القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كانت وصيتي الفصل الثاني 2 بقلم شهد هاشم

  رواية كانت وصيتي  كاملة بقلم شهد هاشم عبر مدونة كوكب الروايات 

رواية كانت وصيتي

رواية كانت وصيتي الفصل الثاني 

هنا .دي الشغاله بتاعتنا يا ادهم 
ادهم بزعيق  قبل ما حتي تتكلم حور. بس يا هنا 
هنا .طيب يا حبيبي انا مستنياك جوا  .
حور. مين دي يا ادهم 
ادهم وهو كان عاوز يهديني ومسكني من كتفي . بصي ده وضع صدقيني أنا نفسي حاليا كارهه 
حور. يعني هيا قريبتك 
ادهم .
حور. لا لا استني بس هيا ازاي هتقولك يا حبيبي وهيا قريبتك 
ادهم بنبرة حزن .مراتي 
حور بصدمه. يعني كان كلامك في أول جوازنا صح انك هتتجوز عليا 
ادهم وهو مسكني من كتفي وبيهديني . حور بس انا
حور بمقاطعه .اوعا ايدك يا ادهم 
نزلت اجري علي ماما تحت علشان أقعد معاها
حور بعياط. مكنتش مجرد كلمه بيقولها يا ماما 
والدة ادهم . لا مستحيل في حاجه غلط ؛ ادهم كان حبك اوي يا حور 
حور. معدتش فارقه يا طنط 
والدة ادهم وهيا بتطبطب عليها .ادهم بيحبك واكيد ده كله هيتحل 
....
هنا .انت لو مكنتش لسه بتحبني انت مكنتش إتجوزتني يا ادهم ؛.ادهم يا حبيبي احنا بنحب بعض بقالنا تلات سنين كاملين انا أولي بيك منها 
....
لقيت حد وانا نايمه بيبوس راسي بس يعني اكيد هتكون طنط علشان تواسيني
....
نزلت ليها في شقة ماما ؛ كانت نايمه ؛بوستها علي راسها ومشيت 
.....
والدة ادهم .يا خايبه مينفعش تفضلي هنا قومي روحي شقتك ؛ كده هينساكي
....
هنا .ادهم انت جيت
حور. لا يا حبيبتي مراته 
هنا .ادهم مش هنا
حور. طب ما انا عارفه انو مش هنا بس ده بيتي وانا حره فيه قبل ما يكون بيتك 
هنا .انا لادهم وبس انتي ملكيش مكان 
حور .طيب ماشي انتوا الاتنين بتحبوا بعض انا بقي يا ستي قاعده هِنا في الشقه ملكيش فيه
....
ادهم . حور
حور. مش كنت حتي تقولي يا ادهم
ادهم وهو بيحضنها .مكنتش هقدر اقولك يا حور بس خليكي هنا انا عاوزك جمبي
حور. انا علي طول معاك 
....
عدي اسبوع كان بين كره هنا ليا وأنها بتحاول علي قد ما تقدر تخليني اطلع من الشقه بس كله يهون علشان ادهم .
هنا .ا .ا ه انا تعبانه اوي 
ادهم .فيكي حاجه
هنا . اه تعبانه يا ادهم 
اخدناها وروحنا عند الدكتور
الدكتور. مبروك المدام حامل يا استاذ 
الدكتور قال كده وانا مكنتش حاسه بأي حاجه زي ما يكون الزمن وقف وشايفه بس ابتسامة ادهم وهنا لبعض 
روحنا البيت وطبعا والدة ادهم فرحت انو اخيرا هيبقي عندها حفيد ؛ ابتسامتهم كلهم واضحه لبعض 
طلعنا فوق الشقه 
هنا. مش هتقوليلي مبروك 
حور بنبرة فيها عياط .م .م.بروك 
دخلت جوا وانا عياطي كان كافي حتي انو ميخلينيش افكر في اي حاجه مجرد عياط بس 
لقيت ادهم دخل عليا 
حور بعياط . متتكلمش ولا كلمه ؛ لما اتجوزتها قولت عادي عدي الموقف علشان يمكن بتحبها حتي لو أقل مني ؛ بس انها تبقي حامل منك يا ادهم ده حقيقي اللي اثبت ان هيا اولي بيك مني ؛ اطلع يا ادهم مش عاوزه حتي اسمع منك اي حاجه 
ادهم .بس يا حو
حور بمقاطعه .اتفضل اطلع 
...
جه اليوم اللي بعده وكان ادهم في الشغل وجيه هو ومامته  واول ما وصل 
هنا . شوفت يا حبيبي النهارده حور حاولت توقعني من علي السلالم علشان انزل البيبي بص حتي ايدي اتخربشت ازاي 
ادهم ومامته .ليه كده يا حور ؛ ليه الكره ده كله ليها 
حور. انا معملتش حاجه والله دي بتكدب 
ادهم بزعيق .امال اثر الجرح اللي في أيدها ده اي 
حور بعياط . معرفش معرفش 
...
كان كل يوم يعدي بالشكل ده ادهم ومامته مصدقينها وانا بس بستحمل علشان حبي لادهم 
بس في مره 
هنا .يا حبيبي النهارده حور رمت الدوا في الزباله علشان ماخدوش
ادهم .يا حور انا قولت ١٠٠ مره تبطلي كده ؛ انتي مش بتحرمي يا حور 
حور. حرام عليك بقي انا مستحمله ده كله علشانك انت بس وما عمري عملت ليها اي حاجه ؛وبعدي علشانك بس هتوصل انك تقعد تزعق كل يوم ليا لا يا ادهم
حور. ا.ا. اه 
ادهم .حور مالك 

يتبع الفصل التالي اضغط على (رواية كانت وصيتي) اضغط على أسم الرواية

reaction:

تعليقات