القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مليكة الاسد الفصل السادس عشر 16 بقلم ايمي الطيب

  رواية مليكة الاسد كامله بقلم ايمي الطيب عبر مدونة كوكب الروايات 

رواية مليكة الاسد

رواية مليكة الاسد الفصل السادس عشر 

"أشعر أني أعيش بحلم. أريد النهوض منه قبل أن يقتلع قلبي من جذوره. انهض ايها القلب المسكين الوقت يمر والجرح عميق. ضع الوهم جانباً وقاتل كي تحيا من جديد أترك الأوهام واطرق باب الواقع بقوه. فهناك حقيقة واحدة في هذه الحياة أن السعادة ليست مع من تركك تطرق
أبواب الوهم والسراب"
******************* 
اسد ببرود: انا عايز اقرب معاد الفرح يعني بدل بعد اسبوعين نخلي بعد بكره
والد مليكه: انت بتقول ايه يا اسد ازاي هنجهز كل ده حاجه في يومين 
اسد ببرود: متقلقش ياعمي  كل حاجه جاهزه بس انت وافق
والد اسد:  انت ليه عايز تعجل في الجوازه يا اسد الي حصل
اسد: عادي يابابا  انا ورايا شغل وممكن اسافر في اي وقت 
عشان كده عايز أعمل الفرح 
والد مليكة بتنهيده: ماشي يابني اذا كان كده انا موافق 
مليكة ببرود: بس انا مش موافقه ومش عايزه اتجوز خالص 
الكل بصلها بصدمه ما عادا اسد: ابيييييه
مليكه: زي ما مسمعتو 
والد مليكه: ليه بس يابنتي 
مليكه: يا بابا ولكن فاطعها اسد وهو بيقول: ممكن تسبونا لوحدنا شويه 
الكل بصله 
اسد: في ايه يا جماعه هنتكلم مش هقتلها او هكولها 
الكل خرج وفضل اسد مع مليكه
اسد: مش موافقه ليه
مليكه: وانت مالك انا حره مش عيزاك روح اتجوز ست سوزي 
اسد بسخريه: للاسف مبقاش بمزاجك انا وانتي فرحنا بعد بكره
مليكه: وانا مش هتجوزك ولو وصلت اني اهرب يوم الفرح ههرب ومش هتجوزك روح لست زفته بتاعتك خليها هي تجوزك 
اسد: وربني هتهربي ازاي وقال وهو خارج: سلام يا يا عروسه 
وخرج 
****************** بقلم ايمي الطيب
تسريع الاحداث 
الكل دخل يطمن على مليكه بعد ما اسد طلع
ومليكه مقلتش حاجه من الي  الحوار الي دار بينها
 وبين اسد واصرت انها تروح وفعلا روحت 
 ‏****************** بقلم ايمي الطيب
 ‏مر يومين وجه معاد الفرح 
 ‏فرح اسد ومليكه ومعتز وساره 
 ‏مليكه كانت بتفكر تهرب وهي رايحه
 البيوتي سنتر وفعلا لبست وراحت هي
 وساره وساندي ومامتها البيوتي سنتر
 ‏في الطريق 
 ‏كانو كلهم راكبين تاكسي
 ‏وفجأة مليكه قالت ممكن تقف هنا لوسمحت
 ‏والدة مليكه: رايحه فين يابنتي
 ‏مليكه بتوتر ولكن اخفته: اصل الجو حر فهروح اجيب ازازة مايه واجي
 ‏وفعلا نزلت ودخلت السوبر ماركت وجابت المايه 
 ‏وحسبت وكانت لسه رايحه ناحية الباب الوراني للسوبر ماركت بتلف لاقت اسد في وشها 
 ‏اسد: على فين يا مليكه 
 ‏مليكه: وانت مالك انت ايه اللي جابك هنا ولا بترقبني 
 ‏اسد ببرود: دلوقتي ترجعي التاكس ده وتركبي وتروحي البيوتي سنتر وتجهزي يا عروسه واه متحوليش تهربي تاني عشان ليه عيون 👀 في كل مكان وهعرف وهتلقيني ظهرت زي دلوقتي سلام يا صغيرتي 
 ‏مليكه بعد ما مشي بصتله بغيظ وطلعت 
 ‏ركبت التاكسي واتحركه للبيوتي سنتر
 ‏وبعد شويه وصلو دخلو والميكب ارتس بدأت تجهز مليكة وصحابها وبعد فتره خلصتهم وهما قامو لبسو الفساتين وجهزو
 ‏***************** بقلم ايمي الطيب
 ‏عند اسد بعد ماخلص مع مليكه 
 ‏راح عند صحابه 
 ‏وجهز ولبس بدله سوده 
 ‏والقميص ابيض  وببيونه 
 ‏ ومعتز كان لابس بدله بيضه وقميص اسود وملبسش ببيونه
 ‏ونزل هو  ومعتز وصحابهم في زفة عربيات البيوتي سنتر 
 ‏عشان يجيب مليكه وساره 
 ‏وفعلا وصل البيوتي سنتر
 ‏وكان واقف قدام البيوتي سنتر
 ‏لحد ما ملبكه تظهر 
 ‏وطلعت مليكه واسد اتصدم لان مليكه كانت لابسه فستان ابيض طويل ضيق من عند الوسط ومنفوش كله من تحت وعليه الخمار سرح اسد فيها وانبسط جدا لما شافها بالخمار
 ‏نزلت مليكه ووقفت قدام اسد
 ‏اسد بصلها شويه وراح باس جبينها وقال: بسم الله تبارك الرحمن 
