القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية امرأه صنعتها الحياه الفصل الثاني 2 - بقلم موني وسكر

  

رواية  امرأه صنعتها الحياه الفصل الثاني بقلم موني وسكر عبر كوكب الروايات  للقراءة والتحميل pdf 

رواية امرأه صنعتها الحياه

رواية  امرأه صنعتها الحياه الفصل الثاني


وطلعت سيلين الاوضه عشان تجهز
وفضلت ليلي تجهز الفيلا مع الداده
وقبل المعاد بساعه طلعت لسيلين
ليلي : سيلين
انتي فين يا سيلي
سيلين طلعت من ورا الباب : ايه رايك
ليلي : قمر يا سيلي
سيلين بسعاده : بجد
ليلي : جد جداً
سيلين : ربنا يخليكي ليا يا لولا
ليلي: ويخليكي ليا يا بكاشه قوليلي بقي البس ايه
سيلين : الفستان الرصاصي تحفه
ليلي : خلاص انا هروح البسه بسرعه قبل ما يجوا لو احتاجتي حاجه ناديلي
سيلين : تمام
طلعت ليلي من الاوضه وراحت تلبس

(" ليلي لبست فستان رصاصي ديق وقصير عند الركبه وحطت ميك اب هادي واطلقت لشعرها العنان. ولبست شوز كعب. وحطت مجوهرات رقيقه
وسيلين لبست فستان منفوش شويه من بعد الوسط. ولونه بينك.
ولبست شوز كعب ولبست مجوهرات رقيقه")

ليلي كانت بتلبس المجوهرات في الاوضه
دخلت سيلين عليها فجأه
سيلين : لولا
ليلي بخضه : فيه ايه يا هبله
خضتيني
سيلين : الداده فتحت لادم واهله تحت
ليلي : حاضر انا خلصت اه ونازله
دقايق وانزلي تمام
سيلين : حاضر يا لولتي

نزلت ليلي تحت ورحبت بيهم
قعدوا يتكلموا شويه وليلي اتعرفت عليهم
نيره الام : امال فين عروستنا
ليلي: حالا تنزل
واكملت بصوت اعلي نسبيا يا سعاد نادي ل سيلين
ودخلت سيلين وقدمتلهم الحاجه وقعدت جنب ليلي
الام : بسم االه ماشاء الله عروستنا زي القمر
سيلين بكسوف : ميرسي يا طنط
ادم بصوت منخفض مسمعهوش غير الاب : ما تتكلم بقي يا بابا
الاب: انسه ليلي انايسعدني و يشرفني اطلب ايد اختك سيلين ل ادم ابني
ليلي: احنا يزيدنا شرف يا باشا
انا عن نفسي موافقه مبدئيه. بس في الاول وفي الاخر ده رأي سيلين اهم
وبصت لسيلين وانتي ايه رايك يا سيلين
سيلين بخجل: اديني فرصه افكر الاول
ادم بتلقائيه : نعم يا ختي
ادم انعدل :احم احم اقصد يعني هتخدي وقت طويل
سيلين هتموت من الضحك علي منظر ادم : يعني مش اوي
ليلي فهمت سيلين : الي يريحك يا حبيبتي
الام لاحظت ان سيلين ماسكه نفسها من الضحك وفهمت انه مقلب في ادم وحبت تجاريها
الام : حقك يا بنتي ديه جوازه مش لعب عيال
ادم جز علي سنانه : والله
الام : هههههههه خلاص كفايه كده يا سيلين الواد شويه ويطق
سيلين : ههههه حبيبتي يا طنط فهمتيني من اول نظره
ليلي : هههههههه
الاب وادم قاعدين مش فهمين حاجه
الاب : هو في ايه يا جماعه احنا مش فاهمينه
الام : سيلين حبت تزهق ادم يا سيدي وهي موافقع
ادم: بجد مش مشكله طلاما هزار
نقري الفاتحه بقي
الكل : هههههههههه
وبدأوا يقرأوا الفاتحه
وحددو معاد الخطوبه يوم الخميس ال جاي
وقدوا وقت ظريف مع بعض والام نيره حبت سيلين وليلي جدا
وخلص اليوم بسعاده ومشيو الناس
ليلي: مبسوطه يا سيلين
سيلين : مبسوطه جدا جدا يا لولا
ليلي: بتحبيه
سيلين : جدا يا ليلي
بحب كل حاجه فيه حتي عصبيته
ليلي: الله الله الله. امتي اتعصب عليكي بقي يا ست سيلين ومقلتيليش
سيلين :يلا لولا ديه كانت عصبيه بغيره حبتين
ليلي: ههههه ماشي يا ست سيلين
انا هطلع انا بقي لاني تعبت جامد انهارده سيلين : ماشي يا لولا
تصبحي علي خير
ليلي: وانتي من اهله
طلعت ليل لاوضتها وخدت دش وغيرت هدومها وقعدت علي السرير

Flash back

علاء : قولت تتجوزيني
ليلي: اكيد لا طبعا انت اكيد راجل مجنون اختشي علي سنك
علاء : انا مش بعمل حاجه غلط
ده انا هتجوزك علي سنه الله ورسوله
ليلي: اكيد مش موافقه طبعا
علاء : اممم بقي كده
طيب ابقي خلي بالك من اختك
الصغيره الحلوه ديه
كان اسمها ايه
اااه سيلين
ليلي بصدمه : ايه سيلين
علاء : ايوه
ليلي بخوف: لا لا لا انا ممكن اعمل اي حاجه بس متاذيش اختي
علاء : قدامك يومين تفكري
ومتحوليش تهربي لاني هجيبك هجيبك
ليلي : حاضر
علاء : اتفضلي علي شغلك
خلصت ليلي شغلها وروحت البيت
سيلين : لولا اتأخرتي ليه
ليلي : معلش يا سيلين
سيلين : حصل حته دين موقف انهارده في المدرسه
ليلي : بعدين يا سيلي انا تعبانه دلوقتي
انا هدخل اريح شويه
سيلين : ماشي
دخات ليلي اوضتها وكانت مدايقه اوي ومش عرفه تتصرف ازاي
وعدي اليومين و ليلي بتفكر
لحد ما خدت قرار

Back
فاقت ليلي من شرودها وطفت النور ونامت.........

يتبع الفصل الثالث اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: "امرأه صنعتها الحياه" اضغط على أسم الرواية
reaction:

تعليقات