القائمة الرئيسية

الصفحات

تشابه اسماء الفصل الثالث بقلم بت كيوته

  

تشابه اسماء الفصل الثالث

مني: دي بنوته حلوه اوي معاذ كان بيحكي عنها اسمها ونبي نسيت اسمها
قاطعها مالك وتحدث قائلا
مالك: مش مهم ياست الكل انا هطلع انام شويه احسن هموووت وانام انهاردة اتاخرت عن معاد نومي
ياسمين: دي الساعه دخله علي ٨ اتاخرت علي ايه بس انت ازاي بتنام بدري اووووي كده هو انت رايح مدرسه الصبح بدري
فريدة وياسمين هههههههههههه
تحدث الجد وهو يطصنع الجديه وهو يوجه حديثه الي الفتيات قائلا
انس: بنات عيب كده ده اخوكم الكبير وبعدين النوم بدري مفيد جدا للجسم
مالك اغتاظ منهم وحاول أن يأخذ ثأره وتحدث قائلا
مالك: سيبهم ياجدو هما كده عايز ايه من بنتين بيتفرجوا علي كوشي وارناف وعاملين أن ده فارس احلاهم لما أن شاءالله هيصحوا علي كبوس مفزع واحدة هتتجوز دكتور جراحه والتانيه خطبيها اسنان عشان اللي يفكر فيكم يتكلم ياما هيقطع حته من لسانها الطويل ده ياما هيشيل صف سنانها
ضحك الجميع وتحدثوا كثيرا الي أن جاء منتصف الليل سريعا وذهب الابطال الي غرفهم حتي يخلدون الي النوم ولكن مالك سابق الجميع فهو لا احد يستطيع أن يكسر قواعده
ونذهب الي الجميله الشقيه صاحبه العيون العسليه بعد أن فاقت من نومها وأخذت مامها وارتدت بيجامه باللون الوردي الفاتح وقامت برفع شعرها الطويل وقامت بانزل بعض خصلات شعرها بطريقة عشوائية فاعطتها جمالاً وجاذبية وظلت تشاهد التلفاز علي مسلسلها المفضل وبعد أن انتهت من مشاهدة المسلسل ظلت تقراء احدالكتب القديمة الي الكاتب الكبير والمبدع إحسان عبد القدوس هي تعشق الكتب والروايات ثم قامت بتحضير الطعام وكالمعتاد كان ينتظرها زوجها المستقبلي وتحدث إليها كثيرا ولكن اثناء حوارهما قامت مشاجرة بينهم بسبب نوم فرح الكثير وحياتها وتحدث قائلا
محمد: انتي ليه دايما معترضه علي كلامي
زفرت فرح بضيق شديد وتحدثت قائله
فرح: بقولك يامحمد دي حياتي ومش هغيرها لعشانك ولاعشان حد تاني وبلغ الست والدتك اني انا كده وموضوع اني اقولك رايحه فين وجايه منين وبعمل ايه ده تنساه تماما وعن اذنك بقااااا عشان دخله انام شويه سلام
محمد: عسليه عسليه
ولاحياة لمن تنادي وذهبت فرح ودلف محمد الي شقته مرة أخري وتحدثت إليه قائله
نوال: ايه اللي انا سمعته ده يامحمد ازاي تسيبك وتمشي اسمع بقااااا أما اقولك اكسرلها ضلع يطلعلها ٢٤ غيره انت لازم تتدبح القطه ولا هتركبك وتدلدل رجيلها
فاهم ولالا
محمد: فاهم ياماما
نوال : جدع ياحبيبي ادخل نام بقي
محمد: حاضر ياماما
وذهب جميع ابطالنا في ثبات عميق
وجاء النهار سريعا وظل الجميع يعمل كل شيء معتاد علي عمله كل يوم وجاء الليل سريعا وذهب محمد ونوال الي العروس المنتظره فكانت اقل ما يقال عنها ملاك علي هيئة بشر كانت ترتدي فستان يظهر جمالها ورقتها كان الفستان طويلاً بالون الاسود الغامق ويتوسط هذا الفستان قرص الشمس فرح كانت في غايه السعاده وايضا جدها كان الجميع يجلسون ويتناقشون علي بعض الأمور التي تتعلق بالزواج
