القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقتك أيها المتمردة الفصل السابع بقلم منة رضا

 رواية عشقتك أيها المتمردة الفصل السابع بقلم منة رضا


رواية عشقتك أيها المتمردة الفصل السابع بقلم منة رضا


#البارت السابع 

#عشقتك_أيتها_المتمرده

بس حور مش بنت محمد حور بنت محمود ...

محمود:واقف قدام الباب انت كداب بنتي ازاي 

سليم:بنتك و أنا متأكد فاكر الليله الي كانت العيله كلها معزومة في حفله بره و انت رجعت بدري أنا كمان رجعت بدري و شافتك لما انت دخلت الاوضه و بعد شويه طلعت و هي خرجت جري من الاوضه و كانت بتعيط ....

محمود: عشان كده قولت أن هي بنتي مش كده انت غبي اي التخاريف الي بتقولها دي اكيد مش بنتي و انا مقربتش لنرمين...

محمد:يعني اي يعني كده حور مش بنتي أنا مش فاهم حاجه...

حور:مش لما افهم أنا الاول كل واحد بيرمي بلاه علي التاني أنا لحد دلوقتي معرفش أنا بنت مين و امي عايشه و لا لا .....

سعيد الجد:امك عايشه بس انا معرفش فين أنا زمان مشتها و قولتلكوا أن هي ماتت عشان مترجعش تاني بس هي كانت عايشه ساعتها ....

محمد:و الدموع في عنيه انت معندكش قلب ازاي تعمل كده و انت عارف ان أنا كنت بحبها ...

سعيد:عملت كده عشان مصلحتك عملت كده عشان عمك لو كان عرف الي الاستاذ جوز بنته عمله كان هيقتله أنا مكنش عندي استعداد أضحي بحياتك عشان واحده خدامه ....

محمد :متقولش خدامه انتوا الي بتعملوا فروق اجتماعيه بين الناس ...

اسلام :لما حور مش بنت عمي محمد و لا محمود بنت مين ...

سعيد : مش مهم اعرف هي بنت مين المهم ان هي حفيدتي ....

عبدالرحمن:طالما انت معتبرها حفيدتك لي عملت كل ده زمان و دمرت مستقبلها....

سعيد: عشان جدك ابو امك لو كان عرف الحقيقة كان قتل ابوك ....

عبدالرحمن:بس انت كده دمرتنا دلوقتي احنا منعرفش دي اختي و لا بنت عمي و لا مرات اسلام...

اسلام:انا مليش دعوه بده كله كل الي اعرفوا أن حور مراتي و ميهمنيش دي بنت مين حتي لو كانت من بره العيله ....

ندا:اتكلمت بصي يا حور سواء كلامهم صح او غلط فأنتي اختي و مرات اخويا ...

و وليد برضوا قال نفس الكلام أن مش مهم حور تبقي من عيله مين المهم أن هي تبقي اختوا و مرات اخوه...

صفاء :اي الهبل الي بتقولها انت و هي ده لا طبعا أنا ميشرفنيش واحده زي دي تبقي مرات ابني واحده مش باين ليها أهل و شكل امها كانت مدوراها مع كل الناس...

اسلام: انتي بالذات متتكلميش عشان الوضع مش مستحمل و حسابك معايا بعدين علي الي قولتيه ....

صفاء :بصت بغيظ لحور و اتكلمت من بين سنانها ماشي يا اسلام بتتكلم معايا كده عشان واحده متسواش زي دي حسابك معايا تقل اوي ....

حور:انا دلوقتي عايزه اعرف أنا بنت مين و امي فين ...

دخلت نسمه و دي اخت عبد الرحمن و بنت محمد مهو مفيش غير حل واحد يا نعمل تحليل ال.DNA يا اما نلاقي ام حور اصل الصراحه هي الوحيده الي هتعرف حور بنت مين في دول ...

سليم : و احنا هنلاقيها فين بعد 21 سنه و اي الي مخليكوا و اثقين أن هي لسه عايشه ...

سعيد :اكيد هتكون عند اهلها في المنصوره أو عند صحبتها ....

