القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غرام اليوسف الفصل الرابع 4 بقلم هبة الله

 رواية غرام اليوسف الفصل الرابع 

رواية غرام اليوسف الفصل الرابع 

[4]

⁦♥️⁩🌙‏إن محمَّداً له في القلب حُباً..ﷺ
فصلّوا عليه كي يزيد الحُبّ حباً..ﷺ 🌙⁦♥️⁩

بعصبيه- كريم؟؟؟؟ يا غرام هي حصلت؟

بتوتر- يـ يـ يوسف اسمعني انا بس انا ااا....

كان هاين عليا اضربني بالشبشب والله افهمه إزاي إني عرفت نوايا كريم من ناحيتي وفكرته هو
بصلي بنظره كان اهون عندي اموت ولا إني اشوفها في عيونه ،، شك؟! لأ دي مش نظرة شك دي كأنه بيقولي أنتِ كسرتيني 
لقيته فجأة اختفي من قدامي
- يوسف استني بس يا يووووسف ياربيي إيه اللي هببته دا

*************

- احم عامله ايه

- وانت مالك

- ماشاءالله قلة الذوق عندك تكفي الشارع كله 

- منك نتعلم يا دكتور كريم 

اتنهد بحزن وبص ليها
- وحشتيني

بضيق- مبقاش ينفع يا كريم ويلا لو سمحت نادي صاحبة البيت عشان عايزاها. لو مش هيضايق جنابك

بابتسامه- لسه عفويه زي ما انتِ يا منه 

بضيق- امشي ولا هتناديها ؟

-حاضر يا منه عايزه مين؟

- غرام

بحماس - بجد ؟ مبسوط إنك اتعرفتي على غرام؟

باستغراب - ليه يعني؟ 
بعدين كملت بحزن- ااااااه افتكرت مش دي نفسها غرام بنت خالتك

قبل مايرد كانت هي مشيت من قدامه بسرعه

بمجرد ما بعدت وهي بتتنفس بسرعه 
بدموع محبوسه- ليه يا كريم بشوفك تاني
بضيق- اووووووف شكلي هغير العماره دي كمان

𝑏𝑜𝑏𝑏𝑎هبه الله حماد
*******************
- يعني سايبني دايخه عليك السبع دوخات وفي الاخر تكون ع السطح

كان مديني ضهره وباصص في اللاشئ قربت منه وحطيت ايدي على كتفه عشان يفوق من سرحانه واول ماحطيت ايدي لقيته لف ليا وفضل باصص ليا شويه 

- يوسف ارجوك انت فاهم غلط ممكن تسمعني

- انا سمعت منك كتير اوي يا غرام واخر حاجه لما كنت بحضن خطيبتي ومراتي ولقيتها بتقولي اسم راجل تاني
" لقيته اندفع للحيطه وضربها بإيديه ونزف وصرخ بأعلى صوته"
- عاااااااااايزاااني اسمع اييييييه تاااااااااني هاااااااا 
مكنتش خايفه من صوته العالي ولا صريخه عليا بالعكس كنت خايفه عليه من الانهيار 

- انهارده انتِ اللي هتسمعي يا غرام وانا اللي هتكلم 
هتسمعي يا غرام كل حاجه انا كاتمها
هتسمعي انا إزاي عانيت في السنه دي
سنه بحالها وانا كل ما اكلمك عن الحب والمشاعر وحتى لو قلتلك كلمة حبيبتي بالغلط تستهزأي بمشاعري
'سنه بحالها وانا مستحمل قلة كلامك معايا ولو اتكلمتي كلامك كله بيبقا على كريم وبس وقد ايه طفولتك معاه كانت عظيمه وقد ايه زعلتي إنه سابك وسافر
'سنه بحالها وانتِ بتحبطيني وتقفلي في وشي كل الابواب عشان منحبش بعض 
'كنتِ شايفه إن سنه مش كافيه عشان نكون عشاق ونحب في بعض وانا كنت شايف إن يوم واحد كافي ،،
' سنه بحالها وانا مستحمل سخافتك وتصرفاتك معايا
- بصي حواليكي يا غرام بصي كده مش دا السطح اللي كل مانطلع نقعد هنا لازم تتكلمي عنه هااااا لازم تعرفيني إنكم كنتم بتقعدو هنا ع طول
-عارفه !!!؛ حاولت كذا مره إني ابعد بذات بعد ماكريم ظهر بس اهلك كانو يخلوني اصبر عليكي كانو مقتنعين إن كريم مش بيحبك اصلا ومش هيحافظ عليكِ بس انا طلعت مغفل

" كان كل حاجه من حواليا واقفه ثابته مصدومه مش من يوسف لأ انا مصدومه من نفسي ازاي تصرفاتي الغبيه خليته يشوفني بالبشاعه دي"

- عارفه يا غرام انا اتقدمتلك ليه؟ 

-..........

- مش عشان انتِ مناسبه زي ما قولتلك أول الخطوبه لأ
اتنهد بعمق وكمل وهو مديني ضهره وباصص للسما
- نقلت الجامعه دي مخصوص عشان اشوفك رغم إني كنت مرتاح في شغلي جداً وكمان سيبت الفيلا اللي كنا عايشين فيها انا وامي عشان بس ابقا جنبك هه تخيلي؟!! حبيتك من قبل ما اتقدملك
كنت شايفك حلم ولما حققته وكتبنا الكتاب كنت اول مره في حياتي احس بمعني الانتصار بس انا تعبت وخلاص معدتش قادر اكمل

لقيته لف ليا وبص في عيوني جامد واتنهد بحزن كأنه هيشيل حِمل على قلبه
- انا قررت خلاص يا غرام

بخوف وكأني عارفه هيقول إيه- قـ قـ قررت ايه يا يوسف؟

- نتطلق

********"*****𝑏𝑜𝑏𝑏𝑎هبه الله حماد
- رايحه فين؟

- وانت مالك

- منننننه اتكلمي عدل قولت رايحه فين

- إيه اصله دا بقولك ايه حِل عني يا كريم مش فيقالك

باستهزاء- ليه إن شاء الله وراكي مؤتمر في اليونيسكو بإسدالك دا

- لأ يا خفيف رايحه اصلي التراويح وسع كدا

- استني هاجي معاكي 

 - لأ طبعاً هروح لوحدي ومتقلقش هدعي عليك اوبس قصدي هدعيلك باي يا كيمو
جت تمشي مسك ايديها - قولت استني

بعصبيه سحبت ايديها و ضربته بالقلم على وشه


يتبع الفصل التالي اضغط هنا 

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية غرام اليوسف" اضغط على اسم الرواية 




reaction:

تعليقات