القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حبيبتي للأبد الفصل السادس والعشرون 26 بقلم ندى محمد

 رواية حبيبتي للأبد الفصل السادس والعشرون 

رواية حبيبتي للأبد الفصل السادس والعشرون

ندى محمد:
"البارت السادس والعشرون" 
دخل جاسر الاوضه انصدم لما شاف
جميله نايمه علي السرير وبتعيط بشده
طلع يجري عليها 
قال بخضه: حبيبتي مالك فيكي اي انا اسف يا حبيبتي متزعليش منى 
ردت جميله بعياط: مش انت زعقتلي في المستشفى وبتقولي.... وراحت معيطه
رد جاسر وهو بيخدها لحضنه: انا اسف انا وحش يا حبيبتي بس متزعليش مني مقدرش علي زعلك
ردت جميله بدلع: خلاص هاتلي شوكولاته 
رد جاسر: من عيوني يا قلبي 
ردت جميله: جوسي
رد جاسر بضعف: قلب جوسي 
ردت جميله: عارف انت اللي بطني ده اي
رد جاسر بضحك: عارف يا روحي جنين ههه
ردت جميله وهي بتحضنه: انا ربنا رزقتني بأحسن زوج في الدنيا ورزقني بأحسن ولد في الدنيا 
رد جاسر: يعني اللي في بطنك ولد
ردت جميله بدلع: ايوه يا جوسي
رد جاسر بتوهان: احنا هنتعبوا باين معانا النهارده 
ردت جميله بدلع: براحتك يا بيبي انا اطمنت علي صحتوا وحياتوا والدكتوره قالتلي انوا الجنين كويس جدا 
رد جاسر وهو بيبوسها من شفايفها: كويس صح 
ردت جميله: اه جدا جدا 
رد جاسر بضعف: بحبك اوى يا حبيبتي للابد 
ردت جميله: بحبك جوسي
(ذهبوا الي عالمهم الخاص) 
&&&&&&&&&&&
عند مهند ومليكه تجلس مليكه في الكافيه سرحانه جدا ومش قادره تتكلم 
قال مهند: مليكه، ممكن تهدي ان شاءلله كل حاجه هتكون تمام 
ردت مليكه: انا مش عارفه ليه بيحصل معانا كده
رد مهند: قولي الحمدلله علي كل حال، يلا علشان تروحي تذاكرى
ردت مليكه: يلا، شهد كلمتني وقالتلي اني سهيله طلعت ومراد روحها وهي هتفضل مع سيف
رد مهند: طب يلا علشان اروحك وبعدين تذاكرى
ردت مليكه: يلا 

