القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية البايرة و العقيم الفصل الثالث عشر 13 بقلم الاء عمرو

  رواية البايرة و العقيم بقلم الاء عمرو 


رواية البايرة و العقيم الفصل الثالث عشر 13


ايهاب هتفضلي مبوزة كده 

خلود ملكش دعوة انت 

ايهاب وهو يعانقها طب اسكتي بقى وانتي حلوة كده أكلك قدام السواق ها يرضيكي 

خلود بابتسامة رغما عنها طب اسكت بقى بعدين احنا قدامنا اد اي ونوصل

ايهاب كلها ٥دقايق ونوصل المطار بعدين نروح على ألمانيا اول حاجة هترتاحي بعدين نروح المستشفى نشوف الدكتور لانه قال هيعمل العملية بعدين بقى نحدد المعاد ونروح الفندق وبعدين

خلود بخجل شديد اسكت بقى انا عارفة نيتك وان انت مش محترم اصلا الكل مفكرك محترم بس انت 

ايهاب وهو يقبل شفتيها اهدي كده دي تصبيرة بس 

صمتت ونظرت من النافذة بوجه احمر ووصلوا للمطار ثم استقلوا الطائرة الخاصة لوجهتهم 

************

إياد مين ده ياخالد اخر مرة هقولها

خالد بألم وانت مالك ااه ابعد ياإياد 

إياد وهو يلكمه خلي في بالك اني مش هسيبك لحد ماتقولي مين ده بعدين هحطك في السجن بتهمة تسويء سمعة انت واللي مش راضي تقول عليه 

خالد هي مش اختي فاهم دي بنت مراته اللي الله اعلم جابها منين اكيد *****

إياد وهو يضربه انت عمرك ماهتتعلم وانا هوريك 

***********"

بعد يومين..لا ياايهاب قلتلك انا هلبس ابعد بقى 

ايهاب بخبث قلت هلبسك عشان متتعبيش ياحبيبتي

خلود حرام عليك انت كل شوية بتضحك عليا كده ومش بتلبسني 

ايهاب معلش المرادي بجد عشان رايحين المستشفى هاتي بقى تصبيرة كده يلا 

**********

الحوار مترجم 

المهم هناك امل أليس كذلك

الطبيب نعم الامل كبير وذلك لأن إصابتها ليست بالغة لكن من المهم أن تنتظم بالعلاج حتى بداية العملية 

ايهاب مؤكد ستنتظم شكرا لك ايها الطبيب 

**********

بعد اسبوعين

خلود بغيظ وهي بتبصلك لي دي بقولك اي خليه دكتور راجل احسن بدل الست اللي جايبها دي 

ايهاب وهو يضعها على السرير وانا هخلي راجل يلمسك ده انا اقتلك وبعدين انا مش هبصلها *ثم أكمل بخبث*رغم أنها حلوة كده وعودها 

خلود بغضب عودها بتقولي طب طلقني يابن علياء 

ايهاب اسكتي هتفضحينا بكره ننزل مصر واجيبلك دكتورة كويسة ها اي رايك 

خلود ماشي لا مش هتغيرلي هدومي ابعد 

ايهاب لولا بس اني تعبان كنت وريتك يلا اتخمدي

خلود بابتسامة بحبك 

نظر لها بابتسامة ثم دخل المرحاض لتتنهد بحزن وقد فهمت أنه لايريد احراجها وقول أنه لا يحبها لتنتفض بفزع بعدما رأته يخرج بسرعة من المرحاض متوجها ناحيتها يقبل شفتيها بقوة

ايهاب بحبك اوي 


يتبع الفصل التالي اضغط على (رواية البايرة و العقيم) اسم الرواية

reaction:

تعليقات