القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلتي الخائفة الفصل السادس والثلاثون بقلم شهد عبد السلام

 رواية طفلتي الخائفة الفصل السادس والثلاثون بقلم شهد عبد السلام

رواية طفلتي الخائفة الفصل السادس والثلاثون بقلم شهد عبد السلام

طفلتي الخائفه
البارت 36
بقلم /شهد عبد السلام
واحد من القوات:اسد باشا ومالك باشا في المستشفي هما وبعض الظباط 
احمد برعب:ايه ان...
وقام طيران 
احمد بخوف وتوتر وتعبير وشه متغير:حور تاليا تعالو بسرعه 
حور قربت منو:في ايه اسد كويس 
احمد:اتصاب 
حور بعياط: لااا
احمد:يلا بسرعه 
واتجه للمستشفي هو وحور وتاليا 
في المستشفي 
حور بنهيار:فين فين اسد 
ممرضه:هو في العمليات دالوقتي 
حور بعياط: ليه هو في ايه و بتكمل بصوت عالي وعياط ايه اللي جرالو 
احمد:ينفع تهدي 
حور بعياط: اوعاا كده بقا و مسكة الممرضه هو كويس ردي عليا
الممرضه بخوف:من حالتها ادعيلو بس 
حور :طب طب انا عايزه ادخلو والنبي دخليني 
ممرضه:اسفه يا فندم مش هينفع ادخلك 
حور مره واحده وقعت علي الارض 
ودخلوها غرفه و علقولها محاليل 
وطول ماهي فاقده الواعي اللي علي لسانه اسم اسد 

تاليا بعياط: انت كويس 
مالك:ماتخفيش الحمد لله بسيطه اهم حاجه اسد 
تاليا حضنتو:متاكد ان انت كويس 
مالك: وربنا كويسه هي رصاصه في كتفي و طلعوها 
مالك واقف قدام العمليات هو و احمد و شويه من الظباط وتاليا جنب حور 
بعد شويه حور فاقت 
حور بخوف: اسد طلع بقا كويس صح و بتقوم 
تاليا: اهدي بس يا حبيبتي 
حور بتشيل المحاليل وبتقوم 
حور:هو فين 
تاليا: اهدي هو لسه في العمليات 
حور طلعت وكانت منهاره من العياط ومش قادره تتحرك ومش هاديه و شويه ومحمد وليلي بقو في المستشفي 
بعد شويه 
الممرضه طلعت 
حور مسكتها:عامل ايه دالوقتي ردي
الممرضه:اهدي يا هانم هو للاسف دخل في غيبوبه بسبب ان الرصاصه كانت جنب القلب  
حور بعياط ومنهاره وفي نفس الوقت بتزعق: يعني ايه 
الممرضه:ادعيلو يقوم بسلامه 
حور سابتها بستسلام وقاعدة علي الارض جنب غرفة العمليات 
وشويه واسد خرج وجنبو الدكاتره 
حور وماسكه ايدو 
حور بعياط لسه هتتكلم كان الدكتور خد اسد واتجه للغرفه 
حور:عايزه ادخلو 
الدكتور: اتفضلي بس ياريت بسرعه 
حور وقاعده جنب اسد وماسكه ايدو وبعياط :قوم عشان خاطري مش انت قولت مش هسيبك انت وعدتني يا اسد وبتعيط اكتر وراسها جنب اسد حور حست ان ايد اسد اتحركة 
حور بعياط طلعت تشوف الدكتور 
حور:دكتور دكتور ح حرك ايدو وربنا 
الدكتور دخل معاها 
الدكتور:للاسف يا مدام 
حور بنهيار:ازاي ازاي يعني انا بقولك..
الدكتور:ينفع تهدي شويه وان شاء الله هيفوق 
حور رجعت قاعدة جنب اسد 
حور بعياط:قوم انا مش عايزه ابقا لوحدي مش عايزاك تبعد عني عشان خاطري قوم 

بعد شويه كان قلب اسد بدا يقف 
حور:اسد لا لا والنبي و طلعت تجيب الدكتور 
حور بيعياط :لا لا عشان خاطري يارب يارب ..
الدكتور:اطلعي برا معلش يا مدام 
حور بزعيق:انا عايزه جوزي 
محمد بعياط: اهدي يا بنتي ومسكها وطلع برا الغرفه 
حور بعياط وهي في حضن محمد:انا عايزه مليش في انا عايزه جنبي 

بعد شويه 
محمد:ابني حصلو ايه
الدكتور:الحمد لله بقا كويس
محمد بفرحه:بجد يعني ابني عايش الحمد لله يارب 
 