عند سهيله ومراد
روحت سهيله البيت، دخلت الاوضه نامت علي السرير وسرحت في كلام مراد
فلاش باااااك
في السياره 
قالت سهيله: مراد مين اللي خطفني
رد مراد بتوتر: انتي مشوفتيش حد
ردت سهيلة: انا مشفتش غير واحد ماسك واحد بيكهربوا، بعدين مسكني ودخلني الاوضه وبس كده 
رد مراد بتوتر: سهيله اخوكى رجع مصر وهو اللي خطفك هو وعمي
ردت سهيلة بصدمه: مراد بجد الكلام ده
رد مراد: اه اخوكي وعمي انقبض عليهم وملهومش حل غيى الاعدام
ردت سهيلة بعياط: كان نفسي يكون ليا اخ سند ليا واماني في الدنيا، بس للاسف اخويا بيسرقني ويخطفني ويرميني في الشارع
رد مراد: حبيبتي انا سندك وامانك وحمايتك انتي حبيبتي واختي وروحي وحياتي وعمري 
انا هحميكي مفيش حد. هيقدر يقربلك تاني ابدا طول ما أنا معاكي بحبك 
ردت سهيله: ربنا يخليك ليا يارب وميحرمنيش منك ابدا انا بحبك اوي يا مراد
رد مراد: يااااااه اخيرااااااااا قولتيها، انا هوزع شربات علي الناس ههههههه
ردت سهيلة: ماشي يا شبح
رد مراد: ايوه كده بحبك يا قمر وانت شقي كده
ردت سهيله بكسوف: خلاص يا خويا، ركز في الطريق 
رد مراد: حاضر يا روحي
بااااااااك
سمعت سهيله صوت الباب اتقفل 
طلعت سهيلة من الاوضه تشوف مين لقتها مليكه 
طلعت مليكه تجري عليها وهي بتعيط
قالت: وحشتيني يا سهيله متبعديش تاني
ردت سهيلة بعياط: يا قلبي انتي، بس يا بت بطلي عياط
ردت مليكه: كنت خايفه عليكي اوووي بجد
ردت سهيلة: متخافيش يا قلبي انا كويسه الحمدلله، روحي يلا غيري هدومك وصلي ونطلب اكل من بره وناكل 
ردت مليكه: حاضر، هى شهد هتبات مع سيف
ردت سهيلة: اه يا روحي 
ردت مليكه: هغير هدومي واجيلك
ردت سهيلة: ماشي يا بطتي
&&&&&&&&&&&&&
عند سيف وشهد وكانت ام سيف تجلس معاهم
ردت (الام): مش عارفه هتفضل لغايط امته كده قولتلك بلاش كليه الشرطه وبردوا دخلتها
رد سيف: يا امي انا كويس ابنك بطل والله
ردت (الام): انا عاوزه ابني يكون معايا علطول، مش عاوزه اقلق عليه
رد سيف: يا ماما احنا اتكلمنا في الموضوع ده خلاص يا ماما انا بقيت ظابط ومش هسيب الشرطه ولا هشتغل مع عمي
ردت (الام): ليه يا بني كده بس، شوفي خطيبك يا شهد
ردت شهد: فيه اي بس يا ماما 
ردت (الام): مش راضي يشتغل مع عمو وعاوز علطول يقلقني عليه ويكون حياته في خطر علطول، عمو عندوا شركه كبيره وقالوا تعالي اشتغل معايا بس هو مرضاش وعاوز يتعب قلبي عليه
ردت شهد: يا ماما انتي عارفه اني الموت ده مكتوبلنا ربنا كاتبله اليوم اللي هيموت فيه حتي والله لو مش هيشتغل خالص، احنا يا ماما ندعلوا وندعموا في شغلوا طالما هو حابب الشغل ده 
ردت (الام): ربنا يبارك فيكي يا بنتي، بجد سيف اختار صح
رد سيف: يا حبيبتي يا ماما اطمني انا كويس وهفضل بخير علشان انتي وحبيبتي جمبي
ردت(الام): رينا يخليك ليا يارب وافرح بيك يارب
رد سيف وهو بيغمز لشهد: قريب جدا 
ردت شهد: يلا ميعاد العلاج
ردت (الام): طب انا هروح يا ولاد اعمل اكل واجبلك هدوم
رد سيف: ماشي يا ماما
مشت الام وشهد اعطت العلاج لسيف 
&&&&&&&

