القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية فتاة أوقعت قلبي الفصل الثالث عشر 13بقلم سماح عزت

 رواية فتاة أوقعت قلبي بقلم سماح عزت 


 رواية فتاة أوقعت قلبي الفصل الثالث عشر 13


الجد عبدالله:انتي بتعملي ايه هنا
ريم بخضه: هاا جدو انا
الجد عبدالله: انتي ايه بتكدبي عليا بتقولي انك هتتمشي شويه وانتي جايه تزوريه 
ريم بتوتر: انا كنت
الجد عبدالله بزعيق: ايه اللي بينك وبينه 
نور: جدو انت فاهم غلط
الجد عبدالله: طب فهموني ازاي بتكدبوا عليا وتقولوا هتتمشوا والأستاذة جايه تقابله
نور: انا السبب انا اللي غلطت احنا بعد ما نزلنا كنت قلقانه على احمد وقولت لريم نيجي نطمن عليه وبعدين..... لما جينا احمد كان قلقان على فهد فقال لريم بصي عليه كده شوفي حالته مستقرة ولا ايه
الجد عبدالله: وهي هتعرف اكتر من الدكتور
احمد: كل الحكايه يا جدو اني قلقان عشان كده طلبت منها انها تشوف حالته زي ما نور قالت لحضرتك ولو حضرتك اضايقت حقك عليا انا اسف
الجد عبدالله: يعني هو ده اللي حصل
نور وأحمد في نفس واحد: اه
الجد عبدالله: انا بسال ريم
ريم وهي منهارة بالبكاء: ااا انا
نور بتمثيل وهي تداري على الموضوع: متزعليش يا ريم جدو مش قصدوا يشكك فيكي هو بس قلقان عليكي
الجد عبدالله: ايوه يا حبيبتي انا بس قلقان وخايف عليكي خايف تحبيه وتتعلقي بيه لانه هيجرحك وبعدين هو مش من مقامنا ده الصقر يا حبيبتي وانتي سمعتيني بتكلم عليه كتير
ريم وهي تمسح دموعها وتنظر لفهد: عندك حق ياجدو بس انا محبتهوش 
الجد عبدالله: الله ينور عليكي انا ماشي بقا ابقا وصلهم يا احمد
ريم: جدوا انا موافقه اتجوز عامر
نور بصدمه: ايه ....ازاي ده انتي اتجننتي
الجد عبدالله: اتجننت ليه بقا 
نور: هااا لا ولا حاجه
الجد عبدالله بحزم: في ايه يا نور
نور بكدب: اصله كان عجبني وهي عارفه ازاي بقا توافق عليه
الجد عبدالله وهو يضحك: يا ستي هجبلك عريس زيه
نور: لااااا.......
الجد عبدالله: اومال في ايه
نور: انا عايزاه هو
الجد عبدالله وهو يضحك: خلاص هجوزكوا انتوا الاتنين ليه
نور: طب ما في حل تاني
الجد عبدالله: ايه هو 
نور: احنا الاتنين نسيبه عشان مفيش واحده تنجرح وتشيل من اختها
الجد عبدالله: نور بطلي بقا هزار
نور: انا بهزر
الجد عبدالله: اه وبتستعبطي كمان
ريم: استنا يا جدوا انا جايه معاك 
الجد عبدالله: طب تعالي يا نور انتي كمان 
احمد: بعد اذنك يا جدوا خلي نور وانا هبقى اوصلها
الجد عبدالله: تمام بس متاخرهاش
"بعد شويه"
نور: انت ليه قولت لجدو اني ممشيش معاه
احمد: اصل عايزك في موضوع
نور: موضوع...... طب ما تقول انت ساكت ليه
احمد: انتي فعلا معجبه بعامر
نور: انا .... ييع 
احمد: اومال كدبتي ليه
نور: عشان الجوازه تبوظ هو في حد يعجب بيه
احمد: اه فيه ريم 
نور: بس ريم مش معجبه بيه
احمد: نور
نور: نعم
احمد: هي ريم معجبه بفهد
نور: اممم آه ...... بس متقولش لجدو
احمد: وفهد معجب بيها
نور: انا سمعته بيقولها أنها حاجه صعب يوصلها وأنه ياريت كان قابلها ايام فهد ما كان فهد متغيرش
احمد: يعني حبها
نور: احمم وهي كمان بتحبه مش بس معجبه
احمد: لحقوا حبوا بعض في الكام يوم دول بس
نور: الحب مش بالايام والسنين الحب بيجي من نظره من كلمه مسمعتش عن الحب من اول نظره
احمد:سمعت بس مجربتهوش
نور: يعني محبتش قبل كده
احمد: هتصدقيني لو قولتلك لا
نور : هههه لا
احمد: وانتي محبتيش
نور: مش فاكره
احمد بضحك: ههههههههه نسيت
نور سرحانه في احمد وهو بيضحك
احمد: مكنش قصدي ازعلك
