القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق رحيم الفصل الخامس عشر والاخير 15 بقلم دعاء احمد

 رواية عشق رحيم الفصل الخامس عشر 

رواية عشق رحيم الفصل الخامس عشر 


#الاخير #دعاء_احمد
عند شمس
بدا يفوق وهو حاسس بصداع ودماغه بتوجعه اوي
نجمه بسرعه:شمس انت شايفني.... حاسس بايه؟ في حاجه بتوجعك
شمس بابتسامه مرهقه: هو احنا في الجنه ولا ايه
نجمه مسكت ايديه وبا"ستها بحب:لا يا حبيبي احنا لسه على الأرض انا وانت مع بعض ربك مرضاش ياخدك مني قبل ما ياخدني

شمس بعشق :عارفه اني حلمت بيكي

نجمه:حلمت بيا ازاي بقى؟

شمس بتعب: حلمت بكل لحظه عشناها سوا من اول ما شفتك و لحظاتنا سوا وازاي تخطيتي كسوفك مني و حلمت بسوزان و مدحت لما خلي رجالتك يضر"بوني في قلبي.... حلمت بلحظات والده رحيم و لما الدكتوره قالت انك بعيد الشر توفيتي كل حاجه يا نجمه

نجمه :حمد الله على السلامة يا حبيبي اظن دلوقتي لازم تقول لرحيم ان عشق هي نور

شمس :عندك حق كان لازم اقوله من اول ما عرفت بس كل حاجه في وقتها حلو

نجمه:الولاد هيتجننوا وزهره كل شويه تكلمني و أهل البلد كل شويه يتصلوا بزين... الناس بتحبك يا شمس الدين

شمس بابتسامه :ربنا يديم المحبه يعلم اني عمري ما شيلت في قلب حاجه من ناحيه اي حد الا اللي ظلموني

اول رساله من
قصه شمس ونجمه
(خدي الجدع ابن الحلال اللي يصونك و يحبك للنهايه
متنبهروش اوي باللي يبان في البدايه جنتل مان... لان العظمه بتبان فعلا في النهايه....
ومفيش راجل على وش الكره الارضيه بيحب واحده يكسرها او يجي عليها و لو عمل كدا يبقى عارف انه غلط غلطه عمره
وفي النهايه اختاروا ابن الحلال اللي يصونكم) 

عند جميله
جميله :عاصي انا
عاصي : تحبي تطلقي امتى؟؟

جميله بصدمه:طلاق لا ارجوك انا

عاصي :هششش اوعي تكدبي انتي عارفه اني بكره الكدب

جميله :عاصي ارجوك اديني فرصه

عاصي بابتسامه جانبيه : حبيتك و محبتش واحده ادك كنتي اغلي الناس عليا لكن قلبك كان مع اخويا وانا دلوقتي بقولك عايزه تاخدي حريتك امتى ايا يكن يا جميله متقلقش انتي عندك دافع كبير يخلي الكل يوفقوكي في طلاقنا.. قوليله انه بتاع بنا"ت بيشرب وانك مش قادره استحملي عيشتك معايا

جميله كانت ساكته وبتعيط ودا ضايقه خليه يسيبها ويمشي
.............. 
عند عشق
بتفوق في مكان مهجور كانت متكتفه من ايديها ورجليها

منير:صباح الورد يا قطه

مسبش ليها فرصه وضر"بها بالق"لم بقوه

منير بخبث:اوعي تكوني فاكره اني غبي واللعبه العبيطة اللي عملتيها انتي وعاصم دي خالت عليا انا من يوم ما انتي اتجوزتي رحيم وانتي تحت عنيا و بصراحه لما
عرفت انك مع عاصم الشرقاوي
قررت استغل الفرصه دي عشان اجيب حق اخويا سالم اللي عاصم قت"لته بكل د"م بارد
وأعلنت اني موقف كل شغلي لاني بدور على بنت عجبتني وهي انتي طبعا
منكرش انك عجبتيني لكن انا اكتر حد بكره هو الخاين وانتي خا"ينه وتستحق المو"ت بس هتموتي اصاد عنيه عشان يشوف انه اتسبب في موتك انتي كمان
وانه غبي بس متخافيش هبعتهولك على طول 

