القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية فتاة أوقعت قلبي الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم سماح عزت

 رواية فتاة أوقعت قلبي بقلم سماح عزت 


 رواية فتاة أوقعت قلبي الفصل الرابع والعشرون 24


نور: اشمعنا جايباه النهاردة يعني
ريم: عشان اكيد هتفرحي لما ذاكرتك ترجع وتفتكري كل حاجه واظن انك نفسك في كده
نور: اكيد يا حبيبتي هكون مبسوطه  بس انا قصدي اشمعنا النهاردة أنا بقالي كتير
ريم: عشان كده عشان بقالك كتير ومفيش نتيجه يبقى لازم علاج عشان يساعدك تفتكري
نور: حبيبتي انتي تسلميلي
ريم:اهم حاجه تداومي عليه عشان النتيجه تبقى مسرعه
نور: ماشي يا حبيبتي
ريم: اه اهم حاجه متقوليش لحد من العيله 
نور باستغراب: ليه بقا 
ريم: عشان نعملها مفاجأة 
نور: فكره حلوه اوي
"عند هيا"
اميره ام هيا وايهاب: ايهاب في عريس متقدم لأختك
ايهاب: هي لحقت جت عشان يجي عريس
دي بقالها يومين بس
عمرو: اختك كبرت يا ايهاب وطبيعي أنه يجيلها عرسان 
ايهاب: لا اختي لسه صغيره وبصراحه كده انا رافض العريس ده
عمرو: عشان أنت لسه متعرفوش لما تعرفه هتوافق عليه
اميره: وبعدين اختك كمان بتحبه وموافقه وانا وباباك موافقين
ايهاب: اسمه ايه طيب
عمرو: اياد
ايهاب: اسمه اياد يبقى مرفوض من غير سبب
عمرو: مش تعرف اسمه اياد ايه الاول
ايهاب: مش لازم اعرف
هيا: اياد عبدالله
ايهاب: مين..... لا اكيد تشابه اسماء
هيا: لا هو نفسه اللي في بالك 
ابن اللواء عبدالله
ايهاب: يا ابن........
"في بيت اللواء"
الجد عبدالله: ونعم الناس يابني
اياد: يعني حضرتك موافق
الجد عبدالله: طبعا موافق وانا هكلم ابوها بنفسي
اياد: حبيبي يا احلى اب في الدنيا
الجد عبدالله.: كلم العروسه وقولها أن انا هروح اقعد مع باباها شويه 
اياد: من عنيا
اياد وهو يمسك هاتفه ويتصل على هيا: ............. الو عامله ايه يا حبيتي .... بقولك...... قولي لباباكي أن بابا جاي يقعد معاه شويه........ اه طبعا هاجي انا كمان....... ماشي يا قمري ....سلام يا قمري
الجد عبدالله: قالتلك ايه 
اياد: بتقول أن باباها مستنيك 
الجد عبدالله: انا واثق أن عمرو هيوافق 
اياد: طبعا أنت عارف ابنك شخصيه برضو
الجد عبدالله: شخصية ايه ..... هو هيوافق عشاني انا عشان صديقه
اياد: واثق في نفسك اووي 
الجد عبدالله: ولد ... اسكت خالص 
ريم: هو يا جدو اونكل عمرو يبقى صاحبك
الجد عبدالله: اه يبقى صاحبي 
ريم: طب ازاي وهيا كانت بتكلم أن ليها اخ واحد ولسه متجوزش كمان
الجد عبدالله: ايوه هو عنده بنت وولد بس
ريم: جدو هيا من عمر اياد يعني من سننا وانت عندك بابا وعمو ازاي بقا
الجد عبدالله: عشان انا اتجوزت انا وجدتك صغيرين شويه لكن عمرو كان مقتنع أنه هيفضل مستني نصه التاني لو بعد ايه واتجوز متاخر شويه 
ريم: لا بس انت شاطر انت شوفت احفادك بدري بدري 
الجد عبدالله: كان محمود بيقولي كده علطول كا نبيقولي يا بختك اتجوزت وخلفت وانا وعمرو شايلين الموضوع من دماغنا 
ريم: انت عمرك ما حكيت لينا عليه يا جدو 
الجد عبدالله وعينه تلمع بالدموع: بهرب منه ويهرب من سيرته لما بفتكره بزعل اووي يفتكر قد ايه انا ضعيف وبفتكر أن لغاية دلوقتي معرفش ابنه عايش ازاي وهل يا ترى عايش ولا ميت شايل هم لما اموت واقابل محمود ويسألني على ابنه هرد عليه أقوله ايه
ريم: انت مغلطتش يا جدو انت عملت اللي عليك
الجد عبدالله: لا معملتش .... انا لازم السجن فهد
اياد: ليه يا جدو فهد ملهوش ذنب 
الجد عبدالله: لا ليه .... ذنبه أن ابراهيم بيحبه اكتر من ابنه التاني ولما اقيض عليه ابراهيم هيجي ويترجاني اني أطلعه وساعتها هساومه على أنه يعرفني مكان أسد 
ريم: هو اسمه اسد 
الجد عبدالله: ايوه اسمه اسد .... كان صاحب اياد وايهاب ابن عمرو 
ريم: يعني هو نفس سن اياد
الجد عبدالله:  انا كنت اكتفيت بمحمد وحامد بس لما هم اتجوزو وكل واحد مراته حملت وخلفت قولت انا كمان عايز احلف كان نفسي في بنت بس اعمل ايه جالي ولد برضو 
محمد: واهو ربنا اداك البنات اهم
حامد: جدكو فرح بيكوا اكتر مننا وقال ياه خلاص البيت هيبقى في بنات وكان فرحان اكتر واحد في العيله
