القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قلوب مظلمة الفصل الخامس والاخير 5 بقلم سوليية نصار

 رواية قلوب مظلمة الفصل الخامس والاخير 5 بقلم سوليية نصار

رواية قلوب مظلمة الفصل الخامس والاخير 5 بقلم سوليية نصار

♥️
-ايه طلاق ...عايزاني اطلقك ليه ؟!
قالها وهو مصدوم فبصتله وقولت:
-وحياة ماما ...انت هتستهبل يا حبيبي بعد الب*هدلة دي بتسأل ...ده انا كويس اني مرتكبتش فيكم جر*يمة ....أنا مستحيل أعيش مع شخص بتاع أمه زيك ...
مسك أيدي وقال:
-ابوس ايديكي يا غزل اديني فرصة واحدة بس ...
شيلت أيدي وقولت:
-كان فيه وخلص يا حبيبي لا مستحيل ودلوقتي قدامك حلين لاما تطلقني بهدوء أو اخل*عك وافض*حك بس انت شاطر ومش عايز فض*ايح وهتديني حقي وتطلقني صح ...فكر فيها ده احسن لكن تتخ*لع وتلف علي المحاكم وسيرتك تبقي علي كل لسان صدقني منظرك مش هيبقي لطيف ...
بلع ريقه وهو بيبصلي وقال:
-بس المؤخر كبير عليا و...
ضحكت بسخرية وقولت:
-اعتبرها جوازة تانية ما انت كلفت علي العروسة الجديدة ...
قومت وانا بقول :
-ودلوقتي أنا رايحة شغلي فكر في الموضوع مش عايزة الموضوع يوصل للمحاكم انت عارف مصلحتك اكيد ...
بعدين قومت وسيبته ...
.....
بعد ساعات رجعت من شغلي لقيت حماتي في وشي ...شكلها تعبان وباين وعليها الند*م ...
-يا بنتي ممكن اتكلم معاكي ..
-بنتك 
قولتها بصدمة مزيفة وقولت :
-من امتي أن شاء الله انا بنتك ...ده انتي دم*رتي حياتي يا شيخة. ..ده انا لو عدوتك مش هتعملي معايا كده 
-حقك عليا سامحيني 
قالتها وعينيها مدمعة ...
دموعي نزلت وقالت:
-اسامحك علي ايه بالضبط...علي معاملتك الز*فت ليا ...ولا علي انك خلتيني خد*امة عندك لحد ما خس*رت ابني ولا علي انك كنتي بتس*خني جوزي عليا لحد ما خلتيه يتجوزني ولا علي ضر*بك ليا واها*نتك ليا...أنا بصراحة مش عارفة اسامحك علي ايه بالضبط فإنتي قوليلي .
-انا عارفة اني غل*طانة ...
هزيت راسي وقولت:
-كويس انك عارفة ...وانا مش هسامح مستحيل ...
.....
مرت الايام وفعلا صلاح طلقني واداني كل حقوقي اما البيت اللي كتبه بإسمي أجرته لصلاح ومراته وبقي مصدر دخل ليا وبعدت عنهم بس كنت بسمع اخبار عن ازاي أمه ند*مانة أنها ضي*عتني بسبب نجلاء اللي خلت صلاح يقاطع أمه غير بنتها اللي فش*لت دراسيا وجوزوها واحد كبير وحماتها مبه*دلاها زي ما كانت حماتي مبه*دلاني...صلاح اتده*ور حاله ومش سعيد ومش عارف يطلق نجلاء لانه معهوش فلوس يدفعلها المؤخر وهي كل شوية تهد*ده بكده ...حاول صلاح يرجعلي كتير بس انا رفضت مكنتش هتنازل علي الحياة اللي أنا عملتها ...أنا بعد فترة قدرت انجح وابقي احسن ...كنت حاسة اني انسانة مش مجرد خد*امة ليهم ووقتها استغربت ازاي وافقت اعيش كده عشان بحبه بس ...لكن عمر الحب ما كان كفاية ...فيه حاجات بتق*تل الحب واللي عمله صلاح وأمه قت*ل حبي ليه ....
....
بعد سنتين 
كنت قاعدة في مكتبي في شركة الأزياء الصغيرة اللي أسستها بعد ما انفصلت عن صلاح بسنتين بفكر قد ايه انا تعبت ووصلت اخيرا..لما السكرتيرة دخلت وقالت إن فيه واحد اسمه صلاح الرفاعي مستنيني برة ...طلبت منها تدخله ...دخل صلاح وكان باين عليه التعب خس خالص ....وشه تعبان بس اول ما شافني ابتسم ...قعد علي الكرسي وقال:
-مبسوط انك حققتي حلمك وندم*أن اني في يوم وقفت في وش حلمك ...
سكتت ومتكلمتش فكمل:
-انا مش جاي اطلب انك ترجعيلي عارف اني خ*سرت الحق ده ...انا جاي اطلب تسامحيني علي اللي عملته فيكي ...ربنا اخدلك حقك يا غزل مني ومن امي كويس اووي اتبل*يت في واحدة زي الش*يطان قدرت تد*مر حياتي وتبعدني عن امي ...مش هضغط عليكي واقولك سامحيني دلوقتي ...خدي وقتك بس المهم تحاولي تسامحيني ...
وبعدين مشي وسابني اللي ميعرفهوش اني سامحت من بدري مكنتش قادرة اخلي ح*قد في قلبي من ناحية حد عشان اعرف اعيش كويس ...أنا رم*يتهم ورا ضهري لأن في حياتي الجديدة هما مش موجودين ولا حتي فيه اي ذكري ليهم ...ولا مشاعر ...لا حب ولا كر*ه ...
ابتسمت وانا بلف في مكتبي اللي بنيته بتعبي قد ايه عوض ربنا حلو ...العوض مش أشخاص بس العوض نجاح ونجاحي في شغلي كان أكبر عوض♥️
تمت



يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية قلوب مظلمة" اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات