القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية دمرني عشقه الفصل الأول 1بقلم آيات عبد الرحمن

 رواية دمرني عشقه بقلم آيات عبد الرحمن 


 رواية دمرني عشقه الفصل الأول 1


انتي طا"لق طا"لق بالثلاثه

طا"لق

ايوه طا"لق

يعنى انت جاى يوم جوازنا في قاعه كلها ناس وفي يوم بقالنا سنين مستنيينه وتقولي كده 

دا اللي عندى 

قربت منه ومسكت وشه بين ايدى وقولت ليه انت اكيد بتهزر انا لانا حبيبتك ومراتك والنهارده فرحنا زق ايدى و

رد بكل برود:عارف انا مش فاقد الذاكره 

طب ليه تعمل فيا كده انا عملت ليك ايه 

عشان تك"سر فرحتى بالشكل ده عملت ايييه

رد بنفس البرود:الست اللي تسيب خطيبها عشان واحد تانى دي مفيش حد يأمن ليها علي حياته

انا سيبته علشانك ماقدرتش اخدعه واك"سرك 

مش مهم المهم ان حكايتنا انتهت

انتهت ازاى طب ليه ماقولتش من الاول واحنا مخطوبين ليه احنا مخطوبين من سنه ليه ماقولتليش عشان كده كنت متغير الفتره اللي فاتت

اللي حصل بقي وانا اخدت قرار ومش هرجع فيه

الناس كانت بتبص علينا اللي واقف بيحوقل واللي واقف وبيبكى علي بكائي واللي واقف وبيضحك 

سابنى ومشي قعدت علي الارض وقولت بأعلي صوتي ليييييييه لقيت بابا جه ووقف قدامى والش"ر مالي عيونه وقال من يومك وانتى فقر وجايبه ليا العا"ر ياريتك ماجيتى علي الدنيا ماكانش زمان راسي في الارض دلوقتي وسابنى هو كمان ومشي

شويه وبدء الناس تمشي وجت صحبتي واخواتى قومونى من مكانى 

رجعت بيتنا لقيت بابا قاعد في الصالون هو وماما بص ليا بقر"ف واستغفر وبص في الجريده دخلت اوضتى اللي لسه مودعاها من كام ساعه كل ركن فيه كنت كاتبه عليه انا العروسه المنتظره علي كل حيط كنت عامله جدول بالأيام اللي لسه فاضله وكل يوم اصحى من نومى بدرى انزل يوم وارجع انام تانى عشان اليوم يمر بسرعه

ماقدرتش ارد علي اى حد وقعدت علي السرير وطلبت من الكل يخرج 

كنت بفتكر زكراياتنا مع بعض اللي كانت وهم مش مصدقه ان مراد سابنى بالسهوله دى

في وسط تفكيرى نمت وصحيت علي رنة فونى فتحت

لقيت صحبتي بتكلمنى وتقولي افتحى فونك بسرعه اللي حصل امبارح في القاعه اتنشر علي السوشيال ميديا وفي كلام كتير اوى متضاف  لسه مارديتش عليها لقيت باب اوضتى اتفتح بقوه ودخل بابا وقال ادى اخرة الر"خص هتفضلي طول عمرك رخي"صه ووسمة عا"ر علي كل عيلتنا اعملي حسابك لو في حد اتقدم ليكى بعد الفض"يحه دى هتتزوجيه حتى لو كان شحااات


يتبع الفصل التالي اضغط على ( رواية دمرني عشقه) اسم الرواية

reaction:

تعليقات