القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صغيرة الاسد الفصل الاول بقلم رنا احمد

  

رواية صغيرة الاسد الفصل الاول

في فيلا الشناوي❤️❤️❤️❤️ .....
في جناح رعد وفله ...
كانت تقف فله وهي تمشط شعرها أمام المراه ليحتضنها رعد من الخلف وهو يقبل عنقها بعشق وابتسامته الساحره فبرغم مرور ذلك السنوات إلا أنها تظل صغيره الرعد ❤️❤️❤️.
فله بابتسامه وعشق /روح قلبي صحيت امتا .
رعد بابتسامه/بردت لانك خرجتي من حضني بردت وصحيت .
فله بابتسامه وشرود/اسفه ي روحي .
رعد بقلق /مالك ي حبيبتي فيكي ايه .
فله بحزن /نفسي افرح بولادي ي رعد الاتنين تعبني معاهم اوي .
رعد وهو يحتضنها بعشق /حبيبه قلبي اسد وبرق مش صغيرين وبعدين لسه النصيب مجاش مش ده كلامك .
فله بابتسامه /عندك حق ي حبيبي كله بتساهيل ربنا .
رعد بابتسامه حنان /طب يلا ي روحي علشان نفطر ..
في غرفه اسد ....
كان يقوم اسد بتدريباته الصباحيه الشاقه فهو المقدم (اسد المنشاوي ) الملقب بالاسد فهو بالفعل كالاسد في اصتياد فريسته شخصيه جاده وصارمه الي ابعد حد كان يتدرب بعنف ليقاطعه هاتفه ليرد بأنفاس سريعه .
/صباح الخير ي افندم .
اللواء فاروق /صباح الخير ي اسد عايزك بدري في الوازره في موضوع مهم .
اسد بجديه/تمام سعادتك مع السلامه .
ليذهب اسد الي ارتداء ملابسه للذهاب الي الوزاره .
في الغرفه المجاوره غرفه برق تؤام اسد ..
كان يقف برق أمام المراه فهو واسد يشبهان بعض في الشكل فقط ف برق شخصيه مرحه الي ابعد الحدود يهتم بأناقته ومزاجه فهو المهندس برق المنشاوي المدير لجميع شركات المنشاوي مناصفه مع ابن عمه عامر (سليم ).....
في جناح مالك ورشا .....
كانت تسير رشا بغيظ من ابنتها قمر فذلك العريس مناسب جدا لكن هي دائما ترفض .
مالك باستغراب /مالك ي رشا .
رشا بغيظ /ست قمر مردتش عليا في موضوع العريس شكلها رفضته زي الي قبله .
مالك بتنهيده /خلاص يبقا مفيش نصيب .
رشا بغيظ /انت عايز تحرق دمي ي مالك ربنا قال أسعي ي عبد وانا اسعا معاك ودي مش عايزه حتي تحاول بترفض وخلاص من غير سبب .
مالك بضيق /لا ي رشا اكيد فيه سبب انهم مش بيعجبوها .
رشا بشرود /لا اكيد بسبب خطوبتها من برق الي باظت .
مالك بضيق /لا ي رشا انتي عارفه كويس أن الموضوع ده مش مآثر في قمر ومش هو السبب .
رشا بحده /خلاص يبقا اسالها واعرف ايه الي بتفكر فيه ...
في غرفه شمس وقمر ..⭐⭐⭐⭐⭐.
كانت تقف شمس وهي ترتدي ملابسها للذهاب الي الوزاره فهي القناصه شمس مالك لتقترب من قمر اختها بحنان .
شمس بابتسامه /حلوه اوي الصوره دي ي قمر .
قمر بسعاده وهي ترسم اللوحه/بجد ي شمس دي لوحه مهمه اوي هتكون هي الوجهه بتاع المعرض بتاعي .
شمس بابتسامه /حلوه اوي ي حبيبتي .
رشا بحده /طبعا عمرنا بقا يضيع في الرسم والكلام الفاضي ده صح .
شمس باستغراب /مالك ي ماما .
قمر بتنهيده /انا عارفه ماما مالها ي شمس نفس الموضوع مش كده .
رشا بغضب /وطبعا انا هاخد منك نفس الرد مش كده مش قبلاه دمه تقيل تافه صح كده.
قمر بتنهيده /وهي دي مش أسباب قويه ي امي .
رشا بغضب /السبب الحقيقي انا عرفاه كويس ي بنت رشا هو برق مش كده لسه بتحبيه صح .
شمس بضيق /ماما .
قمر بتنهيده /ماما انتي عارفه كويس أن الي بتفكري فيه مش صح لاني انا وبرق عمرنا مكنا بنحب بعض وخطوبتنا كانت غلطه لأننا اخوات فارجوكي بلاش الكلام كل شويه في الموضوع ده اما بالنسبه للعريس فاخلاقه زفت تقدري طبعا تخلي بابي يسأل عليه كويس ويعرف كل ده .
