القائمة الرئيسية

الصفحات

وحبك كالعنة الفصل الرابع والعشرون 24

رواية وحبك كالعنة الفصل الرابع والعشرون 24 لنوران محفوظ على مدونة كوكب الروايات 

رواية وحبك كالعنة كاملة

رواية وحبك كالعنة الفصل الرابع والعشرون 24

مرت  10 سنين وكارمن جابت توائم  بنت  واسمها جويريه وولد اسمه جياد  و جواد عمره 7 سنين ومنار جابت ولد اسمه كارم  وكاريمان 5 سنين ومريم  
جابت ليلى وليالى 8 سنين 
كارمن بغيظ : لااا بقا كده كتير  جورى ازاى تدخلى اوضتنا من غير استأذن 
جورى بضيق :  انتوا اتأخرتوا  ف النوم ليه 
أسر بضحك :  حبيبتى انت الا صاحيه بدرى 
جورى بضيق :  طب مامى لبسه قميصك ليه 
كارمن بحاجب مرفوع : وانت مالك 
جورى بضيق : اوف انت ام خنيقه 
كارمن بغيظ : انا خنيقه  !!! انت بنت قليلة أدب 
جورى بحزن :  بابى هو انا قليلة الادب 
أسر بجديه : حبيبت قلبى  مينفعش نقول لمامى او نكلمها  كده صح ؟ 
اومأت له بنعم : بس يا بابى هى الا مش بتحبنى   
جاءت كارمن لكى تتحدث قاطعها أسر  : روحى انتى يا كارمن اجهزى علشان ننزل 
تركتهم كارمن 
فتح أسر زراعيه : تعالى يا قلبى 
انت بتقولى ازاى أن ماما مش بتحبك  يعنى ماما مش بتخاف عليكى مش  بتفضل  جنبك بالساعات وانتى  تعبانه ومش بتهتم بيكى من اكل ولبس ودراسه وغيره وغيره 
اومأت له  : وانا  واللهى يا بابى بحبها 
كارمن من خلفها : وانا بموت فيكى 
جرت عليها وحضنتها 
كارمن بتسأل : فين جواد وجياد 
جورى ببسمه :  جواد نايم وجياد بيجرى 
كارمن لأسر :  أسر جياد لسه صغير  ع الا بيعمله
أسر ببسمه :  حبيبت قلبى جياد  لو صغير ف السن فاهو عقله كبير وانا بتكلم على اساس كده 
كارمن وهى تخرج :  اه ما هو انت السبب 
أسر ضرب كف بكف : يا مثبت العقل 
وجد جورى تضع يدها بخصرها 
أسر بتأفف : ايه انت كمان 
جورى بضيق : من دى الا حبيبت قلبك 
أسر بضحك  : واللهى انت  ومامتك  هتموتنى قريب 
جورى وهى تخرج : خد بالك من كلام بعد كده 
أسر بضحك   : ربنا يصبرنى 

