القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية فتاة أوقعت قلبي الفصل الحادي عشر 11 بقلم سماح عزت

 رواية فتاة أوقعت قلبي بقلم سماح عزت 


 رواية فتاة أوقعت قلبي الفصل الحادي عشر 11 


فهد : راح فين الاكل
ريم: الحمدلله
فهد: انا بسال وديتوا الأكل فين
ريم: كلناه
فهد بصدمه: كلتوه كله
نور: كله ايه هو كفى حاجه دا انا قايمه من على الأكل جعانه
فهد: كل ده وجعانين
ريم: لا انا شبعت مش جعانه
فهد: لا كتر خيرك دا انتو المفروض بعد الاكل ده كله نفسكوا تتسد
ريم: الله اكبر في عنيك ايه هتحسدنا
فهد: احسدكوا ده انتو اللي يشوف جسمكوا يقول عندكوا السُل 
ريم: لا بقولك ايه حسن ملافظك احنا عودنا حلوا مش ضعاف اووي يعني
فهد: هو ده اللي شغل تفكيرك 
ايهاب وهو يضحك: متقلقش يا برنس انا كنت عامل حسابنا في اكل تاني اصل من طلباتها شكيت فيهم
نور: طب الحمدلله عشان انا جعانه
فهد: انتي تخرصي خالص اياكي اسمعك بتقولي انا جعانه دي
ريم: ما تخف عليها يا سطا
فهد: ياسطا انتوا استحاله تكونوا تربيه اللواء
نور: والله ياسطا عيب عليك تخلي انثى جعانه
فهد: انثى هي فين الانثى دي 
ريم: لا بقولك ايه لعند هنا واستوب 
متحاولش تقلل مننا انت عمرك ما هتشوف في جمالنا مش زي المعصعه اللي كنت ماشي معاها
فهد بضحكه خفيفه : معصعصه وماشي معاها هو انتي تقارني نفسك بيها ايش جاب لجاب
ريم بزعل: انا داخله انام
نور: ياريم استني بس..... ياريم...  عجبك كده 
فهد:مش هي اللي بدأت 
نور: بس هي كانت بتهزر..
وذهبت خلف ريم
ايهاب: مكنش ينفع تقولها كده
فهد: هي اللي فهمت كلامي غلط
ايهاب: خلاص صحح كلامك
فهد: لا بقولك ايه انا مش فاضي
ايهاب : براحتك 
واكل ودخل يرتاح شويه
"في المساء"
فهد وهو يفكر: انا مكنتش اقصد اللي هي فهمته طب اروح اكلمها واعرفها قصدي ايه 
..... لا ...تفهم اللي تفهمه انا مالي بيها .... بس هي سهرت جنبي وخافت عليا ازاي اسيبها موجوعه كده..... انت هتقع ولا ايه 
...مستحيل دا انا الصقر اللي مفيش واحده تقدر توقعني...... بس البنت الصغيره دي قدرت .....لا مقدرتش ولا حاجه انا لسه زي ما انا ..... بإمارة انك قاعد تفكر فيها هي وبس..... هي راحه فين
" رآها وهي ذاهبة للخارج وباين عليها انها كانت تبكي"
فهد: عجبك كده 
"ذهب فهد خلفها ورآها تجلس لوحدها "
فهد: بتعملي ايه هنا 
ريم:............
فهد: الجو ساقعه عليكي 
ريم: ............
فهد: انا آسف 
ريم وهي تنظر له: اسف على ايه
فهد: انتي فهمتي كلامي غلط
ريم: ازاي فهمته غلط رد عليا ازاي
فهد: هرد عليكي بس مش دلوقتي
ريم: ويا ترى وقتيه
فهد: بعد ما اولع شوية خشب يدفوا المكان ونعمل كوبايتين شاي
ريم: مش عايزه اشرب شاي
فهد: ما انا هقولك كنت اقصد ايه واحنا بنشرب الشاي
ريم: هتحكيلي كل حاجه
فهد: كل حاجه زي ايه
ريم: يعني قصتك انت والبنت 
فهد: وانتي هتستفادي ايه لما احكيلك
ريم: عايزه اسمع 
فهد: اممم تماام بس بعد ما نعمل الشاي
ريم بفرحه : ماشي
فهد وهو يخلع الجاكيت: طب خدي البسي الجاكيت ده
ريم: شكرا.....تعرف أن لبسك شيك جدا
فهد: لا والله
ريم: امم ولايق عليك اووي
فهد: اووي مره واحده
ريم: ........
فهد: انتي زعلتي تاني ولا ايه
ريم: هاا لأ اصل البرفان بتاعك ريحته حلوه اوي
فهد: لا ده كلام انا مش حمله
ريم : هههههههههههه
فهد: ضحكتك حلوه اوي
ريم وهي تحمر خجلا: احمم
فهد في تفكيره: اتكسفتي طب بالنسبه للكلام اللي عماله تقوليه .. بس مبسوط متنكرش .... مش ناكر
"ريم وهي ترتشف بعض من الشاي "
ريم: ها احكيلي
فهد: انا قولت هتنسي
ريم: هههههه لا منستش
فهد: تمام بصي يا ستي
ريم: اممم
فهد: ميار كانت معايا في الجامعة كنا بنعرف بعض من بعيد يعني مجرد اتنين مع بعض في الجامعة لعند لما في يوم حصلت معاها مشكله
ميار: انت واحد متربتش ازاي تتكلم معايا كده
الشاب: لا بقولك ايه يا حلوه متعمليش الشويه دول عليا دا احنا دفنينه سوا
ميار وبدأ صوتها يعلى: انت متقدرش تعمل معايا حاجه
الشاب وهو يشد شعرها : لا يا حلوه محبكيش كده فمتعليش صوتك عشان ما ازعلكيش
فهد: هو في ايه يا ايهاب
ايهاب: الواد آسر بيتخانق مع ميار 
فهد: وانتوا سايبينه يعمل كده ليه
ايهاب: ياعم فكك منهم دا اصلا هي كانت ماشيه معاه ومصحباه
فهد: ماشيه معاه أو مصحياه مينفعش يمد عليها
فهد: انت متعلمتش في الرجوله انك مينفعش تمد ايدك على واحده  ولا ايه
آسر: وانت مالك ياروح امك ايه دخلك
فهد: روح امي 
وضربه بالبوكس في وشه وهو آسر مسكوا في بعض وفهد كسر كل حته في جسمه
عند المدير
المدير: ايه اللي انتوا هببتوه ده
آسر: حضرتك هو اللي جه ومد أيده عليه الاول
فهد: يا دكتور انا كنت بدافع عن زميلتي لاني لاقيته بيشدها من شعرها
المدير: ميار ايه اللي حصل
ميار : اللي حصل يا دكتور أن آسر كان بيعاكسني ولما انا زعقت شدني من شعري وفهد جاي يكلمه راح شاتم فهد عشان كده فهد ضربه
المدير: المفروض لاقيت حاجه مش كويسه تيجي تبلغني مش تروح وتمسك فيه
فهد: يا دكتور
المدير: بس مش عايز اسمع كلمه كل واحد فيكوا فصل اسبوع وانت يا آسر انا هعرف اتكلم مع والدك كويس
آسر: يا عمي انا
المدير: انا هنا المدير مش عمك مفهوم
آسر: مفهوم
المدير: يلا كل واحد على مكانه
ميار: انا اسفه اني سببتلك مشكله
فهد: ولا مشكله ولا حاجه بس هو انتوا مش صحاب ايه اللي حصل بينكوا عشان تعملوا كده
ميار: عايزني اكون حبيبته 
فهد: وانتوا مش بتحبو بعض 
ميار: هو بيحبني لكن أنا لا
فهد: اومال كنتي ماشيه معاه علطول ومبتقعدوش غير جنب بعض ده الكليه كلها فاكره انكوا بتحبوا بعض
ميار: غصب عني
فهد: ايه كان ضربك على أيدك
ميار: كان بيهددني وكنت خايفه منه عشان كده كنت بسمع كلامه وبمشي معاه والكل افتكرنا بنحب بعض
فهد: وليه مقولتيش لأهلك يبعدوه عنك
ميار: اهلي غلابه وعلى قد حالهم وهو مفتري ولو كنت دخلت اهلي في الموضوع كان اذاهم واذاني
فهد: طب وجبتي الجرأه تتخانقي معاه ازاي 
ميار: كان عايز يتجوزني عرفي ولما رفضت عمل كده
فهد: ومخوفتيش منه لما شهدتي ضده عند المدير ليه
ميار: كنت حاسه بالأمان وانت موجود 
فهد: انا ليه بقا
ميار: لانك انت الوحيد اللي دافعت عني ووقفت ليه 
فهد: هو كان بيهددك بايه اكيد عملتي حاجه عشان كده بيهددك بيها
ميار: ربنا يسامحك
فهد : انا مش قصدي ازعلك أنا بستفسر بس
ميار: مفبرك ليا صور مش كويسه وهددني اني لو رفضت اللي بيقول عليه هيبعت الصور لاهلي وهينشرها في الجامعة
فهد: امم متقلقيش من حاجه ولو كلمك تاني او قالك حاجه بلغيني وانا هتصرف
ميار وهي تمد يدها: صحاب
فهد: صحاب 
" بعد بضعة أشهر"
ميار: فهد انا بحبك
فهد: ايه
ميار: ايه ايه بقولك بحبك
فهد: انتي فاجأتيني
ميار: اسفه انا افتكرت أنك أنت كمان بتحبني مكنتش اعرف انك مبتحبنيش
فهد: انا بحبك بس زي اي اتنين صحاب فاهماني
ميار بدموع: بعد اذنك انا ماشيه عشان اتاخرت
فهد: ميار استني بس
ايهاب: هي ميار ماشيه معيطه كده ليه
فهد: عشان قالتلي انها بتحبني
ايهاب: امم وانت قولتلها ايه
فهد : قولتلها اني بحبها زي اي اتنين صحاب عادي
ايهاب: طب وانت هتعمل ايه
فهد: منكرش اني معجب بيها بس لسه محبتهاش 
ايهاب: فهد ابعد عنها انا مش مستريح ليها
فهد: هاا ايه رايك
احمد: رايي انك تبعد عنه عشان انا مش برتاح للبنت دي اصلا
ايهاب: بصره نفس اللي قولته
فهد: انتوا ليه مش فاهمين أنها مش زي ما انتوا متخيلين 
احمد: صدقني يا بني انا بفهم البنات كويس اووي وهي مش بتحبك وكمان مش كويسه
فهد: لو بتفهم في البنات كان القرد نفع نفسه مش كل شويه تقول احنا صحاب بس 
احمد: انت ليه مصر تدخلها في الموضوع 
فهد: مثلا عشان بتحبك
احمد: يابني نور دي اختي وصاحبتي والبيست فريند بتاعتي انت متعرفش حاجه احنا قضينا عمرنا مع بعض
فهد: لا عارف كل حاجه ونور بتحبك من واحنا صغيرين من ايام لما كنت بشوفها وهي عند ماما صفاء وبعدين أنا مش هسيب ميار تبقى زيها متشعلقه بين نارين نار أنها بتحبني من ناحيه ونار أنها لازم تكون صديقتي ومعايا علطول
احمد: متقارنش نور بميار بتاعتك دي نور عمرها ما كانت زيها ولا هتكون 
فهد: انا مليش دعوه بالماضي بتاعها انا مكنتش موجود وقتها وبعدين كان غصب عنها مش بايديها.... انا ماشي سلام
احمد: رايحلها 
فهد: اه وملكش دعوه
فهد: ميار
ميار :......
فهد: ميار انا بحبك
ميار: ايه
فهد: بحبك
ميار: اومال ايه الكلام اللي قولتهولي الصبح ده
فهد: اصل انا خايف من الارتباط ومن المسؤولية
ميار: يعني بتحبني بجد 
فهد: احم انا عملك مفاجأة هتعجبك اووي 
ميار: مفاجأة ايه
فهد: هنسافر باريس في الاجازه 
ميار بكسوف: لوحدنا
فهد: لا انا وانتي وايهاب وأحمد ومراد اللي عرفتك عليهم
ميار: انا مبسوطه اووي يعني قولتلي انك بتحبني وكمان هتاخدني باريس ييييييييي
فهد: هاا بلغي اهلك عشان ممكن ميوفقوش
ميار: انا هقنعهم متقلقش
فهد: ااااا لو رفضوا متزعليش هعوضهالك
ميار: يابني لسه فاضل شهرين يعني هقدر إقنعهم
فهد: طب سلام انا ماشي
ميار: بحبك
فهد: امم وانا كمان
احمد: انت اتجننت ازاي تعزمها أنها تسافر معانا انت مجنون
فهد: بقولك ايه متغلطش
مراد وهو يضحك: متزعلش منه يا فهد بس هو عنده حق احنا اربع شباب ازاي تيجي معانا
احمد: اصله اتهبل في نفوخه
فهد: معرفش بقا انا كنت بهرب من الكلام اصل كل شويه عايزاني اقولها بحبك وبعدين 100٪100اهلها مش هيوافقوا 
مراد: في حد يهرب من الحب
فهد: ما هو انا 
احمد: اصل الاستاذ مبيحبهاش بس مش عايز يكسر قلبها
مراد: فهد انت بجد  مبتحبهاش 
فهد: اآآ هو انا معجب بيها اكيد هحبها مع الوقت
مراد: انت اتجننت
احمد: هههههههههههه سيبك منه يا مراد العب العب
" بعد مرور شهرين"
احمد بتريقه: 100٪100اهلها مش هيوافقوا
فهد: بقولك ايه انا مش ناقص
مراد: هههههههههههه ما هو أنت السبب انت اللي غلطان 
فهد: وانا ايه عرفني أنهم هيوافقوا
احمد: هم لو كانوا تمام كانوا رفضوا لكنهم مش تمام
فهد : خلاص يا احمد كل الحكايه أنهم واثقين فيها
احمد: هههههههههههاي ضحكتني
ميار: اتاخرت عليكوا
فهد: لا متاخرتيش ولا حاجه
ميار: اذيك يا احمد
احمد: ايوه يا ايهاب جاي اهو انا ماشي اشوف ايهاب عايز ايه
ميار: عجبك كده شكله مضايق اني جايه معاكوا مكنش لازم اجي 
مراد: ازيك يا عروسه متزعليش هو احمد كده لكن قلبه ابيض
ميار: يعني مش زعلان
فهد: هاا.... لا ابدا دا مبسوط خالص
"في الطائره" 
ميار وهي تجلس جنب احمد: انت مضايق عشان جيت معاكوا
احمد: انتي جايه تقعدي هنا ليه
ميار:رقم الكرسي ده اللي موجود في التذكره
احمد بقرف: تمام اقعدي 
"بعد شويه"
احمد: اووف فهد قوم اقعد مكاني وانا هاجي مكانك
فهد: هو احنا راكبين ميكروباص
احمد: انا هقوم ادخل الحمام اجي الاقيك قاعد مكاني
فهد: طب ليه ايه اللي حصل
احمد بتريقه: اصل العروسه غيرانه عليك عشان قاعد جنب اجنبيه فتعال انت اقعد جنبها وانا هقعد مكانك اصل بحب الأجانب اووي
احمد بعد ما خرج من الحمام: انا مش لازم اسكت اكتر من كده لازم افضحها
"في الفندق"
" حجزوا الغرف وكل واحد راح على غرفته
وتاني يوم ذهبوا في نزهة واتصوروا بعض الصور نفس اللي ريم ونور شافهوهم في الصندوق مع الرسائل"
"بعد عدة أيام"
فهد: مراد مشوفتش احمد اصل برن عليه مبيردش
مراد: لا مشوفتوش من ساعة ما كنا في البار امبارح
فهد: هيكون راح فين انا قلقان عليه 
مراد: متقلقش تلاقيه نزل يجيب حاجات لماما صفاء 
فهد: يابني حاجه ماما صفاء جبتها انا وهو من كام يوم
مراد: تلاقيه بيجيب هديه لنور ولا حاجه متقلقش
فهد: طب تمام انا هروح اصحي ميار عشان تجهز شنطها 
فهد وهو يخبط على باب غرفة ميار وإذا بصوت شئ ينكسر 
فهد: ميار ..... ميار في حاجه افتحي يا ميار 
فهد وهو يفتح الباب وإذا به يرى احمد يرتدي ملابسه وميار مغطاه بالملايه وتبكي
فهد بصدمه: ايه ده انتوا بتعملوا ايه
احمد وهو يرتدي ملابسه: فهد اسمعني محصلش حاجه من اللي انت فاكرها 
فهد: انت بتخو*ني تيجي منك انت يا احمد ازاااي
احمد: والله انت فاهم غلط..
فهد بزعيق: غلط فاهم غلط اللي انا شايفه هو اللي غلط يا احمد انك تخ*وني معاها هو اللي غلط انك تقرطسني هو اللي غلط 
من وراها تقولي مش كويسه وابعد منها اتاري عينك منها
مراد: فهد لاقيت احم..
فهد وهو يبكي: آااااه لاقيته لاقيته بيخ*وني لاقيت احمد بيطعني في ضهري 
احمد: والله انت فاهم غلط هي السبب هي ال...
فهد ببكاء: هي مش فارقه معايا اللي فارق معايا انت صاحبي واخويا تخدعني 
هي لو كانت خانتني مع اي حد مكنتش هحس باللي انا حاسس بيه دلوقتي مكنش قلبي وجعني بالطريقة دي مكنتش هحس أن قلبي بيتخلع من مكانه 
احمد: اسمعني يا فهد انت ازاي تشك فيا
فهد: انا مشكتش فيك انا شوفتك بعينيا 
احمد: بس
فهد بشر: من غير بس انا هندمك يا احمد هندمك
"في الوقت الحاضر"
فهد: وسيبتهم ونزلت وبعدت عنهم انا كنت شاري البيت ده ليها لانها كانت عايزه بيت بعيد عن الناس ويكون حواليه شجر عشان كده اشتريته... تعرفي إني مدخلتش البيت ده من ثلاث سنين من بعد اللي حصل حطيت كل صورها وجواباتها في صندوق وسيبتهم في البيت..... عشان كده كنت بقولك ايش جاب لجاب لاني كنت اقصد انك مينفعش تقارني نفسك بيها 
....النهار طلع واحنا مش حاسيين 
ريم بفرحه: تقصد اني احسن منها
فهد: مش بقولك متقارنيش نفسك بيها هي متجيش حاجه فيكي انتي حاجه حلوه لكن هي واحده رخي*صه 
ريم بسعاده: يعني أنا احسن 
فهد: اووف ايوه احسن منها مليون مره 
يمكن أيام ميار كان احساسي غلط وفهمتها غلط لكن دلوقتي احساسي صح وفاهم صح
ريم بكسوف : فاهم ايه
فهد: فاهم اللي انتي فاهمه
ريم: احمم طب وحاسس بايه
فهد: حاسس انك حاجه صعب اوصلها حاسس انك حاجه حلوه مقدرش غير اني احلم بيكي ياريتني كنت قابلتك زمان ايام ما كان فهد هو فهد مش الص...
نور: انت تقصد احمد ومراد بتوعنا صح
فهد: صح
ريم: بس احمد عمره ما يعمل كده انا متاكده 
نور: انتو لازم تقعدوا مع بعض وتسمعه لان اكيد في حاجه غلط
فهد: كل اللي عايز اقوله
احمد: عايز تقولهم ايه انك انت اللي ضربت والدتي بالنار يا صقر
ريم بصدمه: الصقر!!!

يتبع الفصل التالي: اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: " رواية فتاة أوقعت قلبي" اضغط على أسم الرواية

reaction:

تعليقات