القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مليكة الاسد الفصل السادس 6 بقلم ايمي الطيب

  رواية مليكة الاسد كامله بقلم ايمي الطيب عبر مدونة كوكب الروايات 

رواية مليكة الاسد

رواية مليكة الاسد الفصل السادس

المسألة أكبر من كونها تراكُمات نفسية ، إنها حرب تحدث في الداخل .🖤
*********** بقلم ايمي الطيب 
وقفنا المره اللي فاتت لما الدكتوره طلعت وقالت يتري قالت ايه تعالو نشوف 
الدكتوره بحزن: للاسف المريضه دخلت في غيبوبه
الكل بصدمه: ايييييييييه
والد مليكة بحزن وقلق على ابنته: طب هي هتفوق امتي
الدكتوره بأسف: للاسف الغيبوبه ملهاش معاد ومن الواضح ان المريضه رفضه انها ترجع للواقع عشان كده مستسلمه
بس في طريقه واحده ممكن تخليها تفوق
والد مليكة بلهفه: ايه هي 
الدكتوره: ان في حد هي بتحبه ومتعلقه بيه يخش يكلمها ويشجعها علي انها تفوق 
والد مليكة ووالد اسد: بصو ناحية اسد
********************* بقلم ايمي الطيب
عند البوص كان بيتكلم علي التلفون 
البوص: هاااا في اخبار
احد رجالة البوص: دخلت في غيبوبه يابوص
البوص وهو بيبتسم ابتسامة شر: خلي حد يروح المستشفى ويقتلها مليكة لازم تموت عشان احرق قلب الاسد 
احد رجالة البوص: انت تأمر يا بوص اعتبره حصل
********************* بقلم ايمي الطيب
عند معتز  اخو مليكة كان في القسم
لانه بيشتغل ظابط وفي رتبة راءد
كان معتز قاعد في مكتبه وفجأة سمع صوت دوشه بره
طلع لقا اتنين بيتخانقو
معتز بزعيق: بسسسسسس في اي انتو هنا في قسم مش في الشارع ثم اكمل: في ايه يعسكري
العسكري: يافندم فجأة لقينا الراجل ده داخل ودماغه مفتوحه والبت دي عماله تزعق فيه
معتز بص ناحيتهم بس ملحظش وش البنت: هاتهم علي المكتب
دخل معتز ودخل وراه العسكري ومعاه الراجل والبنت
معتز بهدوء: ممكن افهم الي حصل 
الراجل كان لسه هيكلم لاكن قاطعته البنت وهي بتقول 
البنت: اقولك انا يا باشا ثم اكملت الراجل ده يبقي الفكهاني الي في حرتنا وكل ما يشفني يفضل يعاكس فيا وانا كنت بصدوا 
وانهارده رحت عشان اشتري فاكهه حاول يتحرش ويقربلي رحت ماسكه حديده لاقتها هناك  ورحت ضرباه علي دماغه 
الراجل بخبث: انا عايز اعمل محضر يا باشا 
معتز بهدوء مميت: عايز تعمل محضر من عنيا ثم اكمل بزعيق: يا عسكري ارمي الراجل ده في الحجز
الراجل بخبث: الله هو انا اضرب ويتفتح راسي بسببها واتحبس كمان ثم اكمل لو عجباك يا باشا خدها ل: يل: ه وانا ل: يل: ه  فجأة الراجل بقا متسطح علي الارض لان معتز ضربه بالبوكس  وقال بزعيق: خدو يا عسكري علي الحجز
البنت: هو انا ممكن امشي دلوقتي 
معتز: ممكن بس تمضي علي المحضر 
البنت: تمام 
وفعلا البنت مضت على المحضر وكانت هتمشي لكن وقفها  صوت معتز وهو بيقول
معتز: مقولتليش اسمك ايه 
البنت بعصبيه خفيفه: وحضرتك عايز تعرف اسمي ليه 
معتز بحمحمه: احم احمممم يعني عشان اقفل المحضر
البنت بإحراج واسف: اه اسفه اسمي ساره  ساره محمد الورداني 
معتز ببتسامه جذابه: تمام يا ساره
وبعدها مشيت ساره 
***************** بقلم ايمي الطيب 
عند اسد كان بيتكلم في التلفون في طرفة المستشفى 
اسد بحزن: بجد انا حاسس اني ضعيف يا مازن
مازن بحزن علي صديق عمره: ان شاءلله هتبقي كويسه 
اسد بخوف لاول مره: انا خايف عليها اوي
مازن: في محاولة اقناع اسد: طب متقولها لما تفوق
اسد بسرعه وغضب: لا مستحيل انا لو قلتلها انا هخسرها 
مازن:  برحتك يا صحبي انا نازل مصر بكرهف
اسد بحزن: توصل بالسلامة ياصحبي سلام وقفل 
******************** بقلم ايمي الطيب
عند والد مليكه كان قاعد قدام اوضة العنايه
وببفتكر كلام ياسين والد اسد
فلاش باك
والد اسد:  انا عندي فكره هتخلي مليكه تتعالج 
والد مليكه بلهفه: ايه هي 
والد اسد: ان مليكه تتجوز اسد
والد مليكه: ايييييييييه
والد اسد: زي ماقولتلك مفيش غير الحل ده عشان مليكه تتعالج وكمان عشان اسد يتعالج
باك 
والد مليكه: انا خدت القرار خلاص 

يتبع الفصل التالي اضغط على (رواية مليكة الاسد) اضغط على أسم الرواية
reaction:

تعليقات