القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قلبي لك وحدك الفصل التاسع عشر (الجزء الثاني )19بقلم مريم محمد

 رواية قلبي لك وحدك بقلم مريم محمد 


رواية قلبي لك وحدك الفصل التاسع عشر (الجزء الثاني )19


مراد بتعجب:هو أنا سمعت صح
والنبي قوليلي لو أنا سمعت صح
عشق بتوتر:هو إيه اللي سمعته صح؟
مراد:اللي انتي قولتيه من شوية
عشق بخجل:أنا مقولتش حاجة ويلا نام بقى يا مراد
مراد: لأوالله قولتي.. يرضيكي انام زعلان يا حبيبتي
عشق:وهو انا كنت عملت حاجة تزعلك مني؟!
مراد:عشان خاطري يا عشق قوليها تاني والنبي
عشق:خلاص بقى يا مراد أنا مش بقول الحاجة مرتين... يلا نام بقى
مراد:تصبحي على خير يا عشقي
عشق:وانت من أهله يا مراد
في اليوم التالي
في ألمانيا
استيقظت عشق قبل مراد  لتجد نفسها تستدير إليه وتتطلع إليه وهو قريب منها
عشق بإبتسامة:مش عارفة ليه حاسة ان انت فعلاً بتحبني... واللي مأكد لي كدة ان انت بتعاملني بحب وحنان وده باين في كل حاجة بتعملها عشان خاطري... مش هنكر أن أنا ببقى مبسوطة وانت معايا وبحس معاك شعور جميل... شعور مميز... وشعور الخوف اللي كنت بحس بيه معاك اختفى لما شوفت الحب والحنان اللي في عينيك وانت بتكلمني.
اقتربت عشق من مراد ووضعت يديها بخفة على وجهه
وارتسمت ابتسامة جميلة على شفتيها وهي تنظر إليه ترى 
 لتجده يحترم المساحة التي بينهم كما وعدها
عشق بحب:مش عارفة أصدق أن كل الحنان ده ليا أنا
مراد وهو يمسك يديها يقبلها بحب
مراد بإبتسامة:صباح الخير يا روحي
عشق بتوتر:صباح النور يا مراد
مراد بمكر:هي الإيد الجميلة دي كانت بتعمل إيه على وشي
عشق:هااا... لأ ابداً أنا كنت نايمة وإيدي سرحت على وشك
مراد بضحك:كنتي عايزة تضربيني ولا إيه؟
عشق:لأ طبعاً.. بس انا أوقات إيدي بتبعد... مكنش قصدي
مراد بحب:يا حبيبتي انتي تعملي اللي انتي عايزاه... وانا اهو مبسوط
هو أنا أطول أن الأميرة عشق
تحط إيديها على وشي.. ده يوم السعد
عشق:طب يلا بقى عشان عندنا يوم طويل... عايزاه احلى من إمبارح
مراد:زي ما تحبي يا قلبي
ذهبت عشق إلى الحمام وأخذت شاور وأدت فرضها... وارتدت ملابسها واحضرت نفسها
وجلست تنتظر مراد وهو يجهز نفسه ويقف أمام المرآة
وكانت عشق تنظر إليه بإهتمام
مراد بإبتسامة:القمر مركز في إيه؟
عشق:......
مراد:عشششق
عشق بإنتباه:هاا... بتقول حاجة يا مراد؟
مراد:بقول حاجة؟!....في حاجة شغلاكي يا حبيبتي
عشق:لأ أبداً مفيش... أنا بس سرحت شوية
مراد بغمزة:طب إيه رأيك فيا
عشق بتوهان:مُز... حاجة كدة مش موجودة..وطبعاً أنت عارف ان انت حلو أوي
مراد بتعجب:انت بخير يا روحي
عشق بإنتباه:مش يلا بقى عشان نخرج
مراد بضحك:ماشي يا شوشو... بقولك ايه مش هتقوليلي قولتي إيه إمبارح
عشق:لأ مش هقول..
مراد:بكرة تيجي تقوليها يا عشق
وهتقوليها بأعلى صوتك وانتي فرحانة