الجد عبدالله' البنات دول نعمه من ربنا حنية الدنيا فيهم وكائنات لطيفه
اياد: بس بيتجوزو غصب عنهم
الجد عبدالله: عمري ما اغصب عليهم بس انا شايفهم بيدلعوا زياده عن اللزوم تعرف لو واحده فيهم كانت جات وقالت جدو انا بحب واحد أو كده كنت روحت خطبته ليها بس اعمل ايه وريم لو مكانتش وافقت على عامر مكنتش هغصبها  عليه كل الحكايه أنا قولتلها هاتيلي عيب فيه عشان تسمح لنفسها أنها تتعرف عليه بس لو كانت جات بعد ما اتعرفت عليه ورفضته انا مكنتش هعارضها لكن ترفض من بره بره من غير ما تشوفه ولا تتعرف عليه ده دلع
نور: تقصد يا جدو أنه لو كنا حبينا حد كنت هتوافق عليه
الجد عبدالله: اكيد كنت هوافق بس كنت لازم اعرف هو يستاهل ولا لأ
نور: طبعا لو كان مجرم وتاب وأنه كان ماشي في السكه دي غصب عنه كنت رفضت لانك ظابط 
الجد عبدالله: انا اكتر واحد ببقى سعيد لو مجرم أو حرامي تابو وعاشوا حياه بسيطه وهادئة عشان كده مش اي واحد اقبل بيه ولا اي واحد ارفضه اهم حاجه الواحد ميبصش على الماضي المفروض نبص على الحاضر والمستقبل
نور: انت احلى جدو في العالم ده
الجد عبدالله: بس ايه الموضوع انتي بتحبي حرامي ولا ايه
اياد: هي وقعت بس مش حرامي ده ظابط
نور: بطل استظراف انا موقعتش ولا حاجه
احمد وهو يدخل قصر اللواء: لو سمحت يا جدو كنت عايز حضرتك في موضوع
الجد عبدالله: اتفضل يا احمد ادخل المكتب وانا جاي وراك
احمد: مش مستاهله مكتب انا عايزك في موضوع قدام العيله كلها
الجد عبدالله: طب قول يا حبيبي عايز ايه
احمد: عايز اتجوز نور 
نور: ايه 
احمد: انا مش بكلمك انا بكلم جدو
الجد عبدالله: انت فاجأتني با احمد بس
احمد: والله العظيم يا جدو ما فيها بس ولا حاجه انا هتجوزها يعني هتجوزها
نور: وانام ش موافقه
احمد: لما اطلب موافقتك ابقي وافقي وارفضي براحتك
نور: انت مش قولت انك هتسبني افكر
احمد: الكلام ده قبل ما ارن خومشمريت مره
نور: ايه خومشمريت ده وبعدين انا حره ارد أو مردش
احمد: ده عندها
امل: ولد
احمد: اسف يا طنط بس برضوا مفيش حاجه اسمها حره ومش حره
الجد عبدالله: أهدى يا احمد مالك داخل سخن كده ليه
احمد: بص يا جدو انا هتجوز نور يعني هتجوز نور 
الجد عبدالله: طب تعال يا احمد المكتب عايزك
احمد: اهو يا جدو جينا المكتب كنت عايزني في ايه
الجد عبدالله: انت عارف يا احمد أن دي مش نور 
احمد: عارف يا جدو انا حبيت حور مش نور .... نور كانت مجرد صديقه واخت وبصراحه انا حبيت حور وهي دي اللي هتبقى مراتي
الجد عبدالله: اتكلنا على الله ... يلا نطلع 
نور: كنت عايزه في ايه يا جدو جوه 
احمد: ملكيش دعوه
نور: يبقى جدو علمك الادب
احمد وهو يضحك باستهزاء: نقرأ الفاتحه يا جدو
الجد عبدالله: على بركة الله يلا يا ولاد اقرو الفاتحه
نور: فاتحه مين انا مش موافقه
الجد عبدالله: في ايه يا نور ايه هي أسبابك 
نور: ايوه حلو كده مش انت يا جدو قولت انت خليت ريم تقابل عامر عشان تشوف اسباب ولو مرتحتش ليه يبقى كل واحد في حاله
الجد عبدالله: ايوه عايزه ايه يعني
نور: انا عارفه احمد كويس وبقول لا مش مرتحاله
الجد عبدالله: بس انا مرتاحله
نور: يا بابا
حامد: بس يا جماعه ايه اللي بتعملوه ده 
الجد عبدالله وهو ينظر لحامد: بنعمل ايه يا حامد
حامد: ااااا.... انا من رأي احنا نخطب على طول احنا لسه هنقرا الفاتحه...
نور: يا بابا
حامد: معاكي يا حبيبتي فتره الخطوبه ابقي فكري براحتك
احمد: اه معاكي شهرين فكري فيهم
نور: خطوبة ايه اللي شهرين
احمد: انا قولت كتير .. خلاص نخليها شهر 
نور: شهر أية وشهرين ايه انت اتهبلت
احمد: مش لازم تبيني انك واقعه اووي كده خلاص نخلي الفرح الاسبوع الجاي
نور: اطلع بره حالا
احمد: لا بقولك ايه من اولها كده هتبدايها تحكمات لا يا ماما ده انا شاطر اووي
نور: رد على تليفونك اللي عمال يرن ده الاول
احمد: التليفون اللي نجدك مني ... .الو ..... ايه .... انا جاي حالا
نور: في ايه يا احمد
احمد ببكاء: امي.....

يتبع الفصل التالي: اضغط هنا ملحوظة اكتب في جوجل " رواية فتاة أوقعت قلبي كوكب الروايات" لكي يظهر لك الفصل كاملا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: " رواية فتاة أوقعت قلبي" اضغط على أسم الرواية


reaction:

تعليقات