القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عنود الفصل الثالث 3 بقلم سارة احمد

 رواية عنود بقلم سارة احمد 


 رواية عنود الفصل الثالث 3

عنود لبسه فستان اسود بارق يبرز مفاتنها بجنون واطلقت العنان لي شعرها ينساب علي ظهرها يصل لي بعد خصرها ووضعت القليل من الزينه ووضعت تاج بيسط يتوسط شعرها ولبست سندل ذو كعب طويل.... كانت تتعثر وهي تسير بيه.... واخر وضعت لمستها النهائيه

وهي عطرها الساحر عطر الافنيدر

وبعد ذاك ذهبت لي تنظر في المرايا 

وهي تبتسم بمكر وعيون تضوي مثل النجوم....

عنود:بقي كده يا عامر تحب الصفره الحربايه دي وتخطبها كمان وتقدمني انا بصفتي اختك التانيه... وضيقت عينها بغيظ وغضب ثما اكملت حديثها لي نفسها اما خليتك تشد في شعرك صبرك.... انا بقي هحضر حفله الخطوبه وقلبها عليك.....

بس ياربي انا مش عارفه امشي في الزفت الفستان الضيق ده ولا الكعب العالي ده اف بقي ماشي يا عامر.....

تشوفها تقي وتتجمد مكانها من شدت جمال عنود....😮 وفضلت متنحه في مكانها

تقي :يا لاهواااي ايه الجمال ده ... ده عامر هميوت من الغيره انتي عارفه انه بيغير عليكي من النسمه الطايره ده انتي بقي نويها😉 وغمزتلها بمكر... حقك لو انا مكانك مستحيل اسيب البتاعه دي تسرقوا مني.....

تبصلها عنود بقله اهتمام🙄 :مين ده اللي احارب عشانه ده انا ريحه الحفله عادي..... 

تبصلها تقي بشك ومكر:عادي برده

تضيق عنود عينها وبغضب تشدها من ايدها:طيب ياختي  يلا بقي عشان منتاخرش...

وفعلا ركبوا العربيه وبعد فتره وصلوا لي مكان الخطوبه واول ما عنود دخلت الحفله كل العيون اتجهت نحيتها بس هي عينها كانت بدور علي عامر اللي اول ما شافته تجاهلته تمام وعامر جن جنانه اول ما شفها كده وغضب الدنيا سيطر عليه ولسه هيقرب منها تهرب منه عنود وهي تمشي بسرعه كانت هتقع بس يلحقها شاب لدرجه انها تبقي في حض"نه ولسه هترفع عينها تلقي .... وطبع عامر شاف ده وجن اكتر وصرخ باسمها عنوددد

يتبع الفصل التالي: اضغط هنا 

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: " رواية عنود" اضغط على أسم الرواية


reaction:

تعليقات