نور: هاا لا مزعلتش ولا حاجه
احمد: اومال سرحتي في ايه
نور: في الحب
احمد: ماله 
نور: عايزه اقولك حاجه
احمد: دا انتي تؤمري
نور: هو انا فعلا كنت بحبك
احمد: نعم ....... مين قالك كده
نور: ريم
احمد: قالتلك ايه
نور: فاكر يوم عيد ميلادي لما ضربتك بالقلم
احمد وهو يضع يده على خده: وهي دي حاجه تتنسي
نور: وقتها ريم جت وقالتلي اني كنت بحبك بس انت مكنتش حاسس بدا
احمد: وانتي رايك ايه
نور: وقتها مكنتش شايفه غير انك شخص مبقبلوش
احمد: وقتها ...... طب دلوقتي
نور: احمم 
احمد: هاااااااا
نور: بقيت لذوذ
احمد: لذوذ🙄
نور: مالك زعلت ليه
احمد: ولا حاجه ...... بس تعرفي لما تكوني حاسه انك بتميلي لحد اووي بس بتمنعي نفسك لانك شايفاه نسخه من شخص عمرك ما تفكري فيه غير زي اخ
نور: تقصد نسخه منه في الشخصيه
احمد: لا نسخه شكليا 
نور: طب والشخصية
احمد: مختلفه تماما
نور: يبقى هسيب نفسي اميل واحب
احمد: وهم نفس الشكل
نور: اه لأن بالنسبالي الشخصيه هي اللي بتختلف هي اللي تحدد يعني ممكن يبقى قدامك أختان توأم بس تحب واحده بس مع انهم نفس الشكل هتحب واحده وتعتبر التانيه اختك لانك بتحبها من شخصيتها 
مش من شكلها
احمد بغمزه: تفتكري اميل
نور: القلب بيميل للقلب ولو انت بتميل لواحده ده عشان قلبك بيميل لقلبها مش شكلها
احمد بمكر: مزعلتيش إني بحكيلك وريم قالتلك انك بتحبيني
نور: مش مهم اللي ريم قالته المهم اللي انا حساه
احمد: وحاسه بايه 
نور:  اول ما شوفتك كنت حاسه اني اعرفك واني شوفتك قبل كده واني كنت ببقى عايزه اتخانق معاك........ بس ده الطبيعي مش احنا كنا اصحاب
احمد : آه آه طبعا
طب ودلوقتي بتبقي عايزه تتخانقي معايا
نور: دلوقتي  لأ
احمد: طب انتي ايه رايك في الكلام اللي انتي سمعتيه من فهد
نور: انك خونته يعني
احمد: والله ما حصل
نور: وانا قولتلك حصل
احمد: اومال
نور: على فكره انا عارفه انك مخنتهوش 
احمد: وايه اللي خلاكي متاكده كده
نور وهي تشاور على قلبها: ده هو اللي خلاني متاكده 
احمد: قلبك وهو قلبك هيعرف منين
نور: بيحس وقلبي حاسس انك معملتهاش وعمرك ما هتعملها
احمد: مش عايزاني احكيلك اللي حصل
نور : في حالة لو عايز تحكي 
احمد: يعني احكي
نور: سمعاك
احمد: من يوم ما قبلتها وهي بتبصلي بصات مش كويسه
نور: امم كمل
احمد: انا فاكر اليوم ده كويس
"فلاش باك"
احمد: ايه يا فهد انت فين
فهد: انا جاي في الطريق وجايب معايا واحده
احمد: هعمل بيها ايه يا فهد ومن امتى وانت بتجيب بنات لينا
فهد: ايه ياعم انت فكرت ايه دي واحده صاحبتي وجايبها اعرفها عليكوا
احمد: صاحبتك... صاحبتك يعني
فهد بتريقه: ايوه صحبتي صحبتي
احمد: طب يلا احنا مستنين في النادي
مراد: قالك ايه 
 احمد: بيقولي جايب واحده صاحبتي معايا وعايز يعرفنا عليها
ايهاب: يبقى قصده ميار
مراد: ميار مين انت تعرفها
ايهاب: ايوه اعرفها دي معايا انا وفهد في الجامعه وفهد شاف واحد بيتخانق معاها المهم فهد راح يكلمه راح الواد شاتمه قام فهد ضربه ومن بعدها بقوا صحاب
احمد: وهو مين الواد ده وكان بيتخانق معاها ليه
ايهاب: اسمه آسر وهما الاتنين كانوا بيمشوا مع بعض دايما وكل الجامعه عارفه انهم بيحبوا بعض 
مراد: طب وايه دخل فهد في الموضوع ده
ايهاب: هي قالتله أنه مفبرك ليها صور وكان بيهددها بيهم عشان كده كانت بتسمع كلامه
مراد وهو ينظر لاحمد: ده شكله هيبقى مرار طافح

يتبع الفصل التالي: اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: " رواية فتاة أوقعت قلبي" اضغط على أسم الرواية

reaction:

تعليقات