القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقتها الفصل الثالث عشر 13 بقلم ريماس إبراهيم

  رواية عشقتها بقلم ريماس إبراهيم 


رواية عشقتها الفصل الثالث عشر 13


 بعد يوم طويل وحزين علي البعض طلع النهار يحمل الكثير من الاحداث 
في اوضه مريم كانت بتلبس علشان يروح المطار 
محمد ابو مريم يلا يابنتي علشان نلحق
مريم انا خلاص جاهزه بابا لومش حابب تسافر انا مش هزعل انا اقدر اروح الوحدي 
محمد بي ابتسامه يلا يامريم هنتاخر كده 
مريم بي بتسامه يلا
تحت كانت وفاء نزلت وبتودع العيله وكان الكل موجود بس احمد والجد ماكانوش موجو  دين 
دعاء بزعل ودموع كده ياوفاء عايزه تسبيني لوحدي وتمشي 
وفاء بزعل مخلاص بقا يادعاء انتي عامله زي العيال كده ليه مانا هارجع تاني مش مهاجره  وبعدين لووحشتك اوي كده ياختي كام ساعه وتبقي عندي 
‌ساره واقفه وفرحتها مش سيعها لانها واخيرن هاتخلص من مريم 
ساره في نفسها ماتخلصونا بقي من الفلام ده
ياسمين كانت واقفه زعلانه وحسه ان هي السبب وحسه بي الذنب 
مريم نزلت هي وابوها وبصت علي الكل ومالقيتش  احمد وزعلت مريم يا الدرجه دي ماصدقت تخلص مني 
تسريع الاحداث 
سلمه علي الكل محمد امال فين الحج مش عايز بشوفني ولاي 
علي ابوك طلع هو واحمد من بدري استنا شويه زمانه جاي هو طالع من بدري
محمد احنا اتاخرنا ويادوب نلحق 
علي مع السلامه ياخويا خلي بالكم من نفسكم 
وفاء هو عمر مش نوي ينزل ولا غير رايه
محمد اهو نزل 
ياسمين اول ماعرفت ان عمر هيسافرحست الدنيا كله ضلمة في وشها ورجلها مش شيلها 
عمر سلم علي الكل وجه عندياسمين 
عمر اي خدع هاريحك مني ومن رخمتي اهو ياستي سلام ياسوسو 
ياسمين مقدرتش ترد من كتر الزعل ومشيت من قدامه من غير ولا كلمه 
عمر ماله دي يلا مش مهم 
محمد يلا ومشيو 
تسريع الاحداث وصلوا المطار وكانوا بيعملوا الاجراءات النهائيه
ومريم كان كا تفكرها في احمد وازاي  مايودعهاش 
موظف وهما بيخلصه اخر الاجراءات المدام ممنوعه من السفر 
محمد بتسغراب مدام مين انا مراتي معاي ومسافر انا وهي وبنتي 
الموظف مش بتكلم عن مرات حضرتك بتكلم عن بنت حضرتك المدام مريم جوزها مانعها من السفر 
مريم جواز مين انت اهبل انا مش متجوزه 
محمد بعصبيه انت بتقول ايه بنتي مش متجوزه 
الموظف وانا مالي يافندم ده المكتوب قدامي وبنت حضرتك متجوزه 
دعاء بزعيق منتجوزه ازاي بقا انا هاحسبك علي الكلام ده 
عمربعصبيه اتاكد من الي بتقوله مريم مش متجوزه فاهم فاكيد في غلط في الموضوع 
المواظف والله يافندم ده المكتوب قدامي ومافيش اي غلط 
مريم بعصبيه وتريقه والله وادام جوزتوني بقا اوطلعت متجوزه مش مانحقي علي الاقل اعرف العريس 
صوت من وراهم انا 
الكل بص بصدمه انت 
****************
عند ياسمين في اوضته بتعيط 
