القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نور عيني الفصل الخامس والثلاثون 35 بقلم بسملة بدوي

 رواية نور عيني الفصل الخامس والثلاثون 

رواية نور عيني الفصل الخامس والثلاثون

سليم من وراها في اي.. واخد الورق...... لالاا التحااليل دي مزيفه لا 

كلهم مزيفين.. كلهم ياسليم... زيزي فعلا حامل منك ياسلييييم.. وفجأه لقاها مشيت ومره واحده لفت وبصتله نظره ذات معنى هو فهمها 

سليم بهدوء مُخيف للخدامه الباقعه امامه ترتجف بخوف ولسا هتمشي امسكها من زراعها بشر...... على فين يا روح ام*ك هو دخول الحمام زي خروووووووووووجه مين الي بااعتك يااابنت***** 

_والله والله 

ماااااااتُذكووووريش اسم ربناااااا على لسااانك*******ده بالكذب هتنطقي بالزوووووق ولا اجرب طُرقي الخاصه 

انا انا هقوولك على كل حاجه يا باشا وفضلت تتلفت حوالين ِمِنها بخوف.... بس بلاش هنا مش مش هعرف هتكلم هنا ااا 

قاطعها وهو بيرفع حاجبه باستنكار..... اوومال فين تحبي تتفضلي على الليفينج 

صدقني صدقني هي لو عرفت هتق*تلني ارجوك 

سليم بترقب ... هي مين؟! ... انطقي

_ت تتوعدني الاول بالامان مش ليا المهم ستيي

هز راسه بضيق...... ماشي القيقي فِ البارووون على الساعه 5 كده 

حاضر يباشا


عند نور راحه جايه في الجناح.... يترى مين زيزي وخلصنا منها وعمار مستحيل متأكده انه مش هو ياترى مين 

_أمي 

وقفت وابتسمتله..... نعم ياحبيبي انت جيت امته

بيجاد بحنان..... بقالي نص ساعه..وقاعد بنده عليكي وانتي مش معايا خالث مالك ياحبيبتي 

نور ابتسم وفي نفسها..... شبه سليم اوي مش بس في الشكل لا والطباع .... معلش يا حبيبي سرحت شويه 

بيجاد بحزن وغيره..... انتي معتيش بتهتمي بيا خالص من ساعه ما جينا هنا وبقيتي بتهتمي بسليم اكتر من 

نور بحزم ولُطف.... ياحبيبي بيتهيألك بس وبعدين اي سليم دي ياولد اسمه بابي 

بيجاد ببرود.... اسمه سلييم وبعدين اي بابي دي شيفاني بنوته قدامك ولا واد فرفور انا راجل 

نور وهي بتميل عليه وبتحمله...... ههههه راجل ونص يا حبيبي... راجلي وسندي كمان وانحنت قبلت وجنتاه بنعومه..... لسا زعلان خلاص بقا 

بيجاد بحنان ونبره حازمه....... لا مش زعلان ومش بزعل منك اصلا بس اهتمي بيا انا وبس مش كله سليم سليم سليم 

نور بضحك...... ههههه يا اهبل اسمه بابا وبعدين مش جوزي ولازم اتهتم بيه

قضب حاجبيه بعدم رضا...... ولو برضو وبعدين متقوليش جوزي دي 

نور بضحك شديد واستغراب..... ههههه اومال اقول اي 

بيجاد وهو بيشدد من احتضانها بتملك ..... مليش دعوه انتي امي انا وبس بتاعتي لوحدي 

نور لسا هتتكلم قاطعه سليم بعصبيه....... انت بتقول اي ياض انت 

بيجاد ببرود لا ينساب طفل بسنه...... الي سمعته ياسليم 

سليم فتح عيونه على وسعها..... سلييم حاااف كد

بيجاد باستفزاز وهو بيحضن نور جامد...... لا بالجبنه  

سليم بصِله بعد تصديق وبعدين رجع بص لنور الي بتضحك... ايه الي بيضحكك يااانوري انت شاايفا ابن الكل*ب دا بيقول اي

بيجاد ببرود..... مش هرد انت اصلا رديت على نفسك وشتمت نفسك وبعدين اي نوووري دي.. 

سليم ضغط على شفته بغيظ.... شوووفي الوااااد ده انت لسا مطلعتش من البيييضه ياااض وبعدين نوري مااالها يا استاااذ مراتى وبدلعها اناااا حُررر

بيجاد بغيره..... لا مش حُررر هي امييي وانا بس الي اقووولها يااا نوري فاااهم

سليم بغيظ وهو بيشده من حضن نور بغيره...... براااا ياض من جنااحي 

بيجاد بصله بلا مبالاه وشال ايده واتجه لنور وقبل وجنتيها...... تصبحي على خير يا أم.. اقصد يااانوري ياااقلبي ونها كلامه وبص لسليم بمكر لا ينااسب طفل بعمره بتاتاً... ومشي بكل ثقه وغرور اول ما الباب اتقفل نوور ضحكت جامد وبتبص على سليم الي متابعها بغيظ ومربع ايده......... عاااجبك تصرفااته 

