القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملكت الأسد الفصل السادس والاربعون 46 بقلم فاطمة حسن

رواية ملكت الأسد الفصل السادس والاربعون 

رواية ملكت الأسد الفصل السادس والاربعون 


حازم وندي بصدمه .اي 
هشام .ف اي  
حازم .ازاي يعني عايز تخدها.احنا لسه متجوزين امبارح.
هشام.ما انت هتجي معها هي مش هتجي لوحدها اكيد عايزكم تجوا تفضلوا معاياا كام يوم  
حازم .معلش يعمي أنا عايز افضل ف الفندق كام يوم 
هشام بهدوء.خلاص خليك براحتك أنا هاخد ندي .اي رأيك ي ندي
حازم فضل يبص ع ندي بقوه 
هشام.ها اي رايك ي ندي 
ندي بتوتر وهي بتبص ع حازم.اصل .أصل 
حازم بصوت عالي شوي .ما تخلصي 
ندي مراد واحده اتفتحت ف العيط ع شخصيتها اللي بقت ضعيفة وع كل اللي حصلها 
ندي فضلت تعيط اكتر 
ملك كنت واقفه خايفه
حازم كان لسه هيلمسها رح هشام مسك أيده .سبها.برا مش عايزك هنأ يلا 
   حازم بص عليها وخرج بحزن وضيق
هشام بحب .اهدي ي دكتوره مش كده 
ندي كنت بتعيط أكتر.
هشام واقفها ومسح دموعها.شكلي هيكون عندي بنت جديده ثم أكمل بضحك . كده مفضلش غير روح
ندي مكنتش فاهمه اويي 
هشام .يلاا ادخلي البسي ثم أكمل بمرح . وأنا هعلمهوك الاداب يلا ي حبيبتي
ندي مسحت دموعها ودخلت فعلا تغير هدومها .
هشام بص لاقه ملك ف عيونها دموع .اي ي ملاكي مالك 
ملك بدموع.هي ندي مالها
هشام حضن ملك بحب .ملهاش يقلبي . أنا هجبها علشان تفضل معكي مش انتي عايزه كده 
ملك بسرعه وصوت واطي.ايوه وكمان أنا مش بحب الشرير اللي اسمه حازم بخاف منه 
هشام بضحك وصوت واطي هو كمان.حته أنا بخاف منه 
بعد شوي ندي خرجت 
وهشام خدها ومشي هو ندي وهما خارجين شوفو حازم اللي فضل يبص عليها بهدوء.
هشام .عايزك النهارده بليل 
هشام مشي مع البنات
.....
عند روح 
كنت بتجهز الاكل لاقت حد بيحضنها من ورا 
مراد وهو دافن رأسه ف رقبتها.خلصتي 
روح بتوتر.لسه شوي 
مراد فضل يبوسها بس روح كنت بتبعد .ابعد شوي علشان اخلص 
مراد مد أيده وهو لسه وراها و مسك أيدها وبق يساعدها في تقطيع السلطة-
روح بتوتر.مراد خلاص 
مراد سيب أيدها وقاعد يتفرج عليها وهي بتتطبخ لحد ما خلاصت
روح ومراد قاعدوا علشان يأكلو رح مراد سحب روح وخلها تقعد على رجله 
روح بخجل.انت بتعمل ايه
مراد.هناكل .يلاا اكلني
روح .انت ممكن تاكل لوحدك  
مراد داس على وسطها.اخلصي 
روح فضلت تاكل مراد بضيق.
مراد كان مبسوط جدا 
روح.خلصت 
مراد مكنش عايزها تقوم ف قال .لاا 
روح بضيق .طب كل 
مراد مكنش قادر ياكل تاني .لاا كلي انتي 
مراد هو اللي فضل يأكلها لحد ما شبعت 
روح قامت تلم السفره
ودخلت المطبخ تغسل المواعين
مراد دخل وراها وحضنها جامد
روح بضيق .ف اي تاني
مراد شالها من غير ما يرد عليها وطلع بيها ع فوق 
مراد حطها ع السرير بهدوء وفضل يقرب منها
روح وهي بترجع لي ورا.ف اي يمراد 
مراد.عايزك 
مراد قرب منها وفضل يبوس*ها وبعدين.....
...
عند هشام 
كان وصل الفيلا وهو والبنات
هشام بحب .يلا ي ندي اطلعي مع ملك ع فوق 
ندي بتوتر .ماما ي.يعني 
هشام قطعها.متخافيش اطلعي انتي مع ملك 
ندي فعلا طلعت مع ملك 
وهشام دخل المكتب وفضل يشتغل شوي ع اوراق
وبعد شوي 
كان حازم داخل بغضب 
هشام رفع عينه من ع الورق ونزلها تاني بهدوء.بعد كده لما تجي تتدخل تخبط ع الباب ي حيوان انت فاهم
حازم مردش عليه.ممكن افهم ندي هتعمل ايه عندك وأنا مش معها إحنا المفروض نكون ف الفيلا بتاعتنا مش عندك 
هشام قام وقرب من حازم بهدوء وقال .عملتها اي 
حازم اتوتر وبعدين اتكلم بهدوء .مش فاهم
هشام .لاا انت فأهم كويس .انت اغتصب*تها مش كده
