القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلتي الخائفة الفصل السابع والعشرون بقلم شهد عبد السلام

 رواية طفلتي الخائفة الفصل السابع والعشرون بقلم شهد عبد السلام

رواية طفلتي الخائفة الفصل السابع والعشرون بقلم شهد عبد السلام

طفلتي الخائفه 
البارت 27 
بقلم/ شهد عبد السلام
مالك:معرفش حبتها ولا اتنيلت 
تاليا دخلة مره واحده 
تاليا:ايه ..
مالك :سلام دالوقتي 
واسد قفل
مالك بعصبيه: في حد يدخل كده 
تاليا:انت كنت بتقول ايه 
مالك: وانتي مالك كنت بقول ايه و دخلتك علياا كده مش هتعدي علي خير
تاليا بتوتر:انا اسفه 
مالك بصرامه:اطلعي علي اوضتك 
تاليا بعصبيه:انا ارفت سبني بقا حرام عليك يا اخي هو انا عملتلك ايه عشان تعمل فيا ده كلو خطفتني و ضربتني و مرمطني 
مالك مسكها من دراعهاا: وممكن اعمل اكتر من كده و بيبص علي جسمهاا واظن انك فاهمه 
تاليابخوف: دراعي
مالك سابهاا و تاليا جريت علي فوق 
عند اسد طلع الجناح
اسد:حور
حور طلعت :نعم
اسد قرب عليها و قبل ايديها: حقك عليا كنت متعصب شويه
حور : ماشي 
اسد وايدو علي شفيفهاا 
حور:اه 
اسد :بيوجعوكي 
حور:اه 
قبلهاا برقه اووي:ماتزعليش 
حور:مافيش حاجه 
اسد: خلاص بقاا و شالهاا 
اسد وشيلهاا :طلعتي ليه 
حور:مش انت قولتلي اطلعي 
اسد ضحك:احبك وانتي بتسمعي الكلام 
حور:انت..
اسد:قولي انا ايه 
حور:انت بتخوفني اوي 
اسد: بخوفك مره واحده وصدقيني بيبقا غصب عني 
حور ضحكة 
اسد:هتعملي ايه تاني 
ونزل بيها 
وفطرو 
بليل
واسد نايم وحور بين احضانه 
حور:هو احنا مش هنحاضر الهدوم 
اسد:لا 
حور:ليه 
اسد:كل حاجه موجوده هناك 
حور:طب هدومي انا 
اسد بعصبيه وبيضعط علي وسطها:قولتك كل حاجه موجوده هناك 
حور بوجع : والنبي ما تتعصبش
اسد :مابحبش الاساله الكتير اكيد مش هاخدك تلبسي من هدومي يعني 
حور:خلاص ماشي 
اسد:خلاص بقا وقبلها من رقبتها 
اسد:ننام شويه  
و نامو 
بعد شويه 
حور بنوم:بابا 
اسد:ايه يا قلب بابا
حور:مش هتقوم بقا هنتاخر 
اسد :قولي ل نفسك انا صاحي من بدري 
حور:نام شويه تاني معلش 
اسد ضحك:نامي 
حور راحت في النوم تاني 
واشد شالها منغير ماتحس و نزلها في البانيو 
حور:اهه 
اسد :بسرعه و قبلها 
حور:انت بارد حرام عليك المايه ساقعه 
اسد خرج يظبط حاجات 
اسد:كل ده اخلصي 
حور:انت..
اسد مسكها وثبتها:كملي انا ايه
حور بتوتر:ان ..انت..انت اسد 
اسد وبيقربلها اكتر وبيقبلها:تؤتؤ كدب لا 
حور بتوتر :م..مش بكدب 
اسد ومكمل نفس الشئ :بردو كدب 
حور من كتر التوتر مش قادر تقف 
حور بتوتر:اسد وهتقع 
 اسد مسكها :انتي ماينفعش اعملك حاجه وانتي واقفه 
وشالهاا 
وقاعدها علي كرسي في اوضة الهدوم 
اسد:هغيرلك هدومك 
حور بتوتر: انت بقيت قليل الادب اووي من امبارح 
 اسد ضحك: مابلاش لو قربتلك هتقعي وهيقرب 
حور:لا لا خلاص انا اسفه 
اسد:لسانك في بوقك بقا
حور هزت دماغها بمعني حاضر 
اسد طلع فستان نبيتي طويل و بكم 
اسد:ده بقا شعرك يبقا كحكه هيبقا تحفه تبقي منغير ميكاب 
حور :لا ده محترم اوي ... اقصد 
اسد قرب عليها:نعم ياروح امك 
حور بخوف:اقصد حلو اوي 
اسد:اظبطي يا حور احمدي ربك ان سايبك بشعرك 
حور:انا مظبوطه يا حبيبي
اسد بعصبيه: حوور 
حور:خلاص يا اسد
اسد:بت 
حور في سرها:بت في عينك 
اسد مسكها من دراعها:طولت لسان مش عايز 
حور بخوف: هو قولت حاجه 
اسد:غلبانه 
اسد سابها :بسرعه 
وغير هدومه ونزل 
بعد شويه 
حور نازله و اسد واقف قدامها 
حور ضحكة :كده حلو 
اسد:انتي طول عمرك حلوه 
وشدها قبلها 
حور بزعل طفولي :مش احنا متخاصمين 
اسد:الخصام مالهوش دعوه بحبي ليكي يعني مثلا لو متخاصمين مش هعرف اعمل كده وبيقبلها من فمها او كده وبيقبلها من رقبتهاا 
حور: خلاص
اسد :يلا و خدها ونزل و ركبها العربيه والسواق هو اللي سايق

