القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بلوة حياتي الفصل الرابع عشر 14 بقلم روان محمد

  رواية بلوة حياتي بقلم روان محمد


 رواية بلوة حياتي الفصل الرابع عشر 14 


يوسف مسك مسدسه وكان في اتجاه الصوت شهد كانت ماشية ومش عارفه هي رايحة فين لحد ما دخلت اوضة ضلمة⁦🤦🏻‍♀️⁩

يوسف دخل الاوضة وحط صباعه علي زناد المسدس

يوسف: إنت مين اطلع هنا لحسن وربنا هفرغ المسدس فيك

شهد.صوته مش طالع اووي:اااااا نهارك أسود هتموتني

يوسف.قدر يميز صوته بسرعة وفتح النور ولاقها هي فعلاً:الله يخربيتك بتعملي إيه هنا كان زماني قاتلك وانا مش عارف

شهد.بتحاول تتلم علي نفسها من الخوف:اااا..ك..نت ه..م..وت

يوسف: مانتي اللي داخلة زي الحرامية

شهد:هههه حرامية عشان تحس بشعوري

يوسف.بصلها وابتسم *ونجي فلاش باك لحب الاتنين دول*

                     فلاش باااااااااااااااك

                     ‏.    (أول لقاء)

يوسف.ماشي في طريق نظيف وجامد:الله يخربيتك يا عمر ...كان لازم يعني نذاكر في بيتك اشمعنا المرة دي انا هو تايه مش عارف أمشي منين

وطلع تليفونه ورن علي عمر

عمر:هاااا يا چو وصلت ولا إيه كلها ساعة واجيلك استني إنت

يوسف:يا حتة متخلف انا تايه وربنا بقالي ساعة ...حبكت يعني نتنيل نذاكر في بيتك

عمر:معلش تعالى علي نفسك واستحملني

يوسف:انا بقول ارجع وتعالى عندي يا عم (ملاحظة مش عشان يوسف قال عندي يبقي بيته اللي عايشين فيه أهله لأ يوسف كان عايش لوحده وكانت أمه واخواته بيروحوله عشان هو مكنش بيحب يروح عشان أمه متمسكش فيه هو دائما عايش لوحده عشان يبعد عن مشاكل اهله كان شاب مستقل بنفسه)

عمر:اجي عندك فين ده انا مصدقت أمي وأختي مسافرين انا نسيت اوضتي عاملة إزاي يبني

يوسف:طب وانا مالي انا تايه وربنا يا عمر ...

عمر: أقفل يا يوسف وامشي علي الموقع اللي بعتهولك

يوسف: إيه ده وإنت باعت موقع

عمر: نعم وإنت ماشي إزاي من البدري يا بني

يوسف:كنت ماشي علي الوصف بتاعك

عمر:طب أقفل يا حمار وامشي علي الموقع ... متجننيش

يوسف:طب أقفل من غير غلط ..

وقفل عمر مع يوسف .وكان بيلف عشان يمشي حسب الموقع.خبط في بنت *أيوة شهد*

يوسف.بصله:انا آسف مخدتش بالي وسرح لحظة فيه

(احم نجي بقي لوصف شهد اللي مش وصفنها أولا هي بشرتها قمحيه زي عمر اخوها وعنياها رمادية زي عيون القطط شعرها بني ملامحها شرقية وهادئة وهي طولها متوسط لا هي طويلة ولا هي قصيرة بس مقارنة ب يوسف فهي قزم يعني يوسف كان طول بعرض)

شهد: عادي مفيش مشكلة

(نوصف يوسف بقي عشان خلاص هتموتو هو شاب طويل جسم رياضي بشرة بيضاء لون عيونه عسلية مخضرة 🥰 شعرها اشقر وفي خصلات صفراء لامعة)

ومشيت شهد ويوسف ماشي حسب الموقع وراها ومش واخد باله

شهد.حاسة إن يوسف ماشي وراها.فكرته مراقبها ومتقصد يمشي وراها.خطواتها زادت عشان تهرب منه

ووصلت شهد بيتها بسرعة .ويوسف وصل كمان طبعاً عمر كان قايل ليوسف يدخل ازاي في سلم موجود جنب باب البيت الرئيسي بينزل علي الجنينة اللي فيها الباب التاني لاوضة عمر

نزل يوسف بالفعل ولاقي الباب مفتوح زي ما عمر قاله ودخل يوسف وشاف اوضة عٌمَر

يوسف:الله يهديك يا عمر إيه الاوضة دي أزمة السكان بسببك *هههههه اخوات يا ناس والله*

وقعد يوسف اللي منتظر عمر وشهد اللي في حالة خوف بعد ما شافت يوسف دخل اوضة عٌمَر فكرته حرامي

مسكت شهد عصاية ونزلت السلم عشان تروح اوضة عٌمَر:انا لازم اهدي واكون شجاعة واقدر ادافع عن بيتنا...

