القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية وعد واسر وامجد كاملة جميع الفصول

رواية وعد واسر وامجد انتِ لي كاملة جميع الفصول عبر مدونة كوكب الروايات

رواية وعد واسر وامجد كاملة جميع الفصول

رواية وعد واسر وامجد البارت الأول

يلا قومي كل ده نوم لازم ننضف القصر الباشا وولاده الاتنين  هيرجعوا من السفر 
وعد : سيبيني انام يا ماما انا زهقت هنفضل لحد امتى نخدمهم ما يرجعوا ولا ميرجعو..😳
بتقوم فجأة من النوم وتفتكر وهي عندها 15 سنه لما اابن الباشا الصغير باسها وقالها انا بحبك 
وعد : ماما ماما ابنه امجد جاي 
امها : ايوه امجد و أسر يلا يلا يا بنتي مش هعمل كل حاجه لوحدي 
بتفرح شويه بعدين تدخل الحمام تعيط فات كام سنه خمس سنين يا ترى هيحبها ولا هيكون شايفها بنت الدادا 
بتقوم تلبس و تطلع تنضف مع امها القصر لحد ما تعبت 
نهله : عايزة القصر بيلمع يا وعد واعملي الاكل اللي كتبتهولك في المطبخ 
وعد : بس انا مبعملش اكل ماما اللي بتعمل 
نهله : انتي قليله الادب 
اتعصبت وعد ورمت اللي في ايديها وخرجت في الجنينه تعيط 
خرجت امها وراها : ليه بتعملي مشاكل يا وعد كنتي قولي حاضر وانا هعمل 
وعد : انتي ليه مخليانا نعيش خدامين عندهم انتي معاكي فلوس ممكن ناخد بيها بيت تاني وانا هشتغل 
امها بارتباك : هنعيش لوحدنا ازاي خلينا هنا احسن 
سابتها ودخلت تجهز الحاجات 
فضلت وعد تعيط و خرجت برا بس وقفت فجأة وصوتت لما كانت عربيه هتخبطها 
وعد : انت عبيط انت مش شايف 
خرج من العربيه كان طويل و لابس بدله كأنه ألي وعيونه خضرا 
_ لو كانت العربيه جرالها حاجه كنت دفعتك تمنها 
- انت انت مش محترم بتخبطني و تتكلم 
_ انتي اللي ظهرتي قدامي فجأة 
كانت لسه هترد سابها و ركب العربيه 
مسكت وعد طوبه و حدفتها على العربيه كسرتها برقت لما لقته وقف تاني وجريت بسرعة 
بعد ساعة 
رجعت القصر وهي لابسه طاقيه كانت خايفة الكائن ده يشوفها 
دخلت على المطبخ علطول 
امها : اخيرا رجعتي د ابراهيم باشا رجع هو وولاده وعمهم سراج بيه
وعد : ايه باشا و بيه ده هما بشر عادي زينا 
امجد بصوت واطي : وانا بشر برضوا 
بصت وراها وضحكت : حمدالله على سلامتك يا امجد باشا 
امجد : امجد باشا ايه بقى د انتي كبرتي و بقيتي قمرين اهو 
ضحكت وعد واتكسفت 
امجد : انا جعان جدا شوفوا حل بقى 
ام وعد : دقيقه وهحط الاكل على السفرة اتفضل انت 
غمز امجد ل وعد ومشي 
امها : ابعدي عنه يا بنتي ده بتاع بنات 
وعد : هو فين وانا فين 
دخلت وعد تحط الشوربه  على السفره بعد امها ما حطت كل حاجه كان فاضل الشوربه بس 
أسر بغضب 😡: انتيييييي 
وعد وهي بتبرق و شهقت : لا مش انا 😳