عند ريماس ومروان، ريماس كانت زعلانه 
قال مروان: مالك يا حزينه
ردت ريماس: مليش 
رد مروان: من ساعت ما خالد مشي وانتي عامله كده
ردت ريماس: مروان انا هروح يلا بينا 
رد مروان: يلا يا ختي
مشت ريماس بس شافت بتاع الايس كريم
قالت: مروان عاوزه ايس كريم
رد مروان: حاضر يا طفله 
ردت ريماس وهي بتضربوا: متقوليش يا طفله 
رد مروان بضحك: ماشي يا طفله وطلع يجرى بسرعه 
كان خالد يراقب اللي بيحصل كان في قمه غضبه 
ذهبت ريماس ومروان الي البيت 
مشي خالد وقرر انوا يسافر ويسيب البلد خالص
&&&&&&&&&&&&&&
بعد مرور اسبوع علي ابطالنا 
كان الشباب يجتمعون في الجنينه
قال سيف: يااااه الدنيا وحشتيني اوي
رد مراد: بس بلا انت هتستعبط علينا، أنت بقالك اربع ايام طالع من المستشفي 
رد جاسر: سيبوا يا مراد بيدلع شكلوا عاوز شهد تيجي تديلوا العلاج 
ضحك الشباب علي كلام جااااسر
رد مراد: صحيح هو عيد ميلاد مين
رد مهند: مليكه
رد مراد: وانت عرفت منين؟ 
رد مهند: من جاسر
رد جاسر: انا يا كداب، كل الحكايه اني مهند... 
نط مهند عليه وحيات مراتك بلاش تفضحني
رد جاسر: انزل يلا بدل ما احبسك
نزل مهند بسرعه: علي اي انا همشي خالص 

عند البنات تجلس ريماس حزينه
قالت مليكه: تعالي يا ريماس عوزاكي
ذهب ريماس مع مليكه
قالت مليكه: فيه اي
عيطت ريماس في حضنها حبيتوا
ردت مليكه: مين 
ردت ريماس: خاالد
ردت مليكه: بجد
ردت ريماس: اه والله مش عارفه اعمل حاجه من غيروا 
ردت مليكه: خلاص هو جاي النهارده، قوليلي انك بتحبيه
ردت ريماس: إن شاءلله 
ردت مليكه: يلا بينا نطلع 
ردت ريماس: يلا

عند مهند بيكلم خالد في التليفون 
قال مهند: انت فين يا حبيبي 
رد خالد: جاي ان شاءلله 
رد مهند: جيبت الحاجه اللي انا طالبها 
رد خالد: اه
رد مهند: مستناك يا صاحبي سلام 

عند جميله 
قالت: شكلي كده هولد
ردت مليكه: لا والنبي استني اخلص عيد ميلادي الاول 
ردت جميله: وااطيه 
ردت مليكه: شكرا شكرا ليكي يااااا جميلتي 
ردت سهيلة: يلا يا اختي علشان نخلص الحاجه ونجهز 
ردوا البنات يلا
&&&&&&&
في الليل 
كانت جميله ترتدى فستان اسود طويل واسع بسبب الحمل
سهيله ترتدى فستان احمر ضيق وطرحه بيضاء وبعض المكياج 
شهد ترتدي فستان موف طويل ضيق من عند الصدر واسع من الوسط وطرحه سوداء
مليكه ترتدي فستان بيبي بلو وطرحه بيضاء وبعض المكياج
ريماس ترتدي فستان بمبي طويل ضيق وطرحه بيضاء وبعض المكياج 

الشباب: كلهم لبسوا بدله سوداء

جاء وقت العيد ميلاد
قالت مليكه: انا بحب اشكر اخويا الكبير جاسر ومراد وسيف بجد عوضوني عن كل حاجه ربنا يخليكم ليا يارب، بشكر اخواتي البنات علي وقفتهم جمبي ودعهم ليا، قبل ما اطفي الشمع بتمني من ربنآ يخليكم ليا ويديم المحبه بينا يارب 
ردوا الجميع: يااارب
رد جاسر: يلا يا بنوتي اطفي الشمع 
ردت مليكه: حاضر

رن تليفون ريماس
ردت: الوووو
مجهول:*****
ردت ريماس بصوت عالي: لاااااااااااااااااااااااا

انصدموا الجميع من صوتها 
قالت مليكه: في اي
ردت ريماس:***

ردوا الشباب بصوت عالي: ازاي ده حصل

يتبع الفصل التالي اضغط هنا 


الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية حبيبتي للأبد" اضغط على اسم الرواية




reaction:

تعليقات