القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلة أرهقت رجولتي الفصل الخامس بقلم ملك أيمن

 رواية طفلة أرهقت رجولتي الفصل الخامس بقلم ملك أيمن

رواية طفلة أرهقت رجولتي الفصل الخامس بقلم ملك أيمن


طفله ارهقت رجولتي ♥️

البارت الخامس ♥️

جني: معلش ياحج عيزاك انت ومصطفى شويه ع انفراد

صلاح: ومالو يلا 

دخلو المكتب تحت استغراب الكل 

صلاح: خير ياحجه في حاجه

جني: احنا هنكتب رسمي 

مصطفى: منقدرش يامي تمارا لسه مجبتش السن القانوني

صلاح: احنا مش متفجين ياحجه

جني: هينفع في حاجه عيزاكو تعرفوها قبل الكتاب 

مصطفى: خير يا امي

جني............. 

🖋️🖋️بقلمي ملك ايمن🖋️🖋️

بعد نص ساعه من الحدال خرجت جني ومصطفى وصلاح وع وشهم استغراب كبير

تمارا: في اي يا ماما

جني: مفيش حاجه ياقلب امك 

سعد ميل ع مصطفى وسالو

سعد: اي يلا مالك متنحلها كده لي

مصطفى: هاا لا ابدا مفيش

صلاح: يلا ياجماعه هنطلب الماذون في البيت عشان الحجه اميره تحضرو

تمارا: اميرة مين

مصطفي وهوا مزال تحت الصدمه ولكن بيحاول يكون طبيعي: دي امي ياتمارا 

تمارا: ا اي ده امال دي مين

مصطفي: عمتي ملاك ام سعد

تمارا: اهاااا ماشي

ونزلو كلهم اتجهو نحيه بيت موسي والخبر اتزاع والزغريط ااتشغلت واميره صممت الكتاب ميتكتبش غير بفرح كبير اجلو كتب الكتاب لتاني يوم عشان التجهزات الكل بيلف حوالين نفسو في الي بيجهز البيت وفي الي بيلفو عشان لبس العريس والعروسه وفي الي مشرف للاكل الكل بلا استثناء 

تمارا في اوضتها هيا والبنات قعدين في شقه ملاك

تمارا: هما لي استعجلو كده

مرام: مش عارفه غريبه اوي

مريم: المهظ عندنا فرح يلا يابنات وشغلت الاغاني ونزلو رقص كلهم

🖋️🖋️ببقلمي ملك ايمن🖋️🖋️

عند العريس

سعد: هوا تمارا شافت الشقه 

مصطفى: لا

محمد اهو: ياراجل اي كفجاءه هيا اطلع فرجها ع الشقه لسه فاضل ساعه

مصطفى: خلي البنات تفرجهالها

سعد: طب اطلع انا ومريم نعدلهالك

مصطفي: ولاااا ملكش دعوه بشقتي هه

جمال اخو الاكبر: اي ياشباب بتعملو اي

مصطفى: جمال بالله خدهم انا مش طايقهم 

جمال: ههههه تعالو عندنا شغل وانت يا مصطفى انزل لابوك الحج عاوزك

مصطفي: حاضر 

نزلو الرجاله تشرف ع حجات الفرح وكل راجل منهم مركز في شغلو فهو فرح شقيقهم 

((حلوه العزوه سند وضهر ربي احفظ لي سندي ابي انا وكل من قال امين)) 

دق دق دق 

صلاح كان يجلس ع مكتبه يطلع ع اوراق الشغل 

مصطفى: طلبتني ياحج 

صلاح: تعال ياولدي 

دخل مصطفى ثم اغلق الباب خلفه وجلس امام والده

صلاح: مالك اكده مهوم ليه 

مصطفى: لا ابدا ياحج مفيش حاجه 

صلاح: عليا انا من ساعت حديث ام تمارا وانت متغير مالك اكده 

مصطفى: خايف تسيبني بعدين يابا مرعوب 

صلاح: معجول جت الي وجعتك يابن صلاح ولله براوه عليها البت ديه

مصطفى: وقعت وانهي واقعه يابا 

صلاح: يابني ارمي حمولك ع ربك يابني وكلو هيعدي متجلجش

مصطفى: يارب ياحج اماال فين ست الكل

صلاح: هتلاقيها في اوضتها ولا حاجه

مصطفى: طب بعد اذنك اروحلها

صلاح: روح ياولدي
 
خرج مصطفى راح اوضت امو يستشرها يعمل اي فهي منبع حنان له

((سبحان الله)) 

دق دق دق 

اميره كانت نايمه ع السرير برضا عن حال ابنها....ادخل

مصطفى؛صاحيه ياست الكل 

اميره بمرح:لا نايمه تدخلي تعالي

مصطفى دخل نام ع رجليها وحكي لها كل حاجه

اميره:يابني في حد عندو رب يخاف من حاجه وبعدين دي حاجه تفرحك يابني اهو يلا يلا ياحبيبي واغزي الشطان كده وقوم اجهز ومتنكدش عليك وع عروستك يلا

قام باس راسها وايديها

مصطفى:ربنا يخليكي ليا ياامي ومتحرمش منك انا رايح بقا

وجه وقت كتب الكتاب.......

يتبع......♥️شكرا حبايبي ع التفاعل القمر ده دمتم عائلتي الجميله🌹💞
لمتابعة البارت السادس اضغط هنا


reaction:

تعليقات