رواية وعد واسر وامجد البارت الثاني

أسر بغضب: هو انتيييييي
وعد وهي مصدومه : لا مش انا 😳
وقعت الشوربه عليه وجريت 
نهله : ايه قله الادب دي شوفي بنتك يا سنيه ازاي تعمل كده مع ابني الكبير 
امجد وهو بيضحك : كان لازم تخوفها يا أسر 
قام أسر من على السفرة وطلع على اوضته 
غير لبسه وقعد يشتغل على الاب توب من غير ما يدي الموضوع اهميه 
بعد ساعة سمع صوت بره فتح الباب شويه لقى وعد واقفة بتدي لامجد اخوه شنطته 
مسك امجد ايديها 
- وعد بعدت ايديها : حضرتك بتعمل ايه 
امجد : ولا حاجه بشكرك 
وعد : كفايه انك تشكرني كده من غير لمس 
لفت عشان تمشي امجد مسك ايديها : نسيتي البوسه بتاعتنا 
ضحك أسر وقفل الباب وقال:  دي رخيصه فعلا كلها على بعضها خدامه 
وعد : سيب ايدي لو سمحت وقتها انا كنت صغيره عندي 15 سنه ومش فاكره حاجه زي كده 
امجد بعد ما ساب ايديها : طيب انتي حره 
مشيت وعد و بليل في اوضتها كانت بتفتكر كلام امجد الحلو بس فجأة جه على بالها أسر و هو غضبان اتعصبت ونامت 
سنيه :قومي يا وعد الساعة 8 
وعد : اوووف عايزة انام 
سنيه : استاذ أسر عايز الفطار يا بنتي طلعيهوله عشان ميعملناش مشاكل 
وعد بخوف : لا لا انا مش هودي حاجه لحد 
حطت سنيه ايديها على قلبها وقعدت : مش قادرة يا بنتي مش عارفة مالي 
- مالك طيب اخدك للدكتور حاسه ب ايه انادي مين 
جريت وعد في القصر مش لاقيه حد صاحي افتكرت كلام امها أن اسر صاحي طلعتله بسرعة وخبطت عليه جامد 
أسر بقرف : انتي ازاي تخب....
مسكته من أيده بسرعة وجريت بيه على تحت 
وقفها في نص الطريق وزعق فيها : انتي مجنونة هو انتي فكراني امجد هتضحكي عليه بحركاتك الرخيصه دي 
وعد وهي بتعيط : ماما بتموت ارجوك ساعدها 
اتصدم أسر ودخل معاها كانت فعلا مش قادرة تتحرك وبتتنفس بصعوبه 
اتصل على دكتور وصل في نفس الوقت 
أداها ادويه وقالها تعمل تحاليل واشاعات
صحي كل البيت وعرفوا اللي حصل 
راح امجد جنب وعد وقالها متقلقيش هتكون كويسه .
فات يومين اتغير فيهم كتير منهم أسر بدأ يزعل من كلامه ل وعد و قرب امجد منها وقت تعب أمها 
و بقت سنيه كويسه . 
طلعت وعد اوضه أسر وفتحت الباب من غير استئذان وبعصبيه 
وعد : انت ازاي تقول عني رخيصه انا مش رخيصه انا متربيه معاكم وزي اختك 
قام أسر  ومشي ناحيتها وحط أيده الاتنين يحاوطها 
أسر بيقرب منها عند ودنها بصوت هادي خلاها تقشعر : انا مش اخوكي و باسها من خدها فجأة..

رواية وعد واسر وامجد البارت الثالث

وعد : انا ازاي تقول عني رخيصه انا مش رخيصه انا متربيه معاكم و زي اختك 
قام أسر و مشي ناحيتها وحط أيده الاتنين يحاوطها 
أسر بيقرب منها و عند ودنها بصوت هادي خلاها تقشعر : انا مش اخوكي وبأسها من خدها فجأة 
انصدمت وعد وفضلت واقفة مبتتحركش ولا بترمش بتبرق بس 
أسر وهو بيقرب منها تاني بيشم شعرها 
فاقت وعد وبعدته وجريت 
قفل أسر الباب وحط أيده على قلبه : لا لا اوعا اوعا يا أسر اوعا تقع في حبها  دي اخوك حتى باسها 
وعد وهي بتجري على السلم خبطت في امجد 
امجد :وعد مامتك عامله ايه دلوقتي مالك خايفة ليه كده وخدك احمر 
وعد وهي لسه بتبرق : انا انا هروح اجيب 
سابته ونزلت بسرعة 
امجد : وعددد وعد استني 
 هي مالها مخضوضه ليه ليكون أسر ضربها 😤
طلع امجد ل أسر : أسر انت زعلت وعد 
....
- أسر بكلمك ؟
أسر : ها ايه بتقول ايه حصل ايه 
امجد :مالكو انتو الاتنين بقولك حرام تمد ايدك عليها دي خدها احمر اوي 
أسر :وانت مالك امد ايدي ولا لا 
امجد :اه انا نسيت انت هتفضل صارم وعامل فيها الاخ الكبير ملكش دعوه ب وعد هي في حمايتي 
أسر بعصبيه و غضب : ما تولع انت وهي طلاما بتحبها اوي كده كنت اتقدملها بدل ما انت بتعمل الحركات دي وخايف عليها 
امجد : مين دي ههههه وعد بنت سنيه الخدامه انت شايف كده يابني هي حلوه بس انا بستمتع انت ناسي ولا ايه انا اصلا هخطب سلوى بنت عمك 
أسر : اطلع بره عندي شغل 
امجد وهو بيضحك : يلا باي 
كانت وعد بتنضف وقعت الكاس اتكسر على رجليها 
سنيه : وعد ايه اللي عملتيه ده 
استني اجيب قطنه 
لفت رجليها وبتبص على بنتها لقتها ساكته حتى مش حاسه بوجع 
سنيه : وعد وعد 
وعد : ماما انتي كويسه مالك 
امجد من وراها : هي اللي مالها برضوا يا سندريلا 
قرب امجد منها وشال القطن وحط كحول وطهر الجرح 
وضحكلها 
وعد : شكرا يا امجد بيه 
اتخضت فجأة لما لقت أسر وراه 
أسر بجفاء وصرامه : هاتيلي قهوه في اوضتي بسرعة 
وعد بس ماما عند نهله هانم 
أسر بعصبيه :بس انا بقولك انتي 
سابها و طلع اوضته
قامت وحضرت القهوه وهي مش قادرة 
امجد : انا هوديها 
وعد : ده شغلي يا امجد بيه عن اذنك 
طلعت براحه و اتاخرت في الطلوع بسبب رجليها
 دخلت الأوضه براحه وحطت القهوه على الترابيزة وكانت خارجه شدها أسر راحت صرخت من الوجع في ووقعت 
اتخض أسر بص على رجليها لقى دم 
أسر بتوتر انتي مجروحه ازاي طلعتي السلم انتي مجنونة .
(انتِ لي)🖤

