القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية رغم فارق السن الفصل الخامس 5

رواية رغم فارق السن البارت الخامس 5 تأليف حنين عادل

رواية رغم فارق السن الفصل الخامس 5

حمزه قاعد بيفتكر اول مره شاف فيها جميله لما كان راكب عربيته في يوم والدنيا كانت بتشتي وفجأة العربيه وقفت لأن السواق كان هيضرب بنت نزل السواق يجري يشوفها وحمزه نزل من عربيته لقاها واقفه وحاطه أيدها علي وشها من الجعزه 

جمال السواق بلهفه: جميله يا بنتي انتي كويسه

نزلت جميله أيدها من علي وشها اللي أسر قلب حمزه من جماله

جميله: بابا 

وراحت حضناه

حمزه: دي بنتك يا جمال

جمال: ايوه يا باشا الحمد لله ربنا ستر كنت هخبط بنتي

وانتي يا جميله مش تخلي بالك 

جميله: معلش بقا يابابا 

حمزه: انت كويسه يا جميله

جميله: الحمد لله يا عمو كويسه

اضايق حمزه من كلمه عمو بس كان مبسوط انه شافها واتعرف عليها 

يقاطع تفكيره : حمزه بيه حمزه بيه

حمزه: ايه يا عثمان

عثمان الطباخ: الغدا جاهز

حمزه: ماشي 

وراح حمزه يتغدا 

حمزه بعد ما خلص اكل 

حمزه لنفسه: ايه ده انا كلت كل ده انت فتحتي نفسي للدنيا يا جميله بعد ما خلاص كنت هفقد الأمل أن الاقي البنت اللي أحبها واسعدها وتجبلي ولد منها زي القمر يشيل اسمي ااه صحيح في فرق سن بس اوعدك اني هخليكي سعيده وعمري ما هزعلك وهانكون مع بعض في الوحشه والحلوه وهكون سندك........

جهز حمزه نفسه عشان يروح يقابل ابو جميله زي ما طلب منه وركب عربيته ورايحلهم

عند جميله

جمال دخل علي جميله وقالها: حمزه بيه مش لازم يعرف حاجه عن اللي في بطنك ده فاهمه

جميله: ازاي وانا حامل في شهرين هنخبي ده ازاي وبعدين انت بتقول أنه إنسان كويس عايز تخدعه وتبني حياتي علي كذبه 

جمال بعصبيه: وانتي فاكره أنه أن عرف هيتجوزك ولا هيبصلك

جميله: انا اسفه يا بابا بس انا مش ناقصه مشاكل عشان اجيب مشكله جديده انا هقوله علي كل حاجه وهوا أن عجبه يجوزني يجوزني ماعجبوش خلاص

جمال : بتتنكي علي ايه دا انتي قليله الربايه واللي في بطنك ابن حرام

جميله بضيق: انا قلتلك أنه كان جوزي وماكنش في الحرام

جمال ما مسكش أعصابه ولسه هيضربها لقي جرس الباب بيرن

وقف جمال: حمزه بيه اجي 

راح جمال فتح الباب 

جمال: اتفضل يا حمزه بيه

دخل حمزه مع جمال وقعد 

جمال؛ ناهد خلي العروسه تجيب الشربات

اجت ناهد ومعاها جميله شايله الشربات

حمزه مبهور من جمالها وحلاوتها 

جمال،: زغرطي يا وليه

حمزه: استني يا ام جميله انا عايزه اتكلم مع جميله شويه

جمال وشه جاب الوان يا تري عايز يكلمها في ايه وعارف أنه لو سابهم لوحدهم جميله هتتكلم وتقول كل حاجه والجوازه تبوظ بس هيعمل ايه قام جمال وخد ناهد في أيده ودخلوا جوه وسابوهم لوحدهم

بدأ حمزه كلامه مع جميله: اذيك يا جميله

جميله: الحمد لله ووشها في الأرض

حمزه: ايه من ساعه ما جيت مش بتبصي في وشي ووشك في الأرض مش عايزه تشوفيني ولا ايه

جميله: لأ  مش كده ورفعت وشها تشوفه 

حمزه: ايه رأيك راجل عجوز مش كده

جميله: بالعكس حضرتك مش باين عليك اي سن ما شاء الله  اللي يشوفك يقول عندك 30 سنه 

حمزه:شكرا يا جميله عالمجامله وبعدين ايه حضرتك دا انا هبقي جوزك قوليلي يا حمزه المهم عاوز أسألك سؤال مهم

جميله: اتفضل حضرتك

حمزه: حضرتك تاني

جميله: اسفه يا حمزه

حمزه: تمام السؤال هو انتي وافقتي تتجوزيني ليه 

جميله بتفكر تقوله بس خايفه من ابوها

حمزه: قوليلي عايز اعرف السبب وعايزين نبدأ حياتنا علي ميه بيضه زي ما بيقولوا قوليلي كل حاجه وماتخبيش

جميله فكرت أنه لازم يعرف كل حاجه وبدأت تحكيله

عن علاقتها بأشرف وأنها حامل منه وأنها كانت متجوزه منه وإن ده ماحصلش في الحرام 

حمزه بيسمع ليها 

جميله: انا كده قلتلك كل حاجه وانا كنت متجوزاه وهوا مجاش يتقدملي وغدر بيا وبابنه وانت في ايدك القرار دلوقتي ...

حمزه:...

يتبع الفصل السادس اضغط هنا

reaction:

تعليقات