حور:هي كمان ممكن متكونش عند اهلها و فضلت تعيط أنا لي بيحصل معايا كده زمبي أي الي عملته عشان ده كلوا أنا و اغمي عليها...

اسلام:جري عليها حور انتي كويسه بس هي مكنتش بتنطق شالها بسرعه و طلب منهم يجيبوا الدكتور عشان يشوفها ....

اسلام شايلها و طالع علي السلم و بيزعق قسما بالله لو حور حصلها حاجه ما هرحم حد فيكم ...

شويه و الدكتور وصل و ندا اخدتوا لفوق لحد اوضته اسلام ...

ندا :خبطت علي الباب و اسلام سمحلها تدخل ...

الدكتور اهو محتاج حاجه تاني ...

اسلام : لا و قولي للي تحت الدكتور هيعملهم كلهم التحليل لحد ما نلاقي ام حور انتي فاهمه ...

ندا : حاضر و سابته و نزلت عشان تقولهم كل الي اسلام قاله ...

صفاء : دلوقتي انا عايزه اعرف دي بنت مين عشان أنا مش عايزه واحده من الشارع تكون مرات ابني...

سعيد الجد: ياريت تفضلي ساكته و متنسيش اصلك كان اي بس هقول اي ابني كان بيحبك علي اي اقول اي بقا ربنا رزقني بشويه عيال ...

صفاء :ياريت منفتحش القديم عشان هيزعل ناس كتير و انت عارف كده كويس و سا بته و مشيت ..

الكل تحت مستني اسلام ينزل عشان يعملوا التحليل عشان يعرفوا حور بنت مين ...

نسمه :يعني لو حور مش من العيله هتطلق من اسلام و يبقي ليا خلاص ...

عبدالرحمن: ياريت تبطلي كلامك الاهبل ده و أن شاء الله مش هيسبها ...

نسمه: نفسي افهم انت اخويا و لا اخوه هو ...

عبدالرحمن:انا مع الحق لولا عارف انك بتحبي اسلام عشان فلوسه و شكله الي عايزه تتباهي بيه قدام زميلك كنت قولت انك بتحبيه ....

نسمه:بصتله من فوق لتحت و سبته و راحت قعدت جمب صفاء ..فضلت نسمه تسخن صفاء بالكلام علي حور عشان تخليها تمشيها من البيت ...

الدكتور:هي اغمي عليها من التعب و الصدمات و خصوصا أن حالتها النفسيه متسمحش للي هي في ده بس انا ادتها حقنه مهداءه و هتنام لحد بكره و ياريت تفضل مرتاحه و مش لازم تتعرض لضغوط تاني ...


اسلام: حاضر بس هي هتبقي كويسه صح ....

الدكتور: قول أن شاء الله...

نزل اسلام مع الدكتور تحت و طلب اسلام من ندا تطلع تقعد فوق مع حور بما أن هي ملهاش علاقه باي حاجه بتحصل تحت ...

اسلام: دلوقتي يا دكتور عايزين نعمل تحليل DNA هياخد وقت قد اي علي ما يخلص ..

الدكتور :هو كام واحد هيعمل ...

اسلام...:5 هيعملوا ..

الدكتور:مفيش مشكله في خلال ,3 ايام يكون طلع ...

سليم و محمود مين ال 5 دول ..

اسلام :حور و انت و انتوا و عمي محمد و جدي سعيد ...

سليم:و ليه انت كمان متعملش مش ممكن تكون اختك ...

اسلام: لا ما أنا عملت قبلكوا و أتأكد أن هي مش اختي ...

الدكتور: هبعتلكوا ممرضه تسحب منكم العينات ...

اسلام: و احنا في الانتظار ..

حور : نايمه فوق في الاوضه و ندا معاها ...

اسلام: أنا طالع دلوقتي الاوضه و لما الممرضه تيجي حد يبقي يبعتلي و ممنوع حد يتحرك من قبل ما التحليل يتعمل انتوا فاهمين ..و سابهم و طلع ...

ندا:هنزل أنا نبقي و لو عزت حاجه ابقي رن عليا أو ابعتلي ...