ع السفرة 
كارمن بتحذير : جواد كول فطارك كامل 
جواد :  يا ست الكل  ما انا باكل اهو 
نظرت كارمن لجياد : التى هو نسخه  من والده  
جياد حبيبى  بلاش جرى ع الصبح 
جياد ببسمه : متخافيش عليا انا كويس 
ابتسمت  له كارمن بحب 
أسر بضيق  : ياريت تكلى وتهتمى بأكلك شويه 
ابتسمت كارمن بحب: حاضر 
بدأ أسر يأكلها 
جورى: بابى  وانا كمان  اكلنى
ابتسم أسر ع غيرة ابنته 
نظرت لها كارمن بيائس  
كارمن   بسرعه : يلا يلا ع المدرسه 
مريم  بمرح :  اوعوا حد يضريكم اضربوا انتوا بس 
نظر لها جياد ببرود   : اممممم  وايه كمان 
مريم بغيظ : انت ملكش دعوة بالكلام ده  ما انت عيل ثقيل كنا ناقصين  أسر كمان 
أسر   /     جياد   ببرود  :     بتقولى حاجه يا مريم
مريم بتوتر :   لااا مش بقول حاجه 
جواد بمرح :  فكك منهم انا  هنفذ اومرك  يا باشا 
مريم بضحك : انت الا فاهمين  يا جوجو 
سيف  بضحك : خفى شويه عن  العيال  
مريم بضيق : مش ليك دعوة 
نظر لهم جياد بملل  :  مامى انا  ماشى عايزه حاجه 
كارمن ببسمه : عايزه شوكولا 
جياد بحنان  : حاضر انت تؤمر يا جميل 
أسر بغيظ  :  جياد احنا  قولنا ايه   
جياد بضحك : اوك خلاص يالا يا جورة 
جورى بضيق : خلصتوا كلام مع  كارمن هانم  ودلوقتي جيه  دورى 
جواد بضحك : حبيبت قلبى انت وكارمن هانم  اغلى اتنين على قلبنا 
نظرت كارمن لها بيائس واقتربت منها : اموت واعرف انت ليه محسيسانى  انى عدوتك 
جورى بملل : كلام كل يوم 
أسر بغضب : جورى 
كارمن بخوف من  غضب أسر: أسر  جورى مش قصدها حاجه هى بس عفويه ومش بتعرف تعبر عن الا ف قلبها  
أسر بغضب : لااا دى قلة أدب  كم مرة قولتلك كلمى  مامى كويس واحترميها 
كارمن  بخوف : حبيبى هى مش قصدها  دى طفله 
جورى بغضب : انا مش طفله  
أسر بعصبيه  : جويريه 
كارمن بتوتر : أسر أهدى 
جورى بدموع وغضب  : متمثليش انك مهتمه علشان انت السبب  ف كل حاجه 
امسك جياد يد اخته واخذها  قبل أن   يغضب ولده   أكثر 
أسر بحده : استنى جياد انا  قولت تمشوا 
جياد  باحترام: اسف يا والدى 
نظر أسر لجورى  :  بالنسبه لقلة ادبك دى  فأنتى هتروحى مدرستك وتيجى تدخلى أوضتك  ومش تخرجى منها 
نظرت له بحزن ثم نظرت لكارمن بضيق وذهبت 
جواد  ببسمه لكارمن : مامى مش تزعلى
ابتسمت وهى تحاول  الا تبكى  : خالى بالك من اخوتك حبيبى 
احتضانها  وقبل وجنتها 
أسر بغضب : كانت ناقصاك هى كمان يلا يا ولد من هنا 
جواد بغيظ مرح :  خلاص عارفين انها ملكيه  خاصه 
وذهب وامسك يد ليلى  وكارم 
وذهبت كلا من ليالى و كاريمان  أيضا 
كارمن لأسر : حبيبى متئساش  ع جورى  هى طفله بردوا ومش قصدها 
أسر بحده :  تعرفى تسيبلى الموضوع  ده 
كارمن ببسمه : حاضر  بس  صلحها لما تيجى انت عارف هى متعلقه بيك ازاى  ومش هترضى تكول وانت زعلان منها 
أسر بقلة حيله  :  حاضر 

ف المدرسه 
جياد لجورى : جورة انت مش شايفه نفسك غلطانه خالص 
جورى بعداء :  لااا انا من حقى بابى يحبنى  انا بس  او حتى زى ما بيحبها بس هو بيحبها اكتر 
جياد بحنان : ي قلبى انت عارفه ان بابا هو الا مربى ماما  يعنى هى بنت ومراته وام اولاده 
جورى بحزن : بس انا عايزه يحبنى زيها وينام معايا  ويأكلنى ويبوسنى و يحضنى انا بس 
جياد بيائس : مش هو بيعمل كده  معاكى بردوا 
جورى بعناد : بس مش ليا انا بس 
جياد بعصبيه  : انت بتفهمى ازاى انت غبيه دى امك مش عدوتك  مين الا  مالى دماغك بالكلام ده 
نظرت له بتوتر  : انا محدش  مالى دماغى بالكلام ده وانا مش فاهمه انت تقصد ايه 
جياد بغضب :  اقصد كنتى بتكلمى مين امبارح   ف الفون وبتحكيله  عن كل حاجه  وقفلتى  لما دخلت  عندك 
جورى بغضب وهى ترجع شعرها للخلف  :  انت ازاى تكلمنى كده 
جياد  بسخريه: يمكن علشان انا اخوكى الا كبير 
نظرت لها بضيق :  وانا أدك  ع فكرة  و اقفل الموضوع يا جياد 
جياد بقلة حيله:  خلاص يا جويريه  مش هتكلم  معاكى بالموضوع ده بس  انت الا هتخسرى طفولتك  لأنك بتبعدى ولدتك  عنها 
جورى بعناد : لو عايزه تقرب منى  يبقى  تبعد عن بابى 
جواد بغضب : فكك  منها يا عم دى عيله غبيه وقله الكلام معها  افضل   بكرة تبقى تبكى  دم   ع يوم من الأيام  دى 
نظرت لهم  بغضب وتركتهم وذهبت 
جياد بتفكير  : اكيد حد  هو السبب هى مكنتش  كده 
جواد بسخريه: يا سلام 
جياد ببسمه : قصدى بالطريقه العدوانيه دى 
جواد بضحك : طب يلا انا هروح الكلاس  بتاعة يا باشا 
جياد بحنان : خالى بالك من نفسك 
جواد بضحك : متخافش عليا 

مريم بضيق : بحس بملل لما العيال بيمشوا  
منار بسخريه : اه ما انتى طول اليوم   بتعلميهم الرقص 
مريم بتبرم : دا فن  يا جهله
منار بضحك : اسفه يا باشا تصدقي ماما وبابا وحشونى 
مريم بتمنى : عقبال يارب نحج احنا كمان 
منار بتمنى :  يا رب  
مريم بضيق : مش كنا اشتغالنا احنا كمان  زى كارمن 
منار بضحك: دا الوحد مصدق يخلص جامعه تقولى شغل وانت عارفه لولا ضغط  وان كارمن ممتازة  أسر  مستحيل كان نزلها الشغل 

كارمن بتأفف  : سيف 
سيف بخضه :  الله يعمر بيتك يا شيخه  ايه دخلت المخبرين دى 
كارمن وهى تجلس : تعالى يا باشا انا ف حاجات مش فاهمها ف المشروع ده 
سيف  بتسأل :  مروحتيش لأسر ليه ؟ 
كارمن بغيظ :  مشغول  يا  عم   عنده اجتماع 
سيف بضحك : مغلق 
كارمن بضيق : سيف يلا  الشغل احنا مش فاضين الكلام ده وانت  عارف  ان أسر  هينفخنى لو أخطأت 
سيف بجديه : تمام  يلا 
كارمن بتعب : تمام انا فهمت كل حاجه خلاص بس  تعبت يا باشا وانا لما بتعب بجوع  
سيف ببسمه :  اوك  يلا  نتغدى برا 
كارمن  بفرحه : هيييه هروح اشوف أسر لو خلص اجتماعه كده ولا لااا واقوله واجى 
سيف  ببسمه : ماشى يا حبيبتى 

كارمن للسكرتيره ببسمه :  اموله  أسر ف حد معاه جوه 
امل ببسمه :  لسه ف الاجتماع يا كوكى 
كارمن بتكشيره : اجتماع ايه ده كله يا امل   ساعتين ليه 
امل بعدم معرفه : كل الا  اعرفه انهم شغالين ع المنتجع بتاع شرم  وان المدام ف حاجات ونقاط بضيفها  وبتحذف بصى ادخلى اعرفى انتى 
كارمن وهى تشمر ساعديها :  لو سمعتى صويت  ادخلى اضرب لو انا الا بضرب و حوشى عنى لو انا الا بنضرب 
امل بضحك : انت مشكله  
كارمن بحزن  مصتنع : ماشى ماشى  هقول لأحمد  ( ابن خالها )
امل بسرعه "  بس احلى مشكله 
كارمن بمرح : نشوف الموضوع ده بعدين  خلينى ادخل اشوف بيخونى ولا لسه 
ضحكت امل ودخلت كارمن   بدون دق 
كارمن   وهى تضيق عنيها  :   باشمهندس 
نظر لها أسر ببسمه ولكن   سرعان  ما ارتسمت ملامح البرود :   عايزه ايه يا بشمهندسه  
كارمن بتكشيره:  اسمها عايزه ايه اخص عليك يا ناكر  الجميل 
نظرت لها  صوفيا  بعدم فهم  كيف لتلك الفتاة أن تتحدث هكذا معه  
أسر ببسمه :  اومال اسمها ايه 
كارمن  بضحكه :  اسمها  عايزه ايه يا قلبى  اسف قصدى انت تؤمرى يا روحى احم اسفه يا أسر بيه بس باين كده  جوزى وحشنى  فالرومانسيه بتطلع كده لوحدها 
أسر بضحك :  بتطلع !!! عادى ولا يهمك يا بشمهندسه
كارمن وهى تجلس : متعرفتش  انا كارمن أسر 
صوفيا بغرور: صوفيا  الدميرى 
كارمن ببسمه مصتنعه :   اتشرفنا 
هزت  رأسها بغرور 
نظرت كارمن بغيظ لأسر : باشا 
أسر ببسمه لم يستطيع كبتها ع  تعبير وجهها  :  نعم يا روحه قصدى يا بشمهندسه خير عايزه ايه 
كارمن وهى تنظر له بغيظ :   انا  خارجه اتغدى  برا 
أسر بجديه  : لوحدك !! 
كارمن ببسمه : لااا طبعا مع سيف 
أسر  بغيظ : لازم يعنى 
كارمن بضحك : لازم جدا جدا طبعا  جعانه يا باشا وانت اجتماعك لسه باقى فيه كتير 
أسر بجديه : خلاص  اطلبى اكل وكولى ف الاستراحة احنا حاليا ف وقت  الشغل ووقت الشغل للشغل 
نظرت له بضيق 
وخرجت 
ابتسم  بشرود ف ملامحها 
صوفيا بضيق : يلا نكمل 
أسر بجديه : تمام 
دخلت كارمن مرة أخرى  هز  أسر بقلة حيله : عايزه ايه تانى يا بشمهندسه 
كارمن وهى تقترب منه : كل خير يا فندم  
بقولك ايه 
أسر ببرود : ايه 
كارمن وهى تضغط ع أسنانه: جعانه هخرج  اكول مع سيف والنبى 
أسر بجديه :  بشمهندسه  ياريت  تشوفى شغلك ولو مش  قادرة تشوفى شغلك صح تقدرى  تقعدى ف بيتك  وتكلى براحتك
كارمن بضيق : انت رأيك كده 
أسر ببرود : ده مش رأى ده الصح واتفضلى لأنى مش فاضى وورايا شغل زى ما انتى شايفه 
كارمن بغيظ : تمام تمام بس ف حاجه اخيره 
أسر ببرود  : ايه 
كارمن بغيظ  :  اقفل زارير قميصك  لأنى الجو  بارد وممكن تتعب 
أسر ببرود : اتفضلى شوفى شغلك  وبعدين الجو حر  ولا بارد  ملكيش دخل اتفضلى 
أغلقت الباب بقوى 
كارمن بضيق : بارد بارد مفيش كلام 
امل بضحك ع هيئه كارمن: مالك يا بنتى فيكى ايه 
كارمن بغضب :  مديرك رخم رخامه وبارد  واللهى 
 امل  بضحك : طب اسكتى احسن ما يسمعك 
كارمن بصوت عالى:  طب اهو يا باااااارد 
أسر من الدخل : كااارمن  ع شغلك 
جرت كارمن ع مكتبها 
دخلت  الله الله ايه الريحه دى 
وجدت سيف يجلس  وهو مغمض العنين 
سيف بضيق : اتأخرتى وانا  جعان  
كارمن بفرحه  : وانا جيت اهو  جبت اكل لأسر 
سيف بضحك : يعنى هو رفض انك تنزلى تكلى  وانت بتفكرى فيه 
نظرت له بعبوس 
سيف بضحك : خلاص خلاص  جابت  يا ستى 
ويلا ناكل 
كارمن ببسمه  : بسم الله الرحمن الرحيم 

كان جواد يجلس  يلعب ب هاتفه ف وقت البريك 
اقترب منه  أكثر من طفل تعرف بشلة مصطفى    وهى شله مشاغبه وصاحبة  مشاكل  واكبر من جواد سنا 
 مصطفى  بغيظ : انت  يا صغير  
لم يعيره جواد  اهتمام  
نظر له بغيظ أكبر  :  مش  انت اخو الموزه جورى  
نظر لها جواد بغضب : احترم نفسك وغور من هنا 
مصطفى لشلته : تعرفوا  أن بابا  بيقول ان جورى طلعه   قمر لأمها 
وقف جواد : انا وقولتلك  غور بس انت  الا رفضت يبقى  تتحمل نتيجة  اختيارك 
ولكمه بيده 
نظر له مصطفى بغضب  : انت الا جبته لنفسك 
اضربوه يا عيال 
جر أحد الطلاب لجياد  التى كان ف المكتبه : جياد جياد الحق  اخوك  ف 
لم ينتظره حتى يكمل فهو يعلم مكانه وجرى  بأقصى سرعه وجده ف الأرض ويضربوه  اقترب منهم واخذ يضربهم بقوة  اقترب منهم كارم أيضا 
واخذ يضربهم
جاءت المديره  بغضب  :  ايه الا بيحصل هنا 


ف الاستراحة 

كارمن بتكشيره : الاكل وصل  يا باشا  
أسر ببسمه : بس  انا مطلبتش اكل 
كارمن بضيق  : وانا اكلت وانت عارف مادام اكلت اكيد جبتلك اكل   
جذبها أسر  وجعلها تجلس ع قدميه : مالك زعلانه ليه 
كارمن بغيظ : يعنى  انت مش عارف 
أسر وهو يقترب من شفتيها : تؤ  تؤ  انا معرفش غير انى عايز اكول  من دول 
واقترب من شفتيها وقبلها بعشق وشغف  بدلته قبلته بلهفه   شغف  ولفت  يدها حول عنقه 
قطع تلك اللحظه رنين الهاتف 
كارمن وهى تبعد عنه : شوف مين 
أسر برفض : لااا مش ضرورى 
مسكت كارمن هاتفه  فقالت بخوف : أسر ده من المدرسه 
اخذ أسر الهاتف وأجاب 
أسر بجديه : اوك تمام 
كارمن بخوف: ايه ف ايه حد من الاولاد حصله حاجه 
أسر ببسمه :  متخافش هعرف ف ايه وابقى اقولك 
كارمن بنفى : لااا طبعا انا هاجى معاك  متحاولش هاجى يعنى هاجى 
وافق بقلة حيله 

