القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اجبرتني اعشقها الفصل الثاني 2 بقلم شهد علي

   رواية اجبرتني اعشقها

رواية اجبرتني اعشقها الفصل الثاني

س:اعاااااا اعوذ بالله من الشيطان الرجيم وقالت ايه الحلم ده وبدأت تركز فى شكل الاوضه اللى هى فيها
ياسمين/ايه ده انا فين
عمر/معايا يا ياسمين
ياسمين قامت وكانت هتمشى شدها وقال/أنا كنت مستنيكى لما تصحى بس ابوكى رماكى ليا عشان شويه فلوس
ياسمين بغضب/أنا معنديش اب وزقته وجت تخرج شدها وضربها بالقلم وقال/ده عشان خسارتى اللى خسرتها بسببك وشدها من شعرها قومها وزقها ناحيه السرير وقال/واللى هعمله دلوقتى هيبقى اكبر انتقام يا ياسمين
ياسمين بخوف/هتعمل ايه طب بص أنا مستعدة اعتزر منك قدامهم كلهم
عمر فك زرار قميصه وقال/ممنوش فايدة وهجم عليها تحت مقاومتها وصراخها بس هو كان أقوى منها
عمر الشرقاوى عنده ٣٠ سنه شاب طول بعرض بشرته قمحاويه وعنيه سودة كان معجب ب ياسمين بس حصل شى مكنش فى الحسبان
ياسمين عزام عندها ٢١ سنه بتكرة كل الرجاله بسبب اللى ابوها عمله فيها وفى امها وأنه كان سبب موتها بنت قصيرة ورفيعه شعرها اسود وطويل وعنيها لونها ازرق
بعد ساعتين كاملين ياسمين كانت فاقدة وعيها وعمر بص لها بندم وطلع تليفونه واتصل على الدكتورة
بعد وقت
الدكتورة خرجت من عند ياسمين وقالت/متعرضه لحاله اغتصاب والبنت مدمرة واكيد نفسيتها ادمرت لازم تروح المستشفى ولازم تقدم بلاغ
عمر/لو سمحتى يا دكتورة البنت ملهاش حد وانا هساعدها فبلاش مشاكل
الدكتورة/لو ديه رغبتها ف براحتها وسابته ومشيت
عمر دخل عندها وهى لسه نايمه قعد جنبها
بعد وقت صحى على صوت تكسير وصريخها
ياسمين وهى ماسكه الازازة/اياك تقرب أنا هموتك يا عمر لاء أنا هموت نفسى وانت هتعيش بعذاب الضمير طوال حياتك ولسه هتقرب من ايدها الازازة عمر شدها ورمها وضربها بالقلم وقال/حياتك بقت ملك ليا يا ياسمين ونزل ل مستواها وقال/انتى ليا ومسكها جامد وشدها ناحيته وبقى يبو*سها وهى بتعيط وبتحاول تزقه
عمر بعد عنها وقال/البسى عشان أنا هتجوزك
ياسمين قاعدة والدموع اتجمدت فى عينيها
عمر قرب منها وقال/ديه اقل حاجه انت لسه مشفتيش حاجه يا ياسمين يا عزام
فى قصر اسد
سهيلة طلعت وكانت لابسه ترينج وكانت نعسانه قوى وأسد كان قاعد على السرير بيخلص شغل فراحت نامت عليه وفى لحظه كان أسد فوقها
سهيلة بخوف وعياط وببراءه/أنا معملتش حاجه أنا غيرت الفستان زى ما قولت لى يا عمو
أسد حط أيده على جسمها وقال/هو فيه عروسه تلبس كده ليلة دخ*لتها
سهيلة ببراءة/امال البس ايه يا عمو
أسد/يعنى مش عارفة
سهيلة/لاء
أسد قام وفتح الدولاب وطلع قميص يظهر اكتر ما يخفى وهى شهقت اول ما شافته ووقفت على السرير وقالت/مين قليل الا*دب اللى جاب دول يا عمو وبعدين البس ايه ده كله مقطوع
أسد بحزم/خشى البسيه
سهيلة بعند/مش هلبسه وراحت نامت واتغطت
أسد اتعصب قوى وراح نحيتها وشد الغطا وهى اتخضت وهو قال/خلاص نقطع دول وبدأ يقطع لبسها وهى بتعيط
سهيلة بعياط/ابعد عنى يا حازم
أسد اتصنم وسكت وهى قعدت وكمشت فى نفسها وبقت تعيط
أسد الغضب عمى عينيه ومسك شعرها وقال/عمل ايه انطقى
سهيلة بقت تعيط وهى خايفة وهو زقها وضربها بالقلم مرة واتنين وثلاثه وهو بيقول / انطقى
سهيلة من كتر ما ضربها فقدت وعيها وهو بعد عنها وقال/أنا هعرف واتصل بحد
أسد بغضب/تكونى عندى فى اقل من نص ساعه وقرب من سهيلة مسح الدم اللى على مناخيرها وقطع هدومها كلها وجاب هدوم تانيه لبسهالها
بعد وقت سهيلة بدات تفوق وهى خايفة وبتعيط جت تقوم كتف ايديها ب أيده وقال/اخرسى خالص والباب خبط
أسد/نعم
الدادة/الدكتورة جت
أسد/دخليها
سهيلة بخوف/دكتورة لاء أنا مش عايزة دكتورة
أسد سابها والدكتورة دخلت
الدكتورة بياس/أنا عايزة اكشف عليكى
سهيلة/أنت واحده قليله الادب اطلعى برة
الدكتورة طلعت
أسد/بنت ولا لاء
الدكتورة/أسد بيه هى مش راضيه تخلينى اكشف عليها
أسد دخل بكل غضبه وهى حضنته وقالت/الدكتورة ديه قليله الادب
أسد مسك شعرها وزقها ناحيه السرير وزعق/ادخلى يا دكتورة
سهيلة جت تقوم كتفها وكتم نفسها وهى بقت تعيط
أسد بغضب/متكشفى اخلصى
الدكتورة بدأت تكشف عليها واسد مكتف سهيلة وبعد وقت أسد سابها وهى جريت على الحمام
أسد/ها انطقى
الدكتورة/بنت يا أسد بيه وقامت مشيت
سهيلة كانت فى الحمام قاعدة بتعيط
أسد/افتحى
سهيلة بعياط/حتى أنت وحش هو كمان كان بيضربنى قوى انا عملت ايه عشان تضربونى
أسد/طب افتحى
سهيلة/عشان تضربنى تانى
أسد بصوت عالى/قلت افتحى
سهيلة خافت وفتحت وفجأة
يتبع الفصل الثالث اضغط هنا
الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية كامله"رواية اجبرتني اعشقها " اضغط علي اسم الروايه

reaction:

تعليقات