القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ما في قلبي الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم يارا عبد السلام

 رواية ما في قلبي الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم يارا عبد السلام 

رواية ما في قلبي الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم يارا عبد السلام 

احمد:الحق يا فارس عربيه الاسعاف اللي كانت جايبه خالتى انقلبت على الطريق وهى حالتها صعبه ودلوقتي في العمليات 
فارس:اي
مديحه قلبها وجعها على اختها هي اه إذت عيالها بس متتمنلهاش يحصل كدا فيها
احمد:انا اتصلت بعمى حمدي وهوا جاي في الطريق
فارس:طيب هى حالتها عامله ازاي دلوقتي وسهى حصل معاها اي
احمد:سهى دخلت المشرحه لحد ما التقرير يطلع وخالتي في العمليات بس الدكاتره بيقولوا أن الحاله خطيره اوووي وصعبه ربنا يستر
مديحه:اختى يا فارس انا تعبانه اوووي اختى هتضيع وتحصل بنتها
فارس:متقلقيش يا امى خير خير
فارس بص كان في راجل كبير جاي جري ناحيتهم 
فارس:عمى حمدي
حمدي:سحر فين وبنتي فين اي اللي حصل هم جهم يقعدوا عندكوا شويه يحصل فيهم كدا اي اللي حصل
فارس تتنهد وبدأ يحكيله اللي حصل
حمدي بدموع:بنتى انا كانت مدمنه وماتت الموته دي اللدرجادي صعب وسحر حصل فيها كدا انا ازاي مكنتش معاهم وواخد بالي من كل دا 
بص لاحمد:يا ابني خدنى عند سهى عاوز اشوفها املى عيني منها دي بنتى الوحيده اللي طلعت بيها من الدنيا مكنتش اتخيل أن كل دا يحصل 
احمد طبطب عليه وخده جوا واستاذن علشان حمدي يشوف بنته ودا حقه
الممرض خده جوا وحمدي كل ما يقرب روحه تنسحب مش متخيل أن بنته الوحيدة يحصل فيها كل دا حس أن كل اللي بيعمله اتدمر حواليه وكل حاجه باظت واللي كان بيسعى ليه علشان تبقى مبسوطه كله اتهد في ثانيه
*يا بنتي روحتى لي وسيبتيني يارب انا لو كنت عملت حاجه تغضبك فسامحنى ورجعلى بنتي يارب يارب رجعلى بنتي انا مش هعمل حاجه تاني ولا هغضبك رجعلى بنتي انا مليش غيرها في الدنيا يارب ..
وفضل يعيط على اللي حصل لبنته ومراته كمان وخرج من الأوضه وهوا رجله مش شايلاه
الدكتور خرج من العمليات والكل اتلم حواليه
الدكتور:للاسف معرفناش ننقذها هى هتفضل عايشه بس 
حمدي:بس اي يا دكتور اتكلم
الدكتور:بس هتكون مشلوله
انا اسف انا حاولت كتير بس مكنش في اي نتيجه 
فارس:قل لن يصيبنا الا ما كتب الله لنا انت ملكش ذنب يا دكتور انت عملت اللي عليك
شكرا ليك
حمدي كان واقف مذهول من اللي حصل وبيحصل 
حمدي:مشلوله هى وصلت لكدا ياااه الزمن دوار اوووي 
فارس ربط على كتفه:خير كل دا خير انت ما عليك غير الصبر والايمان وربنا هيعوضك بس انت ادعى 
مديحه:هى اكيد ممكن تتعالج صح يا فارس اختى هتبقى كويسه 
فارس قرب منها وحضنها:أن شاء الله يا امى متقلقيش

بعد الموقف دا عدى اسبوع والتحريات شغاله بيدوروا على اللي عمل كدا بس مش لاقيينه وسحر فاقت وخدوها على بيتها حمدي خدها على هناك الحكومه بعد ما يأست حمدي كان عاوز يدفن بنته ويحتسب جزاء اللي عمل كدا عند ربنا وخد تصريح بالدفن ودفنوها وحمدي كان وقتها منهار ومش عارف يسيطر على دموعه وكانت سحر طول. الوقت ساكته مش بتتكلم بتعيط وبس وكان معاها حمدي طول الوقت واخد باله منها وكان حاسس ان دا ذنب ربنا بيخلصه منه 