دخلت عليها ساره من غير ماتخبط 
ساره بابتزاز وضحه خبيثه مالك ياسوسو ههههه لتكوني زعلانه علشان حبيب القلب سابك وخلع هههه تخيلي والله طلع الواد ده ربنا بيحبه ولدليل علي ده مخلهوش يحب واحده غبيه زيك ههههه 
ياسمين انتي احقر وذبل انسانه شفتها في حياتي 
ساره بنفس الاستفزاز ههه لا ياحبي في اذبل مني انتي مثلآ كنتي عايزه تموتي بنت عمك علشان واحد حبها وماحبكيش  لاوكمان كل حاجه عن اسرار بنت عمك الاكانت بتعتبرك ذي اختها قلتيها لي بمنتها السهوله فاقبل ماتتكلمي عني شوفي نفسك ياشطوره 
ياسمين انا كنت بعتبرك اختي ومن العيله بنسبها اني كنت عايزه اموت مريم ده مش حقيقي ده كلام قلته في وقت غضب ومكنتش، متخيله انك هتطلعي بي الخبث ده وتسجلي ليا 
ساره ههههه ده مش، خبث، ده اسمه ذكاء حاجه كده ماتعرفيهاش تخيلي لوفي اليوم ده مكنش، معايا التسجيل ده كنتي هاتروحي وتقولي لي احمد كل حاجه ههههه لاوكمان خلتك تسعديني اني اقنع يتجوزني 
ياسمين اطلعي برا 
ساره انا كنت طالع اصلآ ياحبي عندك منديل تمسحس بيها دموعك والابعتلك ههههه
ياسمين برااا 
طلعت ساره وياسمين قفلت الباب 
ياسمين بدموع انا السبب كان مفرود اقول لي احمد علي الحيه الاسمها ساره دي بس مكنتش اقدر مكنش هايصدقني مكنش معايا دليل 
فلاش باك 
في المستشفي 
ياسمين كانت بتكلم احمد لازم تجي دلوقتي مريم في، خطر
ساره من ورها خير خطر اي ياسوسو 
ياسمين بعصبيه انا عرفت كل حاجه وهقول لي احمد والكل العيله وهافضحك  
ساره شش اخرسي وتعالي معايا 
ياسمين لا مش هروح معاكي مكان ولاهاتحرك من هنا غير لمه احمد يجي وحكي له علي كل حاجه 
ساره شدة ياسمين من ادها وخدتها في اوضه فضيه في المستشفى 
ياسمين سيبني انتي مجنونه انا هاقول لي احمد كل حاجه مهما عملتي 
ساره بخوف اسمعيني بس ياياسمين صدقيني انتي فهما غلط 
ياسمين لا انا كنت فهما غلط ودلوقتي فهمت كل حاجه انا سمعتك وانتي بتتكلمي مع المجرم الاسمه طارق وانتي الي مخططه معه في كل حاجه علشان يقتل مريم صح 
ساره اني سمعتني بقا 
ياسمين ايوه سمعتك وهاقول لي احمد وهفضحك
ساره بي بتهديد لا انتي مش هاتقولي حاجه فهما 
ياسمين لا هاقول وانتي ماتقدريش تمنعيني 
ياسمين كانت طلع ووقفت لمه سمت صوته في التسجيل علي تلفون ساره 
كانت بتقول في التسجيل انا نفسي اخلص من مريم دي انا لوطول اموته بايدي مش هاتردد لحظه وحده بس لوالقي طريقه 
ياسمين بس بذهول لي ساره انتي بتسجلي ليا 
ساره بخبث انتي الي خلتيني ابين وشي، التاني وسبتي ليا اني كنت صح لمه اخت حرسي منك لاني كنت عارفه ان هايجي اليوم ده 
ياسمين وانتي مفكره التسجيل ده هايوقفني 
