القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الخدامة والبية الفصل الخامس بقلم شيري عصام

 رواية الخدامة والبية الفصل الخامس بقلم شيري عصام



رواية الخدامة والبية الفصل الخامس بقلم شيري عصام

البارت الخامس من الخدامه والبيه
#الخدامه_والبيه
زينب: عن اذنكم
رامي: لأ استني 
بصت زينب بتوتر ل رامي وقالت: إحم نعم يا رامي بيه.! 
ولكن بص رامي لأحمد وقال: أحمد عاوزيكو تاخدو بالكو من الشغل كويس وكمان فيه عميل جاي كمان يومين لو انا لقدر الله مخرجتش روح قابله وحاول إنك تتفق معاه 
أحمد بإطمئنان: حاضر يا رامي بس انت متشغلش بالك بحاجه.. 
اتفق رامي مع احمد وزينب على اللى المفروض يعملوه علشان يقابلو العميل وبالفعل وافقو على الكلام ووعدوه إنهم هينفذوا كلامه بالحرف 
خرجت زينب وإستأذنت علشان تروح تنام شويه علشان الشغل... 

وأحمد فضل قاعد مع رامي ويسريه.. 
يسريه: عارف يا رامي زينب مسابتنيش لحظه.. كانت دايما معايا فى اليومين اللى فاتو حرفيا منامتش غير ساعه ولا ساعتين وفضلت قاعده معايا وتطمني.. بجد البنت دي جميله وأنا بحبها اوى
احمد: اه والله ياطنط زينب أصيله وبنت ناس وبتمنى الاقي بنت زيها تكون شريكة حياتي 
رامي بص لأحمد بصدمه وقال: أه..
وفجأة دخلت الممرضة وقالت ليهم: لو سمحتم المريض لازم يرتاح شويه.. 
خرج أحمد ويسريه... 
قعدت يسريه وكان واضح عليها التعب والإرهاق
أحمد بإبتسامة: تعالي ياطنط اوصلك علشان ترتاحي شويه..حضرتك منمتيش بقالك يومين.. 
وافقت يسريه لأنها اتطمنت على حالة رامي.. 
_فى الطريق 
أحمد: طنط هى زينب مرتبطه؟ 
فهمت يسريه كلامه وبدأ يظهر عليها التوتر وقالت: هى كانت قالتلى ان فى حد متقدملها بس معرفش مين.. 
أحمد بدأ ملامحه تتغير وقال: يلا ربنا يسعدها إنسانه محترمه وآمينه
يسريه بصتله وقالت: هو إنت معجب بيها ولا ايه؟ 
أحمد اتوتر أكتر وقال: الصراحه ايوا هى انسانه محترمه ومش زي بنات اليومين دول..
يسريه بصتله وقالت: ربنا يسعدك ياحبيبي 

_وصلها أحمد ورفض إنه يقعد علشان الشغل...
دخلت يسريه البيت وطمنت الشغالين على رامي ودخلت اوضتها وأخدت شاور ونامت..