يوسف يقرأ كتاب ومستني عمر يرجع

وشهد بتحاول تكون شجاعة وتدخل تواجه يوسف ⁦⁦🤷🏻⁩

وبالفعل دخلت

شهد: إنت يا حرامي لو مطلعتش من هنا مش هسيبك.وبخوف.علي فكرة انا بلغت البوليس وهو زمانه

يوسف.وهو مخصوص:بوليس إيه وحرامي مين إنتي اتجننتي

شهد: إنت اللي بتعمل إيه ده بيتنا

يوسف: إنتي المحروسة

شهد:اه انا المحروسة... ثواني المحروسة مين

يوسف: مرات عمر 😂

شهد:هو عمر اتجوز ايمتا ومين وازاي ميقوليش ...

يوسف:بس يا شهد أهدي

شهد.مسكت العصاية بوضع الضرب: إنت عرفت إسمي منين

يوسف:ابدا قولت اختبرك لتكوني واحدة من البنات اللي عارفهم الزفت قولتلك إنك مراته قولتي معرفش إزاي عرفت إنك اخته

شهد:احم احم وإنت مين بقي

يوسف:انا يوسف صاحبه

شهد.رمت العصاية بحماس:الله إنت يوسف انا من زمان وانا نفسي اشوفك

يوسف: ههههه ليه بقي

شهد:ابدا اصل عمر كان بيحكي ليا عنك كتير 😊

يوسف:كان جايب سيرتي بخير ولا شر

شهد:ههههه يوووه ده كان مصدعني بيك إنت مش متخيل عمر بيحبك قد إيه ...

يوسف: بجد...اومال فين البوليس ؟!

شهد:بوليس إيه

يوسف: مش إنتي طلبتي البوليس...

شهد: لأ كنت بقول كده عشان اخوفك

يوسف:هههههه والله هبلة...لو كنت حرامي بجد كان زماني مخلص عليكي 

وفضلو يتكلمو كتير لحد ما جه عمر الماااايع

يوسف: اهلا يا مايع كل ده

عمر: معلش يا يوسف

يوسف: اشطاا سامحتك اختك سلتني لحد ما إنت جيت

عمر: إيه اللي رجعك يا شهد مش كنتي مع ماما

شهد: لأ هربت منها يعم دي جننتني... وبعدين كويس إني جيت إنت مكنتش ناوي تعرفني علي صاحبك ابو دم خفيف ده

يوسف:هههه إنتي اللي دمك خفيف والله يا شهد

عمر: اسيبكم انا يعني انا هنا يا بشر

شهد: خلاص يا عمر هروح أرتاح وانتو ذاكرو

يوسف:بقولك ايه انا جاي تاني الاسبوع الجاي تمام

شهد.ابتسمت:تمام *ومشيت*

عمر:هي حصلت تطبق اختي قدام عنيا

يوسف:انا غرضي خير إن شاء الله ملكاش دعوة إنت ابقي طبق أختي بس سيبني اطبق اختي

عمر.صفر:فين أخلاقك يا چو مالك بقيت كده ايمتا

يوسف:من ساعة وثلاثين دقيقة و24 ثانية

عمر: حبيبي عقلك طار

*ونرجع من الفلاش باك لحسن عمر ويوسف مصيبة عايزين حلقة لوحدهم 😂*

يوسف:امممممه.... بتعملي إيه هنا

شهد:عايزة اتكلم معاك وابرر ليك انا ليه سكت ...

يوسف:مهما كان سببك... خلاص مفيش حاجه تجمعنا زي زمان

شهد:طيب اسمعني طيب

يوسف:انا آسف لازم أمشي عندي معاد مهم ومشي يوسف

*سبحان الله يوسف بيلوم عمر عشان مسمعش منه حاجة دلوقتي هو مش بيسمع شهد ليه؟!!*

شهد.مسحت دموعها ومشيت وقررت: مش لازم تعرف مبقتش تفرق

في الاجتماع عند عمر

عمر:قاعد بيمضي علي ثفقة الأقمشة وكمان عقد مع ماركه عالميه شاركت عمر في أسهم شركته بنسبة 50٪ وعمر أنهي الإتفاق

مارت.احد أعضاء الشركة الأمريكية اللي تعاقد معاها عمر:انا سعيد جداً مستر عمر للتعامل معك