ساره بثق لا مش مفكره متاكده هاقولك ليه من غير متسالي مثلآ لوانتي رحتي دلوقتي وحكيتي كل الكلام الانتي سمعتي معقول هايصدقوقي من غير دليل وخلينا نفترد انهم صدقكي  انا مثلآ لمه يسالوني انا هاقلهم اني مليش اي مصلحه في موت مريم واكيد مش هاموته في يوم خطوبتي وبوظ فرحتي وبكام دمع هايصدقني بس انتي بقا ليكي مصالح كتير اول حاجه الكل عارف انك مابتحبش مريم وعايزه تخلصي منها علشان عمر وانا اكيد هبعت التسجيل ده الكل العيله واكيد بعدها هايصدقني وساعته الكل هايكرهك ومش هايطيق بيص في وشك حد واولهم احمد ههه 
ياسمين بدموع انتي شطانه ازاي كنت ماخدوعه فيكي كده 
ساره لانك غبيه اسمعي بقا هتقولي ايه لااحمدلمه يجي علشان اكيد هيسالك كنتي عايزه ليه وهتنفزي كل الهقوله بي الحرف فهما ياحلوه 
احمد ياسمين مريم بخير 
ياسمين بزعل اسفه بس غصب عني 
احمدفي ايه مابترديش ليه 
ياسمين بدموع مريم بخير وفاقت كمان 
احمد بتنهيد الحمدلله امال انتي مالك بتعيطي ليه 
ياسمين ساره 
احمد ماله 
ياسمين ساره تعبانه وحولت تنتحر 
احمد بستغراب تنتحر ليه في ايه هي فين دلوقتي 
ياسمين بحزن لانه بتكدب علي اخوها هي دلوقتي بخير انا شفتها ولحقتها في الوقت المناسب تعالي لمه نروح نشفها 
احمد دخل ولقه ساره نيما علي السرير واديها التنان ملفوفين بي شاش احمد مالك ايه الحصل 
ساره بدموع تمسيح ليه كده ياياسمين انا قلت ليكي متقوليش لاحمد حاجه علشان ميخفش عليه هو الفي مكفيه 
ياسمين بحزن وزعل علي الي هاتعمله 
ياسمين ازاي ياساره مش عايزاني اقوله انك حولتي تموتي نفسك علشان انتي حامل وخيفه من الفضيح
احمد حامل 
ساره ايوه حامل منك بس انا مكنتش عايزه اقلك وقلت كده كده احنا هانتجوز هابقا اقلك بس معرفش ايه الحصل ده وبوظ كل حاجه 
احمد ممكن تسبينا شويه يايسمين 
ياسمين طلعت 
احمد انا بجد ياساره مش فاكر اي حاجه من الحصلت في اليله دي ومع كده وافقت اننه نتجوز علشانك وعلشان سمعتك واكيد انا مش هاقبل انك تاذي نفسك وتنتحري
ساره بدموع تمثيل وانا مش ذنبي انك طقلت في الشرب في اليوم ده انا خولت امنعك بس انت ماسمعتنيش ومن يومها وانا حياتي اتضمرة  وحولت اموت نفسي علشان اخلصك وريحك مني وفضلت تعيط بتمثيل انا خلاص هامشي ومش هاوريك وشي تاني انا في كل الاحوال حياتي اتضمرة خلي بالك من نفسك 
احمد ساره انا غلط ولازم اتحمل غلطي وهنتجوز 
ساره بفرحه امتا 
احمد اول لمه مريم تتحسن 
ساره بدموع وسهوكه خلينا نكتب الكتاب دلوقتي ولمه مريم تتحسن نعمل الفرح 
احمد مش وقته 
ساره انا بقول كده علشان بطني قربت تبان فعلي الاقل نكتب الكتاب واجي اعيش معاك ومش مهم فرح دلوقتي ارجوك انا خلاص بطني قربت تبان
احمد بقلت حيله حاضر 
باااك 
ياسمين انا السبب انا الدمرة حيات الكل باننيتي 
 
يتبع الفصل التالي: اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: "رواية عشقتها " اضغط على أسم الرواية
reaction:

تعليقات