رشا بضيق /ماشي مانا عارفه عمركم مهتفرحوني واحده شغاله ظابط مورهاش غير المهمات والقرف وواحده نفسي افهم الي فدماغها .
شمس بتنهيده /حضرتك مكبره الموضوع ي ماما طب م تمارا بنت طنط كارما متجوزتش والرجاله كلهم اسد وبرق وسليم اشمعنا احنا الي حضرتك شايفه أننا فينا حاجه غريبه وبعدين هي الست متخلقتش غير علشان الجواز مينفعش تنجح في شغلها مثلا ولا هو مادام متجوزتش خلاص تبقا فاشله .
رشا بغيظ /بقولك ايه انا مش ناقصه كلامك ده يلا علشان نفطر ...
في جناح عامر وحنين ...
كان يفيق عامر بانزعاج من ذلك المشاده الذي تحدث كل يوم ...
عامر بزهق /الناس تخلف علشان ترتاح وانا اتبيلت ب سليم باشا ..
في غرفه سليم ...
كانت تقف حنين بغيظ وغضب شديد من أفعال سليم ..
حنين بغضب /كل يوم وش الفجر ي سي سليم هي دي العيشه .
سليم بمرح /خلاص بعد كده هاجيلك الساعه 2مرضيه كده ي حاجه .
حنين بغيظ /قولتلك مليون مره بطل الطريقه السوقيه الي بتتكلم بيها دي وتشوف شغلك وحياتك .
سليم بضيق /انا مش مقصر في شغلي ي امي وبعدين انا مش صغير لكل يوم الموضوع ده .
حنين بغيظ شديد /طبعا مش فاضي لنفس الكلام لكن فاضي بس انك تتدور مع البنات وتشرب الزفت الي بتشربه ده .
سليم بحده /كل الشباب كده ي امي انا مش صغير بقا انا زهقت .
عامر بحده /رد علي امك كويس ي سليم احسالك .
حنين بغيظ /الواد ده مش هيتعدل الا لما يتجوز .
سليم بغضب /ايوه نفس الموال وطبعا حضرتك عندك العروسه جاهزه بس انا بقا مش موافق لاني مبحبهاش .
حنين بحده /وانت فاكر أن تمارا ممكن توافق بيك بقرفك ده .
سليم بغيظ /عندك حق ي امي وانا مش عايز حد يقبلني بقرفي والشيخه تمارا تشوف غيري عن اذنكم .
حنين بغيظ /شايف شايف ابنك ي عامر .
عامر بتنهيده حزن /اهدي ي حنين ده برضه شاب وانشاء الله حاله هيتصلح ...
سليم عامر يعمل مهندس ومدير شركات المنشاوي مع برق شخصيه مرحه يعشق الفتيات ومن تمس منهم كرامته ينتهي بها المطاف .....
في جناح كارما واحمد ...
احمد بابتسامه حنونه /صباح الخير ي حبيبتي .
كارما بابتسامه /صباح النور ي روحي كويس انك صحيت يلا علشان نفطر انا هموت من الجوع هشوف تمارا صحيت ولا لا .
في غرفه تمارا .....
كانت تقف تمارا وهي تربط النقاب فهي ملتزمه دينيا بشده تعمل دكتوره في كليه الشريعه الاسلاميه ولكن ليس كل ما يتمناه المرء يدركه فقلوبنا تاخدنا بالأجبار الي الآخرون كما اخذها قلبها ليجعلها أسيراه ل سليم ....
كارما بابتسامه /صباح الخير ي حبيبتي .
تمارا بابتسامه /السلاموا عليكم ي امي .
كارما بابتسامه /وعليكم السلام ي روح ماما كويس انا كنت جايه اشوفك علشان نفطر .
تمارا بابتسامه /الحمد لله ي امي انا صاحيه من الفجر صليت وقاعدت اقرا قران ويدوب لبست علشان اروح الجامعه .
كارما بابتسامه /طب يلا ي حبيبتي ...
في فيلا علي وانجي ....⭐💓💓💓💓.
طبعا فاكرين انجي علي الي ربتها نرجس ورضعتها وبكده هي اخت رعد ..
في غرفه حازم ..
كانت تسير انجي الداخل بغضب شديد من ذلك المستهتر ..
انجي بغضب شديد/انت ي سي زفت قوم فز قوم .
حازم بنعاس /ي سونيا مش وقته .
انجي بغيظ /سونيا في عينك ي حيوان قوم يلا .
حازم بفزع /ماما انتي ايه الي جابك الكباريه هي دي الأمهات برضه .
انجي بغيظ /كباريه ي زباله قوم فز علشان متتاخرش علي الشركه قوم وعارف ي حازم لو ماتدربتش ورفعت راسي قدام خالك وبقيت بنادم لوريك الي عمرك مشوفته واقول لابوك علي كل مصايبك .
حازم بغيظ /حاضر حاضر وبعدين انا مش بعمل المصائب دي لوحدي انا وبرق وسليم كمان وبعدين ما الشباب كده علي فكره .
انجي بغيظ /قوم يلا قوم علشان تفطر وتشوف شغلك .
