القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كيد حواء الفصل الثالث 3 بقلم فاطمة علي

 رواية كيد حواء بقلم فاطمة علي 


 رواية كيد حواء الفصل الثالث 3


كانت منال جالسة بجوار احمد في منزله وهي ترتعش ...لا تعرف لماذا وافقته في فكرته المجنونة تلك ...اخذت تمسح العرق الذي يتصبب من جبينها وفجأة انتفضت عندما خرجت نوال من غرفة الأطفال بعد أن جعلتهم يخلدون إلي النوم ....ابتسمت نوال بترحاب وهي تجلس قائلة برقة " اسفة يا جماعة والله اتأخرت عليكم " .

.ابتسم احمد وقال "لا ولا يهمك يا حبيبتي ...ها ليه جمعتينا دلوقتي منال قلقت "...اصطنعت نوال الدهشة وهي تنظر إلي منال وقالت "وليه يا حبيبتي تخافي...يا منال ده أنتِ حبيبتي ...يا هبلة أنتِ اختي وكونك هتتجوزي جوزي دي حاجة تسعدني بس فيه مشكلة !!"اطرقت نوال بحزن مصطنع لترد منال سريعا "مشكلة ايه ؟!!" ...تصنعت نوال الارتباك وقالت "للأسف لو اتكلمت هتفهموني غلط...انا كل املي اني اضمن مستقبل عيالي .." نظرت إلي منال وقالت بأسف مصطنع "متأخذنيش يا حبيبتي بس أنتِ مبتخلفيش يعني لما تتجوزي مش هيكون في اولاد بس انا عندي تلات اولاد اللهم بارك ومن حقي اضمن مستقبلهم ".."ايه الضمان طيب "قالها احمد بحيرة لترد من فورها "انك تكتب البيت ده بإسمي ده لو انت واثق فيا !!"

"  اكتب البيت بإسمك!!!"قالها بذهول لتفتر شفتيها عن ابتسامة لطيفة وهي تقول "حقي بما اني الحاضنة لاولادك يا احمد ولا ايه ..انا موقفتش في وش جوازك من صاحبتي رغم انك لفيت عليا انت وصاحبتي وهتتجوزوا " توتر فك احمد بينما وخزت دموع الذنب عيني منال وهي تقول بتضرع "والله الموضوع مش كده انا...."قاطعتها نوال بإشارة وهي تقول بنعومة "حبيبتي انا مش بدينكم...ده حقكم بس كمان حقي ان الشقة تكون بإسمي ده انا حتي وافقت أن احمد يجيبك تعيشي عندي ...ايه متساهلش بعد ده كله مثلا " ...اتسعت عيني منال بحزن بينما قال احمد بنبرة قاطعة "الشقة هتكون بإسمك يا نوال "ابتسمت ببراءة وهي تقول "شكرا يا احمد طول عمرك ابن أصول...اما اقوم اعمل حاجة تشربوها...عن اذنكم"ثم نهضت سريعا ..بعد اختفائها في المطبخ مالت منال عليه وهي تقول "مش شايف ان تنازلك علي شقتك لنوال قرار متهور شوية ...حاسة ان نيتها مش سليمة " تجمد وجهه وهو يقول "الافضل متتدخليش في الموضوع ده ولا أنتِ كنتِ متوقعة اني هكتب الشقة بإسمك مثلا "امتقع وجه منال وتراجعت معتذرة...ومن بعيد كانت نوال تراقبهم بإبتسامة متشفية للغاية ...هي هي بدأت طريق انتقامها الدامي 

.....

بعد مرور اسبوع...

كانت الكل يعمل بجهد بسبب زفاف احمد ومنال الذي من المفترض بعد يومين 

ونوال أيضا كانت تمضي سريعا في خطتها بعد أن كتب احمد المنزل بإسمها ...خرجت من المطبخ وهي تحمل كوب عصير وتقول لأحمد "تفضل يا حبيبي " ابتسم احمد وهو يلتقط الكوب وقال "ايه الدلع ده بس يا حبيبتي ...كل يوم مدلعاني كده عصير واكل ياريت كنت اتجوزت من زمان" ابتسمت ببراءة مزيفة وهي تقول "انت داخل علي جواز ولازم تتقوي " ابتسم وهو يقبلها علي خدها ..ثم التفت ذراعه علي خصرها وهو يقربها منه ويقول بصوت متثاقل "علي فكرة وحشتيني انا..."فهمت ما يرمي إليه لذلك ابتعدت وهي تقول بإبتسامة مزيفة "معلش يا احمد لازم امشي منال مستنياني عشان تضبط شعرها عند الكوافير "..اومأ بالإيجاب لتفر هي سريعا من أمامه....

......

بعد ساعتين تقريبا 

كانت منال واقفة أمام المرآة الكبيرة وهي تصرخ بفزع بينما تمسك شعرها الذي يتساقط بطريقة رهيبة حتي بانت بشرة رأسها  بعد أن وضعت صاحبة المركز مزيل الشعر بالخطأ!!!....كتمت نوال ضحكة التشفي وهي تنظر لصديقتها صاحبة المركز التجميلي بإمتنان !!



يتبع الفصل التالي اضغط على ( رواية كيد حواء) اسم الرواية

reaction:

تعليقات