رواية وعد واسر وامجد البارت الرابع

دخلت الاوضه براحه وحطت القهوه على الترابيزة كانت لسه هتخرج 
شدها أسر من دراعها راحت صرخت من الوجع اللي في رجليها ووقعت 
اتخض أسر بيبص على رجليها لقى دم 
أسر بتوتر وخوف : انتي مجروحه ازاي طلعتي السلم انتي مجنونة يا وعد 
كان كان لازم تقوليلي 
وعد وهي بتعيط : خلاص انا كويسه يا أسر بيه عن اذنك 
أسر بعصبيه :اسكتي 
شالها وحطها على الكنب 
- انا لازم اتصل بالدكتور 
نهله وهي واقفة بتراقب :و مالو على آخر الزمن ابني الكبير شال بنت الخدامه بتاعته وعايز يطلب الدكتور 
وعد بخوف : انا معملتش حاجه حاولت تقوم بس أسر حط أيده قدامها لما الدكتور يجي هتمشي
سابها و خد أمه وخرج 
نهله : ممكن افهم في ايه 
أسر : الكاس اتكسر على رجليها
نهله : اه وبعدين وانت مالك مهي عندها ام 
ابراهيم من وراها : وعد متربيه معانا يا نهله واكيد أسر بيعتبرها اخته الصغيره 
أسر بعصبيه : الدكتور وصل لازم اشوفه 
طلعت سنيه لبنتها ودخل أسر بالدكتور 
غيرلها على الجرح و ربطه 
سنيه : يلا يا وعد ننزل تحت 
أسر بلهفه : لا خليها ترتاح شويه وانا هنزلها 
امجد بخبث : لا انت اكيد عندك شغل انا هشيلها لتحت 
وعد :لا انا كويسه هنزل لوحدي 
سندت على امها ونزلوا سوا 
وهما نازلين كان طالع سراج عم أسر كان فيه بينه وبين سنين نظرات توتر لاحظتها وعد 
سراج : خير شكل الصغيرة جرحت نفسها 
سنيه : اه عن اذنك 
خدت وعد ونزلوا بسرعة 
وعد : ماما هو ليه كان بيبصلك كده 
سنيه بخوف : معرفش مش مهم 
وعد : بكره هبدا جامعتي يارب تكون تانيه اسهل من اولى
سنيه : ركزي في مستقبلك يا بنتي انتي هتبقي مدرسه اد الدنيا 
وعد : حاضر
جه وقت العشا والمطره كانت بتمطر في الجنينه 
خرجت وعد قعدت على الكرسي وغمضت عينيها وبصت للسما كل ما تنزل عليها قطره ندى تضحك 
كان أسر بيبص عليها من البلكونة وبيضحك ببرائه 
اشتدت المطره 🌧️
وعد وهي بتضحك : لا لا متفقناش على كده هغرق 
راح امجد واداها جاكيته 
بطلت وعد ضحك وقامت وقفت 
اتغيرت ضحكه أسر لجفاف كان واقف بس بيتابع
امجد : ضحكتك حلوة جدا وعينك زي لون السما بريئه وجميله 
وعد بضحكه خفيفه : شكرا يا امجد بيه 
أسر من فوق : امجد عايزينك في الشركه 
بصت وعد عليه لقيته بيبصلها وفجأة زادت ضربات قلبها 
وعد لنفسها : لا لا اكيد مش بحبه 
راح امجد 
فضلت وعد تفكيرها شارد ليه قلبها بيدق مع أسر بتلف فجأة لقت أسر وراها ..

