القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية تزوجت لأجل ابنتي الفصل الثامن 8 بقلم بسنت اشرف

 رواية تزوجتك لأجل ابنتي بقلم بسنت اشرف 

 

  رواية تزوجت لأجل ابنتي الفصل الثامن 8

 في اليوم التالي

أردف أسر قائلًا: صباح الورد يا وردة حياتي....... 

ردت ريم بخجل: صباح الجمال والروقان... 

شكلك رايق النهاردة صح..... 

قال أسر: لازم أروق وأنا معايا قلبي وروحي أنا دلوقت أسعد إنسان علىٰ وش الأرض...... 

قالت ريم مغيره مجرىٰ الحديث: اوعىٰ كده خليني أشوف لين بتعيط اهو..... 

وقامت من جانبة وبدلت ملابسها وخرجت من الغرفة متجهة إلىٰ الصغيرة..... 

قالت ريم: مالك يا صغنن بتعيط لي؟؟ 

ألقت الصغيرة نفسها في احضان ريم وهي تقول: مامي كنتِ فين 

ناديتك كتير ومث"مش" بتردي عليا..... 

قال ريم: كنت نايمة يا ليولة متعيطيش يا روحي...... 

ردت لين قائلة: أنا كنت بحسب إنك مثيتي "مشيتي" سبتيني...... 

قالت ريم وهي تمسح دموع الصغيرة: مقدرش اسيبك يا صغنن حد يسيب روحه ويمشي يلا بقىٰ كفاية عياط كده يا قلب مامي.... 

لين وهي بتمسح دموعها: خلاص مث"مش" هعيط تاني....... 

قال أسر: لينو بتعيط لي؟؟ 

قالت لين: مفيث"مفيش".....

أردف أسر قائلًا: يلا يا ريم حضريلنا الفطار علشان رايح الشغل...... 

قالت ريم: حاضر يا حبيبي..... 

رد أسر قائلًا: قلب حبيبك أنتِ...... 

حضرت ريم وحبة الافطار وتناولوا الطعام وبعد ذلك أستعد أسر للخروج متجهًا إلىٰ عمله...... 

مرت الأيام ووافقت رنا علىٰ يامن وتمت قرائة الفاتحة والخطوبة وكتب الكتاب وتحديد ميعاد الزواج بعد ثلاثة أشهر....

أردف يامن قائلًا: بقالنا ساعة بنلف مفيش عجباكِ خالص......

ردت رنا قائلة: آخد حاجة مش عجباني علشان ترتاح يعني.... 

مستخسر تمشي معايا شوية..... 

رد يامن قائلًا: لا مش قصدي يا رونا يا حبيبتي أنا امشي معاكِ العمر كلة من غير ملل طبعًا...... 

ردت رنا قائلة بهزار: قرة عيني قمرر يانااس...... 

قال يامن: يلا يا هبلة علشان هنتأخر..... 

انكجتة رنا متجهة معه إلىٰ حيث ذاهبين.... 

في مكان آخر حيث منزل والد أسر"سامي"..... 

قالت ريناد وهي تتحدث عبر الهاتف: ايوا فرح رنا بنت خالتو آخر الأسبوع... 

خطوبة سيف طيب قول لأسر... 

ماشي يا مراد عادي 

يووه براحتك سلام.... 

أغلقت معة ريناد وهي تشعر بخنقة من فظاظتة معها في الحديث لا تعلم لماذا 

تشك الآن أن مشاعرة في البداية وكلامة كله تزييف صرفت الفكرة من دماغها وقامت متجهة إلىٰ والدتها حيث هي في المطبخ...... 

قالت ريناد: أساعدك في حاجة يا ماما؟؟؟ 

ردت نجاة: لا يا ريناد انا عملت كل حاجة مش قاعد غير حجات بسيطة...... 

صبي الشاي وودية لأبوكِ..... 

ردت ريناد قائلة بسرحان: حاضر..... 

وأمسكت بالبراد وهي تفكر في شيء ماء فاندلعت الماء عليهاا فصرخت بوجع..... 

قالت نجاة: أي يلهوي يا رينا مش عارفة نصبي كوباية شاي تعالي كده..... 

وضعت لها والدتها معجون أسنان حتىٰ يبرد الحرق

وقالت: بت أنا مش مرتحالك بقالك كام يوم مش عارفة مالك.... 

ردت ريناد بوجع: متاخديش في بالك يا ماما مفيش حاجة أنا بس مخدتش بالي 

هروح اوضتي عن اذنك...... 

قالت نجاة: ربنا يصلح حالك ويهديكِ يا بت بطني....... 

مرت الأيام وآتىٰ يوم زواج رنا ويامن.... 

أقيم العرس في قاعة فخمة والجميع قد حضروا....... 

في شقة بسيطة ولكنها راقية

دلف يامن وبجانبة رنا..... 

قال يامن: اتفضلي يا رنا..... 

دلفت رنا للداخل ولم تتحدق ولكن تنظر للشقة وتتأملها..... 

قال يامن: عجبتك الشقة.... 

ردت رنا بإبتسامة بسيطة: جميلة زوقك راقي.... 

قال يامن: هدخل أغير هدومي واتوضىٰ اهو  عندك الاوضة لو احتجتي حاجة أنا في الاوضة التانية....

امآت برأسها ودلفت للغرفة وبعد فترة خرجا الأثنان وصلا سويًا.... 

قال يامن: أنا عارف إنك خايفة ومتوترة وقلقانة بس أنا وعدك أني عمري ما أعمل حاجة تضرك يا رنا أنتِ رفيقة حياتي يعلم ربنا حبك أتزرع في قلبي من أول لحظة شوفتك فيها فعايزيك متقلقيش طول ما أنتِ معايا..... 

ردت رنا ببساطة: وعد يا يامن؟؟؟ 

قال يامن: وعد يا قلب وروح يامن....... 

واقترب منها وغاصا معًا في بحور الحب والعشق

يتبع الفصل التالي: اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: "  رواية تزوجتك لأجل ابنتي" اضغط على أسم الرواية


reaction:

تعليقات