Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حبيبي القريب الفصل الرابع 4 بقلم شهد هاشم

رواية حبيبي القريب الفصل الرابع



رواية حبيبي القريب الفصل الرابع 

زياد بيقربها ليه بعد ما كانت هتقع ومحمود بيشوفهم 

محمود .ايه فرحانه اوي انك وقعتي في حضنه 

زياد .محمود ايه اللي انت بتقوله ده وبياخد امل وبيطلع بيها برا 

امل وهيا بتعيط . انا بجد تعبت تعبت مش قادره

زياد.حقك عليا انا 

محمود بييجي من وراهم 

محمود .كنت عاوز اتكلم مع امل شويه يا زياد 

زياد وهو ماشي وبيقرب من ودانه وبيقوله بهمس .عارف ان زعلتها ساعتها انا اللي هقف ليك بقي يا محمود 

بيمشي زياد ومحمود بيتكلم مع أمل 

محمود .امل انا 

امل. انت معندكش زوق ولا اي حاجه ؛ انا من ساعة ما جيت هنا وانت بتأذيني مبتعملش حاجه غير كده 

المفروض انك ابن عمي يعني تخاف عليا من اي كلمه صعبه تتقال في حقي مش انت اللي تقولها 

وبتقوم بتسيبه وهو بيمسك أيدها 

محمود .استني بس 

جهاد خطيبة محمود بتدخل عليهم ومحمود ماسك ايد امل

جهاد .انتي مين بقي أن شاء الله علشان تقعدي معاه لوحدكوا كده 

محمود . جهاد اسكتي خالص ملكيش دعوه بيها دي بنت عمي

امل بتمشي وبتسيبهم وبتكون حاسه بفرحه بسيطه وهيا انو اخيرا دافع عنها قدام حد ومش اي حد دي خطيبته كمان 

بتدخل جوا تساعدهم في الأكل وبتطلع برا ترتاح شويه وبتلاقي جهاد بتقرب من محمود بطريقه غريبه اوي وهو بيحاول يبعد عنها ؛ محمود اول ما بيشوف امل بينتهز الفرصه ويبعد عن جهاد وبيروح لأمل 

محمود .عملتوا الاكل ولا لسه 

امل .خطيبتك بتبص علينا انت إزاي تسببها كده 

محمود .ملكيش دعوه بس وبيمسك أيدها وبيدخل جوا علشان كان عاوز يتكلم معاها 

محمود .امبارح انا قولت ليكي عاوز اتكلم معاكي في موضوع 

امل . اه صح اي هو 

محمود كان لسه هيتكلم بس بيقاطعهم زياد وبيكون هو في الدور التاني وبينده لامل من فوق 

زياد .مامتك بترن عليكي يا امل 

امل بفرحه .طيب انا طالعه حالا وبتسبب محمود 

بتتكلم مع مامتها ولما بتخلص مكالمتها بتنزل علشان تكمل كلامها مع محمود بس بتلاقيه بقي متجاهلها اوي وبيكون مع جهاد خطيبته 

امل. محمود انا جيت 

محمود بتجاهل. كنتي عاوزه حاجه 

امل.انت كنت بتقول أنك عاوز تقولي علي حاجه 

محمود بتجاهل اكتر. بعدين بعدين 

بتمشي وهيا متعصبه اوي وبتروح تقف في البلكونه وبيكون هناك زياد 

امل. زياد 

زياد . نعم

امل. هو محمود ده ليه كذا شخصيه في بعض ؛ مره يبقي حنين ومره تانيه يبقي عصبي بشكل 

زياد بيمسك أيدها .ايه الجر*ح اللي في ايدك ده 

امل. ايه ده أنا حتي مش حاسه بأي وجع في أيدي 

زياد .استني بس علشان حاليا الجرح بيجيب د*م 

بياخدها الاوضه بتاعته علشان هو دكتور وبتكون أدواته هناك 

امل. اول مره اعرف انك دكتور 

زياد وهو بيلف الرباط علي أيدها .كده هتبقي أحسن بكتير 

امل وهيا ماشيه .شكرا 

زياد بيمسك أيدها .تتجوزيني 

امل. انا م...........

•تابع الفصل التالي "رواية حبيبي القريب" اضغط على اسم الرواية 

reaction:

تعليقات