القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بنت الصعيد الفصل الرابع 4 بقلم هاجر حسين

 رواية بنت الصعيد الفصل الرابع 4 بقلم هاجر حسين

رواية بنت الصعيد الفصل الرابع 4 بقلم هاجر حسين

بنت الصـ♡ـعيد

البارت 4

عمر- بصرحه كدا مش هينفع نكامل انا وداليا

محمد- انت بتقول اي يا عمر

عمر- عمي انا اسف بس داليا رفضني اصلا

محمد- والله يا عمر

عمر- عمي داليا هتفضل بنت عمي وماتخفش عليها طول ما انا عايش، وبعدين هي تستاهل حد احسن مني

محمد- طيب يابني اللي يريحك ،بس علي الاقل كانت فاكرت في كلام الناس

عمر- الناس عرفاني وعارفه داليا ،عن اذنك

محمد- اتفضل 

•••
فاطمه- زين ما اختارت يا يونس

يونس- خدو اتقيله بقا هتقدمله انهارده

فاطمه- بجد والله فرحتني، بس يا يونس انا هخاف علي داليا من امك

يونس- انا اللي هتجوازه مش امي

فاطمه- يابني انا مش قصدي بس امك شايفه نفسها ومستحيل تقابل داليا

يونس:-ليه

فاطمه- امك عايزه واحده زي بنت اخته يارا كدا حتي لو تلحظ اخر مره كانه عندكم كانت بتلمحلك دا غير ان هتقولك من الصعيد

يونس- انا ميفرقش معايا راي امي لانه عمرها ما اهتمت بيا ولا حتي شوفت منها اي حنيه ،وبعدين الصعيد احسن ناس كفايه انتي فيها

فاطمه- ربنا يجبر بخاطرك يارب يابني

يونس-انا هطلع اخد شاور واكلام تيته وهنزال ونروح هااا

فاطمه- ماشي يابني

*يونس طلع وكلام عمر

عمر- كله تمام

يونس- ماشي

عمر- المقابل بقا تهربلي شحنت 
المخـ ـدرات  

يونس- ماشي بس مش دلوقت

عمر- تمام هكلامك لما احتاجك …وقفل 

اسلام طلع لـ يونس
اسلام بغضب- يونس صدقني مينفعش كدا

يونس- ازاي

اسلام- انت عارف ازاي ولو هقدار امنع انك تجوزه همنعك ،حتي لو هتجوزه انا
*بعد ماخلاصا كلامه يونس ادها بوكس

يونس-عايزني ابعد عنها وعايز تجوزه هههه وانا اللي كانت مفاكر انك هتقاف معايا يا ابن عمتي 

اسلام حط ايدها مكان البوكس وبصله وطلع

••••••
داليا بفرحه- بجد يا بابا يعني خلاص مفيش عمر

محمد- اااه ارتاحي 

داليا- بابا انت زعلان ليه كدا

محمد- مش زعلان ولا حاجه

*تلفون داليا ران 
داليا-الحمدلله يا خالتي انتي عامله ايه ………حضرتك تنورينا في اي وقت …اااه بابا هنا………ضيوف ،ضيوف مين……اي دا انتي عرفتي ازاي ان عمر ا…ماشي نتكلام بعدين سلام