فارس ونور محصلش اي حاجه بينهم وكانو بعاد عن بعض بسبب اللي كان حاصل..
فارس كان قاعد ونور قربت منه بتوتر
نور:فارس
فارس يصلها وفجأة لقاها بتعيط
قرب منها وخدها في حضنه وطبطب عليها
فارس:مالك يا حبيبتي
نور:امتحانات الفاينل الاسبوع الجاي وانا مش عارفه اعمل اي دي اخر سنه ليا وعوزا احقق حلمي وحلم بابا وخايفه ومذاكرتش حاجه ومش عارفه اذاكر 
فارس:يا روحي طيب أهدى كدا ومتعيطيش وانا معاكى يعني عوزا جوزك يكون دكتور في الجامعه وخايفه كدا لا اخس عليكي
نور:يعني انت هتشرحلي وهتذاكرلي
فارس بالابتسامه:طبعا موافق 
نور بفرحه:شكرا وقربت منه وباسته من خده
وفجاه ادركت اللي عملته
نور بخجل:اسفه مش قصدي 
فارس بضحك:دي احلى حاجه حصلتلي في حياتي متتاسفيش
وفجاه قربها منه وخد بوسه من خدها
فارس:كدا نبقى خالصين اي رايك
نور:انت انت قليل الادب
فارس:طيب شوفي مين هيساعدك
نور :خلاص والله انا اسفه
فارس بضحك:ايوا كدا اتعدلى
نور :طيب هنبدا امتى بقى
فارس:من دلوقتي مفيش وقت
نور بسعاده:هوا وهكون عندك
فارس ضحك عليها
نور جت وجابت الكتب اللي هتذاكر فيها 
وقعدوا قصاد بعض وفارس بدأ يشرحلها محاضره محاضره
فارس:فهمتي
نور وهى سرحانه في عينيه:اه فهمت
فارس:طيب ننقل على اللي بعده ولا اي
نور:اللي انت شايفه
فارس:نور انتى فيكي حاجه
نور فاقت من اللي هي بتعمله
نور:لا لا انا معاك اهو يلا نكمل
فارس:يلا
وبدأ يشرحلها تاني وحس انها سرحت منه
فارس:نور انا كنت بقول اي
نور بتوهان:كنت بتقول أن عينيك حلوة اووي
فارس بابتسامة:اه واي كمان
نور:وأنهم بياخدوني لعالم تاني
فارس:واي كمان
نور ادركت الموقف اللي هي فيه وفاقت
نور بخضه وتوتر:انا انا اسفه والله مش قصدي اي اللي انا قولته دا 
فارس وهوا بيضحك على منظرها:يبنتي عادي منا جوزك
وغمزلها وحقك تتغزلى فيا 
نور بخجل:وهى بتقوم انا انا خلاص مش عوزا شرح 
فارس مسك ايديها ووقفها
:وانتى بقى اللي هتقرري اقعدى يا نور 
نور قعدت وهي مكسوفه من الموقف دا 
وقررت انها مش هتبص في عينيه تاني
فارس:ركزي يا نور وسيبك من عيني دلوقتي
نور:حاضر
نور بدأت فعلا تركز معاه وخلاص فارس خلص
فارس:ها فهمتي يا ستي
نور:اه فهمت على فكره انت دكتور شاطر جدا وليك مستقبل انا فهمت منك بس في حته كدا مش فهمتها
فارس:اي هي
نور بتوتر وهي ماسكه الكتاب وبتدور ومش لاقيه حاجه عوزا تقعد معاه اكتر حبت وجوده وكلامه وكل حاجه فيه
فتحت اي صفحه وقالت دي
فارس باستغراب:دي اللي مش فاهماها دي اسهل حاجه
نور:ايوا عادي 
فارس ماشي يستي
وبدأ يشرح وحرفيا المره دي نور تاهت بمعنى الكلمه 
فجاه لقت نفسها بتقول:على فكره أنا بحبك اوووي



يتبع الفصل التالي اضغط هنا 

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية ما في قلبي" اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات