القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية امرأه صنعتها الحياه الفصل العاشر 10 - بقلم موني وسكر

   

رواية  امرأه صنعتها الحياه الفصل العاشر بقلم موني وسكر عبر كوكب الروايات  للقراءة والتحميل pdf 

رواية امرأه صنعتها الحياه

رواية  امرأه صنعتها الحياه الفصل العاشر


راح اياد يجيب مالك وليلي كانت قاعده مستنياه فجأه لقت حد جي يسلم عليها
نرمين : ليلي لولا مش ممكن
انا مش مصدقه نفسي
ليلي بصدمه : ايه دا نرمين
ازيك عامله ايه
جه اياد في الوقت ده
اياد : سلام عليكم
نرمين/ليلي : وهليكم السلام
ليلي : احب اعرفك يا اياد
نرمين صاحبتي من زمان
اياد : اهلا وسهلا
نرمين : اكيد ده جوزك وابنك مش كده
ليلي : اا.....
اياد قطع ليلي : ايوه يا فندم
تشرفنا بحضرتك
نرمين : الشرف لينا يا فندم
ووطت بقي في مستوب مالك
نرمين : وانت يا صغنن اسمك ايه
مالك: اسمي مالك
نرمين : هههههههه
وعملتيها يا لولا وسميتي بردوا اول مولود ليكي مالك
ليلي: بتوتر:ا اة.
نرمين : ابقي خلينا نشوفك بقي
ليلي: حاضر عنيا
نرمين : فرصه سعيده يا فندم
اياد : انا اسعد
نرمين : بعد اذنكوا بقي
اياد : اتفضلي
مشيت نرمين و ليلي سكتت ومتكلمتش
مالك : بابي
هي لولا تبقي مامي
اياد وهو بيراقب ردت فعل ليلي : طبعا يا حبيبي مش هي هتبقي مرات بابي
مالك : هيييييه
اياد : طيب يلا اقعد كل
مالك : حاضر
ليلي بصت لمالك وابتسمت
قعدوا وكلوا وخلصوا اكل
مالك : بابي
اياد : نعم
مالك : انا عندي تمرين في النادي بعد نص ساعه مش هنروحه
اياد : حاضر يا حبيبي هنروحه اهو
ليلي تيجي معانا
ليلي: تمام مفيش مشكل
اياد دفع الحساب
اياد : يلا بينا

عند ادم وسيلين

ادم بص في الساعه : يا خبر
سيلين: فيه ايه
ادم : انا نسيت مالك تماما
وعنده تمرين في النادي
سيلين: طيب يلا نروحلو طيب
ادم : استني هتصل باياد الاول اشوفو فين لو كان قريب من مالك يرحلوا هو
سيلين : اوك ماشي
ادم اتصل. ب اياد
ادم:الو
اياد : الو يا ادم ازيك
ادم: الحمد لله اياد بقولك.ط
هو لو انت قريب نمن فيلا ليلي
ينفع تروخ تاخد مالك وتوديه التمرين عشان انا نسيت خالص
اياد : مالك وليلي معايا وطلعين علي النادي
ادم: ماشيه معاك حلاوه يا سط
اياد : اتلم ياض
انت وسيلين فين
كنا بنتغدي ولسه مخلصين
اياد : طيب تمام
تعالوا علي النادي
كنا عيزنكوا في موضوع كده
ادم: طيب تمام مسافه السكه
سلام
اياد : سلام

عند اياد وليلي

ووصلو النادي ودوروا علي مكان
لحد مالقوا مكان لاضي قدام البيسين وقعدوا فيه
مالك : انا هالوح اضلب بقي يا بابي
اياد : ماشي يا مالك احنا قاعدين هنا
مالك : ماشي
ليلي واياد كانو قاعدين منتظرين ادم وسيلين
ادم وسيلين وصلو
ادم : سلام عليكوا
ليلي/اياد: وعليكم السلام
سيلين : ازيك يا لولا
ازيك يا بشمهندس
ليلي : الحمد لله
كنتو فين كل ده
ادم: كنا مع مهندسه الديكور وبعديها رحنا نتغدي وجينا
ليلي: اممم ماشي
ادم : امال كنت عايزنا في ايه يا كبير
اياد : زي ما انت عارف الشغل في امريكا ما يستحملش اني اغيب اكتر من كده واني لازم اسافر في اقرب فرصه
ادم: ايوا ماشي
لاكن انا ايه دخلي ب دا؟؟
اياد : انا وليلي قررنا نتجوز قبل ما اسافر
سيلين بفرح : مبروووك يا لولتي
ليلي بابتسامه : الله يبارك فيكي يا حبيبتي
ادم : اهدي كده يا سيلين
انا حاسس ان في حاجه بعد كده
اياد : فعلا
انا هاخد ليلي معايا
سيلين بصدمه : ايه ؟!
يعني هتسيبيني يا لولا
ليلي: مش ب ايدي يا سيلين
وبعدين ما ادم هيكون معاكي
ال اياد عايز يقولو ان احنا هنكتب كتابك انتي وادم وتقعدي مع ماما ف الفيله. لحد ما تخلصي كليتك وبعدين تعملو فرح
ادم : وليييييه
ما نمشيها جواز علي طول
سيلين : لا
ادم : نعم يا ختي
ليلي: ادم سيلين لسه وراها كليه
ادم : وفين المانع
نتجوز وهي تكمل دراستها
ليلي: لو سيلين وافقت انا موافقه
ادم : طيب
بعد اذنكوا هاخد سيلين شويه
ليلي: طيب متتاخروش
مش ادم وسيلين
ليلي لاياد : تفتكر ليلي هتوافق
اياد : الي فيه الخير يقدمه ربنا

عند ادم وسيلين

ادم: سيلين
سيلين اتفتحت في العياط
ادم: طيب ممكن تهدي ما دي سنه الحياه يا حبيبتي لو انا ال مسافر برا اكيد انتي كنتي هتيجي معايا
مفيش زوج هيستغني عن مراته
سيلين : بس انامش متعوده ابعد عن ليلي ابدا
ده غير انهم عيزين يلبسوني فيك
ادم: يلبسوكي فيا؟؟
هو انا خاطبك غصب عنك يا بنتي انا خاطبك بمزاجك وربنا
سيلين : هههههههه
ادم: ما هو انا مش هينفع اكتب كتابك وتبقي معايا ف نفس البيت. واتعامل ك اننا مخطوبين لازم نعمل فرح وكملي دراستك براحتك
سيلين : وليه نكتب كتب الكتاب من اساسه
ادم بعصبيه: لا طبعا لا انا ولا ليلي هنسمح انك تقعدي ف الفيله لوحدك
سيلين بعناد : ليه صغيره وهيطلعلي عفاريت
ادم بعصبيه اكبر: لا صغيره ولا هيطلعلك عفريت.
بس يا سيلين مش هتقعدي لوحدك ودا اخر كلام عندي
ادم: ايوا طبعا لو مخفتش عليكي انتي هخاف علي مين يعني
سيلين : طيب خلاص انا موافقه
بس بشرط

يتبع الفصل  الحادي عشر اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: "امرأه صنعتها الحياه" اضغط على أسم الرواية
reaction:

تعليقات