القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية في عرين الاسد الفصل الثاني عشر والاخير 12 بقلم اسراء محمد

 رواية في عرين الاسد الفصل الثاني عشر 

رواية في عرين الاسد الفصل الثاني عشر


البارت الثاني عشر والاخير

عند رانيا بتلم هدومها وهتسافر علي القاهره 
عند مازن ابن خالت وعد 

بعد ساعات سافرت ووصلت 

مازن قال حمد الله علي السلامه 

رانيا حضنته وقالت هاي بيبي 

مازن قال كله تمام والخطه خلاص تقريبا اتنفذت 

رانيا قالت كويس اوووووي بس انا كنت بحب اسد مش عايزه يموت 

مازن قال بسخرية انتي هتستهبلي انتي بتحبي فلوس اسد وبتحبي نفسك وان ازاي هو يشوف تالين احسن منك لكن مش بتحبي اسد 

رانيا قالت بسخرية اسم الله عليك انت ما هي تالين اللي انت هتموتها دي بنت خالتك 

مازن قال مش هتموت 

رانيا قالت يعني اي 

مازن قال بخبث سوري رانيا معرفتكيش الجزء الاخير من الخطه اني هخلي تالين عايشه عشان عارف دماغك وكنتي هتبوظي الخطه لو قلتلك 

رانيا قالت بجنون يعني اي لا لا أنا اصلا كنت عايزه اموت تالين مش اسد أنا بكرها بكرها 

مازن قال ادخل 

دخل شخص وكانت الصدمه أنه شبيه اسد بالظبط 

صدمت رانيا

مازن قال اي رايك هفهمك بعدين 

رانيا قالت كده هتحلو اوووي 

عند اسد وتالين 

العربيه انفجرت بيهم ومبقاش فيها حته سليمه 

استوب 

الي اللقاء


يتبع الفصل التالي اضغط هنا 

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية في عرين الاسد" اضغط على اسم الرواية 


reaction:

تعليقات