القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية فتاة أوقعت قلبي الفصل العشرون 20بقلم سماح عزت

 رواية فتاة أوقعت قلبي بقلم سماح عزت 


 رواية فتاة أوقعت قلبي الفصل العشرون 20


ابراهيم: كنت لازم اعمل كده يا غبي والا كان زمان فهد دلوقتي هدفه الوحيد أنه يقتلنا
سعد: يقتلنا .... قصدك يقتلك انت ....انت اللي عملت كده مش انا
ابراهيم: انت بتبعني يا سعد ..... سبحان الله فهد اللي مش من دمي معملش كده ولا فكر أنه يتخلى عني ...دا انا لما كنت اعمل نفسي تعبان كان بيشلني على كفوف الراحه
سعد: ههههه فهد لو عرف الحقيقة هيشلك من على وش الأرض
ابراهيم: لولا أني ربيت فهد وتربيته كويسه كنت قولت انا فعلا معرفتش اربي 
سعد: لا بقولك ايه فهد حنين وطيب مش عشان تربيتك لا ده الطبع غلاب وهو واخد طبع عيلته... فهد لو كان هياخد منك او من تربيتك كان زمان فهد اوس* خ مني
ابراهيم: اطلع بره حالا
سعد: يعني أنا هطلع من الجنه يعني 
ابراهيم لنفسه: لازم اقلب الترابيزه ...لازم ارجع فهد لحضني تاني دي الطريقه الوحيده اللي تخليني في امان
بعد عدة أيام
الجد عبدالله: ريم هو عامر مش ظاهر ليه
ريم: وانا ايه اللي هيعرفني يا جدو 
الجد عبدالله: مش خطيبته لازم تعرفي
نور بخباثه: انا من رأيي ترني عليه
حامد: المفروض هو اللي يرن مش هي
محمد: وده رأيي انا كمان
الجد عبدالله: انا رايي من رأي نور رني عليه 
ريم: يا جدو
الجد عبدالله: رني بقا عايزين نطمن عليه ده من يوم الشبكه وهو مظهرش
نور وهي تكتم ضحكتها: تلاقيه خايف من الشمس يا جدو
الجد عبدالله: عارفه انتي لو تبطلي لماضه شوية هتبقي آنسه قمر.
نور وهي تلوي فمها: يعني أنا مش قمر يا جدو
اياد: ده انتي قمرين
نور بصدمه: عمووووو هيييييييييييه 
ورمت نفسها في حضنه
الجد عبدالله: مقولتش ليه يا بني انك جاي كنا جينا استقبلناك في المطار
محمد وحامد ذهبوا واخذو يحتضنو أخاهم الصغير فهو من دور بناتهم 
اياد: مالك يا ريم مجتيش تسلمي عليا ليه
ريم ببكاء وهي تجري على اياد وتحتضنه: عمووو اهييي😭😭
اياد: مالك يا ريم في ايه
امل وهي ذاهبة لابنتها: ايه ياروحي مالك حصل ايه 
امال ام نور: فيكي ايه يا قلب خالتك انتي كنتي كويسه من شويه
ريم: مفيش كل الحكايه أن عمو اياد كان وحشني اووي
اياد وهو يوشوش ريم ونور: بقولكو ايه.. انا هسلم عليهم واخدكوا ونروح نقعد في الجنينه شويه 
الجد عبدالله: بتوشوشهم بتقول ايه
اياد: بقول اني هموت من الجوع ووحشني اكل ابلة امال وامل اووي
الجده: اكلهم بس اللي وحشك
اياد وهو يجري ويأخذ امه بالحضن: ماما حبيبتي وحشتيني وبعدين أنا أقدر ياست الكل ده انتي اللي هتقعدي في المطبخ تشرفي على الأكل بنفسك 
الجد عبدالله: اظن كده مفيش سفر تاني يا اياد 
اياد: لا يا بابا سفر ايه تاني خلاص كده
الجد عبدالله: عايزين نفرح بيك بقا
اياد: والله انا اللي عايز افرح بنفسي قبلكو ما تجوزوني بقا
امال وهي تضربه ضربه خفيفه على وجهة: هتفضل طول عمرك كده .... ربنا يكون في عونها
امل : وهي في واحده هتقبل بالطايش ده
اياد: مين قال إن مفيش
نور: أي ده أي ده بقا انتي حاطه عينك على حد يا قطه
اياد: بت لمي نفسك .. وآه في واحده كانت معايا في الجامعة هناك وحبيتها
الجده: يالهوي هتجبلنا واحده اجنبيه
اياد: أجنبية ايه يا ماما دي مصريه أباً عن جدا ً
الجد عبدالله: نعرفها
اياد: لا بس هعرفكو عليها 
نور وهي تهمس لابد: يلا بقا عشان ريم على اخرها وشكلها محتاجه تتكلم معاك
الجده: نفسي اعرف بتتوشوشو على ايه
