القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت مجهولا الفصل السابع عشر 17 بقلم منال عباس

 رواية احببت مجهولا الفصل السابع عشر 17 بقلم منال عباس

رواية احببت مجهولا الفصل السابع عشر 17 بقلم امل عباس

رواية احببت مجهولا الفصل السابع عشر 17 بقلم منال عباس

ماهى حبيبتى اقعدى هنا زى الاميرات وانا هجهز احلى فطار لاميرتى 

دخل مازن المطبخ لتحضير بعض الساندوتشات والعصير 

ماهى بدأت تتجول فى الفيلا و وجدت حجرة المكتب دخلت إليها وجدتها منظمه جدا ومليئه بالكتب عن القانون والجرائم الدوليه ..

استغربت ماهى فما علاقه تلك الكتب بدراستها ومازن متخصص فى اللغه الانجليزيه 

وهى تستدير كى تذهب إلى مازن وتسأله وجدت على المكتب قناع . امسكته أنه هو نفس القناع الذى يرتديه المجهول . 

شعرت ماهى بالخوف ظنا منها أن ذلك المجهول يراقبها حيثما تذهب .

انا منال اقول عليكى ايه غبيه كل القارئين فهموا الوضع وانتى لسه يالا تستاهلى مع انى بحبك

دخل مازن وجدها تمسك بالماسك 

مازن بكل اتزان ايه يا حبيبتى عجبك مكتبي 

ماهى : جميل ومنظم اوووى 

بس ايه كل الكتب دى وايه علاقتها بشغلك 

مازن دى تخص والدى الله يرحمه اللواء حسن 

ماهى بتفهم الوضع : اها علشان كدا ..مازن هو الماسك دا يخصك ..

مازن  :لا يا حبيبتي انا لقيته فى عربيتى مش عارف ممكن يكون بتاع حد من اصحابي وجيبته هنا على ما حد يسأل عليه 

تأكدت ماهى من شكوكها وظنت أنه بالفعل المجهول يراقبها في كل مكان 

مازن : يالا نفطر بقي وكفايه اسئله علشان ما نتأخرش على اسرتك

ماهى : يالا بينا وذهبت معه لتجد رائحه الطعام جميله ويبدو الاكل شهى

ماهى : واوووو الريحه تجنن انا جعانه موت 

مازن بضحك : نفسي اعرف بتاكلى وتودى الاكل دا فين مش باين عليكى 

ماهى : الله بقي انتى عازمنى وباصص ليا فى الاكل 


 يتبع الفصل السابع عشر كاملا  اضغط هنا  ملحوظة اكتب في جوجل رواية احببت مجهولا  كوكب الروايات لكي تظهر لك كاملة

الفهرس يحتويي علي جميع فصول الرواية كاملة "رواية أحببت مجهولا" بقلم أمل عباس

reaction:

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق

إرسال تعليق