بعد شوية نزلوا... وفطروا
وذهبوا إلى نُزهة جديدة... وكانت إبتسامة عشق لا تختفي عن وجهها
وكان مراد يشعر بتلك السعادة
لرؤيتها مبسوطة
مراد:هتفضلي تضحكي كدة كتير
عشق بضحك:ما أنا مش قادرة
افهم ازاي ده حصل... أنا فعلاً مجنونة
مراد:وأخيراً اعترفتي..ده حدث تاريخي.. اعتراف عشق سليم التهامي بأنها مجنونة
عشق:ما أنت كمان مجنون يا حبيبي
مراد:يا إيه؟
عشق بأفأفة:وبعدين بقى هو أنا كل ما اقول كلمة تقعد تقولي يا إيه
ويا بيه
مراد:طب يلا نروح ناكل ايس كريم
بس من غير شقاوة
عشق بضحك:أنا حرة
في الجامعة
في كلية هندسة
داخل المحاضرة
كانت اسيل تجلس وتنظر إلى نادية
بغيظ فهي تنظر إلى عمر نظرات إعجاب شديد  تغضب اسيل بشدة
بعد شوية
انتهت المحاضرة
وخرج الجميع.. وظلت اسيل تنظر إلى عمر بغضب
عمر بتساؤل:مالك يا سولا بتبوصيلي
كدة ليه؟
اسيل بغيظ:وبعدين يعني في زفتة دي؟
عمر بعد فهم:زفتة مين؟
اسيل بعصبية:نادية
عمر:مالها دي
اسيل:طول المحاضرة بتبص عليك
نظرات مش عجباني خالص
كنت عايزة اقوم اضربها واشدها من شعرها واعلمها الأدب... عشان متفكرش بس تبص بصة واحدة
عمر بضحك:طب مضربتيهاش ليه
وكنتي عملتي مشكلة وروحتي للعميد ويحصل رفد يا هانم
اسيل:انا خارجة... وابقى قابلني يا سي عمر لو عرفت تصالحني
خرجت اسيل... وخرج بعدها عمر وكان يسرع لكي يلحقها ولكن مسكت نادية يده
نادية بتمثيل التعب:ازي حضرتك يا دكتور عمر
عمر بضيق:الحمدلله
نادية وهي تمسك برأسها بتمثيل:
مش قا... د... رة.... ووقعت على عمر
عمر بصدمة:بخربيتك ليلتك سودة
ياعمر
كل ذلك تحت نظرات اسيل التي تحترق من شدة الغضب
اقتربت اسيل من عمر وازاحت يد نادية عن عمر.. ورمتها على الأرض
من شدة الغيرة
عمر:إيه اللي عملتيه ده يا مجنونة
أسيل:إيه يا دكتور.. كنت عايزني أقف واتفرج وهي ماسكة فيك كدة
عمر بضحك:بتغيري يا بطة
اسيل بضيق:وليك نفس تضحك كمان.. ده بارد أوي
عمر:الله يسامحك ده أنا بحبك يا لمبي
اسيل بغضب:قومي ياختي وبطلي مُــ ـحن... عشان لو مقومتيش انا هقومك بطريقتي
نادية بضيق:نو..انتي اكيد مش طبيعية
اسيل:لما انا مش طبيعية انتي تبقى إيه يا دلعادي
عمر وهو يحاول أن لا يضحك:يلا يا اسيل عشان متتأخريش يا حبيبتي
نادية بصدمة:حبيبتك؟؟!!
اسيل وهو تمسك بيد عمر بإبتسامة:اه يا روحي حبيبته وقريب أوي هبقي مراته
فرت نادية من أمامهم وهي تلعن الجميع.. وكانت تفكر في فكرة خبيثة لتتخلص من اسيل... وتستطيع أن تأخذ عمر لها هي فقط
في ألمانيا
في المساء
داخل مطعم راقي
كان مراد يجلس هو وعشق
ويتحدثون ويضحكون ويقضون وقت ممتع
سوزان بسعادة:مراد جوزي حبيبي
عشق بصدمة:جووووزك إيه؟؟!!
سوزان:وحشتني أوي يا مراد

يتبع الفصل التالي: اضغط هنا 

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: "رواية قلبي لك وحدك " اضغط على أسم الرواية

reaction:

تعليقات