وبعد الاتفاق على كل شيء طلبت والدة العريس قراءة الفاتحة على نيه الاتفاق
وعزم الجميع علي القراءة ولكن قاطعهم صوت جرس الباب وقامت فرح لتفتح الباب المنزل وتحدثت قائله
فرح: طيب ياللي على الباب هو حد قالك اني جايبه سرير ونايمه وارالباب
تفجاءت فرح بفرقه كبيرة جدا من رجال الشرطة وتحدث قائد الفرقة الرائد مالك الفولي قائلا
مالك: فتش الشقه كلها انتشروا يالا
قاطعته فرح وصاحت في الجميع قائله
فرح: هو ايه أصله ده انت مين وازاي تتدخل كده هي وكالة من غير بواب امشي اطلع بررررره
نادر: احنا معانا اذن من النيابة بالقبض عليكي وكمان بتفتيش الشقه
فرح: قبض عليا انا ليه أن شاءالله حد قالك اني مسجله خطر ولا نصباه وانا ومعرفش
امسكها مالك من معصها وتحدث وهو يضع في يدها الكلابشات الحديدية قائلاً
مالك: لا ياروح امك رئيسه شبكه دعارة ومتهمه في قتل الرائد يحيي الشناوي واكبر تاجرة مخدارت في مصر
صرخ الجميع مما سعموه وتحدث الجد وهو يكاد يبكي علي حفيدته قائلا
علي: حضرتك اكيد غلطان بنت ابني متعملش كده ابدا ارجوك ياحضرة الظابط
محمد: انت بتقول ايه اكيد فرح متعملش كده انت فاهم
مالك تحدث بسخرية قائلا
مالك: ومين الحلو ده زبون جديد ياجبروتك ياشيخة بقالك سنه بنلف عليكي وانتي هنا في منطقة زي دي عشان محدش يشك فيكي يالا قدمي علي القسم
فرح : اكيد مش اللي انت بتدور عليها ورحمه امي وابويه لخليك تعض في الارض من الندم انا اشرف منك ومن اهلك كلهم يا واطي
صفعها علي وجنتيها صفعه قويه جعلتها تنزف دما من فمها الصغير فبثقت في وجه فقام مالك بمسح وجه وامسكها من شعرها الطويل وتحدث قائلا
مالك: وحياة اهلي اللي هما اشرف منك لاعرفك مين هو مالك الفولي
صاح بصوت عالي الي بعض رجال الشرطة وتحدث قائلا
مالك:خدوها علي البوكس وخالوا بالكم منها كويس اووووي
وذهبت فرح وهي لاتعرف ماذا يحدث لها كان الجميع لايعرفون ماذا يفعله صاح الجد الي أحد الشباب المحترمين فهو يعمل محامي وطلب منه أن ينقذ حفيدته وتحدث إليها قائلا
علي: يامدحت الحقني ياابني ونبي خدو فرح ومش عارف في ايه الحقني ونبي يابني
الجميع يحاول تهدئة علي لأنه كبير في السن ومريض بالقلب وتحدث مدحت إليه قائلا
مدحت: متخافش ياجدي انا هروح اشوف ايه الموضوع خليك هنا
علي: لا هاجي معاك يالا بينا
تحدثوا الفتيات اصدقاء فرح قائلين
مريم ونرمين: احنا هنيجي معاكم
مدحت : طب يالا ثم نظر إلي خطيب فرح وتحدث قائلا
وانت يامحمد مش هتيجي معانا
تحدثت والدته مسرعه قائله
نوال: لا اصل احنا هنعمل حاجه كده ونبقي نحصلكم يالا يامحمد
نظر علي نظرة اشمئزاز وتحدث قائلا
علي:سيبك يامدحت ويالا نشوف البت الغلبانه دي
مدحت: يالا ياجدي
فرح تجلس في السيارة لاتعرف ماذا تفعل فالجميع يعرفونها جيدا دلفت القسم والجميع يتسالون كيف تأتي هذه الملأك البرائ الي هنا مالك يمسك بها جيدا حتى لاتهرب ودلفت الي غرفته القي بها علي الأريكة وظل يضربها حتي تعترف علي باقي أفراد العصابة ولكن كيف تعترف علي شئ لاتتدركه وتحدثت قائله
فرح: انا معرفش حاجه عن اللي انت بتتكلم عنه ده انا فرح سراج علي انزل المنطقة وأسأل عني طوب الارض هيقولك انا مين
اقترب منها وتحدث وهو ينظر إلي عيونها الجميله قائلا
مالك: من شويه انتي تفتي في وشي وشتمتني باهلي انا بقي هردلك اللي عملتي بس بطريقتي الخاصة هخلي جسمك الحلو ده ينزف دم من كل حته بس بعد دفعك تمن انك تفي علي في وش مالك الفولي
نظرت فرح وجدت بجانبها سكين صغير بجوار طبق من الفاكهة أمسكت بيه ووضعته علي رقبته وجرحته وتحدثت قائله
فرح: اقسم بالله العظيم لو ماقومت من مكانك لاغرز السكينه دي في رقبتك وادخل بجد السجن علي حاجه انا عملتها وراضيه عنها
اندهش مالك ممافعلته هذة القطه الصغيره هي شريسه استطاعت أن تجرحه بالفعل فنزف دما من رقبته سقط علي صدرها فقام مالك من فوقها ولكن ليس خوفاً منها كما تحدث معاها قائلا
مالك: ماشي ياقطه المرادي انا هسيبك بس وعد مني اني هرد حق كل واحد مات على ايدك وانا هرجعلك تاني ومش هسيبك ابدا غير وانتي بتقولي حقي برقبتي
استدعي مالك بعض امناء الشرطه حتي ينقل فرح الي حجز النساء وذهبت فرح ودلفت الي هذا الحجز اللعين وحاولت احدي النساء أن تتحدث إليها بطريقة المجرمين وتحدثت قائله
ميرفت: قومي يابت من هنا ده مكاني
وزفرت فرح بضيق شديد قائله
فرح: اوووف استغفر الله العظيم حاضر اتفضلي ياست ادي مكانك اهو
ميرفت: والمكان ده كمان بتاعي قومي من هنا
صاحت فرح بصوت عالي جدا وتحدثت قائله
فرح: بقولك ايه يامزة الجيل انتي انا دماغي هتنفجر ومش قادره اتكلم فكك مني عشان ورحمه امي وابوي اعرفك مين هي عسليه
ميرفت: هههههههههههه ايه ده دي القطه طلع عندها ضوافر وبتخربش ياما خوفت
فرح : ايوه ياختي وهتعلم علي وشك كمان تعالي بقي
وقامت مشاجرة كبيرة بين فرح وميرفت وذهبوا الي غرفه مالك الفولي وتحدثت فرح
فرح: انا معملتش حاجه وعايزة اخرج من هنا حالا
مالك: هههههههههههه والله وتحبي ترجعي الساعه كام عشان نجهز العشا لحضرتك
فرح: انت بتتريق عليا بقولك ايه انا عايزه كبير القسم هنا
مالك قام بوضع قدميه فوق مكتبه وتحدث قائلا
مالك: وانا كبير القسم ده عايزة ايه بقااااا
فرح: عايزة اخرج من هنا حالا مش انا اللي انت بتدور عليها
مالك: تخرجي تروحي فين ده انتي عليكي عشر قضايا دعارة وتلاته قتل الله يخربيتك بقالنا سنه بندور عليكي وانتي عايزه تمشي كده بسهولة ده بعدك
ميرفت: وانا ياباشا حقي مين يجيبه من بنت المفتريه ده عامله زي الغول بص يا باشا وشيي بص يا باشا
قام مالك من علي مقعده وتحدث قائلا
مالك: ماتخرسي يابت خلاص خدها ياعسكري أما انتي بقى هتفضلي هنا
فرح بستغراب: هنا فين انا عايزه اخرج من هنا انت فاهم ولالا
مالك: تؤتؤتؤ اهدي بس كده
اقترب منها وامسكها من معصمها بقوه وصارت تتوجع من أثر مسكه وتحدث إليها قائلا
مالك: انتي مش تخرجي من هنا قبل ماتروح الطب الشرعي يكشف عليكي دي حاجه وتأني حاجه انتي عليكي اكتر من قضية اقل واجب في كل قضية عشر سنين وتلاوه اعدام وتقولي انك مش هي