عشق :انت حق"ير وقذ"ز

منير بضحكه سخريه :ما انا عارف شريف شريف

شريف:نعم يا منير بيه

منير:خدها على المكان اللي اتفقنا عليه اعتقد ان عاصم بيه بيجهز نفسه وفي الوقت المحدد هيكون هناك هو والقو"ات بتاعته في نفس الوقت بضاعتنا هتكون دخلت البلد بكل سهوله

عشق لنفسها :ايه الغباء دا يلهوي لو عاصم راح المكان اللي انا قالتله عليه انا غبيه اوي يارب حلها من عندك

في احد مركز الشرطه

عاصم:انا متأكد ان في حاجه غلط

مالك:ليه بتقول كدا مش عشق هي اللي قلتلك على المكان والمعاد

صالح:انا كمان حاسس ان في حاجه مش مظبوطة اصل منير مش بالغباء دا

عاصم:عندك حق

مالك:انا شاكك ان في خطه بتتعمل من ورانا

صالح:شوفوا شريف الدراع اليمين لمنير من كم يوم كان مع واحد عصا"با"ت جنوب أفريقيا اللي بيهربوا عن طريق النيل

(يا جماعه دا كله من خيالي انا معرفش اي حاجه عن العصا"بات)

عاصم بتفكير:مالك.. صالح انتم الاتنين هتكونوا مع القوات في نفس الوقت اللي عشق قالت عليه في..... دا نفس المكان اللي سالم اخو منير كان متفق انه هيسلم البضاعه فيه بس في الوقت اللي عشق قالت عليه

مالك:طب افرض ان المكان اللي عشق قالت عليه هو مكان التسليم

عاصم :وقتها انا هكون هناك مع مجموعه من القوات مش لازم السلا"ح دا يدخل البلد هتبقى حر"ب مالهاش وسلاسل الد"م اللي هيحصل مش هيبقى ليه اخر

عمار :على بركه الله فاضل عشرين ساعه على المعاد اللي عشق قالت عليه

في لندن🌼🌼🌼
رحيم:حمد الله على سلامتك يا شمس

شمس :الله يسلمك يا صحبي
رحيم اسمعني كويس في حاجه عايز اقولهالك

رحيم :قول يا شمس

شمس:زمان حصل مشاكل كتير في البلد وقتها الغجر قلبوا عليك و خطفوا نور بنتك و حر"قوا دوار العمدويه صح

رحيم :صح ايه اللي فاكرك باللي حصل زمان

شمس:نور بنتك

رحيم بلهفه:مالها؟

شمس:نور لسه عايشه يا رحيم ما ماتتش زي ما كنا فاكرين

رحيم بعدم فهم و لغبطه:ازاي يعني يا شمس انتي عرفت منين

شمس:بنتك كانت مرات رحيم ابني وكانت بتشتغل ر"قاصه عند الغجر... رحيم طلقها و هي كانت مع عاصم ابن مصطفى

رحيم بلهفه ولمعه دموع:ر"قاصه انت بتقول ايه يا شمس بنتي انا و انت عرفت ازاي

شمس :اهدي يا رحيم و اسمعني كويس

وبدأ يحكيله كل حاجه من اول مره شاف فيها عشق لحد ما بقيت مع عاصم

رحيم بدموع :انا مش مصدق بنتي عدت بدا كله لوحدها و انا حتى مقدرتش احميها... انا لازم ارجع مصر دلوقتي حالا

شمس:استنى يا رحيم صدقني بنتك دلوقتي في ايد امينه ومفيش حد زي عاصم هيخاف عليه صدقني

تاني يوم🌼🌼🌼🌼
بتفتح عنيها بتثقل ودماغه بتنز"ف بشده

في نفس الوقت
منير في الموبيل:اهلا يا عاصم بيه

عاصم بحذر :منير ههه كنت منتظر مكالمتك

منير:وانا كمان عايز اقولك ان لك امانه معايا حبيت بس اقولك ان القطه اللي انت بعتالي دلوقتي بين ايديا تحب تسمع صوتها لآخر مره