رواية وعد واسر وامجد البارت الخامس

البارت الخامس 
( انتِ لي ) 🖤
اتخضت لما لقيته وراها 
أسر : امجد كان بيقولك ايه 
وعد :افندم 
أسر : خلاص ولا حاجه عايز نسكافيه 
كانت ماشيه بتعرج 
أسر : خلاص مش عايز ارتاحي انتي عشان رجلك 
سنيه : أسر بيه حضرتك هتحضر حفله بكره اجهزلك لبسك
وعد :حفله بجد عايزة احضر 
أسر لسنيه وهو بيبص لوعد  : خلي وعد تيجي 
سنيه :للاسف مدام نهله مش هتوافق زعلت وعد ومشيت طلع أسر اوضته
كانت في المطبخ بتشرب اتخضت ب امجد وراها 
امجد : د انا حظي من السما اني شوفتك ها جايه حفله بكره 
وعد : ماما قالت مش هينفع 
قرب امجد منها : انا هخليه ينفع 
وعد وهي بتبعد : لا لا انا معنديش لبس اصلا مش مهم خلاص 
امجد :خليها عليا 😉
جه يوم الحفله كانت في فندق كبير  
كان القصر مقلوب الكل بيجهز نفسه 
سنيه : بنتي تعالي نروح عند جارتنا نقعد معاها بدل ما نقعد لوحدنا 
وعد : لا يا ماما انا هنام 
_ طيب يا حبيبتي 
- خرجت سنيه 
طلعت وعد الفستان اللي امجد ادهولها كانت عينيها بتلمع وبتضحك
لبست الفستان كان ازرق غامق عليه نجوم خفيفه  وحطت مكياج ولبست شوز بكعب اسود 
وفردت شعرها 
خرجت بره وهي مكسوفة 
امجد وهو فاتح بوقه : انتي مين 
وعد : متكسفنيش بقى 
ركبها معاه العربيه ودخلوا الفندق 
وعد : امجد بيه معلش فين الحمام 
امجد : هناك اهو انا هدخل ولما تخلصي تعالي 
وعد : تمام 
دخلت كانت متوترة جدا خدت نفس عميق وخرجت 
دخلت من باب الدخول كل اللي هناك طبقه عاليه ايدا كلهم بيلمعو 
انا ايه اللي جابني هنا انا هروح احسن 
بتلف لقيت أسر قدامها 
كان بيتكلم في التليفون نسي التليفون وفضل مركز في عينيها 
أسر : هو انا بحلم انتي انتي ولا مش انتي 
وعد بخوف : أسر بيه انا انا لازم امشي 
اشتغلت اغنيه رومانسيه 
امجد من بعيد :وعد استني 
وقفت بين امجد و أسر 
امجد : رايحه فين تعالي اعملك الرقص 
غضب أسر وبان عليه 
وعد : لا لا ارجوك لازم اروح 
أسر بعصبيه:انتي لابسه كده ليه فستان قصير و رجلك باينه عايزة الناس يشوفو جسمك يعني 
امجد : أسر ملكش دعوه بيها انا اللي جبتهولها 
أسر من غير كلام شدها من اديها و خرجها بره 
ركبها عربيته ومشيوا
نهله : مين اللي مع أسر يا امجد 
امجد : وعد يا ماما 
نهله بغضب : وعد بنت الخدامه 
سلوى : امجد ازيك وحشتني 
امجد : الحمدلله وانتي كمان 
تعالى نرقص 
في الجانب الآخر وقف أسر عند النيل ونزل 
نزلت وعد وراه : انت ليه بتكرهني انا عايزة اروح جبتني هنا ليه 
كل ده و مفيش رد 
- رد عليا طيب انا هوقف تاكسي 
أسر : ايه اللي بينك و بين امجد 
وقفت وعد وبصتله : مش فاهمة 
_ لا انتي فاهمة كويس حصل بينكم ايه عشان يشتريلك فستان غالي كده و يجيبك معاه 
دمعت وعد 
_ انا مفيش حاجه بيني و بين اخو حضرتك هو عطف عليا زي ما انت كنت هتعطف عليا وكنت هتقنع ماما اني اروح الحفله مش عشان انا وعد بنت الخدامه اكون رخيصه زي ما قولت قبل كده و دلوقتي 
لفت عشان تمشي 
مسك ايديها و لفها 
- انا مكنتش بعطف عليكي انا كنت عايزك تيجي بس معايا مش مع امجد 
زادت ضربات قلبها
_ ليه كنت عايزني معاك انا مين يا أسر بيه انا بنت خدامه معتقدش افرق معاكو وده كله شفقه 
بلاش تخوفني اكتر من كده و رجعني البيت ارجوك 
أسر بنرفزة شديدة : لسه مفهمتيش انا بحبك يا وعد ....

