القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية تائهه في بحور العشق الفصل الثامن عشر 18 بقلم بسمله مهدي

 رواية تائهه في بحور العشق الفصل الثامن عشر 18 بقلم بسمله مهدي 


رواية تائهه في بحور العشق الفصل الثامن عشر 18 بقلم بسمله مهدي 



نظر لها فهد ولكن انصدم عندما وجد حور بداخل ضلوعه تبكي 

توجع فهد بسبب شده الاصطدام وكان جرحه مازال مفتوح 

كان مهدي علي وشك الحديث ولكن فهد أشار لهو أن يصمت وان يذهب

ذهب مهدي 

فهد . مالك اهدي في حاجه زعلتك
حور . انتي وحشتني كنت خايفه عليك قلبي وجعني وانت اتاخرت متسبنيش تاني لي وحدي 

فهد . انا معاكي ياقلبي 
نظرت لهو ولكن شعرت بشئ سائل علي اكتفها 

حور . دا دا دااا دم نظرت حور له اي الي حصل انت كويس طب تعاله فوق تعاله انت كويس صح دا مش دم صح دا لون كانت تبكي وتنظر له حته يقول إنه بخير وأنه مجرد لون سخيف 

جزبها بين ضلوعه حته يكون مسكنها 
فهد. انا كويس اهدي اهو قدامك
تعالي عايز اغير القميص الي طالع من فيلم رعب دا ضحكت حور من بين دموعها تعاله 

ذهبوا الي الغرفه وأخرجت حور من الخزانه تيشرت وبنطلون منزلي الي فهد 

نظر لها فهد كثيرا 
حور . اي ليه بتبص كدا 

فهد أشار إلي زراعه . مش عارف احركه ممكن تساعديني. 

حور تاكيدآ ذهبت له ولكن لم تصل إلي طول فهد

ضحك فهد علي مشهد حور وهي تنظر إلي طولها وطوله 

ذهبت حور الي الكرسي الذي بجانبها وقفت عليه وساعدت فهد وكانت خجوله ولكن عندما نظرت إلي الشاش الذي يغرقه الدماء نظرت له بعيون باكيه وتناست خجلها وضعت يديها علي الجرح بحظر حته لا يتألم

حور . الحرج كبير مش صغير 

فهد . الجرح انا مش حاسس بيه 

حور. بتكذب عليه

فهد . اخذ يديها الصغيره وقبلها مقدرش اكذب قدام عيونك

خجلت حور بشده من غزل فهد لها 
حور بارتباك طب يله خد شور بس متجيش مايه نحيه الجرح ذهب فهد بالفعل أخذ الشور وخرج مرتدي بنطال ولم يرتدي التيشرت  

وكانت قطرات الماء تنزل من خصلات شعره بهدوء 

ذهبت حور المطبخ  
داده سوسن . حضرتك تامري بي حاجه

حور . هعمل شربه 

داده سوسن اتفضلي حضرتك وانا هعملها  
حور . لا روحي انتي نامي وانا هعملها 
داده سوسن .ميصحش حض .....

حور . اول حاجه متقوليش حضرتك تاني انا ذي بنتك وثاني حاجه انا حبه اعملها معلش 

ذهبت بالفعل داده سوسن 

وكانت حور تجهز الطعام ولكن جرحت يديها 

ولكن وجدت من يمسك يديها 
حور...

يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية
" رواية تائهه في بحور العشق " اضغط علي اسم الرواية 
reaction:

تعليقات