القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بلوة حياتي الفصل السابع عشر 17 بقلم روان محمد

  رواية بلوة حياتي بقلم روان محمد


 رواية بلوة حياتي الفصل السابع عشر 17


عمر.بحزن وخوف:رجع من جديد يا يوسف واكيد مش هيرجع إلا لما يأذني أو يأذي حد بحبه

يوسف:بتكلم جد رجع دي مصيبة ...

عمر:انا مش لازم اموت غير لما انتقم منه ...

يوسف: متقولش كده يا عمر مش هيحصلك حاجة

عمر: مش خايف علي نفسي يا يوسف انا مستعد اموت لكن فريده وشهد وأمي انا خايف عليهم

يوسف:عمر إنت قادر إنك تحمي نفسك وكل اللي بتحبهم

عمر.حضن يوسف بحزن: مش هقدر أخسر حد بحبه تاني

يوسف:بس يا عمر مش هيحصل حاجة صدقني

وفي الوقت ده دخل مهاب:كنت عارف هاجي وهتكون مدايق

عمر.بعد عن يوسف:هااا يا مهاب فيه جديد

مهاب.قعد وحط رجله فوق المكتب:مش هشرب حاجة الأول

عمر.خبط المكتب بغضب:يبني فيه جديد بالله عليك ما تطير الباقي من عقلي ...

مهاب.قعد وبدأ يتكلم بجدية:بص هو دلوقتي احتمال يكون رجع مصر بس طبعا مش راجع بهويته لكن الجهاز استنتج إنه رجع وخصوصاً بعد وجود حركة في التجارة بتاعته ...

عمر:طب افرض مش هو

مهاب:هيبقي خسارة لينا ياريت يكون هو عشان القضية دي لازم تنتهي وإنت تبقي حر يا عمر إنت عارف إنه هيحاول يقتلك عشان يخلص اللي مخلصوش من سنين

يوسف:امممممه يعني عمر هدفه دلوقتي ...يبقي مفيش عندنا غير طريقة واحدة عشان نعرف إذا كان رجع ولا لأ

عمر: إيه هي الطريقة

يوسف:هو في البداية هيحاول إنه يهاجمك بس طبعاً المهاجمة الاولى هتكون تحذير ليك وبكده إنت هتتاكد إذا رجع ولا لأ

مهاب: أيوة كلام يوسف صح مش علينا غير نستني هجوم منه وإنت لازم تاخد بالك كويس والحراسة يا عمر مهمة ياريت متمشيش من غيرها بعد كده

عمر.انتهد بضيق: الهجوم اللي انتو منظرينه ده مش هيكون سهل هو ممكن يأذي حد بحبه عشان يقولي إنه رجع ...

مهاب: حاول تتصرف وتبعد أي حد بتحبه عنك دلوقتي

عمر: أمي الاسبوع الجاي مسافره باريس وهتقعد هناك شهر ولا حاجة وانا هحاول أقنع شهد تروح معاها... وبالنسبة لفريده هطلقها افضل من إن يحصلها حاجة

يوسف: عمر انا هتجوز شهد مفيش داعي تبعد واظن إنك قوي وذكي كفاية عشان تحمي نفسك ومراتك اللي بتحبها ولا ايه؟!!

عمر: هتجوز شهد ؟!!!

يوسف:امممممه هتجوزها بس اما اجننها يومين تلاته كمان

عمر:يا تري ناوي تعمل إيه؟!

يوسف:ههههههه ده انا هخليها تموت من القهرة بس تستني عليا

مهاب:هتدخل القفص يا چو بلاش يا حبيبي إنت لسا صغير

يوسف: صغير مين كلها كام شهر وابقي 28 سنة

مهاب: أستمتع بشبابك يا حبيبي وإلا هتعيش الهم اللي انا عايشه كل يوم

يوسف:يا عم إنت مالك

عمر: إحنا غلابة يا مهاب عايزين نعيش ربع اللي إنت عايشه

مهاب:قر إنت ياخويا انا مشوفتش معاك اصلا إنت وسالي الا الفشل ...بقي انا مهاب واحد من أفضل ضباط الشرطة في مكافحة المخدرات مش قادر احل مشاكلي مع مراتي ولا احل قضيتك يا زفت إنت

عمر:ههههههه اللي يشوفك وإنت واقف في المحل بتاعك ميقولش ضابط خاااااالص

يوسف: ههههه مهاب يا حبيبي إنت كان حلمك وإنت صغير تكون طباخ والسيد الوالد اصر تكون ضابط ولا إيه

عمر:هو بالظبط كده

مهاب:طب انا همشي لحسن مش هتبطلو تحفيل عليا خاااااالص ...لما يجد جديد في القضية يا عمر هقولك

عمر:تمام

*-ومشي مهاب-*

يوسف:بص يا عمر مفيش داعي تنفصل إنت وفريده انا لو مش واثق إنك هتقدر تحميها كنت قولتلك تسيبها