نور بضحك...... هههه شبهك اوي اوي ياااسليم اول ما بشووفه كأني بشوووفك مش شكل بس لا وطبااعك كلامها حتى غرررورك وبرووودك داا

سليم بخبث....... كُنت سمعت في مره اني لو الولد شبه ابوه جامد كدا دا بيأكد ان امه بتعشق ابوووه بجنووون

نور سكتت بكسوف وبصت في الارض.. رفعت عيونها اول ما سمعت صووت ضحكاته العاليه الرجوليه.. نظرت له بغضب طفولي..... ايه الي بيضحك يا استاذ سليم وبعدين متوهش عملت اي تحت؟ 

سليم اختفت ابتسامه وسكت وراح نام على رجليها 

نور اتفاجأت ووشها احمر.... اا مالك

سليم غمض عينيه براحه ومسك ايدها وحطها في شعره........ مش عارف هماا عاايزين اييه مننا... يعني بعد ما اخيرا استقريت وحياتي اتعدلت وخلصنا من زيزي وعمار... ييجي الشخص المجهوول دا لا ومن القصر كمان يا ترى مين دا كل الي هنا يفدووني برووحهم ومحدش بيدخل القصر غير وانا واثق فيه حتى سُميه دي تتمنالي الرضا ارضى وتفديني بروحها.... وكمان انا بثق فيها 

قاطعه بغيره ونبره شرسه اجبرته على الابتسام وفتح عينه.... سميه سميه مين دي وبعدين انت تثق فيها بتاع اي وعرفت اسمها منين و

قاطعها وهو بيطبع قُبله حانيه في باطن يدها.... اهدي يا نور عيني... سميه الي كانت معاها التحاليل الي شوفتيها تحت وبعدين اثق فيها ليه عشان ستها الداده ودي بمثابه امي التانيه ثالثا اعرف اسمها منين انا اعرف كل حاجه وبعدين دي في قصري في مكاني يعني لازم اعرف اسمها وكل حاجه!! 

نور ضمت راسه لصدرها وسندت راسها على راسه وغمضت عيونها بامان.. وسليم فرح اوي بحركتها وحاوط خصرها بتملك وحب شديد ودفن راسه في عنقها 

نور بصوت هامس في ودانه...... نفسي نفضل علطول كدا مع بعض 

سليم بانفاس ساخنه وهو بيطبع عدة قُبلات حانيه على طول عنقها وطلع قبل شحمه اذنها بحب......وهو دا الي هيحصل يانور عيني وفجأه قام واتعدل.... اخدتي الدوا

نور بتوتر..... ااا بُص واللهِ نسيت واللهِ اخره مره هاخد بالي كويس بس متزعلش مني نهت كلامها وهي بتطبع قُبله سريعه بجانب شفتيه 

بقلمي بسمله بدوي

سليم بابتسامه وهو بيردلها القُبله بحب...... اذا كان كدا ماشي بس قومي خوديه بسرعه يالا 

نور هزت راسها بطاعه... ثواني وعبست بطفوله..... الميا خُلصت 

سليم وهو بيمسد على شعرها بحنان...... هنزل اجيب بسرعه وجاي 

ماشي بس متتأخرش عليا 

سليم بعبث وابتسامه لعوبه..... انا اقدر دا انتي النهاارده هاا

نور بصراخ....... متكملش يااا قليل الاد*ب 

سليم ببراءه مزيفه......لي بس دا انا كنت هقوول وانحنى وهمس في اذنها.... نها كلامه وهو بيغمزلها بعبث 

نور وجهها احمر جامد....... ااا انت انت قليل الاد. ب

سليم بضحك وهو بيعُض وجنتها الحمراء الممتلئه....... وساا.فل ومش متربي كماان وهثبتلك دا الليله ومشي وهو بيضحك وهو سامع همساتها وتذمرها اللطيف..... هههه سِمعتك..... اماااا اجيييلك بس 


وهو نازل سِمع صوت دوشه اتجاهلها ولسا هيمشي بس رجع اما لقا سميه بتُخرج من اوضتها بس كأن حد بيطردلها قرب منها بحذر وخطوات خفيفه سريعه... 

سميه ببكاء......... والله ياست هانم مااقولت حااجه والله مالحقت هو هو بس الي قالي اروحله الساعه 6 البدرووون والله دي الحقيقه

   مااااعشااان كدا هتاااخدي هدووومك وتغوووري من هنااا قبل يعرف اي حاااجه

طب وستيي ياااهانم اسيبهاا لمين والنبي اااا

قاطع كلامها سليم وهو بيفتح الباب بعن*ف يشوف مين الشخص دا وفجأه برق بصدمه وعدم تصديق.... مااماااا !


يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية نور عيني" اضغط على اسم الرواية

reaction:

تعليقات