واسد طول الطريق بيغازلهاا 
في الطياره الخاصه
اسد:انتي كويسه 
حور:اه 
اسد فرح جدا ان هي مش متوتره اوي ذي اخر مره 
وشالها علي رجله 
حور: اسد كده عيب 
اسد:عيب ايه يا بنتي هي اول مره اشيلك يعني 
حور:اه بس في البيت مش هنا 
اسد:هو في حد غير طقم الطياره اللي مافهوش راجل 
حور سكتت ونامت في حضنه 
بعد شويه 
حور بغيره: ايه ده 
اسد:في ايه يا بنتي 
حور:في انك مش مقدر ان انا موجوده يا اسد البت بتعاكسك 
اسد:حوور بلاش جنان 
حور بعصبيه:لا بتعاكسك 
اسد:هي بتبصلي انا مالي بيهاا 
حور بغيظ:انت مالك بيهاا ماشي يا اسد 
اسد:اتكلمي عدل يا حور 
حور:انا عدله يا اسد شوف انت بقا 
اسد و بيضغط علي اسنانه وعلي وسطها:تقلي في حسابكك 
حور سكتت و قربة عليهم 
ليليان بدلع :اهلا يا مستر اسد
اسد:اهلا بيكي 
ليليان: قوة حضرتك و بتقدمهاا ل اسد حور عملت حركه سريعه وقعت القهوه 
ليليان: اسفه 
حور بترد بدل اسد:ولا يهمكك مش بطل شرب القهوه 
اسد كان عايزه يضحك بس مسك نفسوو

بعد فتره في باريس 
اسد وماسك ايديها:في ايه بقا 
حور :في ايه 
اسد:ايه اللي انتي عملتي ده 
حور:اسال نفسك بتعاكسك قدامي 
اسد بيمثل عليها ان هو مدايق بس هو فرحان ان هي بتغير و نفس الوقت بتبقا قويه:حووور
حور بتسرع:بغير بغير عليك ليه تبصلك هااا ليهه قولي 
اسد شدهاا و ثبتهاا في الحيطه و قبلهااا وانتهت عشان حور تاخد نفسهاا 
اسد:دي عشان صوتك وبيكمل بخباثه والحاجات اللي هعملهاا فوق عشان غيرتك يا حوري و شالها و طلع علي الاوضه الخاصه بتاعتهم 

تاليا:مالك
مالك:عايزه ايه 
تاليا برجاء:هو انا همشي من هنا امته 
مالك قرب عليهاا بهدوء و جنب و دنهاا:انتي مسجونتي 
تاليا بعدت بخوف وبتكمل بتوتر:و سجني ده كام يوم 
مالك ضحك بخباثه:سجنك ده ابديي يا عيوني 
تاليا:عملت ايه عشان عقابي يبقا طول حياتي 
مالك بحنيه قرب منهاا و بيلعب في شعرهاا: اه اللي عملتي يا تيتي حاجه كبيره و تستاهل الاعدام بس للاسف مش هقدر 
تاليا: طب انا موافقه 
مالك:علي 
تاليا:اعدامي
بقلم /شهد عبد السلام

لقراءة ومتابعة القصص والروايات كاملة انضم الينا عبر التلجرام اضغط هنا
لمتابعة الفصل الثامن والعشرون اضغط هنا


reaction:

تعليقات