القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق يونس الفصل التاسع والأخير بقلم دهب مبروك

 رواية عشق يونس الفصل التاسع والأخير بقلم دهب مبروك

رواية عشق يونس الفصل التاسع والأخير بقلم دهب مبروك

عشق يونس ❤
البارت التاسع والاخير 
حاتم... تتجوزيني!! 
خديجه بصت لقت بابا ومامت حاتم وقالت خو ابنكم ده مجنون في حد يجي يخط حد كداا لا وكمان الساعه ١٠ ليلاً 
حاتم... ليلاً 
خديجه... هي دي اللي ركزت فيها يا ابوليله 
حاتم... بنتنا ان شاء الله نسميها ليله 
الام... مين يخديجه بقالك ساعه بتكلمي مين علي الباب خديجه... اتفضلوا يجماعه جواا 
ودخلوا.... 
خديجه... ماما ده عريس حاتم اللي بشتغل سيكرتيره ليه فا اي انا موافقه اوعي تفشي ها يلا يا حجه روحي ليهم 
الام... دخلت لهم الصالون 
وخديجه... راحت تلبس وكداا 
الام... قعدت معهم واستريحت ليهم جداا واتعرفوا علي بعض ووخلاصه الكلام اني حاتم عايز يتجوز خديجه
_نسيب العرسان سواا 
خديجه.. فجئتني مش كنت تقول انتا جاي يشبح ولا اي 
حاتم... اعرفك بنفسي انا حاتم ٢٦ 
خديجه... بتشغل في شركه واحد بارد وبيعاكسني في الراحه والجايه ومره قالي هاتي بوسه 
حاتم.... لا والله 
خديجه... اها والله اي رايك قدمتك للعروسه بطريقه حلوه يسطا علشلن تعرف مش حرماك من حاجه 
الاتنين بصوا لبعض وتلقائي ضحكوا.....
الام... ها ياابني
حاتم.... الخطوبه الاتنين الجاي يحماتي يقمر انتي 
الام... ربنا يتمم علي خير 
مامت حاتم...نمشي احنا بقاا الوقت اتأخر واسفين علي الازعاج
خديجه...ده احلي ازعاج يحماتي يمززززززااااا 
الكل... ضحك 
واستأذنوا ومشيوا...
خديجه... يالهوي يماما قره عيني مز مز مفيش،كلام 
الام... يهديك ويصبروه علي هبلك ده 
****************** 
معتز.... دي الشقه اللي هتعدي فيها متخرجيش ولا تفتحي الباب لحد هتلاقي عندك كل حاجه تحتاجيه وبكراا هجيلك انا ودعاء نقضي اليوم سوااا 
رقيه.....شكراً
معتز... خبطها في راسها بهزار مفيش شكرا بين الاخوات يبقره 
رقيه... ههههه ماشي يطور 
ومشي معتز....
رقيه...... طلعت الفون اللي معاها وركبت خط جديد وسجلت رقم ريماس وخديجه ومعتز وبس 
*******************
شهرين عدواا....
رقيه... زي ماهي في شقه بتاعت معتز بس بقيت حزينه 
يونس... عايش حايتوه عاديه جدااا والكل مستغرب ده بعد ماالكل عرف اني رقيه سابت البيت وقررت انها تربي اللي في بطنها بعيد عن يونس بس في مغلطها في اللي عملتوه وفي اللي قال خلي يونس يتعلم 
ريماس... حاله حزن سيطر عليها وملازمه اوضتها مبتخرجش الا فين وفين والكل استغرب حالتها دي 
خديجه وحاتم.... اتخطبوا وبقواا ناقر ونقير دايما والفرح بعد ٣ شهور وفات شهرين كدااا 
أحمد... نسي رقيه تماما واحساس ممتلك منوه خايف وفرحان في نفس الوقت وحاول يكلم ريماس ويوصلها بس عرف حاله الحزن اللي هي بقت فيها 
خديجه وريماس... قربوا من بعض وبقواا اصحاب بس مفتقدين رقيه 
فاروق ومنال....بقواا متغير في معاملتهم مع يونس بسبب اللي عملوه في رقيه واللي وصلوا ليه دلوقتي
 