تاني يوم.. 
راحت زينب الشغل وبدأت فى شغلها
وبعد حوالى ربع ساعه وصل أحمد شغله وطلب يشوفها ضروري 
زينب: نعم يا أستاذ أحمد.! 
أحمد: انسه زينب أنا كنت عاوزك تحضري معايا اتفاق الصفقه الجديده علشان رامي طلب كده 
زينب بتوتر: بس بس.. أنا معرفش إيه نظام الصفقات يا أستاذ أحمد 
لاحظ أحمد تغيير لهجة زينب ولكن محطش فى باله وقال: أنا هبقي افهمك كل حاجه وإحنا رايحين بكره بس أهم حاجه الساعه 10بليل تجهزى نفسك على العنوان ده ******** علشان الWorking dinner(عشاء العمل)
وافقت زينب وكانت قلقانه لأن دى أول مره هتخرج مع شاب وكمان بليل وكمان علشان أول مره تحضّر صفقة 
وبعدها راحت زينب على المستشفي علشان تطمن على رامي وتشوف يسريه..
زينب دخلت اوضة رامي لقت فى ناس هناك وكانت يسريه قاعده معاهم وواضح إنهم يعرفوا بعض..
زينب:السلام عليكم 
إبتسمت يسريه لما شافتها وبدأت تتكلم
يسريه:وعليكم السلام اتفضلي ياحبيبتي 
دى زينب يا سعاد هانم (سعاد الدسوقي زوجة إبراهيم خليفه صاحب مصنع بلاستك كبير...سعاد تبقي ساكنه جامب رامي ولما عرفت إنهم أغنيه جدا بدأت انها تتعرف على يسريه وبتحاول تقرب يارا لرامي لأن يارا بتحبه) 
سعاد بنظرة غريبه: اهلا يا زينب 
وبدأت تتكلم يارا (بنت سعاد): اممم اهلا يا زينب انا يارا 
سعاد: ودي بقا مين يا يسريه هانم؟! أصل أول مره اشوفها يعني.. 
يسريه بإبتسامة: دى زينب بنت ناس حبايبي 
إبتسمت يارا بنظرة إستهزاء ب زينب وقالت: تشرفنا يا زينب 
إبتسمت زينب وقالت: اهلا بيكم
وقعدت شويه وكان واضح إن رامي كل شويه يبصلها ومكنش بيتكم كتير 
وبعد حوالى ربع ساعه استأذنو ومشيوا 
رامي بتعب: يااه أخيرا مشيو.. 
يسريه بضحكه: يبنى إسكت دول جايين يطمنو عليك
إبتسمت زينب وقالت: أخبار حضرتك النهارده إيه!!؟ 
رامي: الحمدلله تمام.. إعملى حسابك إنك رايحه مع أحمد بكره علشان الصفقه 
زينب: أه أستاذ أحمد قالى 
وكانت يسريه قاعده ومش بتتكلم 
رامي:تمام ماشي..طبعاً انتِ مستغربه إيه اللى خلانى أخاليكى تروحي معاه!؟
بصت زينب ل يسريه بتوتر وقالت:أ..أه الصراحه
رامي إبتسم وقال: الصراحه أثبتيلى آمانتك وإجتهادك فى شغلك فى الشهراللى اشتغلتيه معايا وكنت دايما بستني منك غلطه ولكن انتِ ماشاءالله كنتى دايما بتقدمي الأفضل..فقولت أديكِ الفرصه دى واخاليكِ تحضري الصفقه...
زينب بهدوء وإبتسامه بسيطه: شكرا لحضرتك.. عن إذنكم 
يسريه: هتمشي ليه يا زينب خاليكِ قاعده معانا شويه 
زينب بإبتسامة: معلش يا يسريه هانم أنا عندي شغل كتير بكره ولازم اروحّ أجهز نفسي 
يسريه بإبتسامة: تمام ياحبيبتي بالتوفيق ان شاء الله 
مشيت زينب وفضلت يسريه مع إبنها

_فى بيت سعاد... 
يارا: شوفتي يامامي كان بيبصلها ازاي؟ 
سعاد: بيبصلها ازاي؟ 
يارا: كل شويه يبصلها وكل م أكلمه يبتسم ويرد عليا على قد الكلمه حتى قولتله اخبارك قالى الحمدلله وخلاص ولا حتى قالى عامله ايه ولا قالى أي حاجة واول لما دخلت اللى اسمها زينب دى كان واضح عليه إنه بيبصلها كل شويه ويبتسم لما هى تقول حاجه.. 
سعاد بضحك ياربييي هو إنتِ مفكره إنه هيبصلها (ضحكت) مش معقول انا هموت من الضحك.... 
يارا اتعصبت أكتر: يامامي بقا بطلى ضحك زينب شكلها حلو ولو غيرت إستايلها هتبقي أحلى منى شخصيا
سعاد بضحك: تفكيرك بقا سلبي اوى ياقلب مامي.. زينب باين عليها مش من هنا ولا من طبقه عاليه وانا بقولك أهو مستحيل رامي السيوفي يبص لإنسانه زي دى.! 
يارا بعصبيه: مامييييي..!!! رامي ده ليا لوحدي اوكي.!!!! 
وسابتها ومشيت.. 
_تاني يوم الساعه 6 عند زينب 
المنبه: ترررررررررن تررررررن 
زينب بنوم: يختاااي حالا النهارده طلع.. 
آجلت المنبه ونامت تاني 
بعد 5دقايق 
المنبه: ترررررررررن تررررررن 
قامت زينب اتوضت وصلت ولبست من اللبس الجديد اللى جابته ولفت طرحتها بطريقة جميله وحطت ميك اب خفيف جدا ومشيت
مشيت زينب ووصلت الشركه متأخّر ربع ساعه 
كان وصل أحمد وبيسأل عليها علشان ياخد منها ملفات الشغل 
وصلت زينب وأحمد طلب يشوفها علشان الملفات
الباب خبط
أحمد وهو باصص فى الابتوب 
_اتفضل 
زينب: الملفات يافندم 
بص أحمد ولكن بدأ يظهر على وشه التفاجئ وقال فى نفسه:وااو
ولكن خفي اللى ظهر على وشه فى ثواني وقال: كنتى فين كل ده يا انسه زينب.!؟ 
زينب: أسفه يا مستر احمد والله انا اللي صحيت متاخر 
أحمد بصلها لأنها اول مره تقول مستر... 
وقال: اوك no problem (مفيش مشكله) بس بلاش تتأخري تاني 
زينب بهدوء: حاضر يافندم عن اذنك 
مشيت زينب وأحمد فضل يفكر لدقايق ايه اللى بيحصل وازاي زينب غيرت لهجتها وغيرت استايل لبسها 
خلصت زينب شغل على الساعه 3العصر وراحت ل يسريه ورامي