محمد- في ايه

داليا- احم خالتي فاطمه بتقول في ضيوف هتيجي دلوقت

محمد- حد طلب اديك يعني

داليا- لا طلبني كلي، احم اااه من كلامها فهمت كدا

محمد- طيب روحي غيري هدومك

داليا- بابا هو في ايه شايفاك عايز تخلاص مني باي طريقه ليه

محمد:-رايحيني يا بنتي علشان خاطري

داليا- حاضر يا بابا حاضر ………*ودخالت اوضتها

••••
يونس-بخير والله ياروحي

-هااا قول الخبر الحلو بقا

يونس- مش كانت عايزاني اتجواز ،شوفت واحده وعجبتني ايه رايك اطلبه النهارده 

-انت بتتكلام جد يا يونس

يونس-اااه والله يا تيتا بتكلام جد، بس ادب ايه واحترام ايه وجمل ايه

زينب- لا انا مش مصدقه، هي وقعتك اوي كدا

يونس- اوي يا تيته اوي

زينب- ربنا يسعدك ويقداملك اللي فيها الخير يابني

يونس- يارب يارب يا تيتا

زينب- كلامت امك وقولتله

يونس- لا ومش بفاكر اقولها اصلا

زينب- ليه يابني دي امك 

يونس- ابقا اكلامها، بوسيلي ملاك كتير يلا بقا سلام

زينب-ماشي سلام
*خلص ونزال وكانت فاطمه جاهزه واسلام لما شافه خرج

يونس- هو اي دا طيب

فاطمه- انتو زعلانين من بعض ولا ايه

يونس- لا هطلع اشوفه………خرج وقعد جانبه

يونس- مستكتر عليا الفرحه

اسلام- مش كدا انت عارف اللي فيه، عموما يا صحبي ربنا يقدملك اللي فيه الخير انا معاك

يونس حضنه- وانا اسف يا عم، ها هتيجي معايا صح

اسلام- اكيد
•••
بعد شويا وصلوا وسلموا علي عم محمد ودخاله وقعده

فاطمه-اومال فين داليا

محمد- هداخل انديها ……وخرج
- يلا يا بنتي

داليا مساكت الصنيه- جايه اهو يابابا
*…ودخالوا
داليا-السلام عليكم

الكل- وعليكم السلام……*داليا حطة الصنيه وسلامت علي فاطمه وبعدين قاعده مابصتش علي يونس

فاطمه- احنا جايين ناخد منك داليا يا حج محمد

محمد- وانا مش هلاقي زي اسلام لـ بنتي 

فاطمه- وانا اتمناه والله بس، انا بطلبه لـ يونس. ابن اخويا وهو زي ابني واكتر 
*داليا لما سمعت اسمو رفعت عيونه عليه وكان هو بصصله نزالت عيونه في الارض في ثانيه 

محمد- دا يشرفني بس لازم اشوف راي داليا ونسبله فرصه تفاكر

فاطمه- من حقها

محمد- محدش جاي من اهلك معاك ليه

يونس- لان انا من القاهره وجاي فتره عند عمتو وان شاء الله لو حضرتك وافقت هجبهم
محمد- ان شاء الله ،مش ابن احمد الشناوي

فاطمه:- اااه اخويا 

محمد- اهاا اصلا مش مركز

فاطمه- طيب نسيهم مع بعض شويا ولا ايه

محمد- اكيد طبعا ………خرجوا وكانه قصد الباب 

داليا- انت جاي تنتقام مني صح

يونس- انتقام ليه 

داليا- لما ضربتك بقلم

يونس- ههه لا اصرحه انتي سحرتيني من يوم ما شوفتك ،ممكن بقا ننسا اللي حصل ونبدا من دلوقتي

داليا- ماشي

يونس- اعرفك بنفس

داليا- والله اللي يريحك

يونس:- طبعا اسمي عارفها عندي28سنه مهندس من القاهره وعندي شركه وفاتح كذا فرع واسلام شريك معايا فيها وجاي هنا عند اسلام

داليا- وانا 21 تالته كليه هندسه 

يونس- لو عايزه تسالي اي سؤال اسالي

داليا- بتصلي

يونس- مش منتظم يعني مش علي طول

داليا- طيب ليه

يونس-اليوم كله في الشغل ومعنديش وقت خالص

داليا- معندكش وقت لربنا دا ازاي دا

يونس- احم مش الحكايه مش حكاية معنديش وقت لربنا انا بصلي بس مش مستمر لكن بقراء قران وعارف الحرام من الحلال