كل الموجودين دخلو ل اسد ماعدا حور عشان فاقدة الواعي من كتر خوفها علي اسد 

ليلي:حمد لله علي السلامه يا حبيبي 
اسد مش قادر يتكلم من كتر التعب 
وبيكتفي ان هو يحرك راسه حركه بسيطه 
اسد:حور فين 
ليلي:متخفش هي في الاوضه اللي جنبك وكله....
اسد بخوف:مالها انا ..وهيتحرك 
مالك:اهدا يا عم انت رايح فين كل الحوار انها من خوفها عليك فاقدة الواعي وشويه وهتفوق 

ومره واحده حور كانت داخله واول ما شافت اسد حضنتو بسرعه 
اسد بوجع:اه 
حور بعياط: انا اسفه انت كويس 
اسد قربهاا تاني 
اسد: الحمد لله 
حور بعياط:كنت خايفه اوي....
اسد شاور ان كلو يطلع برا 
اسد:كملي كنتي بتقولي ايه 
حور بتعيط 
اسد:طب كفايه عياط بقا 
حور واسد بيمسحلها دموعها:حاضر 
اسد:ايه احساسك بقا لو كنت موت 
حور ضربته:بعد الشر عليك متقولش كده 
اسد بوجع:اه ده انا هموت علي ايدك 
حور :انا اسفه 
اسد:بقيتي غبيه اوي في الكام ساعه اللي سبتك فيهم 
حور:قولتلك معلش وربنا كنت خايفه عليك اوي وانت جاي تقولي لو...
اسد قربها وقبلها من راسهاا 
اسد:قومي امشي يلا 
حور:انت مجنون 
اسد: حور 
حور:اقصد يعني هسيبك هنا لوحدك 
اسد: اه اتفضلي بقا 
حور:مش هسمع الكلام يا اسد وهفضل معاك 
اسد:اتقلي لما اقوم بسلامه وبيكمل بخباثه عقابك هيبقا شديد اوي معايه اطلعي قوليلهم كل واحد يرجع علي بيتو 
حور:حاضر يا حبيبي 
اسد وهي طالعه: مش انا بقولك بتقولي الكلام الحلو في الوقت الغلط 

ليلي:انت بخير يا حبيبي و بتقرب عليه 
اسد وبيقبل ايديها:متخفيش يا ست الكل الحمد لله 
ليلي:انا هفضل معاك 
اسد بضحك:مش هينفع جوزك راجل كبير و مش هيقدر يقعد لوحده 
محمد ضحك:علي اخر الزمن ابنك بيقول عليا انا كده 
ليلي: ابني يقول اللي هو عايزه 
محمد:الله الله بقا كده 
اسد:يلا يا محمد خد مراتك وعلي البيت عشان تصالحه 
محمد:مش انا بقولك انت تربيتك ناقصه  

وخرج هو و ليلي 
حور:كده عيب يا اسد عمو يزعل 
اسد وبيقلد حور:لا عمو مش بيزعل 
حور قربت عليه:ايه اللي بيوجعك 
اسد وبيمسك ايديهاا: وحياتك قلبي 
حور بتوتر سحبت ايديها: ياريت تحترم نفسك 
اسد:بقا كده حسابك بقا تقيل اوي معايه 

احمد بيتصل علي صبا مش بترد 
صبا:نعم عايز ايه 
احمد:في ايه براحه مالك 
صبا:مافيش 
احمد:ينفع تهدي معلش انا اتعصبت عليكي غصب عني كنت في الشغل وانتي....
صبا:كنت خايفه عليك صوتك كان متغير 
احمد:كنت في الشغل وكان في مهمه لازم تخلص
صبا:و خلصت 
احمد:الحمد لله المهم كلمي حور عشان اسد كان في المهم وتعب اوي و
صبا بتوتر:ودالوقتي هي كويسه 
احمد:انا بقولك اسد اللي اتصاب مش حور ركزي 
صبا:طب انا عايزه اروحلها هي في ...
احمد:براحه النهارده بليل هاخدك ونروح عشان احنا لسه سايبينو من شويه هتتلاقيه عايز يرتاح واكون خلصت بقيت الشغل ده 
صبا:حاضر يعني هما كويسين 
احمد:يخربيتك بقالي ساعه بفهم فيكي وربنا الحمد لله كويسين 
صبا: براحه عليا هو انت لسه عندك شغل 
احمد:اه كنت عايز افضل هناك جنبهم بس للاسف 
صبا:معلش هتعمل ايه يعني 

تاليا: بقيت كويس دالوقتي 
مالك: الحمد لله 
تاليا: طب ارجع البيت عشان ترتاح 
مالك:مش هقدر ارجع واسيب اسد لوحدو 
تاليا: وانا هفضل معاك 
مالك وبيقرب :بجد 
تاليا بتوتر:لا انا همشي 
مالك مسكها من ايديها:يا ست اهدي خلاص بهزر 
تاليا: ايو كده اتظبط

لقراءة ومتابعة القصص والروايات كاملة انضم الينا عبر التلجرام اضغط هنا 

reaction:

تعليقات