رواية وعد واسر وامجد البارت السادس

البارت السادس 
(انتِ لي ) 🖤
مسك ايديها و لفها 
- انا مكنتش بعطف عليكي انا كنت عايزك تيجي بس معايا انا مش مع امجد 
زادت ضربات قلبها 
_ ليه كنت عايزني معاك انا مين يا أسر بيه انا بنت خدامه معتقدش افرق معاكو و ده كله شفقه و عطف 
بلاش تخوفني اكتر من كده و رجعني البيت ارجوك 
أسر بنرفزة شديدة: لسه مفهمتيش انا بحبك يا وعد 
مسكها من كتفها من هنا ومن هنا 
بحبك من وقت ما رجعت وانا عايز اشوفك كل دقيقه لمعان عينك ،ضحكتك كل حاجه بتشدني 
كانت وعد مصدومه مبرقه 
وعد بتوتر و هي بتترعش: انا .انا مم انت 
أسر وهو بيضحك شويه : اهدي تعالي نروح انا مش مستني ردك اصلا 
ركبت معاه من غير كلام 
وصلوا البيت 
سنيه بعصبية ضربت وعد بالقلم : انتي ازاي تروحي من غير اذني 
فضلت وعد تعيط 
وقف أسر قدام سنيه : انا اللي خدتها معايا 
نهله : والله وتطلع مين الهانم عشان تاخدها معاك دي وعد يا أسر بنت سنيه الدادا بتاعتك 
جريت وعد على اوضتها وقفلت الباب وانهارت من العياط 
أسر : كلنا بشر وهي من حقها تخرج 
نهله : تخرج بس مش معاك 
سنيه : انا هشوف بنتي ومش هتعمل كده تاني 
أسر مسك ايد سنيه وهي ماشيه 
: متضربيش وعد هي ملهاش ذنب انا اللي اخدتها 
سنيه بزعل : هي ملهاش ذنب في اي حاجه انا عارفة 
فات يومين و وعد مش بتخرج من اوضتها
كان أسر هيتجنن عايز يشوفها 
خرجت وعد الصبح بدري لجامعتها وقفت قدامها عربيه نزل أسر : انتي كويسه رايحه فين 
وعد بزعل : مش مهم انا متأخرة لازم امشي 
امجد من وراهم : معلش والله اسف يا وعد اني اتاخرت 
أسر : اتاخرت فين انتو رايحين فين 
امجد : هوصل وعد الجامعة 
بصت وعد ل أسر بحزن وقالته عن اذنك 
أسر بعصبيه وغيظ شالها قدام اخوه و دخلها العربيه وقفل الباب 
امجد : أسر استنى ..
مشي بالعربية بسرعة 
وعد : نزلني مش هتاخدني غصب عني نزلنني لو سمحت 
أسر : انتي بتعاندي مين وعد انا مش هسيبك حتى لو لاخويا
وعد :انا مبحبش امجد هو صديقي وانت ..
فرمل أسر بسرعة كبيرة وبصلها : انا ايه ؟
وعد : انت بتخوفني 🥺....
ضحك أسر : والله مجنونة 
وعد وهي مركزه في ضحكته و من غير ما تحس : بحبك 🖤
أسر :ايييييييه 😳...

رواية وعد واسر وامجد البارت السابع

البارت السابع 
( انتِ لي ) 🖤
أسر : انتي بتعاندي مين وعد انا مش هسيبك حتى لو لاخويا 
وعد : انا مبحبش امجد هو صديقي وانت ...
فرمل أسر بسرعة كبيرة وبصلها : انا ايه ؟ 
وعد : انت بتخوفني 🥺....
ضحك أسر : والله مجنونة 
وعد وهي مركزه في ضحكته و من غير ما تحس: بحبك 🖤
أسر : ايييييه 😳
بجد 
وعد بتوتر : وقف وقف الجامعة وصلنا 
أسر :وعد استني 
جريت وعد 
نزل وراها وقفه الأمن : مش هينفع يا فندم فين الكارنيه 
أسر : دي خطيبتي 
وعد من جوا :لا لا د عايز يخطفني وضحكت وجريت 
ضحك أسر هو كمان و مشي 
في القصر 
نهله : سنيه ابعدي وعد عن أسر و امجد بنتك بتلعب على الاتنين انا مش هسكت ولا هي فاكره أنها هتكون زيك يا سنيه 
سنيه : متدخليش وعد بنتي طيبه 
نهله : فاكره سامح يا سنيه ولا مش فاكره لما ضحكتي عليه وقولتيلو دي بنتك 
سنيه : اه وفاكره تهديدك انك ممكن تقتليني انا وبنتي لو قولت كلام غير ده وخلتيني خدامه عندك 
نهله : و هتفضلي خدامه لحد ما تموتي و بنتك تخدم مكانك 
سنيه : الايام هي اللي بتتحكم فينا مش انتي عن اذنك 
دخل أسر وهو مبسوط طلع على اوضته
وخلصت وعد جامعتها و رجعت 
دخلت ساعدت امها وحضرتك الاكل وحطته على السفرة 
نزل أسر وهو تعبان طنط سنيه انا محتاج الاكل فوق 
سنيه : هجيبهولك حاضر 
أسر : لا ابعتي وعد عشان كانت محتاجه حاجات للجامعة 
سنيه : حاضر يا ابني 
وعد وهي متوترة خبطت على الباب ودخلت 
بتبص حوليها ملقتش حد لفت عشان تخرج لقت أسر قدامها 
أسر : بتهربي على فين 
_ انا انا حطيت الاكل 
راح أسر وقفل الباب 
- بس انا مش عايز اكل لوحدي 
_ نادي امجد عن اذنك 
أسر : انتي بتحبي اشيلك 
وعد وهي بترجع لورا : لا لا لا 
شالها وحطها قدام الاكل وقعد 
أسر : ايه اللي قولتيه الصبح بقى 
وعد 😳انا مقولتش حاجه والله 
- كان في حد قال بحبك 
_ انا مقولتش حاجه انت بتسمع غلط 
أسر : عيني في عينك كده 
بصتله بتوتر : طب طلاما انا بحبك بخاف منك ليه 
أسر : يعني بتحبيني 
قامت وعد وراحت فتحت الباب قام وراها 
مسك ايديها و ضمها وغمض عينه بيشم شعرها 
ابراهيم بعصبيه : اسررررر انت بتعمل ايه ....