اياد: دي حاجات شباب ملكوش دعوه بيها يلا جهزو الأكل وانا هقعد مع البنات في الجنينه
محمد: طب ما تسيب البنات وتعال اقعد مع الرجاله
اياد: لا قاعدة الرجاله ناشفه وانا بحب القاعده الطريه وبعدين انا هقعد مع البنات هعرف تاريخ مصر كله .... جاهزين يا بنات للنم
نور: جاهزين😂😂
في الجنينه
اياد: قوليلي مالك يا ريم
ريم: مخنوقه اوي
اياد: ممكن اعرف من ايه
ريم ظلت تبكي فقط: 😭😭😭
اياد: اهدي يا روحي اهدي وفهميني ايه اللي حصل
ريم وهي تقص على عمها كل ما حدث: خلاص تعبانه مش قادره يا عمو 
اياد بتفهم: اممم يعني حبتيه
ريم: انا اسفه ده حصل غصب عني
اياد: لا يا حبيبتي متتاسفيش  الحب ده حاجه مش بأيدينا 
نور: ايوه بقا
اياد: بتكلم جد الحب ده تلاقي القلوب هو محاولش يستغلك ويخليكي تحبيه 
ريم: بس هو كان بيكدب علينا
اياد: يعني دي مشكلتك
ريم: مش فاهمه
اياد: يعني مشكلتك أنه كدب عليكي ولا مشكلتك أنه مجرم واحنا عيلة كلها على بعضها بتوع القانون
نور: نفس اللي قولته والله يا عمو
اياد: بصي يا حبيبتي انا عارف أنه صعب انك تتقبلي الموضوع بس هو لو بيحبك هيتغير عشانك وهيبعد عن اللي هو بيعمله
وساعتها جدك مش هيقف في وش سعادتك
نور: احمم ... هواااا... جدو مش هيوافق
اياد: يابنات انا عارف جدكو اكتر منكو صحيح العمر بيني وبينكو مش كتير بس صدقوني انا عارفه وعارف قلبه طيب
نور: فهد يبقى ابن ابراهيم واللي عرفته أن جدو بيكرهوه اووي بس مش عارفه ليه
اياد: قصدك ابراهيم الابياري
نور: مش عارفه ابراهيم ايه بصراحه
ريم: ايوه هوو
اياد: امسحي كل الكلام اللي قولتهولك ده جدك ممكن يدبحنا لو عرف أنك بتحبيه 
نور: جاب ورا
اياد: بنت انا مجبتش ورا بس احنا معندناش حب والكلام الفارغ ده
نور: ده انت كنت شاعر من دقيقتين
اياد: اصلك متعرفيش ابراهيم ده عمل ايه
ريم: عمل ايه يا عمو
اياد: انا كنت صغير وقت الموضوع ده انتو كنتو لسه رضع وانا كنت في ابتدائي 
جدك كان عنده صديق غالي عليه اووي اونكل محمود انا فاكره كويس اووي كان طيب وكان بشوش وعلى فكره ياريم كان حاجزك لابنه 
نور: طب وهو فين احنا مش بنشوفه ولا يمكن انا مش فاكره عشان فقدان الذاكره
اياد: لا تفتكري ايه ده مات 
ريم بصدمه: مات
اياد: ايوه وإبراهيم هو إللي قتله وخفى جميع الادله كان أيامها جدك وعمو محمود شغالين على قضية ابراهيم 
ريم: عشان كده جدو بيكرهه 
اياد: ابراهيم قتل عمو محمود ومراته 
ريم: وابنهم راح فين
اياد: اهي دي اكتر حاجه مخليه جدك يكرهه ...عمو محمود وهو في المستشفى بيطلع في الروح وصى جدك على ابنه لكن جدك قعد يدور عليه كتير ملاقهوش حتى أنه راح لابراهيم يترجاه أنه يعرفه مكان الولد بس ابراهيم كل اللي كان على لسانه وانا هعمل بيه هخبيه مثلا وبعدين شوف مين قتل محمود واعرف ابنه فين بعبد عني أنا راجل محترم واللي انت بتعمله ده غلط انا ممكن ارفع عليك دعوه انك كل شويه تتهجم على بيتي من غير إذن نيابه
وبرضوا جدك معرفش يوصل لابن صاحبه ومن ساعتها وجدك كرهه لابراهيم زاد لانه مقدرش ينفذ وصية صاحبه وفشل أنه يلاقي ابنه
ريم ببكاء: وبعد كل ده اجي انت اروح أقوله اني بحب ابن عدوه ابن الراجل اللي دمر عيلة صاحب عمره 
نور: بس فهد ملهوش ذنب
ريم: انا مش هكسر جدو ولا اخليه يوطي رأسه انا خلاص قرار رجوعي في الجواز من عامر مش هيحصل الجواز هيام
نور بزهق: كنتي لازم تجيبي سيرته اهو شرف هناك اهو 
ريم: فين
نور: هناك اهو بيركن العربيه بتاعته
دخل عامر وهو يلبس نضارة شمس وكاب على رأسه ولا يظهر من وجهة اي شئ
عامر : اياد انت جيت امتى
اياد: لسه جاي من شويه انت مداري وشك كده ليه
عامر: بعمل علاج لوشي 
اياد: علاج ايه ده
عامر: نور ادتني شوية ماسكات احطها عشان تظبط وشي بس هي في الاول بتتعب الوش وبعد كده هيتحسن
اياد: نهار ابوكي.. وريني وشك كده يا عامر
عامر وهو يخلع النضاره والكاب: اهووو
اياد بصدمه: ده انتي نهار ابوكي الوان
عامر: ايه في ايه متقلقش من موضوع وشي انا هحطه كمان اسبوع وهبطله وهو بقا مفعوله هيشتغل
اياد: ايوه ما انا عارف بس انت لازم توقفه
عامر: ليه
اياد وهو يكدب: اصل انا وانا مسافر اخدت الماسكات كلها وسيبت كام ماسك كده بس الصلاحيه بتاعته خلصت وشكل هو ده اللي عامل ليك كده 
عامر: يعني ايه يعني انا وشي كده باظ
اياد: لا ولا باظ ولا حاجه هي كل الحكايه أن احنا هنبطل نحطهم على وشك وآه ابقى هاتهم عشان أتخلص منهم
عامر بزعيق : انتي المفروض كنتي تقوليلي انتي ازاي بالتسيب والاهمال ده 
نور: انا مخدتش بالي
عامر: انا مش بكلمك انتي انا بكلم ريم 
ريم: انا .. طب وانا مالي هو كنت انا اللي قولتلك خدهم 
عامر: المفروض انتي كنتي تعرفيني مش تبقي مهمله فيا كده
ريم: الاه المفروض الكلام ده لنور مش ليا
عامر: طب نور وعندها فقدان ذاكره ومش فاكره حاجه خالص الدور والباقي عليكي انتي
اياد: عامر انت زودتها
ريم: سيبلي انا الطالعه ده 
اياد: يلا يا ريم سيبك منه
عامر: تسيبها من مين دا انا هخليها تتكسف تبص في وشها ي في المرايا
ريم وهي تشد ياقة عامر: بقولك ايه يلا انا مش ناقصه دوشه لو انت عايز تشوف الوش ده ابقى اعمل حسابك ماشي عشان هخليك تندم على كلامك
عامر وهو متوتر بعض الوقت: أ.. ا.. انا بهزر  بس مش اكتر
ريم وهي تعدل يافة قميصه: محترم من يومك 
عامر: شكرا
ريم وهي تلتفت إليه: احب اقولك انك لو عملت حاجه بعد كده مش هتخرج سليم ......اتقي شر الحليم اذا غضب
.
نور: يلا ندخل يا ريم  بدل ما جدو يشوفك وانتي بتكلميه كده
ريم وهي ترفع اصبعها في وجهة عامر: بقولك ايه لو فتحت بوقك بكلمه قدام جدو هخلي وشك اللي انت فرحان بيه ده شوارع
عامر: ما هو خلاص بقا شوارع
اياد: ادخل يا عامر يلا
عامر: انا هروح المستشفى الحق وشي واعالجه
اياد: ينفع كده يا نور
نور: ما هو بصراحه دايقني وكل شويه يقول على نور سودا وبشرتها بايظه
اياد: بقا القمر ده بشرتها بايظه دي احسن من بشرة الأطفال
ريم: هنعمل ايه بقا اعمى مبيشوفش
عند فهد
فهد وهو يرد على هاتفه الذي يرن: الو
ابراهيم: نسيتني خالص كده يا بني
فهد: حضرتك انا كل الحكايه اني قاعد مع صحابي شويه
ابراهيم: حضرتك... طب مش هتيجي بقا الشغل كله واقف
فهد: انا مش هشتغل في الشغل ده تاني
ابراهيم: يعني هتسيب ابوك يا فهد
فهد: وقت ما هتعوزني هتلاقيني بس بعيد عن شغلك
ابراهيم وهو يحاول يأثر على فهد: الظاهر اني غلطت لما اتبنيتك ووفرتلك حياه كريمه
فهد: انت صح سلاام
ابراهيم بعد ما فهد قفل معاه: كده هتضطرني اني استخدم الكارت اللي فاضل معايا
احمد: الو
نور: امم
احمد: كنت عايز اقابلك
نور: مش هعرف اخرج لأن عمو اياد جه من السفر وقاعدين معاه
احمد: اياد جه مقولتليش ليه كنت روحتله المطار
نور: هو مقالش لحد كان عاملها مفاجاه
احمد: طب مسافة السكه وجاي
عند ابراهيم
ابراهيم: انا طلبت منك مهمة قبل كده ودلوقتي المهمه فشلت
ميار: انا عملت اللي انت طلبته وخليت فهد وأحمد بعدو عن بعض

يتبع الفصل التالي: اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: " رواية فتاة أوقعت قلبي" اضغط على أسم الرواية

reaction:

تعليقات