القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حبيبتي العنيدة الفصل الخامس 5 بقلم الكاتبة المجهولة

 رواية حبيبتي العنيدة الفصل الخامس 

رواية حبيبتي العنيدة الفصل الخامس 

فاطمه و هي تبكي: عملت كده عشان عايزه ابعد عنك المشاكل
مريم:مشاكل اي يا ماما انا مش شايفه مشاكل 
فاطمه بصوت عالي و دموع :لاء فيه بس انت مش عارفين حاجة
احمد:ممكن تهدي يا ماما و تقولي في ايه
فاطمه:يا بني عمك رجع تاني 
احمد بصدمه:رجع تاني أمتي
فاطمه بهدوء:بعد ما مراد طلب ايد مريم و انا قولت أنه كويس و هي قالت لاء انا كنت هوافق علي اللي عايزه بس قابل دا في يوم عمك جه و انت مكنتش هنا هو جه و قال عايز يتكلم معايا 
فلاش باك 
محمود(عم مريم): امال فين مريم و احمد
فاطمه:مريم في الكليه و احمد في الشغل
محمود: ماشي أنا زمان كنت عايز تيجي انتي و عيالك الصعيد صوح و انتي جولتي انك هتعيشي في مصر و عايزه تبجي وسط اهلك 
فاطمه بقلق:ايوا 
محمود:و انا جولتلك أن مريم هتتجوز منصور ولدي صوح 
فاطمه:ايوا بس يعني منصور اكبر من مريم بكتير 
محمود:انتي كنتي موافجه اي الجديد 
فاطمه بتوتر :اصل يعني مريم خطوبتها كانت من شهر و هي بتحب خطيبها
محمود بعصبية: اي الكلام الفارغ ده انتي بتضحكي عليا ..كيف بت أخوي تنخطب من غير معرف 
فاطمه: هـ هـ ها يعني مريم 
محمود بصوت عالي: اخر كلام مريم تسيب خطيبها ... مريم لمنصور و دا كان كلامك في الأول 
فاطمه:ب ب بس
محمود:مفيش بس انا هروح الصعيد و هرجع تاني بس مع المأذون و منصور و هاخد بت أخوي فاهمه 
فاطمه بدموع :لا رد
و خرج محمود و ترك فاطمه قلبها يحترق علي ما يحدث و تفكر كيف تبعد مريم عما يحدث 
بااااك
احمد :ماما انتي عملتي كده عشان تحمي مريم بس كده غلط انا كنت هقدر احميها
فاطمه ببكاء :مكنتش هتعرف يا بني مكنتش هتعرف
احمد:ليه مش راجل قدامك انا....مش هعرف احمي اختي
 كانت مريم تبكي عما يحدث و مراد يتابع بصمت
فاطمه:عمك مش هيسيبك و انت عارف أنه جبروت 
احمد:و علي كده بقا مراد طلب ايد مريم عشان انتي اللي عايزه كده 
فاطمه:لاء يا بني مراد طلب ايد مريم قبل ما عمك يجي و عشان كده كانت انا كنت موافق علي مراد و كلمته و قولت ليه علي كل حاجه 
فلاش باك
فاطمه :مراد انا جيتك هنا عشان اقولك علي حاجه 
مراد: اتفضلي انا سامع حضرتك
فاطمه:انتي طلب ايد مريم و احنا وافقنا 
مراد:ايوا هو في حاجه ولا اي
فاطمه: يا بني انا عايزه انك تتجوز مريم في اسرع وقت
مراد باستغراب:ليه 
فاطمه:عم مريم عايز يجوزها ابنه و هو مش كويس جبروت زيه و غير أنه أكبر منها بكتير 
مراد بتفكير: و هي هتوافق 
فاطمه:انا هحاول معاها بس انت لزم تحميها و تبقا معاها في كل حاجه مريم طيبه يابني 
مراد بابتسامة:حاضر 
بااااك
مريم ببكاء:لاء برافو يا ماما برافو .. دا كله و انا فين و ليه مراد وبعدين في قانون في البلد
فاطمه ببكاء. :يا بنتي مراد شاب كويس و هيبقا معاكي ..و عمك جبروت كان هياخدك مني و اخوك مش هيسبنا يا بنتي حرام عليكي بقا انا خايفه عليكم منهم بعدكم عنهم زمان بس دلوقتي مش هقدر علي دا اه اه قلبي اه اه
احمد بصوت عالي:ماما ماما فوقي ماما مراد اتصل ب الإسعاف 
و بعد عشر دقائق في الإسعاف
مريم بدموع:ماما بالله عليكي ماما انا اسفه انا خلاص هعمل اللي انتي عايزه بس بالله عليكي فوقي متسبنيش بنتك حبيبتك انا عارفه اني بعمل مصائب بس فوقي انا اسفه يا ماما انا بنتك الوحيدة انا بوعدك مش هزعلك تاني و هعمل اي حاجه اي حاجه انتي عايزها بس فوقي 
و صلت الاسعاف المستشفي و دخلت فاطمه عمليات
مراد:مريم هي تبقا كويسه 
مريم ببكاء:انا السبب انا السبب 
حبيبه:إن شاء الله هتبقا بخير
احمد:ماما هتبقا كويسه مفيش حاجه 
و بعد مده خرج الدكتور من غرفه العمليات
 احمد :ماما ماما عامله ايه 
مراد:طمنا يا دكتور
مريم بدموع:ماما ماما كويسه صح 
الدكتور :.......

يتبع الفصل التالي اضغط هنا


الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية حبيبتي العنيدة" اضغط على اسم الرواية 




reaction:

تعليقات