وقفت جورى  بجانب  جياد :   أهدى جياد ايه الا حصل لكل ده 
نظر لها جياد بضيق 
هزت رأسه بخوف عليه : طب انت كويس 
جياد ببسمه مطمئنه  :   انا كويس يا حبيبتى 
ولى أمر مصطفى : انا عايز اعرف  هى دى مدرسه ولا شارع ازاى ابنى يحصل فيه كده 
جياد ببرود : انت تحمد ربنا أن ابنك حصل فيه كده بس 
كارم ببرود مماثل : هو ده ابنك تصدق  توقعت بردو 
نظر لهم  والد  مصطفى بغضب : دول مش  مكانهم هنا  دول مكانهم الشارع ازاى يدخلوا  مدارس انترناشونال 
ابتسم جياد بسخريه  حادة 
إحدى  أولياء الأمور: انتوا  ازاى تردوا  بسلوك زى ده 
قاطعهم دخول  أسر بيهبته  
شهقة كارمن بخضه : جياد  كارم مين الا عمل فيكوا كده 
كارم ببسمه: متخافيش يا عمتو  احنا كويسين 
كارمن بدموع: كويسين ازاى  دا انا بايظين  خالص 
أسر بصرامه :  مين الا عمل ف جياد وكارم كده 
المديره بحده :  طب ما تشوف هما عاملين  ايه الأول ف الاولاد دول 
نظرت كارمن لأولاد واغمضت عنيها  من  هيئتهم : انتوا  الا عملتوا فيهم كده 
اومأ لها جياد وكارم 
كارمن ببسمه : يستهلوا 
نظر لها أسر  بيائس ثم اردف 
أسر بجديه لجياد : عملتوا كده ليه 
جياد مش عارف يقوله ايه كل الا اعرفه انهم ضربوا اخوه 
والد مصطفى : شوفت  يبقى اكيد هو الا غلطان 
نظر له أسر ببرود  : عملتوا كده ليه 
كارم بغضب : لأنهم ضربوا جواد  
كارمن بخضه : جواد ابن هو فين 
أسر بحده للمديره :  جواد فين 
المديره بتوتر : ابن حضرتك  ف غرفة الدكتور 
كارمن ببكاء : ليه جواد  ماله يا أسر 
جورى وهى تحتضانها :   هو جواد حصله حاجه يا مامى 
احتضانتها وهى تبكى : جواد يا أسر 
أسر بحده :  خليهم يجبوه 
جاءت إحدى   المدرسات وهى تحمله 
اقتربت منها كارمن وحاملته  بدل عنها  : جواد انت كويس 
ابتسم  لها بحنان  وضم نفسه لها أكثر 
أسر بغضب : انا عايز  اعرف ايه الا عمل ف ابنى كده 
المديره بتوتر : حضرتك هو كويس 
نظر لها بغضب 
نظر أسر لمصطفى :  انت قول  ايه الا حصل 
اهتز  مصطفى بخوف    :  انا معرفش حاجه 
نظر له جواد  قائلا  : كذاب يا بابا 
حمله أسر قائلا : انت مش تعبان 
جواد وهو يغمض عنيه بألم :   واللهى يا حج ومش ليك عليا  حلفان انا مدغدغ بس دى شهادة والواحد لازم يقول الحق بس انا خايفه الولد ده هو وابوه  منك 
نظر له باستفهام  
جواد ببسمه مصحوبه بتعب  :   استنى مستعجل على ايه ثم نظر لوالده  هو انتوا خدتونى من الحضن الحنين ليه 
نظر له أسر بغضب 
جواد بتعب : واللهى مش هستحمل هزه  الواحد اصلا لزقنوه بالعافيه 
ابتسم أسر ع مشاغبة  ابنه ثم قال بصرامه 
اتفضل قول ايه الا حصل 
نظر مصطفى لوالده بخوف  :  انا  أصل كنا  بنهزار مع ج جواد وقع  غ غص ب  
أسر بنبرة ارعبت الجميع حتى كارمن : قولت قول ايه الا حصل 
جواد بتعب : متتحركش كتير انا مش عارف انام يتنادى ع  المدرسه 
نظر له  أسر بغضب 
جواد ببسمه  غبيه :  سكت  اهو 
كارمن لجياد وجورى و كارم : انا بدأت  اخاف من  ابوكم يا عيال  
جياد ببسمه : اهم حاجه اننا لو غلطانين او  لااا هنتعاقب 
كارم بخوف : ودى عايزه ضحك ولا انت خلاص ضريت 
جواد بضيق : انا هقولك  يا بابا بس استنى انت رايح فين خليك شايلنى ثم قال بغضب 
مصطفى  دهو قال بالظبط كده مش  انت اخو الموزه جورى وكمان قال تعرفوا  أن بابا  بيقول ان جورى طلعه قمر لأمها   اسكت  لااا طبعا ضربتهم بس هما اتكتروا  عليا وضربونى 
ابتسم أسر  ببسمه مرعبه ثم نظر لكارمن  فأقتربت واخذته 
أسر بغضب : اتوقع  سمعتى الا حصل  وكمان الا اعرفه ان الوزاره اسمها وزارة التربية والتعليم  فدلوقتى انا هنفذ القسم الأول منه 
اقترب من والد مصطفى ولكمه  دى علشان انت معرفتش تربى ابنك ودى علشان تبقى تعلى صوتك ع  أبناء أسر الدمنهورى انما بقا كلامك التانى لأبنك هيوصلك  الرد كمان ساعه ستين  دقيقه وابقى شوف مين هيرضى يشترى شركه من شركاتك  لما اسهامها تنزل الأرض 
ثم نظر للمديره : اضن ان دى مش مدرسه وياريت تخدى اجرأتك  بدل ما انا اخود أجرأ  يخليكى تقعدى ف بيتك متخرجيش
حمل أسر جواد واخذ جياد  وكارم  وكاريمان وليلى وليالى 
كارمن لجياد : يعنى متعرفش  ايه الا حصل دخلت تضرب كده وخلاص 
كارم ببسمه : احنا منعرفش حاجه احنا روحنا لقينا  جواد بيضرب
أسر مقاطعا : انتوا الاتنين هتتعقبوا 
كارم بصدمه : ليه 
reaction:

تعليقات

4 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق