القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقتها الفصل العاشر 10 بقلم ريماس إبراهيم

 رواية عشقتها بقلم ريماس إبراهيم 


رواية عشقتها الفصل العاشر 10


الكل انخض وصرخ اول مصوت الرصاصه طلع 
احمد بص بخضه علشان يشوف الرصاصه جت في مين بص علي كل الحوليه 
الكل كان متوقع ان الرصاصه ريحا لمة ياسمين الاحمد مخبيها ورا ضهره ومحدش ابدآ اتوقع ان الرصاصه كانت متوجه لي مريم 
ومره وحده مريم وقعت علي الارض وهي بتنزف الكل بص بخضه 
وفاء بسريخ وصوت عالي بنتييييي 
ولكل جري علي مريم الااحمد الواقف مصدوم ومش مصدق ان الرصاصه جت في مريم احمد لا مستحيل اكيد انا بحلام ده مش حقيقه معقول انا انا السبب 
مريم وقبل متغمض عنيها
مريم يوسف استناني انا جاياااا وغمضت عنيها 
وفاء بنتي 
والكل مصدوم وخايف 
عمر لزم نوديها المسشفي بسرعااا 
وفي الحظه دي احمد اخيرآ فاق من دوامة الافكاره وجري عليها بخوف
احمد جه يشيل مريم وهو عنيه مليانه دموع
محمد ابو مريم شلها وراح بيها علي المستشفي والكل راح معا 
تسريع تلاحداث وصله المستشفي ومريم دخلت العمليات 
احمد كان قاعد علي الارض وحاطط ايده علي راسه وبيعيط الاول مره في حياته 
محمد ابو مريم كان هيموت من الخوف علي بنته الوحيده 
ووفاء امها نفس الوضع وكانت بتعيط بصدمه 
ودعاء واقفه جمبها بتحاول تهديها وعلي 
وعمر كان الدموع بتنزل من عنيه بصمت 
وعلي واقف جمب البوه والكل في حالات صدمه وخوف 
ياسمين غي نفسها معقول انا خايفه علي مريم ايوه لزم اخاف عليها انا ايوه بكرها بس عمري متمنين ليها الموت ومره وحده بقت دمعها تنزل
ساره واقفه وبتحول تدري فرحتها ساره في نفسها الخطه الانا عملتها نجحت ومفضلش غير ان مريم تموت وبعدها كل حاجه هتبقا تحت ادي طارق الغبي صدقني وفكر ان مريم هي اخت احمد ومعرفش ان ياسمين هي الاخته ههههه بس موت ياسمين مكنش هيفرق معي بس موت مريم هيحل كل مشكلي لان هي العقبه الوحيده احمد ضعيف تجه وبيحبها حتا لومقلش ليا اومعترفش بس هو بيعشقها وبموتها احمد هيدمر وهيشيل زنب ان هو سبب موت الانسانه الوحيدها الحبها طول عمره 
ياسمين ايه ياساره سرحانه في ايه 
ساره لا ابدآ  بس انتي مالك كده بتعيطي ليه الي شوقك يقول انك زعلانه عليها مش انتي كنتي عايزه تخلصي منها 
ياسمين بصدمه من كلام ساره اني اتجنانتي هوايه الي اخلص منها دي بنت عمي ومهما كرهتها عمري ماتمنيت ليها الموت ولاعمري هتمنا فهما 
ساره بخوف من طريقت ياسمين وصوتها العالي نسبين خافت لحد يسمعها 
ساره لا لا انا مقصتش كده انا كمان زعلانه عليها وبتمنا تبقا كويسه 
ياسمين بصت ليها بشك وسكتت 
دعاء اهدي بس ياوفاء ماتعمليش  في نفسك كده وهي هتبقا بخير بس انتي ادعلها 
وفاء بدموع وصوت عالي  اهدا عايزاني اهدا وبنتي بتموت جوه ايوه منتي ليكي حق تقولي كده مهو لو واحد من عيالك الجوه مش هتتكلمي كده انا بنتي ذنبها ايه علشان هي التبقا بين الحياة والموت وانتي والدك مايحصلش ليهم حاجه معن الطلقه كانت الي ياسمين بس ابنك خباها وره وساب بنتي تاخد الرصاصه هي بنتي جوه وبتسارع الموت بسبب ابنك ياعلم ابنك عامل ايه الراجل ده بس بمتي الدفعت التمن 
دعاء انا مش هرد عليكي ياوفاء علشان انا مقدره حالتك والله يعلم ان مريم عندي زيها زي ياسمين 
علي ايه الكلام ده بس يامرات اخويا ولدي وولداد اخويه واحد بنسبه لينا 
وفاء لوكلامك صح اسال ابنك مين الشخص ده وبنك عمل له ايه علشان يزي بنتي كده 
الجد مش وقته يابنتي الله يهديكي انت مش شايفه حلتنا كلنه عامله ازاي 
وفاء بدموع وصوت عالي امتا وقته ياعمي لمه تموت قدام عنيها زي اخوه ده وقته 
محمد حرام عليكي ياوفاء متقوليش كده 
امال اقول ايه يا محمد انا بينعاد قدام نفس الموقف انا باخسر بنتي الوحيد انا الوبنتي جرلها حاجه انا هموت والله هموت 
محمد حضنها بدموع اهدي والله ماهيجره ليها حاجه بس تعالي نصلي وندعي ليها 
وفاء بعدت عنه وراحت لمت احمد 
وفاء ايه زعلان عليها مش ده الكانت مش متربيه وانت واختك مكنتوش بتسيبه فرصه تزعلها فيها اوع تكون زعلان بنتي جوه بسببك الحياه مكنتش عدله مع بتي الان المفرود انت التبقا جوه دلوقتي وبتسارع الموت مش بنتي بس انت عارف انا الغلط لمه سبتك تتحكم فيها وكانت ديمن تقلي وتشكي وانا كنت ازعق لها وقولها ده ابن عمك واخوكي بس انا كنت لزم اعرف ان كلام بنتي صح وان الخ ملوش بديل وان من بعد مادفنه اخوها تحت التراب مبقاش ليها اخ والدليل علي كده ان لمه الخطر جه انت اخبيت اختك وره ضهرك وبنتي الدفعت تمن نصيبك وياعالم هيجره ايه تاني بس لو بنتي جره ليها حاجه محدش غيري هيموتك يااحمد انا دفنت واحد تحت التراب ومش هستحمل تاني 
عمر خلاص ياخالتي سبيه انتي مش شايفه حالته عامله ازاي ده مش سمعك اصلآ 
احمد كان حاطط يده علي راسه وبعيط بصمة وماكنش شايف اوسامع اي حاجه 
وفجاه الدكتور خرج 
احمد اول مشافه فاق من حالت الصدمه الكان فيها والكل جري علي الدكتور بخوف 
الدكتور

يتبع الفصل التالي: اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: "رواية عشقتها " اضغط على أسم الرواية

reaction:

تعليقات