رواية وعد واسر وامجد البارت الثامن

البارت التامن 
( انتِ لي ) 🖤
أسر : عيني في عينك كده 
بصتله بتوتر : طب طلاما انا بحبك بخاف منك ليه 
أسر : يعني بتحبيني 
قامت وعد وراحت فتحت الباب قام وراها 
فجأة مسك ايديها وضمها وغمض عينه يشم شعرها ريحتها زي الياسمين 
ابراهيم بعصبيه من ورا وعد : أسر انت بتعمل ايه 
انتفضت وعد من مكانها واترعبت 
ابراهيم : اطلعي بره يا بنت سنيه 
عيطت وهي واقفة 
فضل أسر ماسك ايديها 
راحت سنيه شدت بنتها في حضنها وخدتها ونزلت 
أسر : ليه عملت كده انا بحبها 
امجد : بتحب وعد مش دي اللي حذرتني منها قبل كده انها بنت خدامه كويس انا بابا عمل كده 
أسر : اه كنت ببعدك عنها بس عشان بحبها انت كنت عايز تضحك عليها 
ابراهيم : انتهى النقاش بكره سنيه و بنتها يمشوا من القصر وانت خطوبتك بكره على مريم بنت عمك سامح 
نهله : هو ده الكلام الصح سنيه و بنتها لازم يمشوا 
أسر : كل اللي ليكوا عندي الشركه والشغل حياتي الخاصه ملكي انا مش امجد عشان تربطوني بواحده مبحبهاش انا عايز وعد وهاخدها 
اتصل ابراهيم على سراج وقاله كل حاجه وأن بكره خطوبه أسر 
سراج : و وعد انت ناسي وعد مين 
ابراهيم : لا مش ناسي بس الموضوع ده انتهى احنا عمرنا ما نتجوز خدامه 
سراج : ظلمنا سنيه في البدايه و دلوقتي عايز تظلم بنت اخوك طب هتقوله ايه لما يعرف أن وعد بنته دي حتى شبهه نفس العيون الزرقا و نفس لون الشعر الاسود كل حاجه من ابوها 
ابراهيم : متقولش ابوها إن كنت مش موافق مش مهم بس اياك تقوله 
قفل ابراهيم في وشه و نزل لسنيه 
- اول الصبح ما يطلع تكوني مشيتي 
_ ياريت اتمنى متئذونيش انا وبنتي مش عايزة حاجه تانيه 
- لا امشي بس ومتفتحيش بوقك ب كلمه 
حضنت سنيه وعد وقالت لها اخيرا اتحررنا 
مفهمتش وعد حاجه كل اللي كان في تفكيرها أسر خلاص كده القصه انتهت من قبل ما تبدأ 
صحيت سنيه الصبح بل وأنهم اصلا مناموش 
خدوا شنطهم و مشيوا 
في الليل وصل المعازيم القصر و سامح و مريم اللي كانت شبه امها مش حلوة 
نهله : امجد اخوك فين 
امجد : مش عارف انا خايف يفضحنا 
نهله : ميقدرش سنيه مشيت خلاص 
مريم : طنط فين أسر الناس بيبصولي وانا زهقت اوف 
فتح أسر الباب وهي في كامل أناقته وفي أيده وعد اللي كانت لابسه فستان فرح ومستخبيه وراه 
أسر : اقدم لكم مراتي وعد 
وقعت نهله اغم عليها ..