عاصم :ابقى قربلها بس يا منير وصدقني هوله فيك بجاز و"سخ

منير :اوكي منتظرك

منير بيضر"ب ر"صاصه وصوت صر"يخ عالي جدا
عاصم :عشششششقق
والموبيل بيتقفل
عاصم بنغزه قويه:لا لا لا هي اكيد كويسه هدفعك التمن غالي يا منير الكلب
مالك:كل حاجه جاهزه يا عاصم

عاصم:الغي كل حاجه خطتك انت هتمشي تمام لكن انا اللي هروح لمنير لوحدي

مالك:انت بتقول ايه دا جنان... افرض الشحنه بتتسلم هناك هتعمل ايه... بلاش تخاطر يا عاصم

عاصم :دا أمر يا حضره الظابط

مالك بحده مماثله:وانا مش هنفذ الأمر دا من أمتي واحنا بنجري وراء عواطفنا....

عاصم بعصبيه :مااالك

مالك:انت بتحب عشق يا عاصم بلاش تكدب على نفسك من يوم ما شفتها في بيتك وانا حاسس بحبك ليها بس دلوقتي انا بنادي واجب وانا اسف يا حضره الرائد مش هخاطر بأن شخنه زي دي تدخل مصر اصلا
وسابها ومشي

عاصم :وانا مش هسيبها

اخد سلا"حه ونزل من المديريه
واخد عربيته واتجه للمكان اللي اتفق عليه مع منير

عند جميله 🌼🌼🌼

جميله من وراء عاصي:عاصي انا بحبك

عاصي بصلها وسكت
جميله : كنت فاكره اني بحب عاصم بس اكتشفت اني بحترم شخصيته......
ولما اتجوزنا مكنتش متخيله اني ممكن احبك كنت دايما بكلمك ببرود عشان خايفه تكسر قلبي وانا عارفه انك مش المثالي

عاصي :وبعدين

جميله :اديني فرصه وادي لنفسك فرصه جديده ارجوك انا مكتشفتش مشاعري الا لما انت بعدت....... طول عمري شايفك بعبع... بس اكتشفت اني كنت بحب الخناقات بتاعتنا والله العظيم يا عاصي

عاصي ببرود:بعد اذنك

جميله :هتسيبني

عاصي :انتي اللي اخترتي

وسابها ومشي

عند ملاك ورحيم🌼🌼🌼
وقفين في دار الأيتام و رحيم حاضن ملاك بحب

مشرفه الدار:اهلا يا رحيم بيه اتفضلوا معايا عشان اختاروا طفل

ملاك: انا عايزه ولد
رحيم :بس انا عايز بنوته
ملاك:ولد
رحيم :بنت
ملاك سابته وبقيت تتمشى في الجنيه و شافت ولد صغير حوالي خمس سنين قاعد جانب بنوته بيمسح دموعها

راحت ناحيتهم ابتسمت

ملاك : انتي كويسه يا قمر 
اسلام بطفوليه : انتي مين؟
ملاك :انا ملاك وانت؟
اسلام :اسلام اسمك حلو اوي
ملاك :وانت جميل اوي هي بتعيط ليه

اسلام بحزن طفولي:عشان سلمي صحبتنا بقى عندها مامي ومشيت من الدار
هي مامي دي حاجه حلوه... طب لو هي حاجه حلوه احنا ليه معندناش منها..

ملاك بدموع :طب ايه رايك ابقى مامي بتاعتك

اسلام بتفكر :لا

ملاك بحزن:ليه؟

اسلام:عشان انا مش هسيب حب لوحدها

ملاك :حب اسمها جميل اوي انتم شبه بعض

حب بسرعه:يا طنط متاخدييث اخويا والنبي عثان انا وهو دايما لازم نبقى ثوا

ملاك بدموع :طب ايه رايكم اكون مامي بتاعتكم انتم الاتنين

اسلاَم وحب :بجد
اسلام:شوفتي يا حب قلتلك متخافيش مش هسيبك
حب وهي بتحضنه:انا بحبك اوي يا اثلام