حازم بغيظ /لا انا هروح افكر عند تيته وخالوا سيبهالك مخضره .
انجي بغيظ /مع السلامه ي اخويا .
في فيلا الشناوي ...❤️❤️❤️❤️❤️❤️❤️.
في الاسفل ....
كانوا يجلسون الجميع علي مائده الافطار الذي يترأسها سالم ونرجس وسعد بعد وفاه فاتن .....
سالم بابتسامه /صباح الخير ي حبايبي اسعد لحظه في حياتي لما باشوفكم كلكم كده قدامي علي الفطار .
نرجس بابتسامه حنونه /عندك حق ي سالم .
رعد بابتسامه /ربنا يخليكم لينا يارب انتوا الخير والبركه .
اسد بجديه /شمس متتاخريش علشان عندنا ميعاد مع سياده اللواء .
شمس بابتسامه /حاضر ي اسد .
رشا بقلق /اسد ي ابني خالي بالك منها .
شمس بغيظ /ايه ي ماما هو انا طالعه رحله .
اسد بابتسامه ساحره /اخد بالي من مين ي مرات عمي دي مشاء الله عليها دي القناصه .
قمر بمرح /سيدي ي سيدي اسد باشا بنفسه بيشهدلك .
رعد بجديه /سليم انت وبرق خلصتوا الملفات الي طلبتها منكم .
سليم بهمس ل برق /ي ادي المصائب الي بتنزل وراء بعضها هنعمل ايه ي كبير .
برق بهمس /سبني انا اتصرف احمم بصراحه ي بابا انبارح كانت فيه حاله انسانيه كان لازم نشوفها الاول الواجب قبل اي حاجه .
حازم بهيام وهو يسرح في الراقصه /اه ي خالي دي كانت حتته حاله انسانيه انما ايه .
سليم بهيام /عندك حق ي واد ي حازم كانت صاروخ .
برق بهمس وهيام /عندكم حق ده احنا هناخد عليها ثواب كبير .
اسد بغضب وهو يخبط علي الطاوله /و يترا الحاله دي كانت في انهي خرابه من الي بتروحها .
حازم بفزع /في الكباريه ي اسد .
اسد بغضب /قسما بالله انتوا مش هتتعلموا الادب الا لما تقضوا ليلتين عندي في القسم يلا ي شمس .
قمر وهي تلم اغراضها /خدوني معاكم .
برق بغضب /احنا مش صغيرين ي اسد والزم حدودك وانت بتتكلم معانا .
تمارا بغيظ /استغفر الله العظيم يارب انتوا ايه .
سليم بغيظ /ايه ي شيخه فتنه مالك .
تمارا بغيظ /انت بالذات متتكلمش خالص مش كفايه الي انت فيه نزلي كمان بكات وشورت فين الحياه ي سليم .
سليم باستفزاز /كان فيه وخلص ي شيخه تمارا وبعدين انتي مالك .
تمارا بغيظ /مالي ازي مش فيه بنات هنا في البيت .
سليم باستفزاز /وهو مش المفروض تغضي بصرك ي شيخه تمارا وبعدين خلاص البنات مشت وانتي متحسبيش نفسك من البنات .
تمارا بغيظ/انا ماشيه قبل ماشيل ذنوب في واحد زيك سلاموا عليكم .
رعد بتوعد وحده /انتوا التلاته كده ليكم معايا حساب تاني خالص .
حازم بخوف وهمس /شكلنا هنروح في داهيه .
في الوازره ....
في مكتب اللواء فاروق ..
اسد بسعاده وهو يمسك بالملف بتوعد وحده /ياه واخيرا رشدي مهران .
اللواء فاروق بجديه /طبعا فرصتك الي كنت مستنيها من زمان .
اسد بغضب وغل /طبعا ي افندم ده اكبر تاجر مخدرات ده غير أن بسببه استشهدوا كتير من زميلي  .
شمس بتوعد/ومش بس مخدرات ي اسد ده بيتاجر حتي في البنات وفي كل حاجه وسخه .
فاروق بجديه /واهي جات فرصتكم علشان تخلصوا البلد من وساخته .
اسد بتنهيده /وطبعا برضه انا والقناصه مش كده .
فاروق بابتسامه /المره دي لا فيه حد هينضم ليكم .
اسد بضيق /حضرتك احنا فاهمين بعض ومش محتاجين حد معانا .
فاروق بابتسامه /حتي لو الصقر .
اسد بفرحه واشتياق لصديقه /جاسر اخيرا هيرجع مصر ويشتغل هنا تاني .
فاروق بابتسامه /ايوه هيرجع يكون معاكم في المهمه دي .
شمس بسعاده واشتياق بهمس /جاسر اخيرا هترجع وحشتني اوي ي حبيبي
يتبع الفصل الثاني اضغط هنا
الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية كامله"رواية صغيرة الاسد " اضغط علي اسم الروايه

reaction:

تعليقات