القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب مستحيل الفصل الثاني 2 بقلم سارة اللومي

    رواية حب مستحيل بقلم سارة اللومي 


 رواية حب مستحيل الفصل الثاني 2


مرضت دلال بسر^طان الدم  و ما^تت  في أقل من 6 شهور و هي لسة ما لحقتش 3 سنين ، كان عندي انا وقتها 5 سنين ، ودخلت المدرسة  و كان فيه اختي حور اللي كان عندها 7 شهور .

زادت المشاكل اكثر و اكثر بسبب حزن أمي و ابوي عليها ، كانت أمي بتبكي طول الوقت ما باقتش تهتم بحاجة ، كنا انا و اخوي بنروح المدرسة من غير فطار بتكون هي نايمة  بسبب انها سهرت تبكي طول الليل و نرجع نلاقيها  بتبكي و مفيش غدا و البيت شكله متبهدل، و اختي الرضيعة مهملة تماما  ولا بترضعها ولا بتغيرلها طول الوقت المسكينة بتعيط حتى أنها جالها نقص تغذية .

جدتي  ماكانتش بتعمل حاجة كانت معتمدة على امي في كل حاجة و من يوم ما توفت اختي و البيت في حالة فوضى لدرجة انها هددتها بالطلاق لو فضلت على اهمالها ده، حتى ماما ماكنتش عايزة تفضل فالبيت بعد اللي حصل و ما بقاش يهمها تحافظ عليه، مرت سنة من الخناقات و المشاكل وصلت للمحاكم و اتدخلت العيلة و فضت النزاع و بابا وعدهم أنه هيتغير و هي كمان، بعديها انا بقيت اترجى ماما انها تبطل عياط و تبطل شكوى و لو تعوز حاجة تبقى تتكلم معاي انا , رغم صغر سني كنت باسمعلها و اطبطب عليها و اقولها معليش اتحملي عشان خاطرنا انا و حور و أحمد  ،  كمان كنت بأهتم بحور اختي لما ارجع من المدرسة .

و فعلا اتغيرت أمي و بقت تحكيلي كل حاجة و ما بقتش ترد على اهانات جدتي و لا تشتكي لبابا عن حاجة أبدا 

بدأت السكينة ترجع للبيت و بابا بقى اهدا من الاول رجعت المياه لمجاريها بقى يتعامل مع امي بحنية اكثر بعد حزن دام اربع سنين ولدت أمي ولد اللي هو يوسف  و بعديه  جات أمل و دلال، بابا  اتغير اوي بقى يضحك و يهزر معاها و يلعب مع اخواني و يلاعبهم و هي ابتدت تتخطى حزنها على دلال سنة ورا سنة اتلاشت المشاكل ما بين أمي و جدتي بس المشاكل النفسية كلها كانت عندي انااااا ! 

بقيت منطوية و خجولة  جدا ما عنديش ثقة بنفسي خالص ,كان ناقصني جدا  حنان  الام و اهتمام الاب، كنت محتاجة احس بنفسي طفلة ، خصوصا اني كنت بأشوف  بابا اول ما يدخل البيت و  يجرو عليه ببراءة و يبدا هو يلاعبهم و يهزر معاهم و اللي تقوله: جبت لي ايه و اللي تشتكيله و هو مستمتع بكلامهم البريء  و انا كنت بابقى مستخبية من ورا الباب بابتسم بكسرة قلب  ، كان فيه فرق سن بيني و بينهم كبير و كمان فرق المعاملة  كان كبير، كنت لما اسال أمي ليه انا بيتعصب عليا و بيضربني ليه مش بيعاملني زيهم كانت بتقولي ابوكي بيحبك هو بس عايزك تكوني قوية عشان انتي الكبيرة و لازم تتعودي تتحملي المسؤولية ،  مسؤولية ايه و انا لسة طفلة !! 


يتبع الفصل التالي اضغط على ( رواية حب مستحيل ) اسم الرواية

reaction:

تعليقات