********************
عند رقيه...
رقيه... فتحت فونها واتصلت علي ريماس 
رقيه...ريماس متبينيش لحد اني بكلمك لو حد جمبك 
ريماس... متقلقيش انا اصلاً في اوضتي بس انتي فينك حصلت معايا حاجات كتير اووي قلبي واجعني يرقيه اللي كنت بحاول انسي رجع تاني يرقيه محتاجكي اووي 
رقيه... انا سمعاكي 
ريماس... حكت لها كل حاجه عن احمد ولما قبلتوا واعترفت بمل حاجه لاحمد
رقيه... ياها كل ده شايله جواكي 
ريماس... بس لسه بحبوه يرقيه بجد مش عارف اشيل حبوه من قلبي 
رقيه... منا بحب يونس بس موجعه جايز بس مش قايله حاسه اني اللي عملتوه غلط ونفس الوقت صح 
ريماس...انصدمت لما لقت يونس دخل عليها الاوضه وخبت الفون 
يونس... حبيبت اصبح عليكي افهم بقاا مش بتخرجي ليه من اوضتي 
ريماس... عادي ييونس مفيش
يونس... كل ده ومفيش وبضحك امال لو كان في يصحبي 
ريماس بعصبيه... في اي يونس اخرج براا حابه اكون لوحدي يونس مش اكتر 
يونس... شهرين بنفس الحال وحابه تكون لوحدك بس ماشي هسيبك لوحدك بس انا موجود وقت ما تحتاجي تحكي 
ريماس... ماشي وخرج يونس 
رقيه... كانت سامعه صوت ومستغربها هو ازاي مش حزين ازاي عايش حياتوا كداا، من غيرها وفي نفسها للدرجادي مش فارقه معاك ييونس ومحستش،بنفسها غير وهي بتقل الفون في وش ريماس ودموعها نزله في صمت 
********************
يونس...عرفت هتعمل اي 
الشخص... تممام يباشا 
يونس ابتسم بخبث وقال.... اشوف تعابرت وشك لما القولك الحقيقه ياها مستني اللحظه دي من شهرين يروحي 
*********************
بعد ساعات عند رقيه... 
الباب خبط 
رقيه... مين اللي بيخبط معتز مش جاي انهرضه ولاحد وقربت من الباب ببطء وفتحت الباب 
كان موجود بوكس وبوكي ورد 
رقيه... خدتهم وابتسمت ودخلت تفتح البوكس كان في فستان شكله تحفه وعليه جزمه اجمل منوه 
رقيه... مين اللي بعت الحجات دي يترااا!!
ومسكت بوكيه الورد وابتسمت وقالت مين ده بجد هو انا كنت ناقصه بس مش مهم المهم انهم خطفوا قلبي اوووي قاطع كلامها ورقه اتحدفت مكان ماهي وافقه فتحت الورقه وقرات
"عارف ان الفستان عجبك متلبسهوش بقاا الا لما اقولك ها علشان ده جايبهولك لمناسبه خاصه هقولك عليه في اقرب وقت " 
رقيه.... بقت هتتجنن من التفكير 
وخرجت البلكونه 
رقيه... فضلت تتلفت يمين وشمال لقت شاب طالع من البلكونه وكان لابس زنط مخبي بي وشوه 
هو...مالك بدوري علي اي يمجنون 
رقيه.. بصتلوه بضيق ودخلت 
هو... والله لجننك بس استني عليا بس وغمز ودخل شقتوه 
**************** 
عند حاتم وخديجه... 
خديجه.. ممكن افهم ليه حطيت الصوره دي علي الاكونت وانا قلتلك بلاش تحطها لان شكلك فيها قمر كداا وجنتل 
حاتم.. وبدأنا اهوووو 
خديجه.. بتعاند معايا وحطتها صح 
حاتم.... لا عجبتني فا حطتها 
خديجه... طلقناااااااااااي 
خاتم..... ضحك بصوت عالي وقال حاضر نتجوز الاول وبعدنا نطلق وخلاص يقطه كلها ٢٩ يوم بالضبط وتدخلي في عشي وغمز 
خديجه... انا صرفت نظر عن الجوازه دي 
حاتم.. قام من المكتب وقرب منها وقال تؤ بس انا هتجوزك غضب لاني بحبك يقمر انتا 
خديحه.. وانا بحبك امووووا وخرحت جراا 
حاتم... ربنا يصبرني علي ما بلاني والله وابتسم بس اي حبتها حد الموت وكمل شغل 
*******************
عدااا اسبوع ومفيش جديد كل واحد فيهم نفس الرتين ونفس كل حاجه بس اهل رقيه راحووا باتوا عندها يوم بس كانوا واخدين احتيطتهم علشان يونس"
****************
هو...حدف ورقه في بلكونه رقيه وابتسم ودخل وفي نفسه... انتي لسه شوفتي حاجه 
رقيه... يوه بقاا يخريبيتك يشيخ طلعتلي منين بس 
وفتت الورقه وكان مختلفه عن كل مره 
"مستني رد فعلك لما تعرفي انا مين يقطه"  
رقيه بصدمه... يالهوووووي ده لسه هيعرفني هو مين وقال مستني رظ فعلي 
رقيه كتبت ورقه وقالت 
"انا متجوزه علفكره وجوزي بيحبني وانا بحبوه فا هتتلم بالزوق ولا المك بالعافيه وامرمطك يعديمزالتربيه انتا يلي بتتسلي ببنات الناس واحد مستفز فعلا"  
ودحدفت الورقه واستنت ورا الشباك واستخبت يمكن تعرف هو مين بس برضوا عامل احطيتطوه ومش كاشف حقيقتوه " 
هو خد... الورقه وقراها وقال والله جوزك ده بيعشقك مش بيحبك بس لسانك طويل وانا هقطهولك 
********************* 
عند يونس...  
فونوه رن وكان حازم...  
حازم... اي ياعم مش كفايه كداا ها 
يونس... هانت ياعم هانت بس اسمت انتا اها خلي بالك من خديجه اوعا تزعلها دي اختي مراتي واختي 
حازم.. ونبي قولها بس تبطل هبل بس 
يونس.... ههههههه انتا عاقل مثلاً يعني 
حازم... اقفل بدال ما اقفل في وشك 
يونس... طيب هقفل اهووو
وقفلوا..... 
******************* 
عند احمد...
محمد... ياها مكنتش متخيل اني هاجي اشوفك كداا
أحمد...حبتها بس بعد اي رافضه تكلمني خايف تكون شالت حبي من قلبيها، خايف اكون حبتها بعد فوات الاوان 
محمد....هقولك اعمل اي 
أحمد... في الفرح بتاع حاتم يعم مش عزمك افهم بقاا وغمزلوه وخرج 
****************** 
عدت الايام لحد ماجي معاد فرح خديجه وحاتم اليوم المنتظر لليونس واحمد وريماس ورقيه يوم غير كل قصه حب فيهم وللاحسن " 
******************* 
رقيه...جالها مسدج 
"البسي الفساتن بقاا لان منسبتوه جات هزعل لو ملبستعوش انهرضه" 
رقيه... كانت محضره الفستان اصلا تلقايي لقت نفسها عايزه تلبسوا
رقيه... هلبسواا من غير ما تقول 
خديجه....ها يبنتي هتواجهي يونس ازاي اكيد هيدور عليكي اصلا دي فرضه بالنسابلوه 
ريماس... اكيد رقيه حاسبها صح 
رقيه.. علي حسب حالتي وقلبي المهزق بقاا 
ريماس وخديجه في صوت واحد .. قلبي المهزء يبقل هتحن يجميل وغمزوا 
وجهزوا التلاته سوااا 
وخديجه.. كانت جميله بفستنها الابيض اللي مخليها شبه الاميرات 
*********************** 
في القاعه.... 
دخل العريس والعروس كابلز هايل وشكلهم مبهرر وجميل ولايقين علي بعض...
ريماس... كانت وافقه متخيله انها هي وأحمد وقاطع سرحانها 
أحمد... واحشتيني اوووي يريماس 
ريماس...بصتلوه وسكتت 
أحمد بابتسامه.... طب هقولك علي سر 
ريماس...هتقول انا قتلت موفاسا 
أحمد...تؤ مش ده 
ريماس... جت تمشي 
أحمد...قرب منها وقال بحبك،مش عارفه امتا واذاي بس بحبك عايز اعيش حياتي الجايه معاكي انتي وبحبك انتي 
ريماس... بصتلوه وابتسمت،اخيرا يا اخي حبيتني 
*******************
رقيه.. كانت واقفه سرحانه 
يونس وقف وراها...
يونس... حلوه اوووي سمعتي الكلام ولبيستي الفستان بس اي رايك فيا كل يوم احدفلك ورقه وبتحبي جوزك وحركات كدداا ها وغمز 
رقيه... اي هو انتا تعرف مكاني منين اصلا 
يونس... امم منا مقولتلكيش كانت مخلي حد يراقب البيت وفضل ماشي وراكي بقاا وعرفت مكانك وجبتلك الفسستان بس الفستان تحفه اووي ها بس عيب تقفي وراه الشباك وتستني لما اطلع وتحدفيني بالطوبه 
رقيه.. وحشتني اووووي 
يونس... ايه!!
رقيه.. هو انا قولت اي يلهوووي وجت تمشي 
يونس... مسك ايديها وقال مش كفايه كداا ولا اي 
رقيه.. احمم وابتسمت وقالت تقريبا كفايه 
يونس... قرب من وحضنها وهي كمان حضنتوه 
الكل انتباه للي واقف علي الاستيدج... 
احمد.. احممم احب اعترف لريماس قدامكم كلكم اني بحبها وطبعا بعد اذن بابها ومامتها ويونس 
أحمد... ريماس تتجوزيني 
ريماس... كانت بعيده شويه وقربت وابتسمت وقالت موافقه طبعاً 
"بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير"  
أحمد... قرب من ريماس وحضنها 
وحاتم... قرب من خديجه وحضنها 
الكل سقف لهم 
يونس... مش يلا صوره سلفي ولا اي 
كل العيله... اتجمعت واتصوره صوره جميله جداا 
يونس... بحبك ياعشق يونس 
رقيه... وانا بعشقك ييونس 
تمت ♡
وگلما نظرت ايلگ توقف العالم من حولي ♡

************** 
تمت


الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة
 "رواية عشق يونس" إضغط على اسم الرواية

اتبع ايضاً رواية قلب إمرأة صعيدية عبر كوكب الروايات 
اضغط على اسم الرواية

ولقراءة ومتابعة القصص والروايات كاملة انضم الينا عبر التلجرام عبر الروابط التالي:-اضغط هنا
reaction:

تعليقات