رواية وعد واسر وامجد البارت التاسع

البارت التاسع 
( انتِ لي ) 🖤
أسر : اقدم لكم مراتي وعد
وقعت نهله على الأرض اغم عليها 
كان الكل مصدوم بس واحد بس اللي كان مركز اوي في تفاصيل وعد 
ابراهيم : انت مجنون تعالى معايا 
أسر : انا اتجوزت اللي بحبها مقدرش اجبر نفسي على بنت عمي لمجرد انها بنت عمي 
كان سراج واقف يضحك و في تفكيره : انت خدت بنت عمك بس اللي انت بتحبها 
سامح : مين دي بنت مين 
بصت وعد عليه وهي خايفة
أسر : دي مراتي وعد 
مريم : مراتك و انا ؟ انت مش كنت بتحبني 
أسر : مكنش في بيننا حب انا دائما شايفك اختي 
وعد بصوت خافت : أسر انا عايزة امشي من هنا 
ابراهيم : طلعها برا دي بنت الخداممه انت فاهم انت بوظت سمعتنا ازاي 
كانت نهله بدأت تفوق شربوها ميه ب سكر 
نهله : انت مش ابني اطلعوا بره 
أسر : هاخد هدومي و امشي انا وهي 
وعد : لا انا همشي لوحدي 
اتعصب أسر وقالها قدامهم : بتحبيني ولا لا 
وعد بخوف : ب ب بحبك 
أسر : خلاص اسمعي كلامي 
خدها و طلعوا اوضته بل و مسابش ايديها ابدا كان ماسكها جامد كأنها هتضيع منه 
طلعوا و قفلوا الباب
فضل الكل تحت والناس مشيوا فضل ابراهيم و امجد و سراج و اخيرا سامح و بنته مريم و سلوى 
سامح : انا هحل الموضوع ده 
نهله بتوتر : لا متطلعش انت انا هطلع 
مريم : لا اطلع يا بابا ازاي بنت الخدامه تاخد أسر مني 
سراج : اطلع يا سامح شوف البنت دي عايزة ايه واتكلم معاها 
بصله ابراهيم بغضب 
طلع سامح فتح الباب لقى أسر بيلم هدومه ووعد قاعدة على السرير خايفة 
أسر : عمي انا اسف لو كنت ..
سامح : سيبني مع مراتك شويه 
أسر : بس انا ..
_ مش هاكلها متقلقش 
- خرج أسر برا الباب 
قعد سامح جنب وعد 
سامح : انتي اسمك وعد 
وعد بتوتر : اه وعد 
- انتي بنت مين ابوكي مين و امك مين 
_ بابا سافر من زمان من وقت ما كنت في ابتدائي وغالبا نسينا و ماما كانت ..
- كانت ايه 
_ كانت بتخدم هنا عشان منبقاش لوحدنا 
- انتي عارفة انك جميله جدا 
_ بجد 
- عينك حلوة 
_ بس عينك احلى 
- غالبا هما زي بعض نفس اللون 
ضحكت وعد 
كنت فاكره انك هتزعقلي 
- ليه انا اتمنى لو كانت بنتي جميله زيك كده وبالعكس كل ده قسمه ونصيب صح ولا ايه 
ضحكت مره كمان وقالت له أنا سعيدة جدا اني كلمتك ارتحت اوي 
سامح : والدتك اسمها ايه 
وعد : اسمها سنيه 
اتخض من الاسم كان لسه هيتكلم بس 
دخل أسر فجاة بقلق لقاهم بيضحكوا 
قام سامح وقف و بارك ل أسر و قاله خليك هنا يومين عشان عروستك ترتاح 
أسر : عمي بس بابا و ماما 
سامح : تفتكر حد يقدر يكسرلي كلمه انا عمك الكبير برضوا 
نزل سامح تحت قالهم انا هقعد هنا يومين و أسر برضوا ووقت ما همشي هو هيمشي 
ابراهيم : بس انا مش موافق 
نهله : وانا كمان 
سامح : انتو ناسيين أن القصر ده ملكي ولا ايه 
سراج وهو فرحان : ملكك ملكك اقعد براحتك محدش يقدر يقول حاجه 
مريم : بابا وانا 
هتفضلي معايا انتي واختك 
خلوا حد يجيبلنا لبس من الفيلا و يجي 
سكت الكل وتقبلوا الوضع 
أسر في الجهه الأخري : احنا لوحدنا ها 
وعد : لوحدنا ازاي 🥺
أسر : احنا اتجوزنا 
وعد : بس بس انا م م 
أسر : تعالي انا هفهمك 
وعد : لا لا مش عايزة افهم لا ..

