القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اكتفيت بك الفصل الرابع 4بقلم ايمان شلبي

  رواية اكتفيت بك بقلم ايمان شلبي 


 رواية اكتفيت بك الفصل الرابع 4


لميس والله يادكتور انا مش عارفاهم واول مرة اشوفهم 

حسن عادي ولا يهمك يمكن غلطانين في العنوان

صباح بسخرية غلطانين واللي حضنها ده قومي فزي افتحي الباب.

ذهبت لتفتح الباب ليشل جسدها عن الحركة مما تراه كان أمامها بعدما تركها لعام كامل لاتعلم ان هذه ستكون ردة فعلها عندما تراه هي تعلم أنه سيأتي إذا لم الصدمة 

حسام هتفضلي موقفاني كتير  لميس 

لميس بانتباه ا.اتفضل حسام من غير احضان ابعد 

حسام انا جوزك 

صباح بفرحة حسام حبيبي وحشتني يابني تعال هنا شكلك هفتان خالص انت مش بتاكل ولا اي ده انا هعملك كل الاكل اللي بتحبه بايديا

حسن حمد الله على سلامتك

حسام الله يسلمك ياحسن معلش ياماما بس انا تعبان من السفر وعايز ارتاح هطلع انام وبكره هبقي معاكي

صباح ماشي ياحبيبي بس كل اي حاجه الاول  اعملي حاجة بدل مانتي متنحة كده 

لميس حاضر هجيب ا.العشا 

حسام واطلعي علي طول 

صباح وتطلع لي انت مش هتطلقها بكره 

حسام اه يما بس هتفق معاها علي كام حاجه الاول 

لميس انا مش عايزة حاجة انا هخرج من هنا ذي ماجيت من غير حاجة 

حسام اطلعي يالميس عايز اتكلم معاكي 

بعد قليل كانت تدخل للمنزل بارتجاف تكرهه وبشدة لتجده يخرج من الغرفة بعدما بدل ملابسه جلس علي الأريكة وهي وضعت الطعام أمامه وظلت واقفة 

حسام مش هتقعدي يلا كلي معايا 

لميس مش جعانة حسام انت عايز اي مني تاني 

حسام انا اسف عشان سيبتك 

لميس بدموع ماشي           حسام لميس انت عارفة اني 

لميس اه نفس الكلمة اللي ضحكت عليا بيها 

حسام مضحكتش عليكي انا فعلا بحبك وانتي عارفة كويس انا سيبتك لي 

لميس بسخرية اه عارفة بس الناس مفكرين اني وحدة دايرة على حل شعرها بما أن جوزها سابها في دخلتهم بس ميعرفوش أن الغلط عندك انت 

يتبع الفصل التالي اضغط على ( رواية اكتفيت بك ) اسم الرواية

reaction:

تعليقات