ملاك ابتسمت وسط دموعها وحضنتهم

رحيم واقف وراها مبتسم

رحيم:مفيش مكان لبابي ولا ايه

اسلام:مين دا يا مامي

ملاك حسيت بسعاده عارمه مع الكلمه دي: دا بابا رحيم

المشرفه:بسم الله مشاء الله اخترتي أطيب اتنين في الدار

رحيم بجديه:عايزين نخلص الإجراءات لو سمحتي

المشرفه:طبعا اتفضلوا معايا

واتبنوا الطفلين
(في ناس بيحبوا بعض لاقص الحدود وبالنسبه ليهم الخلفة مش سبب لقطع العلاقات لأنهم عارفين كويس ان دي اراده ربنا

ثانيا؛ في أطفال كتير يتمنوا يكون ليهم عيله من حقهم ولو بقينا معهم حياتنا وحياتهم هتتغير لان احنا الاتنين محتاجين لبعض)

عند عشق
عاصم بيوصل المكان اللي اتفق عليه مع منير
اول ما بيدخل في رجاله بيفتشوه
وبياخدوه سلا"حه
بعد كدا بيدخل

منير بصوت عالي :اهلا يا عاصم بيه نورت المكان بجد... عرفت اني ذكي سيبتلك عشق لحد ما حبيتها وخليتك بنفسك تبعتهالي وجيبتك لحد عندي بارادتي
و دلوقتي هقت"لك زي ما قت"لت اخويا سالم

عاصم : انت و اخوك مجرمين ولازم تتحاسبوا

منير: وانت وحبيبه القلب هتودعوا العالم كله يا تعلب

وبيمسك عشق اللي بتنز"ف من كتفها

منير:تحب نبدأ بيك ولا بيها

عاصم بخوف: منير عشق مالهاش ذنب انا اللي قت"لت اخوك

منير: عندك حق انا هقت"لك واخدها واسافر اصلا الصراحه عشق عجباني اوي

عشق بسرعه :انا موافقه اجي معاك بس ارجوك سيبه هو ميستحقش يمو"ت

منير :بتحبيه ااااممم

منير بيصوب المسد"س ناحيه عاصم عشق بسرعه بتزقه وبتجري ناحيه عاصم لكن اول ما بتحضنه بيدير وياخد هو الر"صاصه وبيقع في الأرض 

عشق بخوف وعدم استيعاب :لا لا لا ارجوك ارجوك قوم

عاصم حط ايديه على وشها وابتسم وبهمس :بحبك يا عشق

بيفقد الوعي
لكن البوليس بيوصل وببحصل هجوم بين الاتنين و الإسعاف بتوصل و بينقلوا عاصم المستشفى وبيتقبض على منير

في المستشفي
بيدخلوا بسرعه بعاصم للعمليات
و عشق بياخدوها وبيشيلوا الر"صاص من كتفها

تاني يوم

عشق فاقت من البنج وبسرعه :عاصم عاصم

الممرضه :اهدي يا انسه

عشق:عاصم كويس صح

الممرضه : هو كويس متخافيش وأهله معه دلوقتي

عشق ابتسمت بهدوء وحزن واتمنت لو عندها عيله تخاف عليها وتحبها
و قررت تخرج من حياته لأنها متلقش بيه

عشق بدموع :لو سمحتي انا عايزه امشي

الممرضه :بس انتي لسه جرحك ملمش

عشق:معليش لازم امشي

الممرضه :حاضر هساعدك

وفعلا لابست هدومها و راحت لاوضه عاصم لقيته قاعد وجانبه فيروز ومصطفى وعاصي

ابتسمت بحزن ومشيت

عند عاصم

عاصي:حمدلله على السلامه يا وحش

عاصم :الله يسلمك انا عايز اقوم

فبروز:عاصم متعصبنيش انت ايه تقوم تروح فين يا ابني

عاصم : عشق كويسه؟

مصطفى : هو مش دي اللي كانت مرات رحيم كانت بتعمل ايه معاك

عاصم سكت ومردش

بعد مده
عاصم :لو سمحتي هي البنت اللي جيت معايا أخبارها ايه

الممرضه :دي خرجت يا فندم

عاصم :خرجت انتي بتقولي ايه ازاي تخرج

الممرضه :انا اسفه بس هي أصرت انها تمشي

بعد اسبوع

شمس ورحيم وزين ونجمه رجعوا مصر

رحيم ابن شمس: يعني عشق تبقى بنتك نور يا عمي

رحيم المحمدي :ايوه هي بنتي نور اتخطفت زمان من الغجر وانا دورت عليها كتير اوي لكن مالقتهاش