فرح بدموع: اقسم بالله العظيم ان مش هي اللي انت بتدور عليها انا اسمي فرح سراج علي اكيد ده تشابه اسماء ارجوك صدقني
مالك: والله تصدقي صعبتي عليا انسي انتي هي انتي فرح سراج علي المشهورة بفرح علي انتي ازاي كده ازاي قادره تعملي كل التمثيليه دي ازاي بتعملي كل حاجه مشبوهه وبتحلفي باسم الله ازاي لبسه سلسله فيها اسم الله ياجبروتك ياشيخة قام مالك بنزع هذه السلسلة من رقبتها وصاحت في وجه قائله
فرح: انت اييييييه ياخي ليه مش عايز تفهم بقولك انا مش هي والسلسلة اللي انت أهداها دي من امي الله يرحمها رجعلي السلسله من فضلك
مالك: ششششششش انا مش عايز وجع دماغ
تركها تبكي واغلق باب غرفته وذهب الي منزله ومنع أي شخص يراها وذهب الجد وصديقتها ومدحت والاحد يعرف كيف يصل إليها
وتحدثت صديقتها بصوت عالي جدا وخرج علي هذا الصوت صديق مالك الرائد نادر وتحدث قائلا
نادر: انت يابني في ايه اللي بيحصل ده
نرمين: احنا اللي عايزين نعرف ايه اللي بيحصل ياباشا
نادر: انتي مين وعايزة ايه بالظبط
نرمين: انا نرمين حسين وعايزة فرح سراج علي
نادر: هي في الحجز وممنوع حد يدخلها ولا حتي يشوفها لحد لما تروح بكره الطب الشرعي وبعد كده النيابة
نرمين بصدمه: يالهوووي ليه هي عملت ايه
مدحت : يافندم ممكن افهم في ايه انا المحامي بتاعها
علي: ارجوك يا ابني عايز اشوفها
نادر: طب اتفضلوا معايا وانا هحاول اجبهلك
دلف الجميع وقص نادر كل شيء يعرفه وتحدثت مريم قائله
مريم: بس فرح مظلومه وانتوا اكيد غلطانين والله العظيم فرح بنت محترمه جدا واكيد ده مجرد تشابه اسماء ارجوك صدقني
نادر كان ينظر إليها طويلاً ولايعرف ماذا يتحدث فهو تائه في جمالها ورقتها وفاق من شروده علي صوت مريم قائله
نرمين: نادر باشا نادر باشا
نادر: افندم معاكي يااااه انسه
نرمين: نرمين اسمي نرمين
نادر: أهلا وسهلا بصي انا مش عارف بصراحه اعمل ايه بس الموضوع ده بقالنا سنه بندور عليها وخصوصاً مالك الفولي انا كنت بتابع من بعيد لبعيد علي العموم انا نبطشيه انهاردة
ومش هسكت غير لما أتأكد بنفسي
مدحت: احنا مش عارفين نشكرك ازاي بس ياباشا
نادر: لاشكر علي واجب انا تحت امركم وان شاءالله تخرج منها علي خير
علي: شكرا يا ابني طب انا ممكن اشوفها
نادر: للاسف الشديد مش هينفع دلوقتي يمكن بكره تقدر تشوفها
مدحت: خلاص ياجدي يالا نمشي دلوقتي وبكره نجي نشوفها أن شاءالله حضرة الظابط
راجل محترم وهو وعدنا
علي: يالاياابني
وبعد أن ذهبوا عادت مريم مرة أخرى وتحدثت قائله
نادر: خير في حاجه
نرمين: ممكن اطلب منك طلب صغير
نادر بستغراب: اتفضلي
نرمين:فرح تعبانه ولازم تاخد مسكن عشان تعرف تقف على رجليها
نادر:لا حول ولا قوه الا بالله العظيم حاضر سبيي وانا هدخله
نرمين: ارجوك عايزة اشوفها
نادر لا يعرف ماذا حدث له عندما رائ هذه الفتاة لايستطيع أن يراها تتوسل إليه هكذا يشعر بأن قلبه يتمزق وافق وقام بارسال أحد العساكر وطلب أن يجلب له فرح ولكن رفض لأنها في غرفة مالك الفولي ومغلق عليها تحدث الي صديقه ولكن كان غارقآ في نومه وظل يحاول مرارا وتكرارا ولكن دون جدوى