داليا- تمام حافظ قرآن

يونس- ااه حافظ بس مش كل المصحف

داليا-تمام طيب انا حابه اكمل درستي

يونس- هتروحي تالته صح

داليا- اااه ان شاء الله

يونس- طيب انا هنقلك

داليا- أن شاء الله بابا يعرفك الرد 

يونس- متعقدهاش الله يخليكي

داليا لنفسه- انت من اوله شايفه معقده…وبعدين قالت بصوت عالي:-
  ياريت بلاش الله يخليكي دي لان بمعنى الترك ربنا يتخلى عنك، عموما الرد بابا هيقولهولك

يونس- انا حبيتك من اول مره شوفتك فيها فـ انتي ليا غصب هااا،والمره الجايه هيكون فيها كتب الكتاب

داليا -انـ……*قطع كلامها دخول ولدها

يونس- عمي انا مستني ردك وموافق علي اي شرط تطلبه

داليا- عن اذنكم ………وخرجت. وخرجت وراها فاطمه

محمد- تمام يابني بس انت عارف لازم تسبلنه فرصه 

•••
فاطمه:-هاا يا داليا ايه رايك في يونس

داليا- هصلي استخاره وهقولك يا خالتي

فاطمه- يونس كويس جداا ومفيش زيه في الدنيا وربنا يقداملك اللي فيها الخير

داليا- يارب

فاطمه- يلا يا حبيبتي مع السلامه

داليا-سلام

••••
عده اسبوع يونس سافر لاهلو مامتها رفضت انها تيجي معاها جات تيتا زينب 
،داليا كانت مرتاحه وبابها موافق وكلم يونس وجاء يوم كتب الكتاب

داليا- خايفه اوي يا حبيبه

حبيبه- متخافيش يا حبيبتي ان شاء الله خير، هو حلو صح

داليا- ااه بس دا مش مهم ،انا خايفه بعد الجواز وخصوصا انا معارفهوش ولا اعارف طبعا ولا حتي اي حاجه

حبيبه- لا متخافيش الحب بيجي بعد الجواز وطلما شريكي دلوقت اطماني
‏عمر الحب ما كان بكترة السنين أوقات يدخل شخص في حياتك وفي فتره قصيره جداً يملك قلبك

داليا:-يلا ربنا يستر ،أنا معرفش بكرة مخبي ايه بس اللي أعرفه إن ربنا مسابنيش إمبارح

حبيبه- اهو هتكتبو النهارده وهتاخدي راحتك وتتكلامي معها وهيكون جوزك، ربنا يسعدك يارب 