 ‏مليكه بصت في الارض بكسوف
عند معتز وساره 
اول ما ساره ظهرت معتز اعجب بجمالها في الفستان الابيض وقرب منها وباس راسها وقال: اخيرا بقا هتبقي في بيتي بحبك يامن امتلكت قلبي من اول نظره 
يصتله ساره بحب وكسوف: وانا كمان 
 ‏معتز بفرحه: وانتي كمان ايه
 ‏ساره بكسوف: انا  انا  انا بحبك يامعتز 
 ‏معتز حضنها 
 ‏اسد: انجز ياعم روميو خلينا نروح القاعه 
 ‏وفعلا مليكه ركبت مع اسد
 ‏وساره ركبت مع معتز 
 ‏وساندي ركبت مع والدة ووالد مليكه 
 ‏(كنتو فاكرين هقولكم مازن لا طبعا دا انا هنشف ريقه الاول😂😂) 
 ‏**************** بقلم ايمي الطيب 
 ‏في الفرح 
 ‏دخلت مليكه وهي متأنجه في باباها 
 ‏وساره متأنجه في ابوها 
 ‏دخلو علي اغنية طلي بالابيض
 ‏والد مليكه سلم على اسد وبعدين سلم مليكه لأسد وقاله:  خلي بالك منها يا اسد  ‏وربنا بكون في عونك
 ‏اسد بضحك: متقلقش ياعمي مليكه في عيني
 ‏وباس جبين مليكه ومأنجها وراح على الكوشه
اما عند معتز وساره
محمود والد ساره راح عند معتز سلم عليه وسلمه ساره وقال: ساره دي الي طلعت بيها حافظ عليها يابني
معتز ببتسامه: في عنيا ياعمي 
وبرضو خدها وراح على الكوشه
وطبعا قاعدو فتره يستقبلو التهنيئات والمباركات
وبعد شويه جه المأذون وقعد جمبه اسد وعبدالله والد مليكه
المأذون اين وكيل العروس
والد مليكه:انا
المأذون:واين العريس
اسد بفرحه ولكن اخفاها:اناهنا
المأذون:مليكه عبدالله النويري  هل تقبلين اسد ياسين الغرباوي زوجا لكي
مليكه: اقبل
المأذون: اسد يلسين الغرباوي هل تقبل مليكه عبدالله النويري زوجه لك 
اسد: اقبل
المأذون: على بركة الله قول ورايا يااستاذ عبدالله
وفعلا والد مليكه قال وراه وبعدين اسد قال وراه
وانهي كتب الكتاب علي الجملة المشهوره 
المأذون: بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكم في خير 
بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكم في خير
وبعدين قاعدو يستقبلو التهاني والمباركات من صحبهم 
وبعدين نزلو العروسين يرقصو على اغنية ودوني على بيت حبيبي
ودولي على بيت حبيبي 
نعيش مع بعض فيه
 دا بقائها مدة طوية طوية من الحب بنبنيه
 ‏ أنا لابسة الطرحة ومتى سايعاني الفرحة 
 ‏وأنا وياه 
 ‏ارموا الورد علينا وباركولي بيه
هسمع كلامه وتحت أمره في اللي يقولي عليه 
وبأي شكل هريحه لو حتى يطلب ايه 
وان جبت منه بنت يارب تبقى شبهه وإن كان ولد بدعيله بتربي بايديه
بعد النهاردة محدش ليه علي كلام 
وان حد شافنا مش هقول ثلث الثلاثة كام
 أنا شايلة إسمه وفيه بقاسمة شريكته في الحياه 
 ‏زفونا ياناس خلونا نروح أوام
هسهر على راحته وعمري في يوم ما اقلق منامه وهأكله بايدي مهما عليا  لاموا 
دلوقتي ماليش في الدنيا حد تاني غيره 
وهعلي من شأنه أنا وأكبر معامه
أنا همشي إيديه في إيديا ومش ها خاف وأخبي
 وهقول للناس بحالها دا اللي اختاره قلبي 
 ‏ومن النهاردة مش هبقى لوحدي ثاني ابدا 
 ‏ولا يوم هيجيلي نوم إلا وهو جنبي
بعد النهاردة محدش غيره ليه علي كلام 
وان حد شافنا مش هيقول تلت الثلاثة كام
 أنا شايلة اسعه وفيه بقاسمه شريكته في الحياة زفونا ياناس خلونا نروج أوام
 ‏كان معتز وساره بيرقصو علي الاغنيه وطايرين معاها
 ‏وكل شويه معتز بيقول لساره بحبك 
 ‏كان اسد ومليكه بيرقوصو علي اغنيه وهما بصين في عيون بعض وسرحانين في عيون بعض وكل واحد بيتكلم 
 بلغة العيون
 ‏كان اسد يقول: ليه يامليكه ليه مش عايزه تتعالجي ليه 
 ‏ومليكه تقول: لاني بحبك وانت مش معايا بس انا هاخد منك بعد الجواز 
 ‏وفجأه حصل ضرب نار واسد ابتسم مره واحده ومليكه برقت وبصتله اسد وقع علي الارض بين احضان مليكه 
 ‏وضهره في دم نعم الرصاصه جت في ضهر اسد
 ‏واخر حاجه قالها:بحبك يا صغيرتي 

يتبع الفصل التالي اضغط على (رواية مليكة الاسد) اضغط على أسم الرواية
reaction:

تعليقات