نرمين: هااا وبعدين فرح مش هتستحمل الوجع هنعمل ايه دلوقتي
نادر:مش عارف والله بس اديكي شايفه أن مش بيرد عليا هو بينام بدري ومستحيل حد يكسر نظامه
نرمين: نظام اسود ومهبب عليه وعلي اللي يتشددله
نادر: حضرتك بتقولي حاجه
نرمين: هاا لا مش بقول
نادر: بصي انتي ممكن ديلها من تحت عقب الباب
نرمين: ماشي مش مهم المهم تاخده
نادر: طب تعالي معايا
وذهبت مريم ووقفت علي باب غرفته وتحدثت قائله
نرمين: عسليه خدي العلاج اهو وانا من الصبح بدري هكون عندك
فرح كانت تبكي من كل شئ يحدث لها وما أن سمعت صوت صديقتها المقربة حلفت دموعها وتحدثت إليها قائله
فرح: مقالب انا تعبانه اوي الجو ساقعه اوووووووووي
نرمين: خدي ياقلبي العلاج وان شاءالله تبقي احسن الله يسامح اللي كان السبب خدي الدواء وبكره هكون عندك جدك كان هنا ولسه ماشي وانا رجعت عشان علاجك عايزة حاجة تاني قبل مامشي
فرح: لايامقالب بس خلي بالك من جدي
نرمين:حاضر ياحبيبتي سلام دلوقتي
فرح : سلام
وذهبت نرمين وتركت نادر متعجب من هذا اللقب ولايعرف فتاة جميلة تسمي بهذا الاسم
مر الليل علي جميع الابطال سريعًا علي بعضهم وبيطئ علي البعض الآخر وجاء النهار سريعا
ظلت فرح تنجي ربها علي أن ينقذها من هذه القضية التي لا يدها لها فيها
جلست على أرض الغرفه ونامت او كان يعتقد مالك ذلك دلف إليها وهو يقترب منها قائلا
مالك: نايمه زي الملايكه وانتي شيطان
ظل يحرك رأسها يميناً ويسارا ولكن دون فائدة فهي فاقده الوعي قام بإخراج احدي المعطرات وبدء بافاقتها وبدئت تستعيد وعيها شيئا فشيئا وتحدثت قائله
فرح: انا مظلومه وربنا يشهد عليا ارجوك سيبني امشي من هنا حالا انا تعبانه ارجووووك وغابت مرة اخري عن الوعي قام بحملها علي الاريكه وتحدث اليها
مالك: انتي حكايه ايه يابت انتي مظلومه ولا ظالمه
نفض هذة الفكرة من راسه وقام بافاقتها مرة اخري واخذها الي الطب الشرعي حتي يتم الكشف عليها حتي يتاكدوا من عذريتها
ودلف معاها بعد اصرار شديد من مالك ان يحضر الكشف وبعد رفض شديد من فرح
وتحدثت بكل قهر ومرار قائله
فرح : انا مظلومه وانت هتندم علي كل حاجه عملتها معايا وساعتها عمري ماهسماحك ابدا
وبدئت الطبيبه في الكشف علي فرح وصاحت فرح من اثر كشف هذة الطبيبه وتحدثت بصوت عالي
فرح: اااااااه والله ومظلوووومه ياماااالك بي
وغابت عن الوعي قبل ان تكمل كلمه بيك وفي هذه اللحظه انقبض قلبه وفجاة دلف
صديق عمره وهو يتنفس بسرعه كبيرة وتحدث قائلا
نادر: اوقف الكشف يامالك
الدكتورة: انا لسه مكشفتش عشان اغكمي عليها وجالها هبوط حاد ولازم نعلق محاليل
نادر: طلعت مظلومه يامالك طلع تشابه اسماء
مالك:٠٠٠٠٠٠٠
يتبع الفصل الرابع اضغط هنا
الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية كامله"رواية تشابه اسماء" اضغط علي اسم الروايه

reaction:

تعليقات