داليا- عقبالك يا حبيبتي 

حبيبه- يلا بقا قومي اجهزي علشان اساعدك قبل ما امشي 

داليا- ماشي

••••••
اسلام - هي مامتك مش موافقه ليه

يونس- عايزاني اتجوز واحده هي تختاره

اسلام- واللي هي يارا صح

يونس - صح، دا علشان من عيله وعلشان مظهرها قدام الناس والكلام الفاضي دا 

اسلام- اتمناه داليا تكون مبسوطه معاك

يونس- والله هحطه في عيوني

اسلام- ربنا يسعدك يارب

فاطمه داخلت عليهم- خلاصتو 

اسلام- ااااه اهو يلا يا يونس

يونس- تيتا خلاصت

فاطمه- من زمان ومستنياكم

يونس- نزالين اهو ………وخرجوا

زينب- بسم لله ما شاء الله عليكم انا اخاف عليكم من الحسد والله ربنا يحرصكم يارب 

فاطمه- اااه والله يا امي ربنا يحميهم يارب

زينب:- يارب، عقبال لما اشوف اسلام عريس هو كمان

فاطمه- قريب ان شاء الله، مش كانته جبتو ملاك معاكم

يونس- ما انتي عارف يا خالتي من يوم الحادثه وهي مش بتحب تسافر ولا تخرج كتير

فاطمه- طيب مش عايزها ليه تعامل العمليه

زينب- خايفه بس انا مش هسيبها غير لما تعامله وتمشي علي رجله زي زمان

اسلام- طيب يلا

يونس- يلاا

••••••
وصلوا هما والمأذون وسلموا وداخله وقعده 

زينب- اما فين عروستنا عايزه اشوفه

محمد- اهي جات

زينب وهي بتحضانه- ماشاء الله ايه الجمل دا نفس مامتها هبه الله يرحمه

داليا- والله عيونك انتي الجميله يا طنط

زينب:-انا جدة يونس

داليا- دا بجد دا انتي صغيره اوي

زينب-ياروحي عليك من حق يونس يحبك

يونس بصص وسكت فضل يتأمل ومستغرب الجمال ده مشفهوش قبل كده وأميرة فى فستانها السماوى وخماره الابيض ووشها الخالي من اى مساحيق تجميل وعيونها الزرقاء 
فاطمه حضانته:- ربنا يسعدك يا بنتي

اسلام- يونس

فاق من سرحانه علي صوتها:-اممم

اسلام- روحت فين

يونس- معاكم اهو……*بص علي داليا لقيه بتفرك في اديها
- احم ممكن يا عمي اتكلم مع داليا لوحدنا شويا 

محمد- انفضل يا بني ……يونس وداليا دخلوا البلكونه

يونس- انتي خايفه ليه

داليا بتوتر-ا انا

يونس- هو في غيرك ، حاسك عايزه تتكلامي

داليا- هو فعلا انا خايفه نكون استعجلانه ومنفهمش بعض لان انت مسبتليش فرصه اقرار فيها

يونس- صدقيني عمرك ما هتندامي لان انا بحبك وعايز اكتب الكتاب علشان تبقي حلالي ،نكتب بقا

هزت راسه داليا وبتسمت- ماشي ……………دخلوا

يونس- احنا هنكتب الكتاب

محمد- طيب ممكن نتكلام كلمتين انا وانت

يونس- اكيد طبعا ياعمي ………وخارجه

وبعد شويه داخله وبدا في كتب الكتاب 
انتهي المأذون بـ جملته الشهيره 

«بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير »
و الكل بركلهم 

يونس- عايز حضن كتب الكتاب يا جدعان

زينب- خلاص بقت مراتك برحتك

يونس سحبها لحضنه داليا اتكسفت جدا ومعارفتش تعامل ايه بس ارتاحت في حضنه
يونس- بجد انا مش مصدق ان خلاص لقيتك وبقيتي مراتي، من يوم ما شوفتك في الشارع وانتي خدتي عقلي وقلبي

داليا بعدت عنها
فاطمه- ههه اخص عليك يا يونس كسفت البنت

يونس طلع من جيبو علبه فيها خاتم ودبله- انا جبت دوله وان شاء الله هجبلك اللي انتي عايزه بس مش دلوقت يارب يكونه مقاسك

فاطمه- اقعدي جنبو يا داليا علشان يلبسهملك

زينب- متتكسفيش يا بنتي هو خلاص بقا جوزك 

قعده داليا جنب يونس وهي هتموت من الخجل وهو كان مركز اوي معاها
يونس- كويس انهم مقاسك

زينب- هاتي يا فاطمه العلبه

فاطمه طلعت علبه جميله جدا واتدها لـ زينب- دي هديا مني ليكي

داليا- بس دا كتير يا تيتا

زينب- لا مش كتير عليكي يا حبيبتي 

يونس- عمي ايه رايك الفرح يكون الاسبوع الجاي

محمد-يا بنى انت مستعجل ليه كده كل ده فى أسبوعين

يونس- عمي انا مش عايز حاجه غير بنتك لان كل حاجه موجوده في الفيلا فمش محتاجه اي حاجه

محمد- ماشي يا بني اللي تشوفه

يونس- تمام الخميس الجاي حلو اوي ،هيكون في القاهره علشان كله يحضر ويعارف ان اتجوازت