دخلت زينب الاوضه لقت رامي نايم.. 
زينب: السلام عليكم يا مستر رامي..! 
رامي:ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عرفت زينب انه نايم ولكن كان واضح ان فى حد كان فى الاوضه 
وفجأة دخلت يسريه من وراها وضربتها بمرح على كتفها
بصت زينب بخضه لقت يسريه 
زينب: عمتوووو وحشتيني 
يسريه بضحكه: يابكاااشه.. بس ايه القمر ده يابت يازينب ايه الجمال ده.. ربنا يحفظك ياقلب عمتو
وفجأة صحي رامي وقال: عمتو.!!!!!!!! 
بصت زينب ويسريه بصدمه.. 
وننتقل عند أحمد وهو فى الشركه وقاعد بيجهز الشغل الباقي 
وفجأة افتكر زينب وإبتسم وإفتكر قد ايه هو أعجب بيها..

flashback..
(يوم الإنترڤيو علشان الشغل)
زينب:السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحمد:وعليكم السلام ورحمة الله افندم؟
زينب:انا كنت كلمت السكرتيره اول امبارح يافندم علشان وظيفة المحاسب وحضرتك ادتنى الميعاد ده..
إفتكر أحمد وقال:أه أه انتِ زينب فريد؟!
زينب:أيوا
أحمد:اوكي هسألك كام سؤال ولو جاوبتي بإتقان ان شاء الله يتم تعيينك
زينب بثقه:ان شاءالله
وبدأ احمد الأسإله وبالفعل كانت اجابتها مثاليه ولبقه جدا فى الكلام وتم تعيينها 
إستأذنت زينب ومشيت والسعاده واضحه على وشها
أحمد:باين عليها كويسه...
flash back 
وفجأة يقطع تفكيره صوت تليفونه...

_عند رامي .. 
يسريه بصت وبدأت تتكلم:أيوا يا رامي..
رامي مكنش مصدق وحكتله يسريه كل حاجه..
رامي بصدمه:يااه كل ده.!! بقا هانم بنت خالى وانا معرفش..
إبتسمت يسريه وقالت:أه يا رامي
(أفضل حالات السعادة هي ما تنسجم مع عقلك وقلبك وجوارحك)
إبتسم وقال فى نفسه: الدنيا ضيقه أوى..
ولكن قال:كويس
وزينب كانت قاعده مش بتتكلم..
رامي: النهارده ميعاد الصفقه الجديده أتمنى متتأخريش انتِ وأحمد
زينب:حاضر..
وإستأذنت زينب علشان تمشّى
وطلعت تجري يسريه وراها
يسريه:زينب زينب 
زينب:نعم
يسريه:مش عاوزاكِ تزعلي من رد فعل رامي لأن الموضوع صعب عليه ومش مستوعب لحد دلوقتي..
زينب وهى بتحط إيدها على كتف يسريه برفق:عارفه والله بس انا همشي علشان رايحه بليل مع احمد وحضرتك عارفه ولازم اجهز نفسي واشوف هقول ايه لو حد منهم سألنى على حاجه
يسريه بثقه: انا واثقه انك هتكوني أقرب واحده ل رامي ان شاء الله..
إبتسمت زينب ومشيت

