القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية المظلومة و القاسي المتعجرف الفصل الثالث 3 بقلم اسراء التربي

  رواية المظلومة و القاسي المتعجرف بقلم اسراء التربي 


 رواية المظلومة و القاسي المتعجرف الفصل الثالث 3


إلياس تجاهلها وطلع اوضته غير هدومه ونزل... وفي واحده دخلت. وجريت عليه حضنته. وإلياس بدالها. 

إلياس ببرود بعدها عن حضنه. 

إلياس: اعرفك دي تبقا ميرا بنت عمي و زي اختي. 

ميرا بصتله بصدمه. وشاهيناز بصتلها بقرف. 

شاهيناز بتكبر: اهلا انا شاهيناز... تعالي ي حبيبي عايزاك في موضوع. 

شاهيناز اخدته وبعدت شويه. بس كانت قاصده ترفع صوتها علشان ميرا تسمع. 

شاهيناز بغضب: اي ده بقا ان شاء الله هي هتعيش، معاك هنا. 

إلياس بغضب: شاهيناز متعليش صوتك انتي فاهمه 

شاهيناز بغل: يبقا البت اللي برا دي تمشي. 

ميرا كانت سامعه كل حاجه مستحملتش وطلعت من الفيلا. 

إلياس: شاهيناز اخرسي دي بنت عمي وجايه علشان جماعتها هنا. 

شاهيناز: وانا مليش دعوه بالكلام ده. 

إلياس بصلها بغضب وسابها وخرج من الفيلا. ندا عليه واحد من الحراس. 

إلياس بيه البنت اللي كانت لسه داخله معاك خرجت وكانت بتعيط. 

إلياس بغضب: وانت لسه فاكر تقولي.

إلياس ركب عربيته وفضل يدور عليها. لاقها قاعده عالرصيف بعيد شويه عن الفيلا نزل وقعد جنبها. 

إلياس بغضب: انتي اي اللي خرجك من الفيلا. 

ميرا: ملكش دعوه 

إلياس قام وجذابها من دراعها بقسوه فتح باب العربيه و زقها. 

ميرا بغضب: انت انسان غبي 

إلياس: بت انتي انا لو سمعت صوتك تاني مش هقولك انا هعمل هسيبك تتخيلي. 

ميرا بصتله بكره... وهو بصلها ببرود. إإلياس وصل الفيلا وساحبها علي الاوضه من ايديها. 

إلياس بغضب: اسمعي ي بت انتي خروج من الاوضه لا وإلا متلوميش إلا نفسك انتي فاهمه.

ميرا: انا عملت اي علشان كل كده. مين اللي قالك عليا اني مش كويسه. 

إلياس بصلها ومردش ساب ايديها بحده ونزل طلع من الفيلا.. راح شركته. 

وصل مكتبه ودخل... الباب اتفتح و دخل مراد يبقا صاحب إلياس. 

مراد: حمدالله على سلامتك ي إلياس نزلت امتا. 

إلياس: لسه نازل النهارده عملت اي في ثفقة الشركه الروسيا. 

مراد: متقلقش احنا اللي اخدناها بس، شكل الراجل ده مش ناوي علي خير. 

إلياس بغموض: بنته معايا ميقدرش، يعمل حاجه. 

مراد: علفكره ي إلياس البنت دي انا مش مرتحلها. 

إلياس: متقلقش انا بس عايز اسيطر علي ابوها بيها هي. 

مراد: تمام انا رايح مكتبي. 

إلياس خلص شغل في الشركه و روح الفيلا طلع اوضته غير هدومه. وطلع وقف قدام اوضه ميرا وكان متردد انه يدخل. بس قرر انه هيدخل ويتكلم معاها فتح الباب ودخل ميرا كانت لسه طلعه من الحمام بتاخد شور. وطلعت بالبورنص. 

ميرا بغضب: انت اي اللي دخلك اوضتي بالطريقه دي. 

إلياس مكنش مركز في كلامها.. قرب منها شدها لحضنه استنشق رايحتها المميزه اللي مليه الاوضه مقدرش يقاوم رغبته قرب من شفايفها باسها بعمق. وهي حاولت تزقه ودموعها بتنزل. واخيرا بعد عنها وهو بيلهث.. وعنف نفسه علي اللي عامله. 

ميرا بغضب: انت واحد قليل الادب هو مش انت قولت اني زي اختك. 

إلياس ببرود: انا هتجوز شاهيناز  بعد يومين كتب كتابنا. 

ميرا بصتله بصدمه... وفجاءه. 


يتبع الفصل التالي اضغط على ( رواية المظلومة و القاسي المتعجرف ) اسم الرواية

reaction:

تعليقات