عمر:بس انا خايف

يوسف: وإنت من ايمتا بتخاف يا عمر ...يلا خلينا افضي لاختك

عمر:هههه فاكر يا يوسف لما قولتلي بحب اختك شهد انا قولتلك إيه

يوسف: ههههه قولتلي انا كمان هروح احب أختك واتجوزها

عمر:شوفت سبحان الله نفذت كلامي من غير ما اعرف

يوسف:بايخ...انا همشي دلوقتي وطلع فكرة الانفصال من دماغك ... عشان لو انفصلتو انتو الاتنين صعب ترجعو هههه

عمر:طب أمشي شوف هتشد ودن اختي إزاي وسبني افضي لأختك 😂

يوسف: مش عارف إحنا ليه باردين كده وكل واحد سايب اخته للتاني

عمر: عشان كل واحد مننا واثق في التاني يبني إنت أخويا والله وإنت عارف

يوسف: عارف يلا سلام عندي موعد مع اختك انا وسارة حبيبتي

عمر: والله وكبرت يا چو وبقيت صايع 😂💔

يوسف: شاو يا عمر وبراحة علي فريده

عمر: شاو

ومشي يوسف

عمر.رن علي السكرتيرة بتاعته: أيوة يا مرفت ممكن تبعتيلي الموظفة الجديدة ..

مرفت:تمام يا فندم

فريده في المكتب اللي عمر قالها تستني فيه:طب انا هشتغل إيه عند الرخم ده ..

فريده:هو ممكن اه***....لا لا عمر شكله محترم

مرفت.دخلت: إنتي الموظفة الجديدة

فريده: أيوة انا

مرفت:طب تعالي معايا عمر بيه عايزك

فريده: حاضر

وفريده ماشية مع مرفت اللي مش طايقة فريده لأنها هتبدأ تشتغل في الشركة من غير اي اجراءات وكمان عشان فريده محجبة وفي الشركة مفيش حد محجب لأن أغلب الموظفات مش مصريين

فريده دخلت مكتب عمر

عمر.وهو علي المكتب من غير ما يبص عليها: إنتي الموظفة الجديدة ؟!

فريده بتعجب: أيوه انا

عمر: طيب تمام إحنا هنا عندنا مفيش تهاون في الشغل

فريده: تمام وانا هكون عند حسن ظن حضرتك 😒

عمر:طيب إنتي دلوقتي هتكوني تحت الاختبار لمدة شهر وفي الشهر ده هتعملي كل اللي هقولك عليه

فريده:حاضر!!!

عمر:تمام روحي اعملي ليا فنجان قهوة ساده بسرعة

فريده: افندم؟!!!!

عمر:زي ما سمعتي وقولت هتعملي كل اللي هقول عليه لمدة شهر

فريده.بضيق:تمام عايز أي حاجة تانى يا فندم

عمر: لأ كده تمام تقدري تسألي مرفت برة هتروحي فين عشان تعملي القهوة 

فريده:تمام ومشيت فريده وسألت مرفت وراحت علي مطبخ صغير في الشركة وبدأت تعمل القهوة وجاتلها رسالة من عمر

عمر"احم وإنتي بتعملي القهوة فيه فطار في الثلاجة تقدري تفطري عشان مش مسموح بالاكل في وقت الشغل ولو عايزني اتكلم مع المدير بتاعك يكون حنين معاكي معنديش مشكلة خالص بس انتي قولي {جوزك}😂"

فريده:اقسم بالله مجنون رسمي إيه ده ⁦🤷🏻⁩

فريده عملت القهوة وكمان فطرت وخدت القهوة لعمر

عمر: إيه التأخير ده ،ده كله بتعملي فنجان قهوة مش عايز اي تأخير تاني

فريده: مش هتتكرر تاني ..

عمر:ياريت

فريده.بصوت منخفض: يخربيت غلاستك زي امك بالظبط صغير الافعى

عمر:احم احم سمعتك علي فكرة

فريده: اعمل ايه

عمر.وقف وابتدي يقرب منها:فيه عقاب لأي حد يستفزني ما بالك بمزة زيك وقرب منها وباسها 🙈

في كافيه يوسف وشهد وسارة قاعدين

سارة:انا سمعت إن شركتكم هي واحدة من أفضل شركات الازياء في مصر

شهد: امممم زي ما سمعتي اقدر اساعدك في إيه

سارة:ابدا بس كنت عايزة فستان الفرح بتاعي من عندكم

شهد: افندم؟!!!!

سارة: ثواني بس هكلم ماما وارجع اكمل معاكي بعد اذنك

شهد: اتفضلي

ومشيت سارة وهي بتدعي إنها بتكلم في الفون 😂⁦🤷🏻⁩

شهد.بتوجه كلامها ليوسف: ممكن أفهم إيه اللي بيحصل

يوسف:بجد انا آسف إني حطيتك في موقف زي ده بس اعمل إيه سارة حبيبتي اصرت إن الفستان بتاع الفرح يكون من عندكم...وهي متعرفش اللي كان بينا 

شهد: إنت بتقول إيه !!!

يوسف:زي ما سمعتي فستان الفرح هيكون من تصميم شركتكم

شهد: إنت بتكلم جد

يوسف: أيوة طبعاً ليكون لسا بتحبني بس انا اكتشفت إن اللي كان بينا مجرد اعجاب وانا واثق إنك عرفتي كده

شهد.بحزن: أيوة فعلاً كان كده...

سارة.رجعت:هاااا قولتي إيه فستان الفرح بتاعي هيكون من عندكم تمام

شهد:تمام

سارة:بجد انتي لطيفه اوي ياريت تساعدني في تنقية الفستان عشان انا واثقه إن ذوقك كويس

شهد:تمام مفيش مشاكل

سارة:بجد حبيتك اوي مش ممكن

شهد:وانا كمان

يوسف:شكلكم كده هتكون صحاب

شهد:اه باين وأصحاب جامد اوي

سارة:حبيبي يلا عشان نشوف المكان اللي هنعمل فيه الفرح

يوسف:يلا يا حبيبتي

وسلمو علي شهد الحزينة 😂

وأمام الكافيه

سارة:ااااه يا قلبي خلاص شوية وكنت هعيط علي حال المسكينة شهد والله حرام عليك

يوسف: والله صعبت عليا انا كمان شوية كمان وكنت لقيتني بقولها كل اللي بيحصل تمثيلية بس إنتي انقذتني إني أعمل كده

سارة:كنت حاسة إنك ممكن تعمل كده

يوسف:هانت تلات ايام كمان تكون استوت 😂

سارة: إنت طلعت مش سهل يبن خالتي 🔥

يوسف:طب يلا يا ختي عند خالتك وانا هروح الشركة اما نشوف سي عمر بيعمل إيه في فريده

وكل واحد مشي

وشهد كانت في عربيتها قاعدة بتعيط جامد 💔

عند عمر وفريده

فريده.زقت عمر وبعدت عنه: إيه اللي إنت عملته ده

عمر:ابدا ولا حاجة ده عقاب بس على كلامك اللي قولتيه

فريده: إنت سافل وقليل أدب

عمر:لا لا انا جوزك على فكرة

فريده.بتبص حواليها:فين جوزي ده مفيش غيرك واحنا في الشغل

عمر: تمام احنا في الشغل لكن لعلمك كنت بعمل كده مع إللي بيشتغلو هنا بس ربنا هداني من كام شهر

فريده: مش مكسوف من نفسك وإنت بتقولها في وشي ؟!!!

عمر: لأ وهتكسف ليه ده حتي انا صريح معاكي 🙂

فريده:تؤمر بحاجة تانية يا عمر بيه؟!

عمر.بجدية:اه لو سمحتي اطلعي اطلبي من آنسة مرفت الملفات اللي المفروض تتسجل في الكومبيوتر

فريده.بضيق: حاضر *وطلعت فريده*

عمر.رجع قعد علي مكتبه وساند راسه علي ايده:انا شكلي هستمتع علي الآخر في اليومين دول 😂... إن ما جننتك معايا يا فريده وبدل ما هتحاولي تكرهيني فيكي هتحبيني وتعترفي بحبك كمان

فريده:جابت الملفات المطلوبة علي اللي كانت ملفات كتيرة مشاء الله

فريده: الملفات اللي حضرتك طلبتها اهي

عمر: أيوة اقعدي علي المكتب اللي وراكي ده وابداي دخلي المعلومات دي في الكومبيوتر

فريده: افندم هو إيه اللي أدخل المعلومات دي في الكومبيوتر إنت اتجننت

عمر:ولا اتجننت ولا حاجة ومتنسيش إني مديرك !!!

فريده: إنت مش شايف الملفات قد إيه ؟!!

عمر: لأ شايف ودي مهمة بسيطة أي حد يقدر ينجزها

فريده:طيب ياريت تديها للي هيقدر ينجزها

عمر: يعني بتستسلمي وانفذ عليكي العقاب اللي عملته من شوية لكن مضاعف

فريده: لأ وليه هقعد أسجل البيانات

عمر: برافو عليكي يلا اقعدي

فريده:ودول حضرتك هيتسجلو إزاي

عمر.بجدية:رتبيهم كلهم ترتيب ابجدي عندك 1000 مستند لازم يخلصو ب اسرع وقت وبسرعة عشان الشركة بحاجة للمعلومات دي إلكترونيا

فريده:1000 مستند بس قليلين حضرتك ليه بس كده ما تكملهم 5000 آلاف

عمر:اوك لو تحبي هبعت اجبلك اكتر ثواني (ومسك تليفونه)

فريده:استني إنت مصدقت مسكت في الجملة ؟!!!!!

عمر:ياريت تركزي في شغلك طيب

في مكان غريب

مجهول: يعني خطتك إيه عشان نخلص من عمر

مجهول ٢:خطة؟!.... عارف لولا غبائك كان زمان عمر ده ميت من زمان بس أقول إيه إنت اللي غبي

مجهول١:ما خلاص مكنتش غلطة يعني اي حد مكاني كان هيبقي كده

مجهول ٢: صبرني يارب... عموماً خطتي جاهزة عشان اخلص من عمر ...

يتبع الفصل التالي: اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: " رواية بلوة حياتي" اضغط على أسم الرواية

reaction:

تعليقات