عاصم :انا هلقيها لا يمكن اسيبها

نجمه: عشق مكنش ليها ذنب انها تكون ر"قاصه يا عاصم كان ممكن جميله تبقى مكانها الموضوع كله ظروف

صفاء بدموع: يا ناس حسوا بيا انا عايزه بنتي عايزه بنتي

رحيم :اهدي يا صفاء

صفاء:احنا استحملنا كل السنين دي وكنا فقدنا الامل لكن دلوقتي انا عارفه انها عايشه ومش عارفه مكانها

عاصم جاله اتصال من مالك

عاصم بسعادة :متأكد

....
عاصم :تمام انا جايلك

عشق موجوده في اسكندريه بتشتغل في كافيه هناك
رحيم وصفاء طلعوا من السرايا و عاصم وطلعوا على اسكندريه

عند نجمه🌼🌼🌼🌼

شمس وهو بيحضنها : وحشتني

نجمه بابتسامه : وانت كمان يا ملك قلبي بحبك اوي يا شمس

شمس : ايه رايك نجوزهم ونسافر المانيا فاكره زمان الريف هناك ورقصتنا سوا

نجمه بسعاده طفوليه : فعلا كان يوم محصلش ولما ركبنا العجل والكوخ كان يوم جميل اوي

شمس بعشق : بحبك يا ملكت قلبي

عند عشق🔥🔥🔥
عشق :تطلب حاجه يا فندم
.. عصير برتقان

عشق لسه هتمشي وقفت مصدومه لما شافت عاصم ادامها

عاصم : وحشتيني
عشق : انا انا
عاصم: انا بحبك حنى على قلبي
عشق ابتسمت بحزن: هتتجوز واحده بنت حر"ام ور"قاصه

رحيم : قطه لسان اللي يقول انك بنت حر"ام

عشق بنغزه : انت مين؟

رحيم : انا ابوكي يا قلب ابوكي

عشق لسه بتحاول تستوعب لقيت حد حضنها بقوه

صفاء :اخيرا لقيناكي
وبقيت تبوسها في كل حته في وشها : وحشتيني اوي يا نور وحشتيني يا بنتي

عشق : انا مش فاهمه حاجه

رحيم مسك ايديها وقعها على الترابيزه اللي ادامها وحالها كل حاجه

عشق بدموع : يعني انت ابويا

رحيم بوجع: ايوه يا بنت قلبي

عشق بدموع وشهقات: كنت محتاجك اوي كانوا بيضر"بوني لحد ما جسمي كله ينز"ف... ذلوني وهانوا كرامتي.... و اجبروني اكون بنت مش كويسه

رحيم: ههههششس انتي احسن بنت في العالم كله

وقام حضنها بقوه وهي كانت بتدخل جواه كأنها بتستخبي من العالم في حضنه

(الاب سند وضهر ومفيش حاجه تعوضه)

بعد شهر
عند جميله 

جميله بصر"اخ : اااااااهههه اااههه

نجمه: مالك يا جمبله

جميله : بطني بطني بتوجعني اوي يا ماما

وبدأت تعيط وتصر"خ في نفس الوقت عاصي كان داخل السرايا سمع صوت صر"اخها قلبه وجعه وبسرعه جري على جوا لقى حبيبته بتتلوي من الالم

بدون تفكير شالها وخرج على المستشفى والكل وراه

بعد مده
كانت نايمه بتعب
جميله : انا بحبك يا عاصي
عاصي ابتسم ومسك ايديها وبا"سها : وانا بعشقك يا قلب عاصي كنت همو"ت من الخوف عليكي

جميله بدموع: عشان كدا طلقتني

عاصي وهو بيبو"س راسها: كنت عايزك تتأكدي من مشاعرك

جميله : خالص هات المأذون وردني

عاصي ابتسم وقرب منها وبا"سها

بعد اسبوع
في قاعه فخمه
بتدخل عشق وهي لابسه فستان ابيض جميل و جميله كذلك

عاصم بهمس:بعشقك خالص بقيتي ليا

عشق بخجل :بحبك 

وكل واحد بياخد نصيبه من العشق الرحيم
 

يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية عشق رحيم" اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات