القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مراهقتي الصغيرة الفصل الثاني بقلم إسراء السيد

 رواية مراهقتي الصغيرة الفصل الثاني بقلم إسراء السيد

رواية مراهقتي الصغيرة الفصل الثاني بقلم إسراء السيد

- سارة :- رهف انا راحه مشوار يا حبيبتي وجاية علطول عاوزة حاجة قبل ما انزل .
- رهف : لا يا حبيبتي بس متتاخريش .
- سارة :- مسافة السكه .
* رهف قاعدت تذاكر تاني وبعد شوية صاحبتها رنت عليها علي الارضي فقامت جري ترد عليها .
- منار:- اي يا رهف دا كله .
- رهف :- اي ما انا فتحت بسرعه اهو .
- منار :- بسرعه اي انا بقالي ساعه قاعده علي الفون برن عليكي .
- رهف :- منار ما اختلفناش المهم بترني عاوزة حاجه .
- منار:- اه كنت هسألك عامله اي في المذاكره .
- رهف :- الحمد لله خلصت ٣مواد مراجعه قاعد الباقي اهو .
- منار :- ماشي شدي حيلك عشان انهارده الاربع والامتحان السبت.
- رهف :- ان شاء الله هانت قربت اخلص اهو .
- منار :- قولتلك من الاول خدي دروس معايا مرضتيش كان زمانك قاعده علي براحتك وكدا كدا بنراجع قبل الامتحان بيوم .
- رهف :- لا انا عاوزة اعتمد علي نفسي وبعدين انا مشيت في الموضوع خلاص مفهوش تراجع .- منار :- انتي حره زي ما تحبي ..بطنك عامله اي انهارده .
- رهف :- يعني الحمد لله لسا في وجع .
- منار:- مرحتيش كشفتي لي .
- رهف :- بإذن الله هروح بعد ما اخلص امتحانات .
- منار :- ماشي سلام بقا .
- رهف :- سلام .
* رهف قعدت تاني تكمل وكل شوية وجع بطنها بيزيد لحد ما احتملتش وقامت اخدت مسكن تاني وقعدت ..شوية وسارة جت من مشوارها ودخلت غيرت هدومها ودخلتلها .
- سارة :- اي يا قلبي عامله اي دلوقتي .
- رهف بكدب :- الحمد لله يا ماما .
- سارة :- متعبتيش ولا حاجه .
- رهف هزت راسها :- لا الحمد لله .
- سارة :- طب الحمد لله هروح اجهز الغدا .
- رهف :- ماشي .
* رهف كل يوم بيعدي وهي تعبانه بس برضو بتداري علي مامتها ومبتظهرش حاجه ومتمسكه انها لما تخلص هتبقا تروح تكشف وجه أول امتحان وتاني امتحان والدنيا ماشيه طبيعي لحد تاني يوم كان عندها امتحان E وكان تاني يوم هتمتحن هندسه كانت قاعده العصر بتذاكر بعد ما رجعت من الامتحان وتعبت تاني اخدت المسكن بس معملش معاها مفعول والتعب زاد ومكانتش قادره تاني طلعت تتسند علي الحيطه لمامتها وفتحت باب الاوضه بالعافيه ودخلت الاوضه ومقدرش تتحرك تاني .

# سارة كانت قاعده في اوضتها بتقرا في كتاب أحمد جوزها كان جايبه هديه ليها في خطوبتهم كان كتاب رومانسي كان جايبه ومنقيه بالظبط ليها وكان عارف انها بتحب في سلسلة الكتب دي وفي نص ما هي بتقرا لقت الباب اتفتح مرة واحده ورهف واقفه وتعبانه قووي قامت بسرعه ليها ومسكتها وسندتها للسرير .
- ساره بهلع :- اي يا رهف يا حبيبتي في اي .
- رهف بدموع :- مش قادره يا ماما مش قادره استحمل تاني بطني بتوجعني قووي .
- سارة :- طب اصبري يا حبيبتي دقيقه هرن بسرعه علي ساميه اعرف عنوان العيادة دي بسرعه وهطلب اوبر .

### 
سارة :- ساميه بسرعه قوليلي عنوان الدكتور الي قولتيلي عليه قبل كدا .
- ساميه :- في اي يسارة اي الي حصل .
- سارة :- رهف تعبت قوي وهاخدها نروح .
- ساميه :- طب هلبس هدومي و عدي عليا بس بسرعه وانا هاخدك ونروح انا وانتي يلا.
 - سارة :- طب ماشي هلبس وانزب اهو علطول .

#### 
* سارة غيرت هدومها وساعدت رهف تلبس هدومها ونزلت كان التاكسي وصل تحت ركبوا وطلعوا علي ساميه ولقوها واقفه تحت برضو مستنياهم واخدوها معاهم .
- ساميه :- خير ان شاء الله يا رهف يا حبيبتي دا دكتور شاطر قوي .
- رهف ردت بخفوت :- ان شاء الله يا خالتو.
* رهف فضلت ساكته شويه لحد ما راحت وشوشت مامتها في ودانها .
- رهف :- ماما مش كنا رحنا عند دكتوره احسن .
- سارة :- اهو مضمون عن غيره يا رهف ودكتور شاطر .
* رهف سكتت وطمنت نفسها من كلامهم ادام هو شاطر كدا وكله بيشكر فيه يبقا اكيد راجل عجوز ومش صغير ادام بالخبرة دي كلها وفضلت تردد الكلام دا لنفسها طول ما هي في التاكسي .

## وصلوا العيادة وطلعوا وحجزوا واستنوا دورهم كانوا اخر اسم شوية واسمها اتنده والممرضه اخدتها عشان تدخل سارة كانت هتدخل معاها بس الممرضه وقفتها وقالت ممنوع حد يدخل معاها رهف بصت لمامتها بخوف ومكانتش عاوزة تدخل لوحدها بس سارة طمنتها وخلتها تدخل .
* رهف دخلت كان الدكتور مش موجود ودخل في ركن كدا في الاوضه يصلي ومكانش باين فدخلت هي وراحت ناحية سرير الكشف واستنت الدكتور يخلص ويجي قعدت خمس دقايق ووسمعت صوته جاي ناحيهم واتصدمت لما لقته شاب صغير .
- عمر :- ها يا مني دخلتيها!


لمتابعة البارت الثالث اضغط هنا


reaction:

تعليقات