عمر:انا أسعد مستر مارت

*طبعاً كانو بيتكلمو انجليزي*

مارت:لقد تم الإتفاق مستر عمر حان الوقت لكي تتعرف على صديقك الجديد الذي سوف يكون المدير الثاني في شركتك ويكون له نفس سلطتك هو سوف يمثل شركتنا 

عمر:نعم ...انا الآن متشوق لرؤيته

ودخل يوسف وقعد جنب مارت

مارت:دعني اعرفك مستر عمر هذا مستر يوسف وسوف يكون الممثل لشركتنا هو احد أفضل العاملين لدينا في هذا المجال سوف يدير الشركة معك

عمر.بصدمة:هل هو؟!

يوسف:سررت بمعرفتك مستر عمر أتمني أن تكون عند حسن ظن شركتنا

مارت:هل ننهي الاجتماع الآن مازال لديكم الكثير من الوقت لكي تتحدثو معا

يوسف:نعم يا مارت لدينا الكثير من الوقت

مارت:دعني اخبرك يا مستر عمر يوسف مصري ...لهذا أعتقد أنكم سوف تتفاهمون معا

عمر:نعم مستر مارت

وانتهى الاجتماع .ونظرات يوسف لعمر كلها تحدي وسعادة بالنصر يوسف خلاص بقي في مكانة عمر.ومش هيسمح لعمر يهينه بعد كده

عمر:بسسس هنرجع زي زمان يا برنس ...

يوسف.بثقة:ده في الاحلام ... إحنا خلاص رجعنا اصدقاء تاني بس....

عمر:بس إيه...

يوسف:بس مستحيل نكون زي الأول يا عمر

عمر.حضن يوسف:صدقني هنرجع زي زمان

                       في القاهرة

سما: هيثم إحنا ليه رجعنا

هيثم:كان لازم نرجع انا مكنتش عامل حساب رجوع يوسف

سما:وفيها إيه ....

هيثم: إنتي نسيتي ولا إيه مش فاكره يوسف بعدناه عن عمر ازاي ولا افكرك

سما:يعني علي اساس عمر هيصدقه

هيثم:عمر بيحب فريده بجنون ويوسف طلع أخوها انا مش فاهم إزاي يوسف صاحب عمر هو نفسه يوسف اخو فريده اللي عمرنا ما شوفناه

سما:يمكن علاقة يوسف بفريده نستفيد منها

هيثم: إزاي ؟!!

سما:هفكر واخطط واقولك

في غرفة فريده وصلها هدية من عمر ومعاها رسالة

فيها"ياريت تجهزي وتلبسي الفستان ده لحد ما اجي وعلي فكرة صدقيني إنتي اي حاجة بتكون حلوة عليكي لأنك جميلة جداً ومقصدتش حاجة بكلامي الصبح ...اممممه لسا بتقري طلعي الفستان والبسي ..."

فريده.ابتسمت ومن الواضح كده إن هناك مشاعر ملغبطة لا تعرف هل حب او اعجاب من الاهتمام

فريده لبست الفستان فيروزي مع تطريز سودة مع طرحة سوداء وكان واسع شوية لأ شويتين 😂

فريده: إيه يا عمر شايفني تخينة للدرجة دي

وفي الوقت ده وصلتها مسدج من عمر

وفيها"لأ يا ستي مش تخينة ولا حاجة بس انا هضايق لما تكوني ماشية معايا وحد يبص عليكي اصلك موزة من الآخر وهخاف عليكي وإنتي ماشية معايا ف من الأفضل يكون واسع مع إنه مش هيبعد نظرات الناس عنك بس بردو"

فريده.ابتسمت: أقسم بالله مجنون ... وكمان بيقرأ الأفكار!!!

عمر بعت مسدج تاني

فيها"مش بقرأ الأفكار ولا حاجة بس اتعودت أفهم اللي بحبهم بيفكرو في إيه ويلا البسي بسرعة عشان جاي اخدك"

فريده:هو اللي بيحصل ...عمر ده إيه بالظبط

وبعد ما جهزت وعمر وصل ومستنيها برة

فريده طلعت بطلتها الساحرة اللي دايما بتخطف عمر لعالم تاني....

فريده: يلااا

عمر: لأ طبعاً مش يلا

فريده:ليه بقي شكلي وحش...

عمر: أيوة وحش اوووي بجد مينفعش تطلعي معايا كده شكلك وحش اوي

شهد.من بعيد:كدااااااب

عمر:بس إنتي يا زفتة

شهد.قربت من فريده:مشاء الله إنتي جميله اووي

فريده:ربنا يخليكي ...في ناس هنا مش بتشوف كويس ..

شهد:ههههه دي ناس غيرانة علي الجمال ده كله..

فريده:هو إنتي متأكدة إنك اخته إنتي كيوت اوووي

شهد:انا بردو بسال نفسي إزاي الغلس ده اخويا

عمر:ما خلاص.ووجه كلامه لفريده:ادخلي غيري

شهد:عيب عليك يا عمر تبقي معاها وتخليها تغير مش واثق في نفسك

فريده.بتحدي: وانا مش هغير وانفذ أوامره

عمر: صبرني يارب...يلا يا بلوة حياتي...

ومشيت فريده مع عمر وراحو كذا مكان سوي وبالفعل كان فيه أشخاص بتلتقط صور ليهم وكل ما يسألو عمر هي مين يرد

عمر: فريده مراتي وحياتي⁦❤️⁩⁦❤️⁩

وراح عمر مع فريده امكان كتير لحد ما حل المساء وكانو في مطعم بيتعشو سوي

فريده:ياااااه ده إنت حياتك مملة اوووي ...

عمر: لأ إنتي بس اللي مش متعودة

فريده: إنت مبسوط وفي كل خطوة كده في ناس وراك

عمر:لو تحبي ده مستحيل يحصل وإنتي معايا

فريده:ياريت

عمر:تمام

وهما قاعدين بياكلو جه حد عليهم والشخص ده أمير أحد أصدقاء عمر 

أمير: لأ مش ممكن عمر كمان ده إيه اليوم العسل ده..

عمر.وقف وسلم على امير وحضنه: وحشتني يا ميرو

أمير:يعني اشوف يوسف في النهار وإنت دلوقتي كده كتير جايين مع بعض

عمر.بص لفريده: لأ جاي مع فريده مراتي

أمير:مراتك معقول عمر الصياد اتجوز

عمر: أيوة يا منيل

أمير.بص لفريده:طب ينفع كده ليه مشوفتكيش قبل ما اتدبس إنتي جميله اووي

عمر.بضيق:حاسب علي كلامك يا امير

امير:متزوقش يا عم انا كمان شوية خطوبتي مش شايفني قمر زماني خطوبتي يا زفت بعد كام ساعة

عمر:عشت وهشوفك عريس يا ميرو

أمير: شوفت... ولازم تيجي النهاردة خليك جنبي وانا بدبس يا عمر

عمر:ههههه ...هفكر لو كده هاجي

أمير: هتيجي يا عمر مفيش مفر

عمر:تمام

أمير: المكان ****

عمر:اوك *ومشي أمير*

عمر:هااااا هتيجي ولا اروح وحدي

فريده: تروح وحدك بتاع إيه وانا افضل مالة في الاوضة وإنت عايش حياتك....

عمر:هههه...لو كنت قولتلك تعالي معايا كنتي هتعندي معايا... وتقولي مش هاجي... بعد كده هقولك العكس

فريده متاغظة لأنه معاه حق.عشان لو كان قالها تيجي كانت هتعند وتقول... لأ مش هروح

عمر:يلا يا بلوة حياتي نتمشي شوية علي البحر لحد وقت حفلة خطوبة عمر

وبالفعل عمر وفريده كانو عند البحر

فريده: تعرف بحب البحر اووي بحس بالراحة وانا شايفه

عمر:اممممه عارف صوت موجه هو من أحد اصدق الأصوات في العالم

فريده:اممممه يعني؟!

عمر: يعني بيكون حواليك ناس كتير بتخدعك وبتمثل عليك مثلاً زي هيثم كله كان كدبة صوت الموج بالنسبة ليا عبارة عن كلمات صادقة برتاح لما اسمعه أصلا

فريده:شكلك جواك اسرار كتير

عمر:اممممه كتير مع الوقت هتعرفي....يلا نروح الحفلة

كانت حفلة امير زي أجواء ال Nahit club كده

كانت شهد موجودة ههه أمير عارفها وشافها وعزمها وكانت شهد في غاية التألق وجميلة اووي ويوسف كانت عينه عليها وهو متغاظ ...

وعمر وفريده دخلو الحفلة وكانت فريده.حاصنة دراع عمر من الرهبة من الموقف... عشان أول مرة تروح حفلات وكده

ووقفو بعيد ومش شافو يوسف وشهد

وبالنسبة ليوسف وشهد كل واحد عينه على التاني

وفيه شاب قرب من شهد وطلب يرقص معاها...

يتبع الفصل التالي: اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: " رواية بلوة حياتي" اضغط على أسم الرواية

reaction:

تعليقات