الساعه 9 اتصل احمد على زينب وقالها ان فى عربيه هتاخدها علشان تروح وهو هيقابلها هناك
وبالفعل وصلت زينب وكانت لابسه دريس راقي جدا وهيلز وشانطه راقيه وإكسسوار بسيط وكان شكلها راقي..
بدأت الصفقه وقعد زينب واحمد وبدأو فى الكلام..
وبالفعل أحمد وزينب اقنعو العملاء بالصفقه من رغم ان المبلغ المطلوب كان مش كبير ومكنوش وافقين العملاء الا ان زينب اقنعتهم ان الشركه هتساعدهم كتير فى تسويق الاجهزة وانهم شركتهم هتكبر أكبر وأكبر بعد تعاقد شركة السيوفي معاهم
وبالفعل اقتنع العملاء جدا ومضو العقد
وخلص اليوم وبدأ رامي فى تحسن أكتر وأكتر
راحت زينب وجمعت حسابات كل اريدات الشركه فى الشهرين اللى فاتو وإدتهم لاحمد 
أحمد: اوك يا انسه زينب اعملي حسابك ان انتِ هيتصرفلك مكافأة النهارده علشان اتقانك لشغلك ده وده بأمر من رامي 
استغربت زينب ولكن محبتش تتكلم كتير ووافقت.. 
وبعد حوالى 4ساعات شغل متواصلين ل زينب آخدت بريك وقعدت مع رحمه ونور
رحمه سكرتيرة رامي

رحمه: ها يا زينب عامله ايه بقى وربنا يسهلك يستى على المكافأة 
ضحكت زينب وقالت: يختي قُل أعوذ برب الفلق 
رحمه بضحك: مش بحسد مش بحسد
نور بضحك: الله يكون في عونك يا زينب بجد وشك فى وش مستر رامي علطول 
سكتت زينب وفجأة قالت: إحم مش فاهمه قصدك يانور؟! 
نور: بصي علشان مخبيش عليكي انا مش بحب مستر رامي خالص لأنه علطول بيتخانق معانا ويزعق فينا بس الصراحه مش علطول لأن احيانا بيجي مكاتبنا يطمن علينا كلنا بس بنسبة 80% بيخانق دبان وشه.... 

حاست زينب بزعل من كلام نور بس خفت ده وقالت: بس انتِ ازاي تحكمي عليه كده يانور ده غلط
قاطعتهم رحمه وقالت: سوري فى التدخل بس يا زينب مستر رامي انسان محترم جدا والصراحه انا بقالى سنه شغاله معاه ومشوفتش منه أي تصرف وحش بس لما يكون متعصب مبيحبش يشوف حد قدامه وعلشان نور حوالى مرتين مكنش خلصت شغلها ومستر رامي اتعصب عليها فهى بتقول الكلام ده.. وكل واحد ووجهة نظره... 
إبتسمت زينب ليهم وطلبت منهم يغيروا الموضوع 

_فى المستشفى 
الدكتور ل يسريه: الحمدلله يافندم رامي بيه إتحسن بس هيفضل كمان أسبوع علشان يكون اتحسن خالص
يسريه بإبتسامة: تمام يادكتور وشكرا جدا لحضرتك 

دخلت يسريه وقالت لرامى على اللى الدكتور قاله وهو وافق بكل سهوله وده كان عكس توقع يسريه نهائي 

يسريه بتعجب: مالك ياحبيبي؟ 
رامي: مش عارف ياماما.. فيه حجات غريبه بتحصل معايا 
يسريه: زي ايه؟ 
رامي: الصراحه بفكر في ندى كتير.. 
يسريه بقلق: إحم أه وإنت ايه اللى خلاك تفتكرها.! 
رامي بصلها وسكت.. 
يسريه بحب: قولى ياحبيبي متخبيش عليا
رامي: لأن زينب دايما قدامى وهى شبهها.. بس الصراحه انا ندمان على معاملتي ليها.. انا لما فتحتّ عينى وشوفتها وهى جامبي وانتِ قولتيلى إنها كانت معاكِ اليومين اللى انا كنت فى غيبوبه فيهم وكمان دخولها فى الصفقه واقنعها للعملاء وكمان كلامها الطيب عني للموظفين من رغم إنى كنت بعاملها وحش وقعدت معانا يومين وانا كنت كل لما أشوفها اشتمها وأزعق معاها... بس والله كل ده غصبن عني هى فكرتني بِ ندى وكمان هى من الريف وأنا مش بحب الريفيين بس هى كَ إنسانه كويسه 

إبتسمت يسريه وطبطبت عليه وقالت: حبيبي الريف دول ناس جميله ومع الايام هتعرف كده ان شاء الله 
وفجأة يقاطعهم صوت يارا وهى بتقول: صباااح الخير... 
لمتابعة الفصل الخامس اضغط هنا

لمتابعة القصص والروايات كاملة انضم الينا عبر التلجرام اضغط هنا
reaction:

تعليقات