رواية وعد واسر وامجد البارت العاشر

البارت العاشر 
( انتِ لي ) 🖤
أسر : احنا لوحدنا ها 
وعد : لوحدنا ازاي 
أسر : احنا اتجوزنا 
وعد : بس بس انا من
أسر : تعالي انا هفهمك 
وعد : لا لا مش عايزة افهم لا 
بيقرب منها و هو بيضحك عليها مسك ايديها 
- عمري وحياتي كلها بدأت من دلوقتي 
_ ممكن اطلب منك طلب 
- اطلبي 
_ بلاش تخسر أهلك 
- انا مخسرتهمش هما اللي فاكرين أنهم بيتحكموا في حياتي وعد انا مخسرتش انا كسبتك و كسبت ام تانيه ماما سنيه 
وعد بفرحه : انت كنت حلمي كل ما كنت بشوفك كنت بتوتر و بخاف بس انا دلوقتي مطمنه 
أسر بخبث : بما انك مطمنه و كده يعني ايه رايك تغيري الفستان 
اتوترت 
وعد : لا مش مدايقني ارتاح انت ونام 
أسر : انام ايه احنا مش هننام 
وعد 😳: انا لازم اروح لماما 
أسر وهو بيضحك : انتي مخضوضه ليه تعالي 
خدها في حضنه ونامو بلبسهم 
كائن الليل مش بيمر ابدا 
فضل سامح في المكتب بتاع القصر يفكر دي سنيه اللي كان يعرفها واللي حبها 
فضلت الأفكار تدور في رأسه والشبه الرهيب بينه و بين وعد 
قطع تفكيره ابراهيم 
ابراهيم : انا مش موافقك انك تشجع أسر أنه يخسر أهله 
وقف سامح و مشي في الاوضه : انا اعرف امها ؟ 
ابراهيم بتوتر : امها مين دي واحده جات من الارياف 
وبعدين انت ايه علاقتك ببنت الخدامه دي 
كانت مريم بتسمع من ورا الباب 
سامح : فاكر سنيه يا ابراهيم 
ابراهيم : سنيه مين 
سامح باستهزاء : اللي كنت بحبها زمان 
ابراهيم : اه اللي كانت مقطوعة من شجره دي 
سامح : اه تعرف عنها ايه من وقت الموضوع ده 
ابراهيم : معرفش عنها حاجه دي حتى اختفت بعد ما اتبلت عليك أنها حامل منك 
سامح : تفتكر هي كانت بتضحك عليا 
ابراهيم : قصدك ايه 
قصدي انت عارفه 
الشبه الغريب بيني و بين وعد وحتى اسم امها سنيه 
ابراهيم بخوف : لا اسمها سعديه بس بنقولها يا سنيه 
سامح : اه تمام خلي حد يعملنا قهوه عشان كلامنا طويل 
طلعت مريم بسرعة وهي بتعيط : لا انا اختي مش بنت خدامه 
في جانب آخر 
كانت سنيه قلقانة على وعد
اتصلت عليها 
رد أسر وهو نايم بصوت نايم 
الو مين 
- ابني طمني عليكم انتو فين 
طنط اسف والله اصلي نايم احنا في القصر عمي سامح أصر اننا نفضل هنا 
سنيه بخوف : لا تعالو عندي يابني ونمشي من هنا متخليش وعد تقعد مع عمك 
أسر :بس حضرتك متعرفيهوش ده طيب جدا تعامل معانا بكل لطف
سنيه : طيب اول ما وعد تصحى خليها تكلمني 
أسر : حاضر 
فضل يلعبلها في شعرها ويحطه عند عينيها 
وعد : بس يا ماما عايزة انام 
أسر بضحك : ماما بتحبك اوي 
صحيت بسرعة : ياربي انا نسيتك خالص 
أسر :نسيتيني اه طيب ايه رايك نجيب كرم 
وعد : كرم مين 
أسر : ابننا 
غطت وعد نفسها وقالت له لو قربت مني هصوت 🥺🥺
قرب منها باسها من راسها وكملوا نوم 
ابراهيم : كلام ايه اللي طويل 
سامح : كلامنا 
ابراهيم : انت عايز توصل لايه من الاخر كده 
دخلت نهله من غير إذن 
سامح : كويس انك جيتي 
_ ليه هتعتذرلي ولا ايه 
سامح : هسال سؤال و الرد انا هعرف هو صح او غلط بس لو كذبتوا عليا رد فعلي هيكون قاسي اوي 
ابراهيم : انا عمري ما كدبت عليك انت اخويا الكبير 
نهله : اسال 
سامح : وعد بنتي ؟
نهله و ابراهيم في نفس واحد : لا 
سراج فتح الباب فجأة : اه بنتك من سنيه  ...

رواية وعد واسر وامجد البارت الحادي عشر

يمكنك قراءة وعد واسر وامجد البارت الحادي عشر والأخير عبر الرابط التالي اضغط هنا
تحيات مدونة كوكب الروايات
reaction:

تعليقات