اسلام: تمام اول ما الممرضه تيجي ابعتيلي علطول ماشي ...

ندا:ماشي تحب ابعتلك حاجه تاكلها...

اسلام:لا مش جعان ...

و طلع علي السرير جمب حور و سحبها و بقت في حضنه فضل يشم رقبتها و شعرها لحد ما نام جمبها...

بعد مرور ساعتين من الانتظار الممرضه وصلت ...

ندا : أنا هطلع انادي اسلام ...

فضلت ندا تخبط علي الباب محدش رد في الاخر فتحت الباب و دخلت صحت اسلام براحه و قالتها أن الممرضه تحت ...

اسلام: هقوم اغسل و شي و نازل بس قولي الممرضه تطلع تسحب من حور هنا عشان هي لسه مصحيتش ...

ندا : حاضر ..

قام اسلام و دخل الحمام غسل و شه و عدل هدومه و سرح شعرو و طلع قعد جمب حور...

الممرضه طلعت الأوضه و سحبت من حور الدم و حور كانت لسه نايمه اثر الدواء ...

اسلام: مش عايز اي لغبطه في التحاليل انتي فاهمه ...

الممرضه : حاضر و نزلت تحت عشان تكمل شغلها ...

اسلام: باس راس حور و نزل تحت و راء الممرضه ...

الممرضه بدأت تاخد عينات الدم منهم كلهم ......

سليم اما نشوف اخرتها معاك يا اسلام ...

اسلام: اخرتها نور أن شاء ....

الممرضه خلصت سحب عينات الدم و استأذنت عشان تمشي. ..

اسلام: دلوقتي تقدرو تروحوا مكان مانتوا عايزين لحد بكره عشان أن شاء هنسافر المنصوره ندور علي ام حور ...

و سابهم و طلع ...

الكل كان متوتر كل واحد خايف جدا ...

ماعدا اسلام الي طلع كمل نوم جمب حور ...

عدي الليل بسرعه و الكل كان خايف من السفر ده بس كان لازم يتعمل ...

حور :صحيت بس كانت حاسه بحاجه كبيره علي صدرها بصت لقت اسلام نايم و حضنها جامد من وسطها و كان شكلوا حلو اوي ...

اسلام:بدأ يفوق بعد ما حس أن حور صحيت انتي كويسه و دي كانت أول كلمه قالها بعد ما فتح عنيه ...

حور: بصتله بصه انكسار أنا تمام ...

اسلام: مهما حصل تحت أو التحليل كان فيها حاجه هتفضلي مراتي ...

حور: انت ازاي كده بعد ما كنت بعملك بطريقه و حشه ...

اسلام : كده ازاي يعني ..

حور : دائما بتقدر تخرجني من الي انا في و بتحاول متأذنيش بالكلام رغم انت كنت ممكن تعمل كل ده مع واحده زي محدش يعرفلها أهل ...

اسلام: مش عارف بس انا حاسس ان انتي متستهليش يحصل فيكي كل ده ...

حور: نزلت دمعه من عنيها و هي بتبصله ...

اسلام: و بعدين مش كفايه عياط بقا و لا اي و يلا قومي عشان نفطر قبل ما انزل ...

حور: هتنزل الشركه ...

اسلام: لا هنسافر المنصوره ندور علي ولدتك هناك ...

حور انا هاجي معاكم ...


اسلام : لا انتي هتفضلي هنا عشان ترتاحي ..

حور:بعد أذنك انا عايزه اجي اشوف امي بنفسي ...

اسلام: طب توعديني تكليالمتمرده

اول و تخدي علي العلاج ...

حور : حاضر ..

فون اسلام رن..

اسلام:الو

مجهول...

اسلام:خليك عندك و انا جاي حالا

يا تري الي الي حصل استنوا البارت الجاي...

شكرا علي التفاعل بتاع البارت الي فات...


#يتبع 

#عشقتك_أيتها_المتمرده 

#بقلميييي 

#منه_رضا


لمتابعة اافصل الثامن اضغط هنا

reaction:

تعليقات