حازم اتكلم بغضب .دي مراتي ودا حقي 
هشام بسخريه.حقك . امشي من قدامي .وندي هتفضل عندي لحد ما تفهم انت عملت اي علشان انت عايز تتعلم الآداب انت واسد باشا 
حازم قام بغضب
هشام ببرود.وتجي بكره بدري علشان مامتها هتجي انت فاهم
حازم مشي وهو مش شايف قدامه من العصبيه
هشام طلع صوره ورد واتكلم.شوفتي ي ورد قلبي عيالك بيعملو اييي ف البنات دول . أنا مش عارف اتعمل معهم اتعامل مع الاسد اللي عايز يتروض من الأول ولاا مع الغبي التاني . بس أنا مش هسكت وهعذبهم ثم أكمل بحب .بق عندي بنتين ي ورد قلبي مش دا اللي كان نفسنا فيه نفسنا ف بنت بق عندنا اتنين واحلا من بعض
هشام مسح دموعه لما سمع الباب بيخبط. ادخل 
دخلت ندي بكسوف .أنا اسفه ي هشام بيه لو كنت عطلتك عن حاجه
هشام . الصراحه انتي عملتي كده فعلا
ندي .ا .ل.انا اسفه ممكن اجي ف وقت تاني 
هشام بحب .قربي ي ندي 
ندي قربت وشافت الصوره اللي في أيده .
هشام .دي بق ورد قلبي ام أسد
ندي بصت عليه لاقتها جميله اوي.
هشام .ودي بق ندي ثم أكمل مرات الشيطان الشرير
ندي ضحكت غضب عنها ع الاسم 
هشام بحب.انتي هتفضلي هنا وانا بعد كده تقوليلي ي بابا انتي فاهمه 
ندي حضنت هشام بسرعه وفضلت تعيط .
هشام بمرح .ابعدي بق علشان ورد الورود بتغير 
ندي مسحت دموعها وبعدين بصت ع صوره ورد وقالت .أنا اسفه واكملت بمرح .ليكي حق والله
هشام .طب يلاا ع فوق علشان هنلعب مع الشيطان وهنعلمو الاداب 
ندي بشر مصتنع.اي رأيك هنقت*لو او ندخلو ف قفص مع نمر 
هشام فضل يضحك 
اطلعي ع فوق ي مجنونه
ندي طلعت وهي فرحانه لي اول مره تحس أنها عندها حد يدفع عنها
تاني يوم الصباح
عند مراد وروح
كان مراد صحي الاول وقاعد يبص عليها مش قادر يعترف أنها عجبه
مراد اول ما لاحظ أن روح هتقوم من النوم عمل نفسه نايم
روح قامت من النوم 
وبصت ع مراد اللي نايم وقامت وهي مسكه دموعها 
ودخلت الحمام بسرعه
اول ما روح دخلت الحمام  
مراد قام وهو مضايق من تصرفها
مراد فضل قاعد مستنها
جوا روح كنت فتحه المياه وقاعده تعيط 
روح بعيط وصوت واطي.دلوقتي هيفضل يقول اني اللي عايزه كده واني ...روح فضلت تعيط اكتر 
برا كان مراد مستغرب هي اتاخرت ليه كده 
مراد خبط ع الباب
روح .اي 
مراد.اخلصيى
روح .حاضر
روح قامت ولبست هدومها وخرجت وهي منزله راسها
مراد.انتي قومتي امتي 
روح.لسه من شوي 
مراد.انتي منزله راسك ليه
ورح رفعها بغضب لاقه عينها حمرا من كتر العياط 
مراد ببرود .مامتك زمانها جي ياريت تلبس بسرعه ودخل الحمام وقفل الباب جامد 
روح اتخضت من قفلت الباب وافتكرت أنه متعصب ع اللي حصل بينهم
جوا 
مرااد بغضب .اهيي قاعده تعيط علشان لمستها زمانها زعلانه علشان مش مع حبيب القلب 
مردا اخد دش وخرج وهو بيلف فوطه حولينا وسطه
لاقه روح جهزت 
روح بخجل .أنا هنزل 
مراد مردتش عليها ورح يلبس
روح نزلت وهي مش قادره تمسك دموعها
بعد شوي مامتها وصلت 
ومراد نزل وفضلوا يتكلموا سوا وروح كنت فرحانه اوي أن أمها جت 
...
عند حازم كان ف العربيه وريح عند هشام زي ما قالو 
حازم فضل طول الليل مش عارف ينام وكان متعصب اوي من كده 
حازم وصل لاقه هشام بيشرب الشاي ببرود .اهلا. اهلا حازم بيه 
حازم بضيق.عمي بلاش طرقتك دي 
هشام .اطلع فوق لمراتك علشان مامتها زمانها جي هتلاقها ف اوضتك القديمه
حازم طلع بغضب وهو مش طايق نفسه ودخل الاوضه لاقها نايمه
بس.........
 💙


يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية ملكت الأسد" اضغط على اسم الرواية 


reaction:

تعليقات

4 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق