القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية امرأه صنعتها الحياه الفصل الاول 1 - بقلم موني وسكر

 

رواية  امرأه صنعتها الحياه الفصل الاول بقلم موني وسكر عبر كوكب الروايات  للقراءة والتحميل pdf 

رواية امرأه صنعتها الحياه

رواية  امرأه صنعتها الحياه الفصل الاول


فتاه في اوئل عقدها الثالث تتمتع بالجمال والانوثه والشخصيه القويه تجلس علي مكتبها الفاخر
ليلي : تمام حلو collection ده بكره تبدأوا التنفيذ
الموظفه : حاضر يا انسه ليلي
عن اذنك
ليلي : اتفضلي
طلعت الموظفه بره
مسكت ليلي التلفون ورنت علي اختها

في الجامعه تجلس فتها في اوائل عقدها الثاني لاتقل جمالا وانوثه عن ليلي اختها الكبري
يرن هاتفها
سيلين: الو
ليلي : الو الو يا سيلي
اخبارك ايه
سيلين: الحمد لله انتي عامله ايه
ليلي : الحمد لله يا حبيبتي
انتي فين دلوقتي
سيلين: عندي محاضره هخلصها واكلمك
ليلي : ماشي يا حبيبتي
سلام
سيلين: سلام
قفلت ليلي مع سيلين ونزلت ركبت العربيه وراحت علي الفيلا
ليلي دخلت خدت دش وغيرت هدومها وعملتلها فنجان قهوه
وقعدت في البلاكونه

Flash back

من ٧ سنين وفي احد محالات الملابس تجلس ليلي
ليلي : الفستان ده ب.....جنيه
الذبونه : تمام انا هاخده
ليلي : مبروك يا فندم
الذبونه : ميرسي
كان هناك رجل في اوئل عقده الخمسين يجلس علي مكتبه
صاحب المحل : ليلي
ليلي : نعم علاء بيه
علاء : تعالي عيزك
ليلي : حاضر
دخلت ليلي لعلاء مكتبه
ليلي : نعم يا فندم
علاء: ليلي انا عايزك ف موضوع مهم
ليلي : خير يا علاء بيه
علاء: عايز اتجوزك

Back

تفوق ليلي من شرودها علي سيلين دخله وبتحضنها
سيلين: وحشتيني
ليلي : هههههه يا بكاشه
امم شكلك ب
مبسوط خير في حاجه حصلت في الكليه
سيلين: اممممم عرفتي منين
ليلي : هههههه طيب يلا قولي ايه الي حصل بقي وبالتفصيل
سيلين: ادم
ليلي : مين ادم
سيلين : ادم ده يا ستي طيار اتعرفنا في عيد ميلاد وحده صحبتي وبقيت بقابله كتير في الجامعه وانهارد طلب مني اخد منك معاد عشان يتجوزني !
ليلي : يتقدملك عشان يتجوزك
سيلين: اة
ليلي بسعاده : والله وكبرتي يا سيلي وهتتجوزي
قوليله يجي الخميس بعد الساعه ٦
سيلين: حاضر
ربنا يخليكي ليا يا لولا
وباستها وجريت علي اوضتها
ليلي بابتسامه قائله لنفسها : يااااه واخيرا يا سيلين هشوفك عروسه
وأكملت شرب قهوتها

عدي اليوم بدون احداث جديده

تاني يوم صحيت ليلي الصبح بدري ونزلت لقت سيلين قعده بتفطر
ليلي : صباح الخير يا سيلي
سيلين: صباح الخير
ليلي : كلمتي ادم
سيلين: لا انا معيش رقمه احنا بنتقابل في الجامعه
صدفه يعني
ليلي : صدفه !
علي لولا
سيلين : اناوالله مش ببقي محدده معاد معاه فجأه وانا قاعده في الكافيه بلقيه قعد معايا
ليلي : ماشي ياستي
و يا ريت متتقبلوش في الجامعه او تتكلموا لحد الخميس الي جاي تمام
سيلين: ليه
ليلي : ممكن من غير ليه
سيلين : حاضر يا لولا
انا هروح الكليه بقي
سلام
وبستها ومشيت
ليلي : مع السلامه

ركب سيلين العربيه ووصلت الجامعه
كان هناك شاب يجلس علي سيارته يرتظي الزي الرسمي لقائدي الطيارات تتسم ملامحه بالوسامه وبعض المرح
ادم : سيلين
صباح الخير يا سيلي
سيلين : صباح الخير يا كابتن ادم
ادم: ايه كابتن دي
وده من امتي بقي
سيلين : ديه تعليمات ليلي
وبتقولك هي فاضيه الخميس الساعه ٦
عن اذنك
ادم : استني هنا
سيلين : نعم
ادم : انا مسافر دلوقتي عندي رحله طيران وراجع يوم الاربع
مفيش مع السلامه يا حبيبي
سيلين : ترجع بالسلامه يا كابتن ادم
عن اذنك
ومشيت وسابته
ادم: انا كده اتشأمت من ديه رحله
ماشي يا ست ليلي لما اشوف اخرتها
وركب عربيته ومشي

وعدت الايام بروتينيه وسيلين مدايقه بسبب غياب ادم

ويوم الخميس الصبح كانت سيلين واقفه في البلاكونه زعلانه دخلت ليلي عليها
ليلي: القمر زعلان ليه
سيلين : ادم يا لولا
ليلي: مالو يا قلب لولا
سيلين :سافر والمفروض رجع امبارح بس مجاش لا جامعه وهو المفروض لما بيرجع من الرحله بيجي علي الجامعه علي طول
تفتكري زعل ومش هيجي انهارده
ليلي: انا دا ال عملت حسابو لو بيحبك بجد الساعه 6 هيبقي تحت هو واهله
ولو ده حصل يبقي هو راجل محترم واحترم رغبتي ونفذها
سيلين : تفتكري
ليلي : اكيد طبعا
يلا عروستنا الحلوه تقوم تلبس وتجهز لبليل
سيلين : حاضر
وطلعت الاوضه عشان تجهز.....

يتبع الفصل الثاني اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: "امرأه صنعتها الحياه" اضغط على أسم الرواية
reaction:

تعليقات