محمد- تمام يابني 
داليا عايزه تتكلام وتقول الوقت قليل بس مش عارف 

زينب:-عقبالك يا اسلام

اسلام- تسلميلي يا تيتا

فاطمه- طيب يلا نمشي احنا وخاليا يونس مع داليا شويا

اسلام- يلا ………خرج اسلام وزينب وفاطمه، ومحمد سبهم لوحدهم

يونس: واخيرا هقدر اقولهالك من غير قيود

داليا- هي ايه

يونس:-بحبك

داليا- بتحبني ازاي انت تعرفني اصلا

يونس- انتي مراتي دلوقت ،ممكن تبصيلي وانتي بتتكلمي

داليا- 

يونس-حبيت فيكي احترامك ولبسك وخجلك من الاخر حيبتك كلك وعمري ما حبيت حد قبلك……داليا مردتش

يونس-توتو هتسكتي كدا كتير

داليا- اشمعنا انا

يونس-وقت ما شوفتك خطفتيني أو بمعنى أصح خطفتي قلبي، لما شوفتك اول مره وسافرت حسيت ان الأيام بتمر وهي من غير طعم بقيت شبه بعضها حسيتك شيء من أولوياتي ومن أهم العوامل اللِي أقدر أكمل بيها يومي ،كانت عايز اشوفك كل يوم مقدرتش اطلعك من دمغي ، مصدقتش أبدًا إني إزاي ممكن أحبك بالسرعة دي فكرته إعجاب لأنك جميلة مثلًا وعيونك حلوه، بس أنا محبتكيش لشكلك حسيتك هادية ومحترمه عارفه ربنا، وكاريزما في نفسك، غير أي بنت شوفتها هنا او في القاهره

داليا- 

يونس- وما بتعرفيش تردي علي الكلام الحلو صح

داليا- صح، احم حضرتك انا مش متعوده علي كدا سبني برحتي

يونس- ههههه حضرتك عموما يا دوللي هسيبك لحد ما تحسيها

داليا بغباء - اي هي

يونس- بكره تعرفيها

داليا- طيب ممكن نخاليا الفرح كمان شهر

يونس- يا نهار البيض شهر دا كتير اوي، هو يوم الخميس

داليا-دا انهارده الاتنين

يونس- ههه معلش اصلا عايزك في حضني في اسرع وقت

داليا- ما تتحترام نفسك

يونس- مقبوله يا ستي

داليا- احم طيب ممكن بلاش كلام من دا لحد ما اتعود عليك

يونس- ماشي ...همشي انا بقا
داليا وقفت وهو قرب منها رجعت لوراء باسه علي راسه وخرج

داليا- يخرب بيت كدا، ياربي علي اللي انا فيها

محمد طلع علي صوت الباب- بتكلامي نفسك يا داليا

داليا- هااا، بابا الفرح بعد 4 ايام ازاي كدا كتير اوي

محمد- ههه يا حبيبتي انتي مش مبسوطه ليه

داليا- يا بابا مش كدا بس انا خايفه

محمد- لا متخافيش يونس بيحبك وانا اطمانت عليكي معاها بس ياريت بلاش كسوف معاها لانه خلاص بقا جوزك ، وبعدين انتي قولتي بنفسك انك مرتاحه وان شاء الله خير يا بنتي 

داليا- ان شاء الله

محمد- كدا احنا هنسافر القاهره نقعد في الشقه فجهزي نفسك 

داليا- ماشي …تصبح علي خير

محمد- وانتي من اهل الخير…°°°°°°يتبع

(‏الحنية هي الضمان للحب، أي شخص حنين عمره ما يتغير ولا يبقى قاسي ولا يبيع ولا يخون ولا يهون عليه حد بيحبه، الشخص ده دايمًا عنده استعداد يطيب خاطرك ويهون عليك ويشيل عنك الهم لأنك مابتهونش عليه، عشان كده لما تختاروا اختاروا رفيق حنين عشان تعيشوا معاه الحب السعيد المريح للقلب)
 💙💙
يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية بنت الصعيد" اضغط على اسم الرواية 


reaction:

تعليقات