القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مليكة الاسد الفصل الثامن 8 بقلم سلمى هاني

 ررواية مليكة الاسد الفصل الثامن

رواية مليكة الاسد الفصل الثامن

البارت التامن. 
مليكه خرجت بقت مش عارفه تعمل أيه وتايهه وسرحانه في حاجه غلط .. 
اسد : مليكه ... مليكه 
مليكه :إيوه 
اسد بتسغراب:مالك ايمن قالك أيه .. 
مليكه : مافيش هتعرف الوقتي انا همشي 
حمزه: مليكه انا عارفك كويس المجرم ده قالك أيه 
مليكه بعصبيه وصوت عالي نسبه:خلاص في ايه انا همشي وسبتهم ومشيت 
اسد :انا هروح وراها دي مجنونه 
حمزه: ماشي خالي بالك منه 
اسد :حاضر وسبه ومشي ورا مليكه وإستغراب ده راحه في طريق الاقصر بتعاهم 
اسد :دي راحه عندنا 
________________ في عربيه مليكه 
مليكه بدموع : ليه .. ليه تعمل كده طب كنت قولي الحقيقه او كنت اكذب اهااااااا وخبطت اريدها في الديكسون 
مليكه : انا مش هسامح لو كلام ايمن صح 
____________
في قصر المنشاوي 
عصام :اميمه كلمتي البنات .. 
اميمه : إيوه بس لسه مليكه وسيف كان عند ندا 
عصام : ليه الوالد ده بتع بنات 
أمسكه بضحك:هههه بس ندا شكله وقعته .. واسد شكله وقع هم كانو عاوزين حد زي ندا ومليكه 
عصام بحب: معكي حق انا فعلا هكون مبسوط لو حصل كده 
اميمه: هيحصل 
___________
سيف: طنط عاوزه نروح عندها 
ندا :ليه 
سيف: مش عارف بس كلنا هناك تقربنا علشان مليكه بعد ال حصل يعني وكده . 
ندا : تمام ممكن تروح انت ... انا مش هعرف اجي 
سيف : وهو يقوم يوقف ويحط ايده في وسطه يقول ... ليه ان شاء الله بقي 
ندا بضحك:ههههه 🤣 عندي شغل ... هخلاص واجي 
سيف بتسامه :طب ما انا عندي شغل وجيت اشوفك 
ندا بستغراب: تشوفني مش علشان شغل يعني 
سيف بحرج : أحم هو الاتنين يعني
ندا : ولله طب شكرا انك سبت الشغل وجيت هنا 
سيف بحب :ندا انا كنت عاوز اقولك حاجه 
ندا :لو ال ف دماغي بلاش ممكن 
سيف بستغراب: ال ف دماغك
ندا بحرج:لو ... قاطعها سيف : يعني لو بحبك 
ندا :إيوه مش هينغع وبعدين استوعبت هو قال أيه ... 
ندا بكسوف وجه احمر : انت قولت أيه 
سيف بحب : قولت بحبك في أيه 
ندا :مش هينفع 
سيف : اي مش هينفع ... 
ندا : مش هينفع الحب ده انا معرفش انا بنت مين 
سيف بعصبيه:بس انا مش بيهمني الكلام ده انا بحبك انتي مش حد تاني 
ندا بدموع:معلش ممكن تمشي ... 
سيف : ماااشي بس هسيبك تهدئ وتكلم بعدين وخرج وسبها 
جوا في المكتب 
ندا بدموع: اه انا مش هكذب ع نفسي ... انا بحبك بس مش هينفع انا معرفش اكون مين غير ندا بس .. 
وبعد شويه بقيت هاديه وخرجت
________________"بقلمي سلمي هاني"_______________
 وبعد وقت وصل سيف وبعدها ندا القصر 
ومليكه واسد اتقابل ع البوابه وهو استغراب شكل مليكه عينه حمرا جدا 
اسد بقلق:مليكه انتِ كويسه 
مليكه : مردتش ودخلت 
اسد:مليكه استني و دخل وراها 
اميمه : اهلا ي حبيابي .. مليكه مالك 
اسد بعصبيه: مليكه انت فيكي اي من وقت ماقبلت ايمن 
عصام قام بتوتر :انتِ ... قلبتي ايمن 
مليكه:اه ليه اتوترت كده
عصام:لا مافيش 
مليكه بعصبيه:لالا في ... تقول ي خالو ولا اقول 
كلهم انصدموا ان مليكه عمرها بتقول ي عمو بس 
اميمه بتوتر:خالك اه بس يقولك أيه 
مليكه بدموع وانهيار : يقول اني امي ماتت بسببه يقول اني اتحرمت من اكون وسط عيله وبسببه ليييييه .... لييه مقولتش الحقيقي ..... ليييه هاااا وانا سالتك 
عصام بدموع: انا اسف بس مكنش ينفع اقولك كان هيكون خطر عليكم .. 
مليكه بعصبيه وعيط:خطر .... هههه لا ضحكتني ... ولم انا واختي كل واحد ف مكان تاني مكنش مع بعض ده كان أيه انا بكرهك فاهممم انا مش عاوزه اشوفك تاني 
اسد بعصبيه ويمسك درعها جامد :انتي بتقول ايييه انت فاهمه 
مليكه بزعق:إيوه فاهمه .... بس انت مش فاهم .... ابوك اختار حياتك انت ..بس امي تموت وانا اعيش يتمه ... 
اسد بزعق : انا مش فاهم حاجه انتي بتقولي أيه 
مليكه: هقولك ابوك يكون خالي ... يعني انا بنت عمتك ال بسبب ابوك ماتت 
ندا يصدمها:انت بتقول أيه ي مليكه 
سيف : يعني أيه ... 
اسد يصدمها: ازي ... ابويا يكون سبب في موت اخته 
عصام بحزن و دموع: ولله حاولت ابعدها كتير بس معرفتش .. 
اسد بعصبيه:يعني اييييييي ... يعني كلامها صح انا عاوز افهم
مليكه بنهيار: عاوزه تفهم أيه ... عاوز تفهم ان ايمن قتل امي علشان ابوك قتل مراته وابنه كان هنتقم فيك انت بس ازي أبوك سافرك بره... وانا واختي نتدفع التمن قتل امي علشان ابوك قتل مراته .. وكان هيقتلنا علشان ينتقم ...
عصام بزعق :انا مقتلش حد ولله 
مليكه بزعق : ازييي ... لو انت فعلا بتقول صح ليه حاولتش تقول لييي 
عصام بحزن :حاولت ولله بس هو مسمعش مني وفكر اني ال قتلت وال قتل اب.. وسكتت عن الكلام 
مليكه:اب مين 
اسد :كمل واقفت لي 
اميمه بزعق وحزن : ال قتل ابوكي ي مليكه ... 
مليكه بصدمة:ابويا 
اميمه بحزن: إيوه ابوكي
عصام بزعق :كفااايه 
مليكه :لا مش كفايه لسه في ايه كملي  
اميمه: خلاص ي عصام كل حاجه لازم تتعرف بكل حاجه
اسد بزعق : في ايييه 
عصام بحزن : زمان انا وايمن وابوكي صحاب جدا كنا اكتر من أخوات واشتغلنا سوا وايمن اتعرف ع رحاب مراته حبها وبس ابوكي كان بيحبها من زمان كانت زميلته في الكليه ولم ايمن اتجوزها هو اتجنن مكنش حد يعرف ان ابوكي بيحب رحاب غير وبعدها ب ستنين ابوك طلب ايد اخت انا وافقت بعد ماهو قلبي انه معتش بحب رحاب وعدت سينين ايمان خلفت ملك وبعدها انت ورحاب خلفت احمد .. ايمن كان بحب احمد .. جدا وسمعه ابنه عليه بس في يوم 
شوفت :: ابوكي في الجنينه مع رحاب 
فلاش باك
احمد:رحاب انا لسه بحبك اتطلقي وانا هتجوزك ونهرب من هنا انا مش قادر انسكي
رحاب : احمد ال انت بتقوله ده انا جيت علشان انت بتهددني انك هتقول ل ايمن وانسا اني اسيب ايمن وابن وانا بحبهم وانت حاول تحب مراتك دي اخت صحاب ي اخييي
أحمد: حاولت احبه ... بس مش قادر انسكي 
رحاب : احمد انا بقولك انا الوقتي متجوزه حتي لو مش قادر تنسا ... ف انسا لو بتحب صحبك حتي .. 
احمد بشر : صحبي.. مش صحبي ده مافكرش فيا وأتجوزك 
رحاب بزعق : انا قولت ليك مكناش يعرف حاجه وانسا بقي او ولله عقول ل ايمن وانسا إنكم صحاب عن اذنك و سبته ومشيت 
باك
عصام :وقتها كلمت احمد بس هو مسمعش مني وبعد فتره وبعد مرجع كان يوم الحدتثه .... يومها انا وايمن كنا في الشركه وبعتني اجيب ورق من البيت من عنده و اول مروحت 
فلاش باك.. 
احمد: كان بحاول يتعدا علي رحاب بس عصام جاء في الوقت المناسب
عصام بزعق : انت بتعمل أيه انت إجننت ده مراتك اخوك 
احمد بزعق :لا مش اخويا ... اخويا ازي هو عارف انه بحبها وراحه اتجوزها 
عصام: مكانش يعرف انا ماقولتش لحد  
احمد : انا بكرهكم بس هي مش تتكون لحد غير بعد الوقتي ومسك احمد ابنه وحط المسدس عليه ... لو مجتيش الوقتي هقتل ابنك انتي فاهمه 
رحاب بعيط:لا ي احمد ابن لا ارجوك 
احمد بجنون :هتجي معايا ولا لا 
عصام بعصبيه:انت اهبل ي احمد انت فاهم بتقول أيه ارجع عن في عقلك ده 
احمد : مش هرجع انت فاهم انا مش هسيبها 
عصام بهدوء حاول يقرب منه يخد المسدس بس احمد ضرب ع دماغه وقع 
احمد :انت ال ابتدأ انا مكنتش ناوي اذي حد وضرب نار ع احمد الصغير وحاول يخد رحاب معها 
رحاب بعيط:سبني ... سبني انا بكرهك بكرهك فاهممم 
احمد بجنون:انتي ليا ومش هتكوني لغيري 
رحاب :انا عندي أموت ولا اكون ليك انت فاهم 
احمد وهو يسحب المسدس: يبقي تموت وضرب نار عليه وسب عصام فقد الوعي .. 


يتبع الفصل التالي اضغط هنا 

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية مليكة الاسد" اضغط على اسم الرواية 




reaction:

تعليقات